آخر تحديث: 18/11/2021

أهم معلومات عن أنواع نباتات الزينة الداخلية

أهم معلومات عن أنواع نباتات الزينة الداخلية
تعد نباتات الزينة الداخلية جزءًا مهماً من الديكور الداخلي للمنزل وذلك لأنها تضيف لمسة جمالية مميزة خاصة في الأماكن المغلقة كما أنها توفر لك ولأفراد أسرتك بيئة صحية جيدة.
وسوف نتناول في هذا المقال أنواع نباتات الزينة الداخلية وكيفية الاعتناء به وأهم فوائدها، بالإضافة إلى ذكر الكثير من المعلومات حول هذا النوع من النباتات فابق معنا.

لمحة سريعة حول نباتات الزينة الداخلية

  • ينتمي هذا النوع من النباتات إلى فصيلة الخنشاريات والتي تقع في شعبة اللازهريات الوعائية التي تنتمي إلى الطائفة السرخسانية، وتعرف نباتات الزينة على أنها نوع من النباتات يتم زراعته من أجل استخدامه من قبل العديد من الناس وذلك لاستخدامه في كثري من الأغراض والتي منها تجهيز أراضي الملاعب الرياضية كما انه يتم زراعتها من أجل اقتنائها لفترات طويلة، ويمكن الاحتفاظ بهذا النوع من النباتات لفترات طويلة دون أن يحدث به أي تلفيات.
  • يمكن استخدام نباتات الزينة في العديد من الصناعات الخضراء والتي منها المشاتل الخاصة بالنباتات والأزهار والحدائق كما يمكن بها لتشجير جانبي الطرق، كما يمكن استخدامها لأغراض التزيين والتجهيز المناظر الطبيعية، وعلى الرغم من أنه يعتبر الكثيرون أن نباتات الزينة ليس من المواد الغذائية إلا أنها تستخدم في العديد من الأمور المهمة والتي منها تحسين جودة الحياة، حيث إنها تستخدم في العادة كمصدات للرياح كما إنها تعد مصدرا أساسيا لتوفير الظل.
  • وتعد عاملاً مهماً في الحياة؛ إذ تحد من عوامل التعرية للأراضي، فضلا عن أنها تنقي الهواء والماء من العديد من الملوثات التي تتضمن الغبار والعديد من المواد الكيميائية، بالإضافة إلى أنها تقلل من التلوث الضوضائي كما إنها تعد مصدرا جيدا لتغذية الحيوانات البرية، ولكن رغم جميع هذه الفوائد إلا أنه يظل الغرض الأساسي من زراعة نباتات الزينة هو الاستمتاع بجمالها فالجمال يعد أهم سمة من السمات التي تميز نباتات الزينة الذي يتضمن جمال أوراقها وجمال ثمارها وجمال رائحتها .

تاريخ زراعة نباتات الزينة

عرفت البشرية زراعة نباتات الزينة منذ أكثر من 4.000 عام، وذلك منذ أن بدأت الحضارة الإنسانية.

وتعد اللوحات التي خلفتها الحضارات المصرية قبل 1.500 عام قبل الميلاد، وتعد هذه اللوحات هي أهم الأدلة الملموسة التي تشير مدى كان اهتمام الإنسان بنباتات الزينة وبراعته في تصميم المناظر الطبيعية، حيث أن هذه اللوحات قد صورت أحواض من زهرة اللوتس وهي محاطة بصفوف متماثل من نباتات الأكاسيا والنخيل.

أنواع نباتات الزينة الداخلية

  • نبات فيلودندرون بيركين: تعد هذه النبتة إحدى النباتات التي قد وجدت حديثا في الأسواق والتي يرغب منها الكثير من المصممين  إضفاء الكثير من اللمسات الجمالية على المكان، وذلك بحكم من تتمتع هذه النبتة من جمال الأوراق التي تحتوي على خطوط بيضاء بشكل طولي والتي تتغير هذه النبتة حسب عمر الورقة، مما يجعله هذه النبتة كاسرة للروتين طوال العام وبحكم حداثة هذه النبتة لم يظهر لهذه النبتة اسم شائع لها حتى الآن، ويقال إنه يرجع الموطن الأصلي لهذه النبتة إلى البرازيل والباراغواي ويطل نمو هذه النبتة إلى 100 سم تقريبا.
  • بوتس ماربل كوين: يعد هذا النوع إحدى نباتات الزينة المستحدثة والذي ينتمي إلى عائلة البوتس ويعد هذا النبات ليس له موطن أصلي، ويعد هذا النبات من النباتات المعترشة لذلك يفضل أن يتم زراعته والاعتناء به حوض يحتوي على سنادة أو عمود لكي يتم استناده عليها ليصعد من خلالها، ويمكن كذلك الاعتناء به عن طريق وضعه بحوض معلق لكي يتم تدلية الأوراق حتى ينمو أوراقه لتصل إلى متر ونصف ويتميز هذا النوع من النبات بكثرة التعرجات التي تظهر على أوراقه التي تتميز باللون الأخضر الداكن.
  • نبتة سينسو: تعد هذه النباتات أحد أنواع نبات أسينسيو التي تنمو بشكل منتصب وبأوراقه الكثيفة والتي تتميز بطولها والتي تشبه في شكلها الأشواك أو الأبر، وتحتوي هذه النبتة على أزهار صفراء اللون والتي تتميز برائحتها الذكية وتعد هذه النبتة إحدىنباتات الزينة التي يتم استخدامها لتجميل المنازل والمكاتب وتتميز بانها لا تحتاج إلى عناية بالغة حيث أنه نبات بطيء النمو حيث انه طول نموه لا يتعدى 25 سم متر تقريبا.
  • عشبة الاباريق: تعرف هذه النبتة بالاسم العلمي لها سراسينيا وتتميز هذه النبتة بأنها آكلة الحشرات ويرجع الموطن الأصلي لهذه النبتة إلى أمريكا الشمالية ويوجد من هذه النبتة حوالي عشر أنواع، أما عن طريقتها في اصطياد الحشرات فهذا يتم من خلال استخدامها الأكواز التي تشبه في شكلها الأباريق، حيث تقوم هذه النبتة بجذب الحشرات إليها من خلال ألوانها الجذابة ورائحتها المميزة التي تقوم بإفرازها فتدخل الحشرة إلى هذه النبتة من خلال أقماعها التي تحتوي علي شعيرات ناعمة بطبقة شمعية موجودة حول العنق والسطح الداخلي للزهرة، مما يجعل الحشرة تفقد السيطرة علي نفسها وتبدأ بالانزلاق إلى قاع الأبريق حيث يوجد في نهايته خليط مكون من ماء المطر وإنزيمات الهضم التي تستخدمها هذه النبتة في هضم الحشرات التي تقوم بالتهامها.

فوائد نباتات الزينة الداخلية

  • الفائدة الجمالية: تعد هذه النباتات وأوراقها المميزة وأزهارها الرائعة مصدراً هاماً من المصادر التي تمنح الأشياء جمالاً لا مثيل له، كما أن هذه النباتات تخدم العديد من الأغراض داخل المنزل والتي منها استخدامها في ملء الفراغات كما أنها تخلق مساحات جميلة فضلا عن أنها تقلل من الضوضاء إلى غير ذلك.
  • تنظيف الهواء: تساعد نباتات الزينة في تنقية الهواء من الملوثات وتجعله نقيا فضلا عن أنها تقلل من مستوى الملوثات، منها أول أكسيد الكربون والبنزين وثلاثي كلور الإيثيلين والتي تغمر المنازل بسبب مصادر الطاقة المختلفة، بالإضافة إلى إنها تساهم في إعادة تدوير غاز ثاني أكسيد الكربون وذلك أثناء عملية البناء الضوئي.
  • إضافة الرطوبة: تقوم نباتات الزينة بإطلاق الرطوبة من خلال المسامات الصغيرة الموجودة في أوراقها وذلك أثناء عملية النتح.
  • فائدة نفسية: تعمل نباتات الزينة على خلق المزيد من السعادة في المنزل، وهذا ما يجعل الحفاظ على نباتات الزينة يتم بشكل أكثر، فضلاً عن أنها تقلل من مستوى الاكتئاب، كما أن هناك عدة دراسات أثبتت أن نباتات الزينة ترفع من مستوى التركيز والإنتاج.
ختاماً، أصبحت نباتات الزينة الداخلية أمراً مرغوباً لكثير من الأفراد، وذلك لاستخدامها في تزيين منازلهم والحصول على مكان مميز زاخر بالسعادة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ