كتابة : رحاب
آخر تحديث: 22/03/2022

أين يوجد قصر فيرساي؟ وما أهم معالمه الشهيرة؟

أين يوجد قصر فيرساي؟ سؤال شغل بال الكثيرين، حيث إنهم يسمعون عن جمال هذا القصر وروعته، كما أنهم يعلمون أنه من أشهر المعالم الفرنسية، ولكن لا يعلمون موقعه تحديدا.
أعددنا لك عزيزي القارئ هذا المقال من أجل ان نقوم بتحديد مكان قصر فيرساي؟ بالإضافة إلى ذكر تاريخ هذا القصر ولمحة عامة عن المرافق التي يحتوي عليها فتابع معنا على موقع مفاهيم.
أين يوجد قصر فيرساي؟ وما أهم معالمه الشهيرة؟

لمحة عامة عن القصور الأوروبية

تعد القارة الأوربية إحدى قارات العالم القديم والتي عاش عليها الكثير من الحضارات، ومر عليها العديد من الأمم متنوعة الثقافات، وكل أمة منها قد تركت أثارها والتي ظلت باقية إلى عصرنا الحالي، ولذلك نجد غالبية الدول الأوروبية تتميز بأنها تحتوي على العديد من المباني المعمارية التي تمت زخرفتها بالزخارف الرائعة، ومن أبرز هذه المباني الكنائس والقلاع.

بالإضافة إلى تميزها بقصورها الفخمة التي كانت تنتشر ومازالت في أغلب الدول الأوربية، فمثلا نجد قصر بيترهوف الذي يوجد إلى الآن في روسيا، قصر ويندسور الذي يوجد في بريطانيا وقصر شونبرون الذي يوجد في بلاد النمسا، بالإضافة إلى وجود قصر الاسكوريال في إسبانيا، ومن أهم هذه القصور جميعا وأشهرها على الاطلاق قصر فيرساي، الذي سوف نتحدث عنه بالتفصيل في السطور التالية.

أين يوجد قصر فيرساي؟

يمكننا الإجابة عن سؤال (أين يوجد قصر فيرساي) من خلال الآتي:

  • يوجد قصر فيرساي في إحدى الضواحي الفرنسية والتي تقع في الركن الغربي من العاصمة الفرنسية باريس، حيث يقع هذا القصر على بعد 25 كيلو مترا منها، وقد كانت هذه الضاحية قبل وجود هذا القصر تعد من القرى التي تتميز ببساطتها، ولكن بعد بناء هذا القصر قد تغير حالها وأصبحت من الضواحي الهامة والتي تتميز بغناها عن باقي مدن فرنسا.
  • وذلك لأن قصر فيرساي يعد واحدا من أهم وأكبر القصور الملكية التي توجد في العالم، والذي يعد دليلا بارزا على فخامة ورقي الفن المعماري الفرنسي، وهذا الرقي نجده ظاهرا بشكل جلي على شكل القصر من الخارج وشكله من الداخل أيضا.
  • بالإضافة إلى أن الزائر لهذه القصر يلمح الفخامة والرقي في أثاثه وروعة التحف واللوحات التي يحتوي عليها هذا القصر، كما أن هذا القصر قد سمي بمهد الحرية، وذلك بسبب كثرة الأحداث الثورية التي حدثت في هذا القصر، بالإضافة إلى أنه كان رمزا لكثير من الأحداث التاريخية.

بناء قصر فيرساي

تم إنشاء قصر فيرساي لأول مرة عام 1624 م وذلك كان في عهد الملك لويس الثالث عشر، وكان الهدف من إنشائه هو أن يكون هذا القصر بمثابة استراحة للملك لويس أثناء عودته من رحلات الصيد، وعمليات القنص التي كان يقوم بها من خلال التجول في أدغال وغابات فيرساي، وقد كان هذا القصر في بداية الأمر عبارة عن منزل صغير تم تشييده من خلال استخدام الطوب الأحمر.

إلا أن الملك لويس الثالث عشر في عام 1632 قد قام بشراء الأراضي التي كانت تحيط بتلك الاستراحة الصغيرة، ثم أمر بعد شراء الأراضي بتوسيعها، ولكن هذا القصر لم يتم تحويله إلى قصر بشكل فعليا إلا في عهد الملك لويس الرابع عشر في عام 1682، وقد استغل الملك لويس الرابع عشر هذا القصر من أجل أن يكون مكانا يعيش فيه مع أسرته ومع باقي الأسر الحاكمة لدولة فرنسا، بالإضافة إلى خدمهم، وقد كان هذا القصر في ذلك الوقت كبير المساحة، حيث أنه يقال أنه كان يستوعب أكثر من عشرين ألف شخص للعيش فيه.

مرافق قصر فيرساي

بعد توضيح "أين يوجد قصر فيرساي" يمكننا توضيح مرافقه من خلال الآتي:

  • يتكون قصر فيرساي من ثلاثة طوابق، ومن عدة مبان يتم تقابلها مع بعضها، وتبلغ واجهتها الرئيسة حوالي ثمانين مترا، كما أن هذا القصر يحتوي على أكثر من 2000 نافذة، بالإضافة إلى أنه يحتوي على تلك القاعة الشهيرة التي تعرف بقاعة المرايا، والتي تطل مباشرة على حدائق القصر، وهذه القاعة تحتوي على 17 قوسا يكسو كل قوس منها حوالي 21 مرآة، تقوم هذه المرايا بعكس النوافذ التي تطل على حدائق القصر.
  • كما يحتوي القصر على شقة للملك، هذه الشقة تضم سبع قاعات واسعة، كما أنها تضم شقة أخرى للملكة، تضم غرفة خاصة بها، بالإضافة إلى صالون يجتمع فيه النبلاء.
  • يحتوي قصر فيرساي على الكثير من قطع الأثاث الغالية الثمن، بالإضافة إلى اللوحات الفنية النفسية والفريدة، بالإضافة إلى أنه يحتوي على عدد من صالات العرض التي حاليا تحتوي على أكثر من ثلاثة آلاف قطعة فنية منحوتة، بالإضافة إلى احتوائها على ستة آلاف من اللوحات الزيتية.

حدائق قصر فيرساي

يحيط بالقصر من الخارج المساحات الكبيرة التي تحتوي على عدد كبير من النوافير، بالإضافة إلى احتوائها على عدد من الأشجار المختلفة الأنواع والأزهار، بالإضافة إلى احتوائها على عدد كبير من التماثيل، وقد أطلق علة هذه المساحات حدائق فيرساي، كما أن هذه الحدائق تضم عدد كبير من جدا من أشجار البرتقال، حيث قيل أنها وصل عددها إلى أكثر من ألف جرة.

بالإضافة إلى أن هذه الحدائق تحتوي على عدد من التماثيل البرونزية والتماثيل الرخامية وحدائق خاصة بالزهور، بالإضافة إلى احتوائها على أكثر من خمسين نافورة، أشهرهم تلك النافورة التي يطلق عليها نافورة لاتونا، والتي تم تصميمها على هيئة كعكة زفاف مكونة من أربع طبقات، والتي يتم تشغيلها ثلاث مرات فقط في الأسبوع.

وقد تم تصوير هذه النافورة على أربع طبقات بسبب أن كل طبقة تحمل أفرادا معينة من أفراد عائلة لاتونا، حيث أن الطبقة الأولى كانت تضم لاتونا نفسها وأولادها الذين يسمون لأبولو وديانا، والطبقة الثانية كانت تضم الضفادع، والطبقة الثالثة كانت تضم التماسيح والزواحف، بالإضافة إلى أن حدائق فيرساي كانت تضم نافورة أبولو التي تم صنعها من الذهب الخالص.

مميزات قصر فيرساي

  • يعد قصر فيرساي هو عبارة عن مجمع ضخم ومقر إقامة ملكي تم إنشاؤها خارج باريس، وقد سيطر هذا القصر على مخيلة الكثيرين من الناس بسبب روعته المعمارية، بالإضافة إلى تاريخه السياسي.
  • يعتبر قصر فيرساي مثلا رائعا لرفاهية، وذلك لأن هذا القصر يمثل حقبة من تاريخ فرنسا وصعودها كمركز للأزياء والسلطة، بالإضافة إلى التدهور الذي يحدث للنظام الملكي.
  • يقع قصر فيرساي على بعد 10 أميال جنوب غرب باريس، وذلك بجوار مستوطنة فيرساي التي كانت عبارة عن قرية صغيرة، ثم أصبحت مقرا للسلطة الملكية بعد قيام الثورة الفرنسية.
  • وقد بلغ عدد سكان هذه القرية أكثر من 60.000 شخص في ذلك الوقت، مما جعلها تعد من أكبر المراكز الحضرية الموجودة في فرنسا.
  • قد انجذب جميع ملوك فرنسا إلى قرية فرساي لأول مرة بسبب لعبة الغريزة حيث أن لويس الثالث عشر الذي عاش في الفترة التي بين 1601 إلى 1643 قد قام بشراء الأرض ثم بني عليها قصرا.
  • وقد يذهب إلى رحلات الصيد والقنص في الوقت الذي كانت فيه جميع الأراضي في منطقة فيرساي غير مزروعة وليس آهلة بالسكان، مما سمح للحيوانات البرية بالعيش وأعطتها تلك البيئة فرصة للتطور والازدهار.
وختاما نود أن تكون عزيزي القارئ قد تعرفت على أين يوجد قصر فيرساي؟ والذي يعد من أشهر القصور الأوربية التي تدل على عظمة المعمار الفرنسي وروعته.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ
ذات صلة من مقال

أين يوجد قصر فيرساي؟ وما أهم معالمه الشهيرة؟