آخر تحديث: 10/05/2021

فوائد الجلسرين و استخداماته

فوائد الجلسرين و استخداماته
فوائد الجلسرين نجدها بوفرة في مجال التجميل صنف العناية بالبشرة و الشعر بصفة خاصة، حيث لا يمكن أن ننكر النتائج المبهرة التي نحصل عليها من خلال استخدام الجلسرين، و ذلك لكونه من أهم العناصر المغذية والمرطبة للجلد ومن الضروري الاعتماد عليه في الحفاظ على البشرة بدلا من المركبات الصناعية والمستحضرات المليئة بالكيماويات.

تعريف الجلسرين 

الجلسرين هو مركب عضوي يحتوي على السكر والكحول وهو مكون من الكربون والهيدروجين والأكسجين، ويساعد الجليسرين في علاج مشاكل البشرة الدهنية مثل حب الشباب والبثور.

و الناس يبحثون دائما عن الحل "المثالي" الذي يمكن أن يساعد في تطهير البشرة وتغذيتها بشكل طبيعي، ونقول لهم أن الحل في الجليسرين فهو أحد هذه المنتجات  لتأدية الغرض، فالجلسرين هو مركب عضوي يحتوي على الكحول والكربون والأكسجين والهيدروجين، ويقوم الجلسرين بترطيب البشرة وتنقيتها دون أي آثار جانبية.

استخدامات الجلسرين

يستخلص من الجلسرين منتج كيميائي وتجاري بنفس الاسم وهو نقي وفائق للعناية بالبشرة، كما أن للجلسرين طعم حلو ويستخدم في شراب السعال، والصبغات والإكسير كمكون صيدلي، كما يستخدم بشكل شائع في الكريمات والمراهم والصابون والمستحضرات الخاصة بتدليك الجسم، ويستخدم لعلاج مشاكل البشرة الدهنية مثل حب الشباب، والالتهابات الجلدية، والتجاعيد والخطوط الدقيقة، ويستخدم الجلسرين على نطاق واسع في صناعة الصابون، والمواد الهلامية المضادة للشيخوخة وحتى المرطبات. 

فوائد الجلسرين

فوائد تدفعنا لاستخدام الجلسرين بانتظام:

تنعيم البشرة

مع التقدم في العمر يبدأ الجلد في أن يصبح باهتًا ويصبح حساسًا، كما أن هناك العديد من المشكلات الشائعة المرتبطة بشيخوخة الجلد وكذلك في فترة الشباب يظهر حب الشباب، والتهيج ، والخشونة ، والاحمرار المستمر، ومن هنا يمكن أن يساعد استخدام الجليسرين على الجلد بانتظام في منع حدوث هذه المشاكل المرتبطة بالبشرة الزيتية أو الجافة والدهنية أيضا، كما يساعد الجليسرين في تليين البشرة عن طريق ملئ المسام، وعندها نشعر بنعومة البشرة. 

تحسين مظهر الجلد

يملأ الجلسرينالمصفوفة بين الخلايا عن طريق تحسين وحماية الجلد. أنها تساعد في بناء بنية الجلد، وحتىالخصائص المرطبة في الجلسرين  تجعله مكون جمالشامل للبشرة الدهنية، كما يخلق انسداداً للملوثات الخارجية التي تضر الجلد وتمنع فقدان الرطوبة. 

والجليسرين له تأثير علاجي على الجروح والأمراض الجلدية، ويمكن أن يجعل البشرة تبدو أكثر صحة ونعومة، ويضفي كمية كافية من الرطوبة لترطيب البشرة الدهنية ويحافظ على دهون البشرة.

ترطيب البشرة

الجلد قادر على امتصاص الماء من الهواء بمساعدة الجلسرين، إذ يقلل هذا الأخير من البقع الجافة والمملة للجلد، بات وسادة من القطن مع الجليسرين  وتطبيقه على الجلد. يمكن القيام بذلك يوميا حتى تجعل الجلد أكثر ليونة وأكثر مرونة. يعرف الجلسرين أيضًا بخصائصه التأملية التي تعمل على شفاء البشرة الجافة والخشنة والمتهيجة.

طبيعية غير سامة

واحدة من الأسباب الحيوية التي ينصح باستخدام الجليسرين لاستخدامها في نمو الجلد هي طبيعيتها غير السامة، فالطبيعة غير السامة تجعله مناسب ليس للبالغين فحسب بل لبشرة الأطفال وكبار السن، وفي الوقت الذي تفقد معظم المنتجات مقاومتها الكيميائية تطول مدة صلاحية الجليسرين ويضيف صلاحية أكبر عند مزجها بمنتجات أخرى.

يحافظ على توازن الماء

تأخذ العناصر الموجودة في الجلسرين الماء من الهواء وتساعد في الحفاظ على الماء في الجلد، وفي حال وضع الجليسرين على الجلد، فإنه يؤدي إلى تقليل فقدان الماء من الجسم بسبب التبخر والحفاظ على توازن الماء في البشرة، وبالتالي الحفاظ على ترطيب وتغذية البشرة.

وبعد معرفة هذا الكم الهائل عن فوائد الجلسرين للجلد والبشرة أصبح من الضروري جدا الاعتماد عليه في حياتنا اليومية، الأمر الذي من شأنه تحسين مظهر البشرة بشكل خلاب ليجعل مظهرها أجمل و صحي بحيث تبدو البشرة أكثر إشراقا و حيوية.

كذلك يعمل الجلسرين على تنعيم البشرة ومن هنا نقول للفاتنات الباحثات عن أعلى درجات الجمال أن هناك منتج طبيعي يساهم في الحصول على بشرة جميلة وراقية، الأمر يمتد أيضا إلى الأطفال الصغار والشيوخ كبار السن، فالأطفال يدعمهم الجلسرين في نمو بشرتهم بشكل صحي يسهم في حماية جلدهم وبشرتهم مستقبلا، ولكبار السن يمكن للجلسرين التقليل من أعراض شيخوخة الجلد. 

الجلسرين هو عنصر رائع للبشرة الدهنية عند استخدامه بحذر. كما أنه متاح بسهولة في المتاجر.
ومن هنا يجب علينا العمل على تدليك البشرة به للحصول على فوائده المتعددة للحفاظ على بشرة رطبة قوية وناعمة أيضا دون أي آثار جانبية، حيث أن الجلسرين  أفضل للبشرة الكريمات والمراهم والصابون والمستحضرات إذ يناسب جميع أنواع البشرة التي تتراوح من الجافة إلى الزيتية.