كتابة : حوريه
آخر تحديث: 14/10/2023

تعريف الصحافة المكتوبة وأنواعها وخصائصها

تعتبر الصحافة المكتوبة من بين الطرق التي نستطيع عن طريقها أن نبث الأخبار التي تدور حولنا في أنحاء العالم، لذلك يجب أن نتعرف على ماهية هذه الطريقة، من المعروف أن العالم في وقتنا الحالي أصبح قريةً واحدة؛ إذ تتطور وسائل الإعلام بشكل كبير، وأصبح من السهل على الفرد تداول الأخبار والمعلومات وهو في مكانه بشكل سريع للغاية، لذلك سنتطرق في السطور القادمة في موقعكم مفاهيم عن هذه الصحافة بالتفاصيل.
تعريف الصحافة المكتوبة وأنواعها وخصائصها

تعريف الصحافة المكتوبة

  • تعتبر الصحافة طريقة يمكن استخدامها حتى نستطيع صياغة الأخبار والمعلومات التي تدور حولنا، وتعتمد الصحافة في عملها على تحليل ونشر هذه المعلومات بكل حيادية وصدق.
  • ويمكن أن تستمد هذه الأخبار من خلال وكالات الأنباء، ومن الممكن أن تكون الأخبار صحيحة، وقد تكون غير صحيحة، وهذا يتوقف على العديد من الأساليب التي تتبعها هذه الصحافة.

أنواع الصحف

يوجد أنواع كثيرة من الصحف، وتتنوع هذه الصحف حسب الاختصاصات التي تتبعها في نشر الخبر أو المعلومة، ومن بين هذه الأنواع هي:

الصحف المرئية

  • تعتبر الصحف المرئية هي الصحف التي تجمع ما بين الصوت والصورة، ويعتمد هذا النوع من الصحف على عامل الإثارة والتشويق حتى تجذب المشاهد لديها دائماً.
  • ومن أمثلتها التلفاز، إذ يمثل الواقع بشكل تجسيدي وطبيعي، لذلك يحتاج التلفاز لحالة من التركيز الشديد حتى يستطيع الشخص تتبع الأحداث التي تدور حوله.
  • يعتبر التلفاز من الوسائل الإعلامية التي تمثل حالة من الصدق لدى المشاهد أكثر من غيرها من الوسائل اخرى المستخدمة.

الصحف المسموعة

  • احتلت الصحف المسموعة مكانة كبيرة عند الكثير من الجماهير، فهي من الصحف الشعبية والتي مازالت تحتل هذه المكانة ولا يستطيع أحد خلخلة هذه المكانة مهما حدث.
  • استطاعت الإذاعة أن تكسر حاجز الزمن، فهذا النوع من الصحافة ظهر بعد الصحافة المكتوبة وأصبح أكثر انتشاراً منها، والسبب في ذلك أن الصحف المكتوبة كانت موجهة بشكل أساسي للشخص المتعلم الذي يعرف أن يقرأ ويكتب، أما الصحف المسموعة فهي موجهة لجميع فئات المجتمع، سواء كان متعلم أو غير متعلم، وأيضاً للكبير والصغير، ومن أمثلتها هي الراديو.

الصحف المكتوبة

  • تعد الصحف المكتوبة من بين الصحف التي لها مكانتها عند فئة كبيرة من الشعب، وبالأخص فئة الأشخاص المتعلمين الذين يعرفون الكتابة والقراءة.
  • فالصحيفة المكتوبة لها قوانينها وقواعدها التي تمشي عليها أثناء كتابة الخبر أو المعلومة، بالإضافة إلى جانبها الترفيهي الذي يعمل على تسلية الشخص بشكل كبير، ومن بين هذه الصحف هي الجرائد والمجلات.

الصحف الإلكترونية

  • تعد الصحف الإلكترونية من بين الصحف التي تتصدر المشهد في الآونة الأخيرة، حيث يتم نشر المعلومات والأخبار عن طريق مواقع الأخبار التي تتواجد على شبكة الإنترنت العالمية.
  • فمن مميزات هذا النوع من الصحف أنها استطاعت ربط العالم بأكمله ليصبح قرية صغيرة، إذ يمكن الوصول للعديد من المعلومات بكل سهولة وبضغط زر واحدة، لذا لا يستطيع الفرد في هذه الأيام الاستغناء عن الصحف الإلكترونية التي تجمع بين جميع أنواع الصحافة الأخرى.

الصحافة المكتوبة

  • الصحيفة المكتوبة هي عبارة عن مجموعة من الصحف، يتم إصدارها في مواعيد منتظمة، يومية أو أسبوعية أو شهرية.
  • ويتم الاعتماد على هذه الصحافة في نقل جميع الأخبار والأحداث التي تمر بالإنسان سواء كانت هذه الأخبار سياسية، أو أخبار اقتصادية، أو أخبار اجتماعية، أو أخبار ثقافية، فهي تدخل لقلب الأحداث حتى تستطيع أن تنقل كل ما يتصل بالخبر بشكل جيد وموضوعي.

أهمية الصحافة المكتوبة

تعتبر الصحافة المكتوبة واحدة من اهم عواميد الثقافة والمعرفة في المجتمعات، وتتجلى أهمية الصحافة المكتوبة، فيما يلي:

  • يمكن للصحافة المكتوبة التوجيه والاستهداف لفئة معينة من الجمهور والتأثير عليهم.
  • قد يساعد الحميمة في العلاقة بين القارئ والصحيفة على توجيه نحو سلوك معين أو خدمة معينة او التحيز لأفكار وآراء معينة تسعى الجريدة للتأثير على الرأي العام من خلالها.
  • مرجع ووثيقة ورقية يمكن الاستعانة بها والرجوع إليها في أي وقت.
  • الصحيفة الورقية قادرة على خلق ثقة ومصداقية وتربط بينها وبين القراء من خلال العلامة التجارية الدورية المشهورة.
  • الصحافة المكتوبة وسيلة رائعة لنشر المعلومات والأخبار التي يمكن قراءتها أكثر من مرة للوصول إلى الفكرة المقصودة للخبر.

رغم أن التكنولوجيا الحديثة أثرت بشكل كبير على مكانة الصحافة المكتوبة بين الأفراد، ولكن القاعدة الثابتة في الإعلام، أن كل وسيلة إعلامية تظهر لا تخفي الوسيلة الإعلامية التي سبقتها، ولكنها تكملها، ولا تستطيع أن تسحب البساط من تحت قدميها، ومن هنا ستظل الصحافة المكتوبة تتمتع بمكانة مرموقة كوسية إعلامية ورقية.

وظائف الصحافة المكتوبة

هناك العديد من الوظائف التي تقوم بها الصحافة المكتوبة، ومنها:

  • وظيفة إخبارية: نقل المعلومات والأخبار ونشرها للجمهور.
  • وظيفة استقصائية: توضيح الحقائق ووضع تفسير للأحداث من خلال التحقيقات الصحفية.
  • وظيفة ترفيهية: دور إعلامي ترفيهي يقدم محتوى للتسلية والترويح.
  • وظيفة توعية: وتنمية المجتمع.
  • وظيفة تثقيفية: تمد الأفراد بالمعلومات والحقائق المختلفة على مستوى العال.
  • وظيفة تربوية: تحث الأفراد في المجتمع على تبني أفكار وعادات واتجاهات وقيم أخلاقية تخدم الفرد والمجتمع.
  • وظيفة رقابية: تسلط الضوء على قضايا الفساء والجرائم والرشوة التي تضر المجتمع.

أنواع الصحافة المكتوبة

هناك العديد من الأنواع التي تتواجد من خلالها الصحافة المكتوبة، وتشمل الآتي:

  • الصحف الورقية: سواء كانت يومية أو أسبوعية أو شهرية.
  • المجلات: عادة ما تكون المجلات أسبوعية أو شهرية او نصف سنوية أو سنوية.
  • الكتب والكتيبات والوثائق.
  • النشرات الإخبارية.

مشاكل الصحافة المكتوبة

هناك العديد من المشاكل التي تقابل مهنة الصحافة المكتوبة في وقتنا الحالي، ومنها:
  • ارتفاع أسعار الورق والطباعة والحبر مع ثبات قيمة الجريدة أو المجلة.
  • استبدال الصحافة الإلكترونية الحديثة بالصحافة الورقية المكتوبة.
  • عدم إقبال العديد من الأفراد على شراء الصحف والمجلات مثلما كان من قبل.
  • قلة موارد الصحف نتيجة اتجاه الملعنيين للإعلان في وسائل الإعلام الأخرى الأكثر جماهيري.
  • خضوع الصحافة للنظام السياسي الحاكم أو بعض الأحزاب جعل الأفراد لا يشعرون أنها لسان حال لهم ل للاتجاهات السياسية التي تعبر عنها فحسب.

عيوب الصحف المكتوبة

على الرغم من المميزات التي تتمتع بها الصحف المكتوبة، لكن لها عيوب يجب أن نتعرف عليها أيضاً، ومن بين هذه العيوب ما يلي:

التكلفة العالية

  • تعتبر الصحف المكتوبة من الصحف ذات التكلفة العالية للحصول على أي من المعلومات الموجودة فيها؛ فبالمقارنة بين الصحف المكتوبة والتلفاز مثلاً، نجد أن الشخص يدفع ثمن التلفاز مرة واحدة، وبعدها يستطيع أن يستمتع بالأخبار في أي وقت يريده، ولكن في حالة الصحف المكتوبة فقد يحتاج الشخص لشراء نسخة جديدة كل يوم حتى يستطيع أن يطلع على الأخبار الجديدة.

عدم القدرة على اجتياز الحدود الجغرافية

  • من عيوب الصحف المكتوبة أيضاً أنها تقتصر في تواجدها على أمكان جغرافية صغيرة؛ فمن غير الممكن أن تستطيع الجريدة اجتياز الحدود الجغرافية، هذا بجانب التضاريس الصعبة لتوزيع النسخ، ولو استطاعت فعل ذلك، ستتكلف مبالغ باهظة جداً لا يمكن لأي جريدة تحملها.

تحتاج لمعرفة القراءة

  • ومن بين عيوبها القاتلة أنها تعد غير نافعة للشخص الذي لا يستطيع أن يقرأ أو لديه مشاكل في الرؤية.

التنوع الكبير في الصحف المكتوبة

  • يعتبر التنوع الكبير في الصحف المكتوبة ميزة وعيباً في نفس الوقت، فالميزة تكمن في أن التنوع مفيد لأخذ العديد من الآراء والأفكار والمعلومات، ولكن يكمن العيب في المبالغ الباهظة التي تُصرف حتى يستطيع الشخص معرفة جميع الآراء في هذا الموضوع.

خصائص الصحافة المكتوبة

وحتى تتصنف الصحف على أنها مكتوبة، فيجب أن تتصف هذه الصحافة بخصائص معينة منها:

  • الطباعة

تتميز هذا النوع من الصحافة عن غيرها من الصحف الأخري كالمرئية أو المسموعة، أنها صحافة مطبوعة بشكل متميز وجدي وبعدة ألوان.

  • الدورية

نجد أيضا أن هناك فاصل زمني محدد يفصل ما بين كل عدد والآخر، فهناك صحف تصدر بشكل يومي أو صحف تصدر بشكل أسبوعي أو صحف يتم إصدارها شهرياً وهكذا، وذلك يتوقف على حسب كل جريدة والأخبار التي تنشر بها، لذلك تعتبر هذه الصحف مميزة بشكل كبير عن طباعة الكتب الذي يتم طبعها ولكن ليس بطريقة دورية.

  • الأعطال

ما يميز هذه الصحف أنه إذا حدث أي أعطال أو أي ظروف طارئة أو معوقات كأعطال في آلات الطباعة أو حدوث احتراق بمبنى الصحيفة وغيرها، فهي تثبت وتحافظ على خاصية الإصدار الدوري لها مهما حدث.

  • وجود الاسم الثابت

فالصحف المكتوبة تكون مميزة باسم ثابت لا يتغير منذ نشأته وهذه تعتبر من المميزات الكبيرة له.

  • التمتع ببعض الخصائص الاقتصاديّة

تتمتع الصحف المكتوبة بخصائص اقتصادية فهي تعتبر صناعة من الصناعات فهذه الخصائص هي:

  1. الصحيفة منتج قد يحدث له تلف بشكل سريع، وعلى الرغم من ذلك فقد نجد له البدائل.
  2. يعتبر عامل الوقت من الأمور التي تعمل على نجاح هذه الصحيفة أو فشلها، لذلك يجب الاهتمام بهذه النقطة بشكل كبير.
  3. قد تكون هذه النوع من الوسائل محفوفة بالكثير من المخاطر، إذ تتعرض للرقابة، أو الإيقاف في بعض الأوقات، وبالأخص إذا حدث نزول لأخبار ضد رغبة الدولة، أو ضد قضية ما لا يمكن نشر أخبار عنها.
  4. نجد أن الصحيفة تحتاج إلى جذب الاستثمارات الكبيرة لديها؛ حتى تتمكن من صناعة صحفية والاستمرار رغم كل الضغوطات المادية.

قواعد العمل في الصحافة المكتوبة

هناك بعض القواعد والأخلاقيات التي ينبغي أن يتحلى بها الكاتب في الصحافة، من اجل اتباع مواثيق الشرف الصحفي والقواعد العامة لهذه المهنة، وتشمل ما يلي:

  • الحيادية والموضوعية وعدم إقحام الآراء الشخصية في الأخبار والمعلومات.
  • نشر الأخبار الحقيقة وتجنب الشائعات والفضائح.
  • عدم نشر معلومات تضلل سير القضايا.
  • الاعتماد على المصادر الرسمية وتجنب المعلومات من المصادر المجهولة.
  • تغطية الموضوعات الإخبارية والمعلومات من كافة الزوايا وعدم الاستناد على زاوية واحدة عند الكتابة الصحفية.
  • مراجعة المحتوى قبل نشره والتأكد من صدق وجدية كل معلومة.
  • تجنب الموضوعات التي تحرض على العنف والكراهية ونشر الفساد في المجتمع.
  • احترام خصوصية الأفراد وعدم التعدي على الحريات الشخصية.
  • الكلمة المكتوبة مسؤولية لذا ينبغي تحري الدقة والأمانة والموضوعية عند الكتابة الصحفية.
  • عدم نشر صور أو أسماء المتهمين أو المجرمين.
أخيراً، للصحافة المكتوبة ميزاتها وعيوبها، وعلى الرغم من هذه العيوب، لكن لا يزال العديد من فئات المجتمع يقرأ الصحف المكتوبة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ

المراجع