آخر تحديث: 06/10/2020

عادات سيئة تسبب تلف الشعر

عادات سيئة تسبب تلف الشعر
يوجد العديد من العوامل التي تؤثر على خصلة الشعر، وتجعله يتعرض إلى التألف والتساقط والهيشان والجفاف وغيرها من المشاكل التي تؤثر على فروة الشعر وترجع إلى تأثير العوامل البيئية، إلى جانب استخدام بعض المواد الكيميائية التي تؤثر على الشعر بالسلب.
وغيرها من العادات اليومية الخاطئة، التي تشكل خطرا فعليا، ويتطلب العناية بالشعر  مجهودا كبيرا للحصول على شعر صحي خالي من العيوب، خاصة  الشعر يعتبر جزء كبير من المظهر والشعور بالراحة.
وللحصول على عناية متكاملة للشعر وشعر صحي أكثر نعومة وكثافة، دعنا نتعرف على أهم عادات سيئة تسبب تلف الشعر لتجنبها، وأهم النصائح للحصول على شعر صحي بدون مشاكل.

عادات سيئة تسبب تلف الشعر

توجد بعض العادات السيئة التي يقوم بها الأفراد خلال اتباع الروتين اليومي للعناية بالشعر، والذي يؤثر على الشعر بالسلب، ويجعله أكثر عرضه للتلف، وتتمثل في:

الاستحمام بالماء الساخن

قد يساعدك الماء الساخن خلال أيام الشتاء البادرة على الحصول على التدفئة والإسترخاء التام الذي يحتاج إليه الجسم، ولكن يؤثر الماء الساخن على الشعر السلب.

ويؤدي إلى تلف خصلة الشعر والفروة حيث يؤدي  إلى جفاف الشعر، نتيجة فقد الزيوت الطبيعية التي يفرزها الجسم للحصول على الترطيب الطبيعي، وبالتالي يبدو الشعر باهتا وجاف، ويتعرض للتكسر والهيشان .

تمشيط الشعر المبلل

يفضل البعض تمشيط الشعر بعد الإستحمام مباشرة لأن الشعر المبلل يصبح أكثر سهولة في التمشيط بالمقارنة بالجاف ،وقد تضر هذه السلوكيات كثيرا بالشعر ويجعله أكثر عرضة للتساقط.

لأن الشعر المبلل يكون في أضعف حالته وهو مبلل، وبالتالي يؤدي التمشيط إلى تكسيره وتقسيمه،  مما يؤدي إلى خسارة أعداد كبيرة من الشعر .

تمشيط شعرك بطريقة خاطئة

قد تقوم بتمشيط شعرك بطريقة خاطئة ،خاصة إذا كان شعرك متشابكا بطريقة كثيرة وتبدأ بتسريحه من الجزء العلوى مع تحريك المشط على جزء كبير من الشعر ،وهو ما يجعل الشعر يتعرض للتكسير بالإضافة إلى استخدام فرشاة شعر غير مناسبة.

حيث يحتاج الشعر المتشابك ،على سبيل المثال الفرشاة واسعة الأسنان وأنت تستخدم ذات الأسنان الضيقة التي تقوم بشد خصلات كثيرة من الشعر وتكسيرها  ،كذلك قد يؤدي الإفراط في تمشيط الشعر بنتائج عكسية تضر فروة الرأس.

أدوات تصفيف الشعر الساخن

إن استخدام أدوات التصفيف الساخنة ،مثل المكواة والأسشوار من شأنه أن تحصل على تسريحة رائعة وشعر جذاب، ولكن نتائجها وخيمة على بصيلة الشعر لأن فكرة هذه الأدوات قائمة على تعرض الشعر لدرجات حرارة مرتفعة.

مما تجعله ناعم وأكثر إنسيابا ،ولكن تؤدي هذه الحرارة إلى تعرض الشعر للتلف والإرهاق، وقد يؤدي التعرض المستمر إلى فقدان الكثير من الشعر.

ارتداء تسريحات الشعر الضيقة

من التسريحات التقليدية التي تضر الشعر ويعتاد عليها الجميع، هي الديل حصان ولف الشعر بما بعرف بالكعكة والضار بها أنها تقوم بشد الشعر بشكل كبير ،وبالتالي لا تدع الشعر يتنفس.

وقد تؤدي إلى التساقط، وقد يصل الأمر إلى تعرض الشعر إلى مرض الثعلبة وهو فقدان الشعر بصورة كبيرة في أجزاء معينة من فروة الرأس.

غسل شعرك كثيرًا

غشل الشعر من الأمور الإيجابية التي تجعل الشعر نظيف ومنتعش ،لانه يخلص الشعر من الأوساخ والأتربة والزيوت الزائدة،  ولكن قد يضر الغسل المتكرر في تعرض الشعر إلى الجفاف، نتيجة فقدان الزيوت الطبيعية.

ويصبح الشعر أكثر عرضه للتكسير ،كذلك قد يؤدي غسل الشعر بصقة دائمة باستخدام الشامبو الذي يحتوي على مواد كيميائية ،مثل البارابين.

وبيروكسيد الهيدروجين، وهيدروكسيد الصوديوم إلى تعرضفروة الرأس إلى التهيج والإحمرار والعدوى، وضعف الشعر وترققه وحتى تساقط الشعر.

تجنب قص الشعر

قد يتجنب البعض عادة قص الشعر بصفة منتظمة لعدم فقدان الشعر خاصة إذا كان الشعر ينمو بشكل بطئ.

ولكن هذا سلوك غير صحيح لأن عدم القص يؤدي إلى تعرض الشعر إلى الإنقسام والتقصف ويبدو الشعر غير لائق المظهر ،وقد يصل الحال إلى عدم نمو الشعر بالشكل المطلوب.

تغذية سيئة

يحتاج الشعر من أجل النمو بشكل صحي إلى التغذية السليمة التي تحتوي على العناصر الغذائية الضرورية، مثل البروتين والمعادن والفيتامينات والحديد والزنك.

وكلها عناصر مهمة  التي يحتاج إليها الشعر في النمو بشكل قوي وصحي  ،وبالتالي قد يؤدي أي خلل في النظام الغذائي إلى إحداث ضرر بالغ في بصيلة الشعر، مما قد يؤدي إلى ترقق الشعر وتساقطه.

تأثير الصبغة كريمات الفرد

يعاني البعض من انتشار الشعر الأبيض أو الرغبة في تغيير لون الشعر، مما يعرض الشعر إلى المواد الكيميائية التي تؤثر على الشعر.

وتساعد على تلفها خاصة مع استخدام المبيضات وكريمات الفرد التي تزيل الرطوبة الطبيعية للشعر وتجعل ملمسه خشن، ويتعرض للتساقط والتكسر مع كل مرة يتم استخدام، مثل هذه الأنواع من المواد الكيميائية.

نصائح للعناية السليمة بالشعر

لا تتوقف طرق العناية بالشعر على اختيار  منتجات جيدة وباهظة الثمن للحصول على الرعاية المناسبة للشعر، ولكن  الأمر يتعلق أيضا  بالتوقف عن العادات السيئة التي تضر الشعر وتجعله أكثر عرضة للتلف ،ونقدم لكم نصائح مفيدة للشعر تتمثل في:

  • عليك بتدليك فروة الرأس جيدا، ولكن برفق حتي يتم التأكد من تخلص الشعر من الأوساخ والأتربة مع الحفاظ على فروة الرأس من تأثير الشامبو ،مع ضرورة شطف الشعر جيدا بالماء الجاري للتأكد من عدم وجود بقايا المنتج التي قد تضر الشعر
  • يمكن التخلص عن الأدوات الساخنة في التصفيف وتبديلها باستخدام البلسم بعد الشامبو أو تعريض الشعر للهواء، إذا كان الهدف منه تنشيف الشعر  ،والذي يساعد على نعومة الشعر وفرده بدلا منه الحرارة المرتفعة التي تضر الشعر.
  • ضرورة تنشيف الشعر جيدا عن طريق فركه  بالمنشفة أو تركه يجف من الهواء   ،للتأكد من جفافه قبل عملية التمشيط، وذلك لمنع تلف الشعر وتعرضه للتساقط.
  • استخدام مشط ذو أسنان واسعة عند التمشيط مع الحرص على فك تشابك جزء بسيط من الشعر، والإنتقال للأخر حتي لا يتساقط الشعر.
  • استخدام تسريحة شعر غير محكومة وتقوم بشد الشعر للخلف ،بل عليك ترك الشعر مفرود أوقات كثيرة للتنفس واستخدام اربطة مطاطية ومصنوعة خصيصا لتصفيف الشعر، وإذا أخترت تسريحة الذيل حصان أو الكعكة يمكن منع شد الشعر بإحكام.
  • عند استخدام صبغة الشعر أو تجعيده أو فرده ينبغي استخدامها بإحكام ودرجات تفتيح قريبة من لون الشعر مع الحفاظ على فترة تباعد كبيرة بين كل مرة تقوم به بصبغ أو فرد الشعر، مع الحرص على ترطيب الشعر لتعويض ما فقده من رطوبة طبيعية ،مع استخدام البلسم الذي يحتوى على الزنك لحماية الشعر من أشعة الشمس، وتأثيرها على الشعر.
  • تجنب غسل الشعر بصفة دائمة، وذلك حتي لا يجف الشعر نتيجة فقده للزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس مع استخدام الشامبو المناسب لطبيعة البشرة، وتجنب شطف الشعر بالماء الساخن الذي يؤدي إلى تعرض الشعر بالتكسر، وتبديله بالماء الفاتر أو البارد.
  • الأعتماد على الزيوت المستخلصة من النباتات الطبيعية من أجل حماية الشعر من الجفاف والهيشان ،ويمكن الإعتماد على وصفة زيت الزيتون في تنعيم وترطيب الشعر استخدم زيت الزيتون وإمداد فروة الرأس بالزيوت التي يحتاج إليها، للمساعدة في ترطيب الشعر وتنعيم البشرة.  
  • من المعروف أن أشعة الشمس تضر الشعر وتعرضه للجفاف، لذلك يمكنك تجربة ارتداء قبعة عريضة الحواف أو لفّ الشعر لحماية شعرك وفروة رأسك، أو استخدام بخاخ حماية للشعر والمخصص للوقاية من الأشعة فوق البنفسجية لحماية الشعر.
  • كما يمكن تهيئة شعرك قبل السباحة من خلال شطفه بالماء الجاري، لضمان الحصول على الترطيب المناسب قبل التعرض لجرعات الكلور الموجودة في حمام السباحة، لحمايته من الهشاشة والخشونة .
  • وقد أشارت العديد من الأبحاث إلى الفائدة الكبيرة التي تعود على الأفراد من استخدام ماء غسيل الأرز في حماية الشعر ،والحصول على العناية المتكاملة ،حيث يحتوي ماء الأرز على مكون الإينوزيتول  ،وهو مفيد في إختراق الشعر التالف وإصلاحه الشعر من الداخل إلى الخارج.
  • بالإضافة إلى ضرورة الأعتماد على نظامًا غذائيًا متوازنًا ،يحتوي على الأطعمة الكاملة مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبيوتين والفيتامينات والحديد  ،كلها عناصر مهمة لشعر قوي ولطيف.
وفي النهاية، مشاكل الشعر أنتشرت في الآونة الأخيرة بصورة كبيرة، ويتعجب الجميع رغم إستخدمهم أحدث الطرق للعناية بالشعر ،ولكن المشكلة تمكن في العادات السيئة ،وليس في الروتين المتبع، لذلك ينبغي علينا تجنبها حتي نحصل على شعر صحي وناعم ولطيف.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط