كتابة : Reham
آخر تحديث: 23/02/2022

أهم فوائد وأضرار الكرياتين للشعر المجعد، وأهم البدائل

أهم فوائد وأضرار الكرياتين للشعر المجعد، وأهم البدائل
يوصى بالكرياتين للشعر المجعد كوسيلة للتنعيم والتمليس، خاصة لمن لديهم شعر شديد التجعد أو يصعب التحكم فيه تقريبًا، لذا تتساءل الكثير من الفتيات عن فوائد وأضرار الكيراتين، وهل يضر بالشعر؟
بالطبع لقد سمعت عن الكرياتين ومدى فعاليته في تنعيم وتمليس الشعر شديد التجعيد، حيث اشتهر بكونه علاجًا فعالًا للشعر، بجانب قدرته على فرد الشعر، فما هو الكيراتين، وكيفية تطبيقه على الشعر وما هي فوائد وأضرار علاج الكيراتين للشعر؟.

ما هو الكيراتين؟

الكيراتين هو :

  • في الواقع البروتين الأساسي الذي يتكون من الشعر والأظافر والجلد، يهدف إلى الحصول على خيوط شعر أملس وحريري وخاصة لتنعيم خيوط الشعر التالفة لأسباب مختلفة، من خلال معالجة الشعر بالكيراتين.
  • بعد الصباغة والتجفيف بالمجفف وتوضع الملقط على الشعر، تحدث السحجات في أنسجة الكيراتين (قشرة) الشعر والأغلفة الخارجية (البشرة) التي تحمي الشعر، ونتيجة لذلك يجف الشعر ويفقد المرونة ويواجه صعوبة في التبلور.
  • إذا كان شعرك يعاني من حالة صعود وهيشان باستمرار، وإذا لم يتشكل بدون مجفف الشعر، فهذا بسبب تآكل نسيج الكيراتين.
  • تعطي العناية بالكيراتين للشعر التالف الذي فقد لمعانه قوة ولمعاناً مؤقتين، بالإضافة إلى ذلك فإن المواد الكيميائية الخطرة المحتملة في المنتجات المستخدمة أثناء هذه العملية هي مسألة أخرى يجب توخي الحذر بشأنها.
  • حيث حظرته بعض الدول بسبب الكمية الزائدة من الفورمالديهايد في المنتجات.
  • علاج الكيراتين هو علاج مكلف للعناية بالشعر وينطوي على بعض المخاطر الصحية، خاصة إذا لم يتم تطبيقه من قبل المتخصصين.

هل الكرياتين للشعر المجعد ضار؟

  • هذا العلاج عبارة عن طريقة شبه دائمة لتنعيم الشعر باستخدام مركب كيراتين سائل ومحلول وقائي، عادة ما تستمر الآثار حوالي ثلاثة أشهر.
  • إذا كان شعرك ناعمًا ومستقيمًا، فلا يجب أن تفكر في علاج الكيراتين. "المرشحون المثاليون" لعلاج الكيراتين هم الأشخاص ذوو الشعر المجعد والسميك.
  • الشكوى الرئيسية والمخاوف الصحية المتعلقة بعلاجات الكيراتين هي أن العديد (إن لم يكن كلها) تحتوي على مكونات منتجة للفورمالديهايد أو الفورمالديهايد.
  • تصنف الوكالة الدولية لأبحاث السرطان والبرنامج الوطني لعلم السموم الفورمالديهايد على أنه مادة مسرطنة.
  • من الأهمية بمكان أن يتم تنفيذ هذا النوع من الصيانة بشكل احترافي، ومع ذلك فإن العناية بالكيراتين، خاصة على الشعر الذي يتلف بشكل مفرط وهش بسبب العمليات الكيميائية مثل الصباغة.
  • يتم إصلاحه بالحرارة العالية ويمكن أن يسبب آثارًا سلبية مثل تكسر الشعر وتقصفه.

 أضرار العناية بالشعر بالكيراتين

يجب تجديد التطبيق من أجل تقديم نفس الصورة دائمًا، ومع ذلك إذا تكررت بشكل متكرر، فقد تتسبب في تلف الشعر، ولكن هناك اضرار العناية بالشعر بالكيراتين وتتمثل في:

  • لا يمكن استخدام العناية بالكيراتين لفرد الشعر المجعد.
  • قد يكون له أيضًا تأثير مفرط في التجفيف لدى الأشخاص ذوي الشعر الفاتح والصباغة المتكررة.
  • كما ذكرنا كثيرًا في بداية المقال، يمكن العثور على "الفورمالديهايد" في بعض المنتجات المستخدمة لهذه العناية.
  • استنشاق هذه المادة الكيميائية لفترات طويلة يشكل خطرا على الصحة؛ لهذا السبب يجب أن يطبق من قبل مصفف شعر محترف وفي مكان جيد التهوية.
  • على الرغم من آثارها الجانبية، إلا أنها طريقة يستخدمها العديد من المشاهير في العناية بالشعر لما تحققه من نتائج ناجحة.
  • ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هناك من يضطر لقص شعره الجميل بعد علاج الكيراتين.

فوائد الكرياتين للشعر المجعد

على الرغم من الأضرار الكثير للكرياتين، ولكنه يقدم مميزات رائعة للفتيات، ومنها التالي:

  1. يجعل الشعريعكس الضوء بشكل أفضل، لذلك يبدو الشعر أكثر إشراقًا.
  2. يعمل على فرد الشعر الذي لا يتشكل بسهولة ويتضخم ويكاد يشبه التكتل ويعطيه مظهرًا ناعمًا.
  3. هناك أيضًا مجموعات للعناية بالكيراتين على شكل كريم للعناية بالشامبو المنزلي، وليس فقط في مصففي الشعر المتخصصين، ومع ذلك إذا تم تطبيقه من قبل المتخصصين، فيمكن أن يكون دائمًا لمدة 3-4 أشهر.
  4. إذا كنت تعتقد أنه يجب عليك تجفيف الشعر كل يوم، فإن العناية بالكيراتين ستوفر عليك من هذه المشكلة.
  5. هناك أيضًا طرق طبيعية فعالة جدًا لتحسين مظهر شعرك، فما هي هذه الأساليب؟

كيفية الحصول على شعر ناعم بدون الكيراتين؟

لا أدعي أن هذه العلاجات تحقق نتائج بسرعة علاج الكيراتين، لكنها بالتأكيد تحسن شعرك دون آثار جانبية خطيرة، ومن هذه الطرق ما يلي:

التغذية:

  • يقول الخبراء أن الصحة العامة تنعكس على صحة الشعر، عند هذه النقطة تأكدي من تضمين الكثير من البروتين في نظامك الغذائي كل يوم.
  • لأن شعرك يتكون في الغالب من البروتين (الكيراتين) وبالتالي فأنت بحاجة إلى البروتين في نظامك الغذائي للحفاظ على شعرك.
  • بالإضافة إلى البروتين، أضيفي كمية كافية من الحديد وفيتامين E والمعادن مثل السيلينيوم والنحاس والمغنيسيوم إلى نظامك الغذائي لشعر صحي.

منتجات الشعر بالكيراتين:

  • علاج الكيراتين ليس الطريقة الوحيدة لتطبيق الكيراتين على شعرك، يمكنك أيضًا زيادة البروتين باستخدام الشامبو الطبيعي والبلسم وعلاجات الشعر التي تحتوي على الكيراتين.
  • باستخدام المنتجات الغنية بالكيراتين بانتظام، من الممكن جعل الشعر أكثر نعومة وإشراقًا.

أقنعة الشعر:

  • هل تريدين إجراء علاج الكيراتين الخاص بك، ولكن لا تريدين أي مكونات خطرة على الصحة؟ للشعر المجعد هناك وصفات رائعة لماسك الشعر تغذيه.
  • على الرغم من أنها لا تدوم طويلاً، إلا أنها يمكن أن تجعل خصلات شعرك تبدو أكثر استقامةً ولمعانًا من ذي قبل.

ترطيب عميق للعناية الليلية:

  • إذا كان شعرك جافًا وهشًا، يمكنك إجراء علاج ترطيب عميق بزيت الأرغان مرة واحدة في الأسبوع.
  • قبل تدليك فروة رأسك، خذ 4-10 قطرات على يديك (حسب طول الشعر) وقم بتدفئة الزيت عن طريق فرك يديك معًا.
  • ثم ضعيه على شعرك وضعي قبعة الاستحمام عليه. في الصباح، اغسلي شعرك بشكل طبيعي.
  • إذا كنت تعانين من قشرة الرأس أو جفاف فروة الرأس، فيمكنك القيام بذلك عن طريق تركها طوال الليل مرتين في الأسبوع حتى تختفي القشرة.

الزيوت الأساسية:

  • يمكن للزيوت الأساسية تحسين صحة الشعر من خلال مساعدة شعرك على أن يصبح أقوى وأكثر صحة.
  • يمكنك أيضًا العثور على العديد من أنواع الشامبو الطبيعية التي تحتوي على زيوت أساسية.

استخدم زيت جوز الهند:

  • يمكن أن يتلف الشعر بسهولة نتيجة التصفيف والمعالجة الزائدة، يمكن أن يمنع زيت جوز الهند تقصف الشعر ويحسن حالة الشعر.
  • كما أنه علاج طبيعي رائع للشعر الناعم، دفئيه في راحة يدك وضعيه على شعرك، ينعم من الجذور إلى الأطراف ويجفف حسب الرغبة.
  • سوف يستغرق تجفيف شعرك وقتًا أطول قليلاً، لكن شعرك سيكون ناعمًا ولامعًا وسهل التصفيف، إذا كنت تريدين فقط تهدئة وتنعيم أطراف الشعر، يمكنك أيضًا استخدامه فقط على الأطراف.
في هذا المقال قدمنا لك معلومات عن الكرياتين للشعر المجعد بداية من أضراره وفوائده، كما ذكرنا لك بدائل صحية ورخيصة أكثر من البروتين للعناية بشعرك، والحصول على شعر ناعم وصحي.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ