آخر تحديث: 15/07/2020

أبرز أنواع الأعشاب

أبرز أنواع الأعشاب
أنواع الأعشاب، تعد الأعشاب من أهم المواد الطبيعية التي تنتشر بشكل واسع، حيث يتم استعمالها كثيرا، وبالأخص إذا تم استخدامها في غايات طبية وصحية. 
يلجأ الكثير من الأشخاص لاستخدام الأعشاب؛ لأنها تعتمد على عناصر غذائية تمنح الجسم بالكثير من الفوائد، ومن جهة أخرى فهذه الأعشاب إذا لم تنفع الجسم فهي لن تضرها.
ولكن يفضل استخدام هذه الأعشاب بعد استشارة الطبيب المختص في مجال الأدوية بالأعشاب، لذلك سنقدم لكم في السطور القادمة أهم أنواع الأعشاب سواء الأعشاب الطبية أو الأعشاب التي تضر بالإنسان، وأيضا سنطرح لكم أهم أنواع الأعشاب للتخسيس، كما سنخبركم عن أنواع الأعشاب المخدرة وأنواع الأعشاب البرية.

أنواع الاعشاب الطبية

هناك أنواع كثيرة من الأعشاب الطبية، ولكن من أهم هذه الأعشاب هي:

اليانسون

تعتبر من بين أهم الأعشاب التي يتم استخدامها في معظم البلدان العربية،  فالمصريون القدماء كانوا أول الحضارات التي كانت تزرع اليانسون بشكل كبير؛ حيث تم استعماله لغايات طبية وفي الطهي أيضا.

وبعد ذلك انتشر اليانسون في اليونان وعند الرومانين أيضا، وفيما بعد وصل اليانسون للمكسيك والهند وأوروبا بإضافةً لدول آسيا الصغرى، فاليانسون يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المهمة التي تمنح الجسم بالبروتينات والسكريات والدهون، والألياف، والنشا.

ومن الممكن أن نستخرج من اليانسون زيوت عطرية يتم استخداها في العديد من الأمور، فاليانسون فوائده كثيرة ومتعددة ومنها هي:

  • يحتوي على مادة تسمى بالكولين، والتي تتواجد في كبد الإنسان وبالتالي فهي مهمة جدا لقيام الكبد بوظائفه بشكل جيد. 
  • يعالج اليانسون انتفاخ البطن والمعدة، وبالتالي يعمل على طرد الغازات الناتجة عنهم. 
  • يحسن من قدرة الجهاز الهضمي، وبالتالي يستطيع هضم المواد الدهنية والدسمة أيضا. 
  • يعالج اليانسون العديد من الأمراض والمشاكل التي تتعلق بالجهاز الهضمي، ومنها الالتهابات الحلقية والشعب الهوائية بإضافةً لمرض الربو أيضا. 
  • يزيل اليانسون الآلآم التي تصيب البطن ومنها الطمث والدورة الشهرية. 
  • يعمل اليانسون على إدرار اللبن بعد الولادة، كما أنه يتخلص من مشاكل الكحة، والبلغم، وبحة الصوت. 
  • يعمل على تنظيم ساعات النوم حيث يخلص الشخص من الأرق؛ ليحصل على نوم هادئ ومريح. 
  • يقوم اليانسون بالتخلص من الحشرات كالقمل والعث أيضا. 
  • يمكن أن نستخدم اليانسون لإضافته ليعطي نكهة في الطعام حيث يمكن إضافته في الطهي والحلويات. 

الميرامية

تعد الميرامية من بين الأعشاب التي تمد الجسم بالعديد من الفوائد، فالمرامية أو ما تسمي بنبتة القصعين، فهي عشبة تنمو وتنتشر بكثرة في الجبال، ويتم إضافة أوارقها في أغلب الأوقات إلى الشاي.

فالميرامية فوائده كثيرة ومتعددة ومنها هي‏: 

  • تعمل على تطهير وتنقية الجهاز الهضمي من الجراثيم التي تسبب الالتهابات، كما تحميها من الديدان المعوية المختلفة.
  • يستطيع الميرامية أن تدر البول، وبالتالي تتخلص من الغازات المزعجة والؤلمة. 
  • تقوم على تقوية الذاكرة بشكل كبير، وبالتالي يؤثر بشكل إيجابي على علاج مرض الزهايمر. 
  • يعالج الميرامية العديد من مشاكل الفم والأسنان، ومنها التهابات اللثة. 
  • يخفف الميرامية من التعرق الليلي بشكل ملحوظ. 
  • يعمل على تنظيم اضطرابات الدورة الشهرية ويقلل من الآلآم الناتجة عنها. 

الزوفا

الزوفا أو ما تسمى بأسنان داود، وهذه العشبة من الأعشاب الخضراء بحيث أن أزهارها وأوراقها وأغصانها جميعها خضراء،  وتنمو هذه العشبة في الأماكن المالحة.

ويمكن أن نستفيد منها في العديد من الأمور ومن بينها هي: 

  • يعالج الزوفا العديد من المشاكل التي تصيب الجهاز الهضمي ومنها: الإمساك ومشاكل القولون، بحيث أنها تحسن من قدرته لكي يهضم الطعام بشكل جيد، وبالتالي يقلل من الغازات والانتفاخات الناتجة عنه.
  • تعمل الزوفا في علاج نزلات البرد وبالخص التي تصيب الأطفال. 
  • تقوم الزوفا بتنظيم معدل ضغط الدم بالجسم. 
  • تقلل الزوفا من الكدمات، وتساعد على التئام الجروح بشكل أسرع. 
  • تقوم الزوفا بتقليل الاضطرابات النفسية ومنها القلق والاكتئاب وتساعد على الاسترخاء بشكل تام. 
  • يفيد الزوفا الحامل بشكل ملحوظ من جيع النواحي، ولكن يفضل استشارة الطبيب المعالج قبل تناوله.

انواع الاعشاب الضارة

هناك أعشاب ضارة تنمو في أماكن عديدة، ومن الأضرار التي تقوم بها هذه الأعشاب أنها قد تؤثر بالسلب على كمية المحاصيل وجودتها.

كما أنها تأخذ قدر كبير من ضوء الشمس، والماء، وتمتص المواد الغذائية الموجودة بالتربة بدون أي فائدة، كما أن هذه الأعشاب قد تجذب الكثير من الحشرات والأمراض التي تضر بالمحاصيل القريبة منها.

وتتواجد بكثرة هذه الأعشاب على جوانب الطرق وممرات السكك الحديدية والمجاري المائية، وإذا لم يتم تشذيبها بشكل مستمر فإنها قد تعوق الحركة هذا غير أنها ليست جميلة في مظهرها.

ومن بين هذه الأعشاب هي:

ظل الليل المُميت

وهو من الأعشاب السامة للإنسان والحيوانات الأخرى. 

القُرَّاص واللبلاب السام

يعتبروا من الأعشاب التي تسبب آلام جلدية قاسية للكثير من الأشخاص.

لقاح الرجيد

تعتبر من الأعشاب التي تسبب حمى القش لأشخاص عديدة.

انواع الاعشاب الطبيعية

هناك العديد من الأعشاب الطبيعية التي تمد الجسم بفوائد عديدة ومن أهم وأشهر هذه الأعشاب هي:

نبات العصفر

يحتوي هذا النبات على العديد من الأملاح المعدنية والفيتامينات والبروتينات ومواد المضادة لأكسدة، وهذه النبتة لها فوائد عديدة منها:

  • تعالج مرض البهاق والكلف وتقلل من الحكة الناتجة عنهم. 
  • كما أنه يستخدم في التخلص من رائحة الفم الكريهة. 
  • ويقلل من آلام المعدة بشكل ملحوظ. 
  • ويعمل على تحفيز وظائف الكبد. 
  • كما أنه يخفض من حرارة الجسم.

الزعفران

يعتبر الزعفران من الأعشاب الغنية بفيتامين "ب1" و"ب2"، كما أن بها مجموعة من الزيوت الأساسية، وتحتوي على مواد كيميائية نباتية، وبالتالي فلديها خصائص علاجية قوية، ومن بينها:

  • أنها من الأعشاب المدرة للبول، وللطمث أيضا. 
  • يعممل على تقوية الأعصاب وبالتالي فهو يحارب الالتهابات. 
  • يقوم بتدعيم جهاز المناعة البشري، وبالتالي يحمي الجسم من العديد من الأمراض وبالأخص السرطان.

انواع الأعشاب لتخسيس

هناك أعشاب تساعد على التخسيس ومن بينها:

الزنجبيل

تعتبر من أهم هذه الأعشاب التي تساعد في عملية التخسيس بشكل ملحوظ، حيث تعمل على تقليل الشهية وبالتالي تجعل السعرات الحرارية تنخفض بشكل أسهل.

القرفة

تساهم القرفة في إنقاص الوزن، حيث أن بها مركب غذائي مهم يسمي بالسينامالدهيد، هذا المركب يساعد على حرق الدهون بالجسم، وبالتالي يخفض الوزن. 

أنواع الأعشاب المخدرة

هناك أنواع كثيرة من الأعشاب المخدرة ومن بينها هي:

الخشخاش

تعتبر من أشهر الأعشاب المخدرة، ويتم استخراج العديد من المخدرات منها كالأفيون مثلا، وهذه العشبة تضر بشكل كبير حيث تحدث بعض التشنجات، كما أنها تمنع إدرار البول.

انواع الاعشاب البرية

هناك أعشاب برية كثيرة منها:

الرقروق

من النباتات التي تنبت في الأراضي الصلبة وفي السهول أيضا، وهو من النباتات المعمرة وتتواجد في فصل الربيع.

القليقلان

من النبتات التي تنمو بشطكل كبير في السهول والأراضي الصلبة أيضا، وهو من النباتات المعمرة والموسمية.  

أخيرا.. نجد أن أنواع الأعشاب السابقة من أهم الأعشاب التي تفيد الجسم بأكمله، سواء الشعر أو الصحة العامة، فبمجرد تناول هذه الأعشاب سوف نلاحظ الفرق ونتائج مبهرة.