آخر تحديث: 12/11/2021

ما هي أهم أنواع النباتات المنزلية؟ وكيفية العناية بها؟

ما هي أهم أنواع النباتات المنزلية؟ وكيفية العناية بها؟
توجد الكثير من أنواع النباتات المنزلية التي تتم زراعتها في المنزل من أجل الزينة أو استخدامها في الطهي أو من أجل إضفاء رائحة ذكية بالمكان، والشعور بالاسترخاء والراحة النفسية عند شم تلك الروائح أو رؤية اللون الأخضر في حد ذاته.
في الآونة الأخيرة اشتهرت الزراعة المنزلية بين الكثيرين خاصة النباتات التي تستخدم في الطهي مثل الفلفل والسبانج والجرجير والبقدونس، حيث تكون هذه النباتات مزروعة بطريقة صحية بدون استخدام أي مواد كيماوية لها، مما يجعل تناولها بكثرة مفيد صحيا للشخص، وتقيه من الإصابة بالكثير من الأمراض التي يصاب بها البشر بسبب استخدام الكيماويات في الزراعة.

أهم أنواع النباتات المنزلية

كما أشرنا من قبل أن للزراعة المنزلية العديد من الفوائد، والتي منها تناول أكل صحي.

أو الشعور بالراحة النفسية عند الجلوس في مكان مملوء بالنباتات الخضراء أو الملزنة ذات الرائحة الذكية.

أما عن أهم أنواع النباتات المنزلية فهي:

أولا: نبات البوتس

يعتبر هذا النبات من النباتات التي تناسب الزراعة في المنزل، كما يجب زراعتها ووضعها في مكان مظلم أو بعيدا عن الضوء المباشر.

ثانيا: نبات العنكبوت

هو نوع من أنواع نباتات الظل، والتي يتم زراعتها في المنازل بكثرة بسبب دورها الفعال وقدرتها الفائقة على امتصاص كل من أكسيد الكربون والزيلين من الهواء.

ومن ثم تنقيته من الشوائب التي تلوثه، ويصبح هواء المنزل منتعشا ونقيا، وبالطبع ينعكس ذلك على الصحة النفسية والجسدية لأفراد المنزل.

ثالثا: زهرة الأقحوان

تعتبر زهرة الأقحوان أو عباد الشمس كما يطلق عليها البعض من أشهر أنواع النباتات المنزلية، والتي تتميز بألوانها المبهجة.

ولكن يوجد شرط أصيل لزراعة هذا النبات في المنزل ألا وهو ضرورة تعرض هذه الزهرة لأشعة الشمس بشكل مباشر ودائم.

بالإضافة إلى أن تلك الزهرة تعمل على انتصاص الشوائب والغازات الضارة من الهواء بالمنزل لتجعله نقيا وصحيا أكثر لسكان المنزل.

رابعا: الصبار أو الأوفيرا

يعتبر هذا النبات من النباتات المنزلية ذات الشعبية عند الكثيرين لاستخداماته العديدة للشعر والبشرة، وأيضا لتنقية هواء المنزل.

كما يفضل الكثيرون زراعة هذا النبات في شرفات المنزل خاصة شرفات المطابخ لأن هذا النبات له قدرة فائقة على امتصاص مادة البنزول الموجودة في المنظفات.

ومن ثم تنقية هواء المنزل أو المطبخ من هذا العنصر الضار الذي يصيب الشخص بالكثير من الأمراض خاصة أمراض الجهاز التنفسي.

هذا بالإضافة إلى أن هذا النبات لا يحتاج عناية كبيرة أو مجهود كبير في العناية به، فالصبار يمكن ريه بالماء على فترات متباعدة.

كما أن الصبار له العديد من الاستخدامات الأخرى غير تنقية الهواء حيث تستخدمه ربات البيوت في عمل الماسكات الطبيعية لتغذية الشعر والبشرة، وعلاج ما بهما من أمراض ومشكلات.

كيفية العناية بالنباتات المنزلية

توجد مجموعة من النصائح التي من خلالها يتم الاعتناء بشكل جيد بكافة أنواع النباتات المنزلية، والتي منها:

أولا: الاهتمام بوضع النبات في مكان به إضاءة مناسبة له

كل نبات من النباتات المنزلية له إضاءة معينة له حتى ينمو بشكل سليم أو يعيش لفترة طويلة.

فهناك بعض النباتات المنزلية التي تحتاج إلى إضاءة شديدة أو التعرض بشكل دائم إلى أشعة الشمس مثل نبات عباد الشمس.

وهذا النوع من النباتات يجب زراعته في شرفات المنازل أو على النوافذ حتى تصل تنمو بشكل صحي، وتعيش لفترات أطول.

على الصعيد الآخر هناك بعض من النباتات المنزلية التي يجب زراعتها والاحتفاظ بها بالمنزل في أماكن مظلمة مثل نباتات الظل.

ثانيا: ري النباتات المنزلية

توجد بعض الأنواع من النباتات المنزلية التي تحتاج إلى ريها بالماء بشكل يومي، والبعض الآخر منها لا يحتاج لذلك حيث يمكن ريها بالماء على فترات متباعدة.

بالإضافة إلى أن كل نبات من هذه النباتات يحتاج لكمية مياه معينة عند ريه حتى ينمو بشكل صحي وسليم، ولا يتلف أو يموت نتيجة ريه بكميات أكبر من احتياجاته.

ويمكن للشخص معرفة الكميات المناسبة من الماء لكل نبات منزلي، ومواعيد ريه عند شراء النبات من الأماكن المخصصة لذلك.

أو الدخول على مواقع الإنترنت للسؤال عن هذا الأمر، وسؤال المتخصصين في الزراعة المنزلية.

ثالثا: وضع النبات أو زراعته في الوعاء المناسب له

هناك بعض النباتات المنزلية التي تحتاج في زراعتها إلى أوعية كبيرة الحجم، وهناك البعض منها يحتاج إلى وعاء صغير أو متوسط الحجم.

ويتوقف ذلك على نوع النبات من حيث امتداد جذوره في الوعاء عندما يكبر، فهناك بعض النباتات المنزلية التي تتميز بجذورها الكبيرة أو المتشعبة.

والتي تحتاج إلى أوعية كبيرة في الحجم لتسع هذه الجذور، ويمكن الاستفسار عن هذا الأمر عند شراء بذور.

أو تقاوي وشتلات النبات من المحل المتخصصة في بيعها حتى ينمو النبات بشكل جيد.

كذلك هناك أنواع من النباتات المنزلية التي تتم زراعتها في أوعية بها ثقوب من أجل تهوية التربة المزروع بها النبات، والتخلص بسهولة من المياه الزائدة عنة حاجته عبرها.

يقول خبراء الزراعة المنزلية أن أفضل أوعية زراعية لزراعة النباتات المنزلية هي الأوعية التي تكون مصنوعة من الفخار.

حيث تعمل تلك الأوعية على تخليص التربة من الماء والأملاح الزائدة بها عن طريق ترشيحها تلقائيا على الوعاء الفخار من الخارج.

رابعا: التربة الزراعية والأسمدة المستخدمة في الزراعة المنزلية

يوجد نوع معين من التربة الزراعية التي تكون صالحة لأنواع كثيرة من النباتات المنزلية وهي التربة الجاهزة.

أو التي تكون معقمة والمخلوطة بالأسمدة الطبيعية التي تساعد على نمو النبات بشكل سليم.

حيث تكون هذه التربة نظيفة وصالحة لزراعة أي نبات منزلي بها، بالإضافة إلى أنه لا يتم استخدام سماد زراعي معها لأنها تكون مخلطة به من قبل.

وهذا النوع من التربة الزراعية يمكن الحصول عليه من محلات بيع النباتات المنزلية أو من بعض مواقع الإنترنت التي توفر هذا النوع من التربة الزراعية.

أما في حال عدم قدرة الشخص على الحصول على تلك التربة الزراعية المعقمة والمخلطة بالأسمدة الطبيعية.

فمن الممكن استخدام التربة الزراعية الموجودة في الأراضي الزراعية أو الحدائق المنزلية.

ولكن يجب إجراء بعض الخطوات عليها حتى تكون صالحة لزراعة النباتات المنزلية.

ومن ضمن هذه الخطوات هي القيام بتهوية تلك التربة جيدا من خلال وضعها على لوح بلاستيكي أو خشب تحت أشعة الشمس، وفي الهواء الطلق لفترة معينة حتى يتم تعقيمها جيدا.

كما يجب شراء الأسمدة الطبيعية لتسميد وتغذية التربة الزراعية والنبات خاصة إذا كان هذا النبات صالحا للأكل حتى لا يضر بصحة أفراد المنزل.

كما يجب اختيار السماد الذي لا يعرض النبات للجفاف، واستخدام الكمية المناسبة منه حسب نوع النبات المنزلي لتفادي حدوث هذا الجفاف.

كانت هذه بعض أنواع النباتات المنزلية التي يفضل الكثيرون زراعتها في المنزل لتنقية الهواء أو لاستخدامات أخرى مثل الطبخ أو التجميل، والتي نستنتج منها أن زراعة النبات المنزلي والاهتمام به هو واحدا من الطرق التي تحسن الصحة النفسية، وذلك وفقا للكثير من الدراسات العلمية التي توضح أن القيام بهذا الأمر يعمل على شعور الشخص بالسعادة والاسترخاء.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ