آخر تحديث: 16/09/2021

مم يتكون سوق مسقط للأوراق المالية؟

مم يتكون سوق مسقط للأوراق المالية؟
سوق مسقط للأوراق المالية Muscat Securities Market تم إنشاؤه بسبب المرسوم السامي الذي كان برقم 88/ 53 حيث أنه كان بتاريخ 21 يونيو 1988.
حيث أن سوق مسقط للأوراق المالية كان عبارة عن كيان واحد كان هدفه هو القيام بتنظيم سوق الأوراق المالية العمانية، وأيضا تم إنشاؤه حتى يقوم بالعمل علي استكمال البنية التحتية للسلطنة.

سوق مسقط للأوراق المالية

كان هذا السوق عبارة عن جهة حكومية، فكان من أهم أهدافه أن سوق مسقط يقوم بعملية الإشراف علي كافة العمليات الخاصة بالبيع والشراء للأوراق المالية، وهو أيضا يقوم بالعمل علي وضع أسس وقوانين خاصة بالعدالة في التسعير وأيضا سلامة الإجراءات وتسوية الحقوق والالتزامات الأصولية التي تكون بين أطراف التعامل (بائعين، مشترين)، وأيضا يقوم هذا السوق بممارسة الرقابة علي الشركات الخاصة بالوساطة لكي يتأكد من سلامة العمل الخاص بها وأيضا يقوم برصد ونشر كافة المعلومات التي تكون عن الشركات المساهمة التي تكون مدرجة فيها وأيضا يقوم بالإفصاح عن بياناتها حيث أن ذلك يكون خدمة للجمهور الخاص بالمستثمرين.

كان سوق مسقط قائم علي هذه القوانين إلى حين القرار الذي قام المرسوم السلطاني السامي بإصداره برقم 80/98 حيث أن المادة الـ 3 به نصت علي إلغاء المرسوم السلطاني الذي كان برقم 88/53 الذي تم إصداره إلى سوق مسقط ( السابق ) حتي يحل محل هذه المادة جهازان هما : (الهيئة العامة لسوق المال، سوق مسقط للأوراق المالية).

وأيضا فهو يستمد شرعيته من المرسوم السلطاني السامي الذي كان برقم 80/ 98، لأن المادة الـ 9 به نصت علي (علي أن يتم عملية قيد وتداول الأوراق المالية في السوق الذي يسمى " سوق مسقط للأوراق المالية "، وأيضا أن يتمتع السوق بالشخصية الاعتبارية ويكون مقر هذا السوق هي مدينة مسقط وهي تكون تابعة إلى سوق الهيئة).

فبعد ذلك تم إنشاء شركة تسمي مسقط للإيداع لكي يتم بها تسجيل الأوراق المالية حيث أنها كانت عبارة عن شركة مساهمة عمانية مقفلة (ش .م .ع. م) فيرجع تأسسها إلى المرسوم السلطاني السامي الذي كان برقم 82/ 98 وأيضا ذلك كان بتاريخ 25 فبراير 1998، فكان سوق مسقط تمتلك 60% من رأس المال الخاص بها وأيضا كانت تمتلك كلا من البنوك وشركات الوساطة والاستثمار الحصة التي كانت تتبقي من رأس المال الخاص بها.

مم تتكون الجمعية العامة الخاصة بالسوق؟

  • تتكون الجمعية العامة الخاصة بالسوق من شركات المساهمة التي يتم استخدام الأسهم الخاصة بها في السوق وأيضا تتكون من الوسطاء الذي يكون لهم رخصة والبنك المركزي العماني، استمرت الحكومة الخاصة بالسلطنة في العمل علي تطوير سوق الأوراق المالية العماني فكان ذلك عن طريق العمل علي تبني إصلاحات واسعة.
  • حيث أن هذه الإصلاحات جعلتها تقوم بمواكبة للأساليب والمعايير التي كان من المتعارف عليها دوليا حيث أن ذلك كان بغية استقطاب المدخرات المحلية وأيضا العمل علي جذب الاستثمارات الخارجية.
  •  فهذه الإصلاحات أيضا تضمنت الجوانب التشريعية والتنظيمية وأيضا أسلوب التعامل بالأوراق المالية وآليات التسوية والمقاصة وأيضا الوساطة المالية، فكان النتيجة المترتبة علي ذلك هي أن السلطنة أصبحت مستعدة لكي تلعب دور هام في عملية تنفيذ سياسة الدولة الرامية إلى تخصيص مؤسسات القطاع العام.
  • فعلى مستوي العلاقات الإقليمية والدولية كانت الخطط الخاصة بإدارة سوق مسقط قادرة علي القيام بترسيخ العلاقات الاستراتيجية بالبورصات العالمية حيث أنها الأن أصبحت عضوة في اتحاد البورصات الأوربية والأسيوية وأيضا اتحاد البورصات العربية وهي أيضا قامت بتوقيع مذكرات تفاهم مع بعض البورصات العالمية منها بورصــــــــــــــة لنـدن وبورصـــة القاهرة والإسكندرية وبورصــــــة كوالامبور.

مؤشر سوق مسقط 30

تم إنشاء المؤشر الخاص بسوق مسقط في عام 1992 م وبعد ذلك وقع الاختيار علي شهر يونيو الذي كان في عام 1990 م لكي يعد فترة يتم بها حساب المؤشر, فعدد الشركات التي قامت بتكوين عينة المؤشر اختلفت إلى وقتنا هذا حيث أنه حاليا يستقر عند أنشط 30 شركة على مستوى السوق ككل، فهذا المؤشر في يوليو عام 2009 اعتمد علي الترجيح بالقيمة السوقية للأسهم الحرة التي كانت متاحة للتداول في الشركات "Free Float "، فهذا الأسلوب هو الذي تم الاعتماد عليه في معظم المؤشرات في الوقت الحالي.

كيف يتم حساب مؤشر سوق مسقط للأسهم الحرة؟

  1.  يجب أن يتم قياس وزن الشركة في المؤشر من خلال عدد الأسهم الحرة التي يتم تداولها فقط حيث أن ذلك يكون عن طريق قيامنا باستبعاد أسهم المؤسسين التي كان يتم حجزها لمدة 2 وكان ذلك علي حسب المادة رقم 77 التي كانت من قانون الشركات التجارية العماني وأسهم الحكومة، فمجموع الملكيات التي كانت تبلغ حوالي 10% أو أكثر من رأس مال الشركة, وأيضا يتم استبعاد كافة الأسهم التي كانت غير قابلة للتداول لفترة لا تزيد عن 3 أشهر.
  2. بعد ذلك تم وضع حد أقصى لوزن الشركة الواحدة في المؤشر فيجب أنها لا تتجاوز عن 10%، لكي يتم الحد من التأثير الذي ينتج عن الشركات التي كانت ذات قيمة سوقية مرتفعة علي حركة المؤشر.
  3. يجب بعد ذلك أن تتم عملية مراجعة لنسبة الأسهم الحرة التي توجد في العينة وأيضا نسبة التحديد (CAP) ويجب أن يحدث ذلك بشكل يكون ربعي في خلال السنة حيث أن المراجعة نهاية تحدث في (ديسمبر، مارس، يونيو، سبتمبر)، وأيضا تتم عملية مراجعه والقيام بتعديل عينة المؤشر علي حسب معايير الاختيار المحددة، وهي: (السيولة، القيمة السوقية والربحية) في بداية شهر يوليو من كل عام.

ما هو الهدف من مؤشر سوق مسقط؟

يقوم المؤشر بتوضيح التغيرات اليومية التي تكون في أسعار الشركات التي تكون مدرجة في سوق مسقط وهذا يكون بشكل موضوعي وعادل، حيث أن هذا المؤشر يتميز بأنه معيار أساسي لمن يستثمر به حيث يتم المقارنة في الأداء الخاص بمحافظهم الاستثمارية مع الأداء الخاص بالسوق.

التكنولوجيا

قام السوق بالعمل علي إكمال الإجراءات الخاصة والمتعلقة بعملية استبدال نظام التداول الإلكتروني الذي يتم استخدامه إلى وقتنا الحالي حيث أنه نظام أكثر حداثة وكفاءة وتطور وهي أيضا يتبع المعايير الدولية التي كان يتم تطبيقها في الأسواق المتقدمة لكي تتماشي مع أمال وطموحات السوق في عملية تطوير صناعة الأوراق المالية التي كانت تتم في السلطنة, تم تشغيل نظام التداول الإلكتروني من قبل شركة أتوس يورونيكست فهذا النظام هو نظام فرنسي متطور، فتم اختيار النظام الفرنسي لكي تستخدمه العديد من البورصات العالمية المتقدمة.

في هذا المقال قمت بتوضيح معلومات عن سوق مسقط للأوراق المالية، فمن بعض هذه المعلومات متي تم إنشاءه ولماذا تم إنشاءه والهدف منه، وأيضا الهدف من المؤشر الخاص به.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ