آخر تحديث: 03/05/2021

أجمل الأماكن السياحية في المغرب

أجمل الأماكن السياحية في المغرب
دائما ما ترتبط صورة المغرب العربي في الأذهان بالجبال والوديان الخضراء الخلابة الآسرة للقلوب قبل العيون، ولا تقل المملكة المغربية روعة عن تلك الفكرة العالقة بالأذهان على مرور العصور. في ما يلي سوف نقدم لكم تشكيلة رائعة تضم أجمل الأماكن السياحية في المغرب، فتابعوا معنا قراءة الأسطر التالية.

المغرب

تتميز المملكة المغربية بتاريخ طويل مُتصاعد الأحداث، كما تشتهر أيضًا بمواقعها السياحية والأثرية ومبانيها التاريخية، ومدنها العريقة، مرورا بأسواقها الشعبية التي ترجع بزائرها لأقدم الحضارات الإنسانية، ناهيك عن الشواطئ الساحرة المثالية التي تمتد على طول المدن الساحلية والتي تمنحك فرصة التمتع بعطلة صيفية رائعة.

أجمل الأماكن السياحية في المغرب 

مسجد الحسن الثاني

مسجد الحسن الثاني

يعتبر مسجد الحسن الثاني من أروع الأماكن الموجودة في العالم العربي، ومن أبرز المعالم السياحية والتاريخية التي تتميز بها المملكة المغربية عامة ومدينة الدار البيضاء الكبرى خاصة. احتل المسجد المرتبة السابعة عالميا مساحة، إذ يحتوي على أطول وأكبر مئذنة في العالم و يبلغ ارتفاعها حوالي 210 متر، كما يقع مسجد الحسن الثاني فوق جزء كبير من البحر، ويتميز كذلك بوجود أرضية زجاجية شفافة كبيرة تسمح للزائرين والراغبين في اكتشاف سحر هذه الصومعة من مشاهدة المحيط الأطلسي خلال زيارته.

يغلب على مسجد الحسن الثاني طابع الهندسة المعمارية العربية الأندلسية العريقة التي أعطته لمسة فريدة من نوعها، وميزته عن غيره من المساجد الأخرى الموجودة في المغرب.

ساحة جامع الفنا

ساحة جامع الفنا

إن كنت ممن يبحث عن أماكن جميلة في المملكة المغربية توفر لك أجواء ذات طابع روحاني رائع مع دروب المُتعة والترفيه التي تجذب فضول المُصورين والوثائقيين، فأهلًا بك في ساحة جامع الفنا، ومسجد الكتبية الشهير. فمسجد الكتبية مُصنّف كأحد أشهر الأماكن السياحية في المغرب عامة وفي مدينة مراكش خاصة، والموضوعة على لوائح التراث العالمية لما يتوفر به من هندسة معمارية عتيقة وفريدة من نوعها، جاذبة للأنظار.

اذا أتيت لمدينة مراكش ولم تزر ساحة جامع الفنا لا تُحتسب لك زيارة للمغرب الا من خلال المرور بها والاستمتاع بأجوائها الاحتفالية المُثيرة للبهجة والسرور مثل الحفلات الموسيقية، بالإضافة إلى وجود القصاصين ومُروضو الأفاعي والقردة و واشمات الحناء وعازفي المقطوعات الموسيقية الشعبية إلى غير ذلك.

شاطئ أكادير

شاطئ اكادير

يُعد شاطئ أغادير من اجمل الأماكن السياحية بالمغرب وأكثرها مثالية لقضاء فترة العطلة الصيفية بالنسبة للعائلات والأطفال، وذلك راجع الى ما يتميّز به من طبيعة خلابة تتمثل في رماله النقية ومياهه الزرقاء الصافية.

يتوفر الشاطئ على العديد من الأنشطة الترفيهية والرياضية الممتعة، كممارسة الرياضات المائية المُختلفة مثل ركوب الموج، أو ركوب الخيل لمُحبيه، مع الاستمتاع بأشعة الشمس على مرافق الشط الفخمة التي توفرها إدارة شاطئ أكادير والمطاعم والمقاهي التابعة لهم.

حدائق ماجوريل

حدائق ماجوريل

تأسست حدائق ماجوريل على يد الفرنسي جاك ماجوريل لهذا السبب سميت بهذا الإسم نسبة إلى صاحبها، تُعد حدائق ماجوريل التي تقع في مدينة مراكش واحدة من أروع المناطق بالمغرب وأكثرها مثالية من أجل القيام بنزهة عائلية، أو لمُحبي الاستجمام والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الساحرة كما لو كنت تتنقل بين بلدان العالم.

فحديقة ماجوريل هي الأشهر من نوعها في المدينة الحمراء والمُصنّفة أيضًا ضمن أعرق وأقدم الأماكن السياحية و الترفيهية في المغرب. وتضم الحديقة مجموعة من أندر النباتات وأكثرها انفرادا والتي تم جمعها من قارات العالم الخمس منذ سنة 1924م.

ايت بن حدو

ايت بن حدو

تُعد قرية أيت بن حدو التُراثية الواقعة في اقليم ورزازات بمثابة النموذج الأفضل بين أماكن المغرب السياحية، وذلك للتعرف على تاريخ المملكة المغربية وتراثها العريق بفضل موقعها الاستراتيجي السابق الواقع بين طريق القوافل التجارية بصحراء المغرب ومدينة مراكش الحمراء.

وتشتهر قرية آيت بن حدو في وقتنا الحالي ببيوتها الأثرية البسيطة القديمة ذات الطابع المعماري المُزخرف بواسطة نقوش مُتقنة ومطلي بلون مُوحّد بصورة بديعة جذابة، يغلب عليها اللون البني بدرجاته، إضافة إلى أسوارها وقلاعها أي “قصباتها” التاريخية الستة والتي جعلت منها خلفية رائعة لأشهر الأفلام السينمائية العالمية.

قصر الباهية

قصر الباهية

يعد قصر الباهية من أشهر معالم المغرب الأثرية والتاريخية العريقة والتي تقع في مدينة مراكش البهجة، حيث يرجع تاريخ تأسيسه للقرنين 19 و20 ميلادي وهي الفترة التي حكم فيها السلطان الحمادي مولاي الحسن المدينة الحمراء.

أسس قصر الباهية على يد الوزير الأعظم للسلطان باحماد، ويقال أن بنائه جاء تمجيدًا لزوجة الوزير الأول والأعظم و الذي يحمل القصر اسمها الباهية. يعد قصر الباهية الآن بقعة مثالية ساحرة للعيون بمعمارها الرائع والفريد من نوعه، والذي يُمكنك الاستمتاع بجماله ورونقه من خلال المرور بجولة بحديقتي القصر وفنائه الخلفي حيث توجد هنالك العديد من النوافير والعمدان الخشبية والأروقة الرخامية التي لها شكل مقوس وغيرها من معالم الفن والجمال المغربي القديم.

جامع القرويين

جامع القرويين

يعتبر جامع القرويين من أقدم المساجد الموجودة في المغرب عامة وفي مدينة فاس العريقة خاصة، وأحد من أشهرها جنبًا إلى جنب مع العديد من المساجد العملاقة الأخرى والأثرية كمسجد  الكتبية والحسن الثاني وغيرها، شيد المسجد على يد فاطمة الفهرية والتي تبرعت بكل أموالها من أجل بنائه.

يرجع تاريخ بناء هذا المسجد لمنتصف القرن التاسع الميلادي، على الرغم من أن معظم أجزائه قد تم تشييدها وتصميمها خلال القرن 12 من الميلاد، حيث كان آنذاك عهد الدولة المرابطية بالمغرب. ويشتهر جامع القرويين بهندسته المعمارية الرائعة، وزخارفه القرآنية المُتقنة وتفاصيله الدقيقة التي تتكون من مجموعة من القباب مصنوعة من الجبس ومقوسة الشكل، ويُعد من أشهر الأماكن السياحية والأثرية في المغرب والمُوصى بزيارتها في مدينة فاس.

شلالات أوزود

​​شلالات اوزود

تعد الشلالات المُتدفقة من أعلى منابع نهر أم الربيع بمنطقة أزيلال المغرب من أشهر المناطق السياحية والطبيعية، وذلك بفضل ارتفاعها الذي منحها لقب أعلى شلالات شمال إفريقيا. حيث يبلغ ارتفاعها الـ 110 متر.
ما يميز منطقة شلالات أوزود هو طبيعتها الخلابة وما يُحيط بها من ينابيع ووديان ومناظر خضراء مُزهرة، تسحر الناظرين ويجتذب إليها آلاف السياح يوميا من مختلف أنحاء العالم بأسره، ناهيك عن توفرها عن مجموعة من الطواحين التقليدية القديمة، إضافة إلى مجاري الأنهار والبحيرات الموجودة بها، وخلفيات من سلسلة جبال الأطلس الشهيرة.

جبال توبقال

جبال توبقال

تُعد جبال توبقال والتي توجد بمنطقة إرمد من افضل المناطق السياحية في المغرب والتي تجذب هواة التسلق، والمغامرات، والتمتع برحلات السفاري والتخييم حيث يُمكن للسياح أن يستمتعوا بأجواء الإثارة والتسلية المُمتعة بحب وشغف وأريحية كبيرة. تُصنّف سلسلة جبال توبقال كالأعلى بين سلاسل جبال منطقة المغرب العربي وثاني أكثر الجبال ارتفاعًا في قارة إفريقيا، وذلك بفضل ارتفاعها العالي الذي يبلغ 4167 متر فوق مستوى سطح البحر.

باب المنصور

باب المنصور

يوجد باب المنصور في مدينة مكناس العتيقة، وهي مدينة تقع بالقرب من مدينة فاس، ويعد الباب الأشهر والأروع بين أبواب المدينة والمغرب عامة، وذلك بفضل احتوائه على هندسة معمارية فريدة من نوعها، تتمثل في الزخارف الدقيقة المُتقنة التي تجمع الخزف بين الأقواس العملاقة التي لم تنس نصيبها من الزخرفة والرخام الأزرق اللون.

ويُعد باب المنصور من المناطق السياحية الموجودة في مدينة مكناس، والتي تشهد بروعة وجمال فن العهد الإسماعيلي بالمملكة المغربية، والذي يرجع تاريخه لنهايات القرن 17 من الميلاد وذلك بعدما أمر مؤسس وحاكم مدينة مكناس آنذاك مولاي إسماعيل بتشييده ليتولى ابنه استكماله بعدما توفي على نفس النهج الذي يجمع بين طابع أصالة الشرق وطابع المعمار الأوروبي وروعته.

حديقة إفران الوطنية

حديقة افران الوطنية

إن كنت تفكر في زيارة المغرب بصُحبة العائلة والأطفال فبالطبع لن تجد منطقة لاصطحابهم في نزهة رائعة أفضل من حديقة إفران الوطنية، والتي تعتبر أحد افضل معالم المغرب السياحية من أجل القيام بالتنزه مع العائلة وسط الطبيعة الخلابة والساحرة للعيون والقلوب، والتي تكفل لكم فرصة التعرف على المحيط البري للمدينة والمملكة المغربية بشكل عام، وذلك من خلال توفرها على العديد من أندر الكائنات الحية، مثل النباتات والطيور والحيوانات المحلية.

كما تتوفر الحديقة على تشكيلة رائعة من الأشجار المثمرة مثل أشجار الصنوبر البحري، العرعر الجبلي، الزان، البلوط الكبير الأخضر، الأرز، الزيتون، إضافة إلى قرود المكاك البربري النادرة جدا.

عيون أم الربيع

عيون ام الربيع

تقع عيون أم الربيع في سلسلة جبال الأطلس المتوسط وتحديدا على بعد ثلاثين كيلومترًا من مدينة خنيفرة المغربية. يصل عدد عيون نهر أم الربيع إلى سبع وأربعون عينا، أربعين عينا منها تعتبر صالحة للشرب إذ تتوفر على مياه حلوة وسبعة أعين مالحة. تعتبر عيون أم الربيع معلمة سياحية تسحر السائح بجمال طبيعتها ومناظر شلالاتها الخلابة والرائعة.

صحراء زاكورة

صحراء زاكورة

تقع صحراء زاكورة في جنوب شرق المملكة المغربية في مدينة زاكورة المغربية، تحديدا في سلسلة جبال الأطلس الصغير، والذي يزيد في سحر وروعة مناظرها الطبيعية الخلابة. وتتميز بواحات النخيل الجميلة فيها، والكثبان الرملية الفريدة من نوعها والتي تنقل السياح من عالم الحضارة إلى عالم الطبيعة الصحراوية. يمكنك التوجه إلى صحراء زاكورة عن طريق مدينة مراكش والتي تتوفر على العديد من المرشدين.

وختاما فالمغرب استفاد من موقعه الاستراتيجي داخل القارة الإفريقية وانفتاحه على البحر الأبيض المتوسط وكذا انتمائه للوطن العربي، ليكون بذلك البلد المستقطب لملايين السياح والأجانب القادمين من مختلف أنحاء العالم ومختلف الأجناس. وبعد هذا السرد المُقتضب والذي تحدثنا فيه عن أهم وأجمل الأماكن السياحية في المغرب. ما رأيك في القيام بجولة حقيقية أكثر تفصيلًا لتتعرف فيها على مناطق أخرى.