آخر تحديث: 10/05/2021

أسباب ظهور النمش وطرق علاجه

أسباب ظهور النمش وطرق علاجه

يعانى الكثير من الأشخاص خاصة النساء من ظهور النمش وهو عادة ما يصيب أصحاب البشرة الفاتحة، ويكون عبارة عن بقع صغيرة تكون فيها صبغة الميلانين مركزة عن باقى خلايا البشرة، والملانين هو الصبغة التى تعطى لون للبشرة، فأغلب الفتيات اللاتى يتمتعن ببشرة فاتحة يعانين من ظهور هذه العلامات على الوجه، على الرغم من أن هناك بعض الأشخاص الذين يسعون إلى إظهار نمش فى وجوههم عن طريق العمليات الجراحية والتقنيات الحديثة ويرون أنه دليل على الجمال.

ما هو النمش؟

كشف دراسة أجريت فى الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، أن النمش يؤثر على ما يقرب من 6 ملايين شخص فى الولايات المتحدة وحدها، وكثيرا ما يتم الخلط بين بقع العمر والنمش، حيث أن النمش يكون عبارة عن بقع غير منتظمة وأكثر قتامة، ويصيب منطقة الجبين والدقن والشفة العليا والخدين، وأثبت الباحثون أن النمش غالبا ما يصيب النساء فى سن الإنجاب ويكون على الأغلب فى معظم النساء اللاتى أصولهم من الشرق الأوسط وآسيا، مؤكدين أن هناك مجموعة من العوامل الوراثية التى تؤدى إلى ظهور النمش، حيث أن بعض الأسر يسرى فيها النمش من الأهالى إلى الأبناء، وهذا لا يمنع أن هناك مجموعة من العوامل الخارجية التى تساعد على زيادته أهمها التعرض لأشعة الشمس، ففى حالة اختفائه بشكل نهائى والتعرض لأشعة الشمس مجددا لساعات طويلة فإنه يعود مرة أخرى.

أسباب ظهور النمش

ووجدت الدراسة أن فترة الحمل عند النساء تؤدى إلى ظهور النمش بسبب التغيرات الفسيولوجية التى تحدث فى لجسم وتغير مستوى إفراز الهرمونات، حيث تكون مستويات هرمون البروجسترون والاستروجين فى الثلث الثانى والثالث مرتفعة جدا، كذلك وجود مستويات مرتفعة من هرمون البروجسترون والذى قد يؤدى إلى ظهور النمش، حتى النساء بعد سن اليأس تتعرض للعلاج بهرمون البروجسترون مما يؤدى إلى إصابتهن بالنمش، كما أثبت الباحثون فى الدراسة بعد إجراء عدة تجارب على مجموعة من النساء أن الأدوية والمنتجات الجلدية التى تهيج الجلد تؤثر على إنتاج الميلانين وهو ما يؤدى بشكل طبيعى إلى ظهور النمش، كذلك فإن استخدام وسائل منع الحمل عن طريق الفم ومنتجات العناية البشرة من شأنها أيضا أن تؤدى إلى ظهور النمش.

النمش ونوع البشرة

فى الوقت الذى نعيش ومع الاهتمام بالموضة والجمال تبحث كل فتاة وشاب دائما عن صفاء الوجه ونضارة البشرة، إلا أنه بطبيعة الحال تزداد هذه الرغبة لدى السيدات أكثر من الرجال، ويعتبر النمش الذى يظهر فى الوجه إحدى المشكلات التى تؤرق الكثير من الفتيات وهى ظاهرة تنتج من الخلايا الصبغية وتظهر على هيئة بقع صغيرة متجاورة يتراوح لونها ما بين البنى الفاتح والبنى الغامق، وتختلف من فرد لأخر من حيث العدد، فقد تكون قليلة العدد أو كثيرة العدد، تكون مناطق الخدين والأنف هى المناطق الرئيسية التى تصاب بالنمش وتوجد حالات قليلة سجلت لانتشار النمش فى الوجه بشكل كامل، ويعتبر أصحاب البشرة البيضاء لديهم استعداد بصورة أكبر لظهور النمش بالمقارنة مع أصحاب البشرة السمراء.

طرق علاج النمش

يمكن علاج النمش من خلال اتخاذ مجموعة من الطرق الوقائية للحفاظ على البشرة من النمش من خلال الابتعاد قدر الإمكان عن أشعة الشمس، واستخدام الكريمات التى تحمى من أشعة الشمس وذلك بعد استشارة الطبيب المختص، حيث أن الكريمات والمحاليل تلعب دورا هاما فى الوقاية من انتشار النمش فى الوجه، كما تعتبر الإزالة بالليزر من أفضل الوسائل التى يمكن استخدامها فى العصر الحديث للتخلص من النمش لأنها تعطى نتائج مذهلة، لكن ذلك يحتاج إلى طبيب ماهر ومتمكن من استخدام أجهزة الليزر، والتعرض للأشعة فوق البنفسجية يعمل على تنشيط الخلايا المنتجة للملانين، فتجعل اللون داكنا أكثر، ويكون ذلك من الصعب علاجه باستخدام الكريمات، والعلاج بالليزر يكون الأضمن، وعلاج النمش فاتح اللون يكون باستخدام الكريم الواقى وكريمات التفتيح، أما بالنسبة للنمش الداكن اللون فيكون العلاج باستخدام الليزر ابتداء من 3 إلى 4 جلسات.

مراحل اختفاء النمش

النمش يبدأ فى الاختفاء مع التقدم فى العمر بشكل تدريجى، فكلما تقدم الإنسان يبدأ النمش فى البهتان لأن الخلايا لا تفرز الملانين بنفس المعدل المرتفع مما يساعد على اختفاء النمش، وهناك بعض الأشخاص الذين يختفى النمش من جلدهم خلال فصل الشتاء ويظهر فى فصل الصيف فقط، بسبب التعرض لأشعة الشمس، وهذه الحالة من أسهل حالات العلاج فهى تتلخص فى الكريمات التى يتم وضعها على الوجه للحماية من الشمس قبل الخروج من المنزل، وتكرار وضعها كل ساعتين عند التواجد تحت أشعة الشمس، كما أن هناك بعض الوصفات الطبيعية التى يمكن استخدامها للتخلص من النمش مثل عصير الليمون لأنه يعمل بمثابة دواء قابض طبيعى وله خاصية حمضية خفيفة تساعد على تفتيح بقع الجلد إلى حد كبير، كذلك الركم فهو له العديد من الخصائص العلاجية التى تجعل الجسم صحى، حيث أنه يحتوى على عنصر يساعد على تفتيح البشرة وله خصائص مضادة للأكسدة.