كتابة : Reham
آخر تحديث: 24/03/2021

ألوان الطيف السبعة كيفية تشكيلها وتأثيرها على الإنسان

ألوان الطيفالسبعة هي ظاهرة فيزيائية تحدث نتيجة انكسار وتحلل ضوء الشمس فتظهر الألوان في المطر الخفيف بصورة واضحة عندما تظهر الشمس في ذلك الوقت>
والطيف الكهرومغناطيسي هو مجموعة من الموجات الكهرومغناطيسية التي لها نفس المميزات ولكنها تختلف في التردد والطول الموجي وهي إلى ذلك تحتوي على الضوء المرئي والأشعة تحت الحمراء والفوق بنفسجية وكلها طاقات متوسطة.
ألوان الطيف السبعة كيفية تشكيلها وتأثيرها على الإنسان

الوان الطيف بالترتيب

تعد الأشعة السينية هي:

  • طاقة ذات تردد عالي، وأشعة جاما ذات تردد ضعيف، ولكن الأشعة الناتجة من الراديو هي من أضعف الترددات.

يعد الطيف المرئي هو:

  • جزء صغير ومتوسط من الطيف الكهرومغناطيسي بسبب كون الضوء المرئي في طبيعته يتكون من موجات كهرومغناطيسية.
  • لقد سمي الطيف المرئي بهذا الاسم لأن العين قادرة على تمييزه ورؤيته كما يطلق عليه أيضاً اسم الضوء.

أما الطيف فيعني:

  • مجموعة من المكونات التي تلتزم بذاتها وتتميز بأنها نفس المواصفات وذلك من خلال البَدْء بالطيف المرئي نزولاً بالأشعة تحت الحمراء ونزولاً للأشعة فوق البنفسجية.
  • يعد طول الطيف بين الموجات من 380 إلى 740 نانو متر، ويمكن القول بأن الطول الموجي هو المسافة بين موجتين متتابعتين.
  • يعد الضوء أساس جميع الألوان ويوجد في الحقيقة ثلاثة ألوان رئيسية ومن خلالها يمكن تشكيل الألوان بأجمعها فيما عدا الأبيض والأسود ومن هذه الألوان الأساسية الأحمر والأصفر الأزرق.
  • تنتج ألوان فرعية عند خلط لونين أساسيين مع بعهما مثل دمج الأصفر مع الأزرق يعطي الأخضر، ودمج الأحمر مع الأزرق ينتج بنفسجي، وعندما يدمج الأحمر مع الأصفر ينتج برتقالي.

تنقسم الألوان إلى قسمين:

  • القسم الأول: قسم الألوان الدافئة أو الساخنة وهي تتكون من الأحمر الأصفر والبرتقالي.
  • أما القسم الثاني:فهو قسم الألوان الباردة أو الهادئة وهي الأزرق والأخضر.

الوان الطيف السبعة

يطلق على الألوان السبعة التي تظهر في السماء اسم قوس قزح أو قوس المطر وهي عبارة عن ظاهرة طبيعية مألوفة لدى الإنسان وتحدث بسبب انكسار الضوء القادم من أشعة الشمس وعندما تتبخر قطرات الماء يظهر قوس قزح وذلك يحدث بعد هطول الأمطار أو خلال المطر الخفيف في أثناء وجود الشمس المشرقة، ويمكننا تقديم معلومات أخرى عن الوان الطيف السبعة فيما يلي :

  • من خلال الطول الموجي تتسلسل الوان الطيف من الطويل إلى الصغير ويحدث ذلك بدءاً من اللون الأحمر ثم البرتقالي ثم اللون الأصفر ثم الأخضر يليه الأزرق والأزرق النيلي واللون البنفسجي في النهاية، فيظهر اللون الأحمر من الخارج واللون البنفسجي من الداخل.
  • يظهر الطيف على هيئة نصف دائرة وهناك حالات نادرة الحدوث وتحدث ما يعرف بالطيف القمري وهو يظهر ليلاً بلون وحيد وهو الأبيض الهادئ بسبب عدم مقدرة العين على مشاهدة الألوان ليلاً.
  • يكون الطيف القمري عكس الطيف المرئي لأن الطيف القمري يحدث ليلاً عند سقوط ضوء القمر عليه ومن خلال قطرات الماء أما الطيف المرئي فيحدث مع الشمس.
  • تتوافق سرعة الوان الطيف مع سرعة الضوء نفسه التي تصل إلى 300000 كيلو متر لكل ثانية، وتسير في طريق مستقيم وتظهر في الأوساط الشفافة والفراغ والأوساط الغير شفافة أيضاً.
  • عندما تحدث اختلافات في الوان الطيف فتتم من خلال الطول الموجي أما السرعة الثابتة لهم فهي من الثوابت الطبيعية وتختلف الوان الطيف السبعة من خلال التردد ثم أن تردد الموجة يقاس من خلال سرعة الموجة مقسوماً على الطول الموجي لها.

الوان الطيف ومدى تأثيرها على الإنسان

يمكن لأي إنسان أن يكون الوان طيف من خلال :

  • وضع منشور زجاجي أو أسطوانة لامعة تشبه الزجاج أمام الضوء مباشرة، كما يمكن الحصول على الضوء الأبيض من خلال خلط ألوان الطيف معاً.
  • يرجع الفضل في اكتشاف ألوان الطيف للعالم الفيزيائي إسحاق نيوتن وفي البداية كانت معرفة أنها ستة ألوان ولكن أضاف لهم العالم إسحاق اللون النيلي الذي يكون بين الأزرق والبنفسجي.
  • توجد زاوية مخروطية تقع بين خط الأفق وأي نقطة على الطيف ويطلق عليها زاوية الطيف حيث يبلغ قياسها 42 درجة أما زاوية الرؤية فتكون 84 درجة.

تؤثر ألوان الطيف على الإنسان تأثير عضوي ونفسي:

  1. على سبيل المثال إن نظرنا إلى اللون الأحمر فنشعر بأنه يضخ الدَّم لأعلى ويصيب الغدد المختلفة في جسم الإنسان وهو إلى ذلك يرفع من طاقة الجسم والنفس وينشط الخلايا.
  2. يرتبط اللون البرتقالي بجهاز المناعة حيث أنه يرفع من عمل الجسم ومن كفاءته حيث يحدث ذلك من خلال الموفقة مع ترددات الجسم.
  3. أما اللون الأصفر فإنه ينشط ويجدد خلايا العقل ويزيد من الإحساس بالبهجة والسعادة.
  4. اللون الأخضر لها دور كبير وأهمية لعضلة القلب وهو إلى ذلك يساعد على زيادة التنفس بالإضافة إلى مساعدة الجسم على التوازن وهو إلى ذلك يزيد من الإحساس بالبهجة أيضاً.
  5. يعطي اللون الأزرق بدرجاته بجانب اللون النيلي إحساس بالهدوء ويعمل على خفض ضغط الدَّم المرتفع وهو إلى ذلك يساعد على تفعيل الغدة النخامية التي تساعد الجسم على النوم العميق وتعمل على تفعيل خلايا النخاع الموجود في العظام وهو إلى ذلك يساعد على الإبداع.
  6. اللون البنفسجي له تأثير مخفض من مستوى الاضطرابات المسؤول عن العاطفة وبذلك فهو يساعد على تحفيز الثبات العاطفي والنفسي.
  7. يختلف تأثير الألوان من شخص إلى آخر بسبب اختلاف الترددات التي تصدرها الأجسام الطبيعية وكل شخص لديه لون مميز يساعد على الهدوء والاسترخاء.

طريقة أكتشافالوان الطيف

يمكن للأفراد أكتشاف الوان الطيف من خلال القيام بالأتي:

  • يقوم الشخص باختيار وقت مناسب لرؤية قوس قزح ويفضل أن يكون اليوم الأخير وبخاصة في الأماكن التي تتكدس بالعواصف الرعدية.
  • وخلال هطول الأمطار في وقت الظهيرة تتوزع نِقَاط المطر.
  • كما يسهل على المراقب أن يرى الوان الطيف عندما يقفبالطريقة الصحيحة وهي أن يجعل ظهرة للشمس ثم يحدد نقطة معينة للشمس ويفضل أن تكون باتجاه الرأس.
  • ثم يقومبفرز السماء بدرجة 42 فوق المنطقة المنشودة وعند مشاهدة الوان الطيف فذلك يعني رؤية الطيف الابتدائي.
  • عندما يقوم بفرز السماء بدرجة 51 درجة في النقطة الموجهة للشمس سوف يظهر طيف باللون الهادئ ويسمى الطيف الثانوي.

كيف تتكون الوان الطيف السبعة؟

  • نقصد بالضوء عادة الضوء الأبيض الذي عندما يمر من جسم شفاف يتفكك اللون إلى سبعة ألوان في الجو.
  • وتشكل شكل قوس وتسمى بألوان الطيف التي تتكون من اللون (الأحمر –البرتقالي –الأصفر –الأخضر _ الأزرق _ النيلي _ بنفسجي)
  • في بعض الأحيان يكون التعامل مع اللون النيلي والأزرق كأنهم لون واحد إلا إنهم لونين من ألوان الطيف السبعة.
  • ويمكننا القول بأن ضوء الشمس هو مصدر ألوان الطيف، ويمكننا رؤية ألوان الأشياء بسبب تفاعل الأشياء مع الضوء الأبيض ويطلق على الخط الرفيع من الضوء اسم شعاع الذي يتكون من أشعة الضوء المتعددة.
بعد أن تعرفنا على الوان الطيفيمكننا القول بأن الضوء هو شكل من أشكال الطاقة التي تنتقل على شكل أمواج وتسير لمسافات طويلة بسرعة 190000 ميل ويستغرق الضوء ما يقرب من ثمانية دقائق عندما يصل من الشمس إلى كوكب الأرض وهذا يفسر السرعة الكبيرة للضوء.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ