آخر تحديث: 23/09/2020

أبرز فوائد الزيوت عطرية

أبرز فوائد الزيوت عطرية
تعتبر الزيوت العطرية واحدة من أهم المصادر التي نحصل منها على الروائح المنعشة ويستخدمها الإنسان في تعطير الجسم  ، حيث يتم استخراج هذه الزيوت من نباتات طبيعية  ،وقد يرجع استخدام الزيوت في علاج ومنع مجموعة من الأمراض إلى 6000عام.
حيث تؤثر الزيوت الطبيعية على صحتنا الجسدية وتساعد في علاج العديد من المشاكل الصحية وذلك عند استنشاقها أو تناولها مثل الأعشاب وبعض النباتات القابلة للأكل.
وللتعرف على أهم فوائد الزيوت عطرية وأنواع النباتات التي يتم استخراج الزيوت منها، وكيف يمكن استخدامها تابعوا معنا هذا المقال.

ما هي الزيوت العطرية؟

هي عبارة عن منتج يتم الحصول عليه من النباتية الطبيعية الموجودة على سطح الأرض ،ويتم استخدامه واستنشاق الرائحة المنبعثة منه، إما عن طريق التقطير بالماء أو البخار، أو من قشور الحمضيات بواسطة عملية ميكانيكية، أو عن طريق التقطير الجاف.

ولا تستخدم الزيوت مباشرة على الجلد، ولكن يتم تخفيفها بزيت ناقل وهو الحامل للرائحة  ،ومن أكثر الزيوت الحاملة انتشارا ،هي زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون ،وينبغي قياس رد الفعل التحسسي اتجاه الزيت العطري قبل استخدامه من خلال تجربته على جزء بسيط من الجلد.

وفي حالة وجود رد فعل تحسسي ينبغي التوقف عن استخدامه حتي لا يؤثر على الجسم بالسلب ،كما ينبغي تجنب تناول أو بلع الزيوت لأنه قد يتسبب في الضرر البالغ للكبد والكلي ،كما قد تحدث تفاعلات مع أدوية أخري مما يؤدي إلى حدوث تغييرات غير متوقعة في الجهاز الهضمي.

أهم فوائد الزيوت عطرية

يشير تتعدد الفوائد التي تنتج عن استخدام الفرد للزيوت الطبيعية والتي تؤثر على صحة الإنسان بالإيجاب وتتمثل فوائدها في التالي:

  • من أهم فوائد الزيوت عطرية هي الرائحة المنبعثة من عطرها الفواح ،خاصة بعد تجفيفها تعطي رائحة مميزة ،ويختلف كل نبات عطري في الرائحة المنبعثة منه عن الأخر، ويختار كل فرد الرائحة المناسبة لطبيعة شخصيته وتفضيلاته.
  • يتم استخدام الروائح والزيت العطري في العلاج التكميلي لبعض الحالات ،خاصة أن المركبات النباتية العطرية تستطيع أن تقوم بتعديل المزاج وتحسين الحالة النفسية .
  • تستخدم مجموعة عديدة من الزيوت العطرية لما تتمتع به من خصائص مضادة للفيروسات ومبيدات النيماتودا والفطريات ومبيدات الحشرات  ومضادات الأكسدة في علاج حالات الإصابة بالبكتيريا والفيروسات، التي قد تصيب الجسم من خلال تطبيقات العلاج بالروائح التدليك والتطبيقات الموضعية والاستنشاق.
  • تساعد هذه الزيوت الأساسية في تعزيز الصحة والعافية من خلال العلاج بالروائح  عن طريق وضع الزيوت في بخاخ والقيام بالاستنشاق أو كتطبيق موضعي
  • كما يمكن أن تقوم الزيوت العطرية بتطهير الجهاز التنفسي ومزيل الاحتقان والفوائد النفسية ،كما تساعد على تحفيز حاسة الشم لدى الإنسان حيث تنتقل الرائحة إلى الفم والأنف والرئتين، مما تساعد على تسليك الرئة واعطاء الجسم اشارة للدماغ بهذه الرائحة ،مما يدعم عمل حاسة الشم في التعرف على هذا العطر.
  • وقد تؤثر الروائح التي تصل إلى الدماغ على أجهزة الجسم كافة وترتبط ارتباط وثيق بالعواطف ،وهذا ما يفسر ربط رائحة معينة بمكان معين أو حدث مميز في الذاكرة، وبالتالي تساعدنا الروائح المنبعثة من الزيوت على ضبط معدل ضربات القلب  وضغط الدم، والتنفس بصورة جيدة وتقوية وتعزيز الذاكرة وخفض الشعور بالقلق والتوتر ،وتوازن الهرمونات.
  • قد يتم استخدام الزيوت في تطبيق التدليك وهذا ما يساعد جسدك طريقة فعالة في العناية والأهتمام بصحة الشعر والجلد، علاوة على دور التدليك بالزيت في تعزيز الدورة الدموية وزيادة الامتصاص، كما يساعد الجسم كثيرا.
  • وقد توصلت بعض الدراسات إلى الدور الفعال الذي تقوم به الزيوت الطبيعية ذات الرائحة الجميلة في تحسين وظائف الجسم، حيث تساعد على تقليل آلام الجسم وأوجاع العظام والأعراض المصاحبة مما تجعل الجسم يشعر بالإسترخاء، إلى جانب تخلصك من شحنات القلق والتوتر والإكتئاب التي قد تصيب الإنسان،  نتيجة التعب والأرهاق،كماتقوم بتقليل مشاكل الدورة الدموية والدورة الشهرية .
  • تساعد الزيوت على علاج مشاكل الشعر مثل مرض الثعلبة، أو   تساقط الشعر أو بعض أنواع   الصدفية ،بالإضافة إلى استخدام زيت النعناع في علاج مشاكل اضطرابات الجهاز الهضمي ،واستخدامات زيت القرنفل في علاج مشاكل الأسنان وتخفيف الألم وتقرحات الفم، وغيرها من الفوائد العديدة التي  يحصل عليها الفرد من استخدام الزيوت النباتية العطرية.

استخدامات الزيوت وتأثيرها على الإنسان

توجد العديد من الزيوت النباتية التي تتعدد استخدامتها وتأثيرها على جسم الإنسان،  لذلك نقدم لكم بعض الزيوت المهمة التي تساعد الجسم وتتمثل في :

زيت  الريحان

من النباتات الطبيعية العطرسة التي تساعد على زيادة التركيز وتقليل حدة الصداع  وتخفيف بعض أعراض الاكتئاب،ولكن ينصح بتجنب استخدامه أثناء فترات الحمل.

زيت البرغموت

يعتبر من الزيوت المهمة ويتم استخلاص عطرها من ثمرة حمضية إيطاليا يستخدم قشورها في الحصول على العطر  والمستخدمة في علاج مشاكل المسالك البولية  وعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي.

بالإضافة إلى دوره في تخفيف مشاكل الجلد الناجمة عن الإجهاد وعلاج مشكلة الجدري المائي، إلى جانب دور رائحتها الطيبة والمميزة في الشعور بالإسترخاء .

زيت الفلفل الأسود

من الإستخدامات التي يمكن الإستفادة منها عند دمج زيت الفلفل مع زيت الزنجبيل ،يساعد على تحفيز الدورة الدموية وعلاج مشاكل آلام العظام والعضلات وعلاج الكدمات وتحسين عمل المفاصل والشعور بالمرونة .

زيت   البابونج

يمكن ان يستخدم زيت البابونج في علاج العديد من مشاكل الجلد وخاصة الإكزيما.

زيت   السترونيلا

إذا كنت تبحث عن مادة طبيعية ورائحتها طيبة في التخلص من الحشرات والقوارض، عليك بإستخدام زيت السترونيلا، وهو من عائلة الليمون لكن تأثيره فعال.  

زيت   القرنفل

يعتبر زيت القرنفل ذات الرائحة القوية يستخدم مسكنًا موضعيًا أو مسكنًا للألم يشيع استخدامه منذ القدم في علاج مشكلة تخفيف آلام الأسنان، بالإضافة إلى كونه مضاد للأكسدة.

ويستخدم كمضاد للميكروبات والفطريات ،هذا بالإضافة إلى عاتج مشاكل الجهاز الهضمي ،حيث يساعد على منع القئ والغثيات والتخلص من الغازات الموجودة في المعدة وطارد للريح،  ومنع التشنج .

زيت الأوكالبتوس

من الزيوت العطرية التي تستخدم أثناء فترات نزلات البرد أو الإنفلونزا ،حيث يقوم هذا الزيت العطري في امكانية تسليك الممرات الهوائية والمساعدة على التنفس بشكل جيد  ،خاصة عند دمجه بزيت النعناع ولكن ينبغي مراعاة رد الفعل التحسسى من استخدامه.

زيت   المسك

من الزيوت الفعالة التي يمكن ان تستخدم في تقليل حدة التوتر والقلق والشعور بالإسترخاء ،بالإضافة إلى استخدمه في علاج بعض مشاكل الجلد ،ويستخدم في كطارد للبعوض.

زيت   الياسمين

إذا كنت تعاني من مشاكل جنسية وتحتاج إلى مادة مثيرة للشهوة الجنسية ،عليك استخدام زيت الياسمين،فقد اثبتت الابحاث إلى تأثير رائحة زيت الياسمين في زيادة عمل موجات بيتا،وهي المسؤولة عن اليقظة والتي تعمل كمنشط قوي للعملية الجنسية  ،وكذلك الحال بالنسبة لخشب الصندل يستخدم كمنشط جنسي .

زيت   اللافندر

من الزيوت الطبيعية المستخدمة في الشعور بالإسترخاء والراحة،ويساعد على النوم بشكل مريح ويمكن استخدام قطرات قليلة على الجسم أو على الوسادة يجعلك تخلد للنوم بكل سهولة، كما يعالج العديد من مشاكل الصداع وتخفيف الشعور بآلام الرأس والتهدئة كما يقلل الشعور بالقلق والتوتر، ويستخدم كمطهر للجروح والحروق الطفيفة .

  زيت شجرة الشاي

شاع استخدامه في مكونات العديد من منتجات العناية بالشعر ومستحضرات التجميل، حيث يتمتع بخصائص مضادة للميكروبات ومطهر ومعقم، ويتم استخدامه لعلاج مشاكل البشرة،مثل حب الشباب   والحروق والعض،ويمكن استخدامه كغسول الفم في القضاء على الفيروسات والميكروبات الموجودة في الفم، ولكن لا يجب ابتلاعه أبدًا لأنه سام.

زيت اليارو

يستخدم زيت اليارو في علاج مشاكل التنفس وعلاج فعال لأعراض البرد والإنفلونزا ،كما يستخدم في تقليل التهاب المفاصل.

زيت اللبان

يعود استخدام زيت اللبان إلى العصور القديمة كمساعد للتأمل ويستخدم في التهدئة وإبطاء التنفس والشعور بالإسترخاء، بالإضافة إلى دوره الفعال في التخلص من شحنات القلق والتوتر التي تصيب الإنسان وعلاج الإكتئاب.

زيت إكليل الجبل

من الزيوت العطرية التي تستخدم في تحفيز الدورة الدموية في فروة الشعر، ويستخدم في  علاج مشاكل سقوط الشعر ويعزز نمو الشعر  ،بالإضافة إلى تعزيز الذاكرة، ويمنع تقلصات العضلات، ويدعم الجهاز العصبي.

زيت لوريل

استخدم زيت لوريل من الغار على نطاق واسع في مستحضرات التجميل والعناية بالشعر لقدرته الفعالة في العناية بفروة الرأس وتحفيز الدورة الدموية ،وتساعد على نمو الشعر بشكل صحي وتعالج مشاكل تساقط الشعر ووجود فراغات بالشعر.

زيت البابونج والبردقوش

من العطور التي تعمل كمهدئ قوي يساعد على الإسترخاء ويقضي على التوتر والقلق ،ويساعد على النوم بشكل أفضل ويعالج مشاكل الأرق وانقطاعات النوم. 

زيت الليمون

من الحمضيات التي تستخدم بشكل أساسي كمضاد للجراثيم،  وبالإضافة إلى دوره في تعزيز وتقوية جهاز المناعة وعلاج أمراض ومشاكل الجهاز التتفسي وأعراض نزلات البرد، ويستخدم في علاج السعال وتحسين الحالة النفسية والمزاجية، ويساعد في تخفيف أعراض التوتر والاكتئاب.

وفي النهاية، بعد التعرف على فوائد الزيوت عطرية في العلاج ومكافحة الأمراض، عليك باستخدامها مع مراعاة النظام الغذائي الصحي وتعديل نمط الحياة والحفاظ على الصحة العامة، حتي تستطيع الزيوت أن تقوم بمهامها.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط