آخر تحديث: 01/12/2020

أهم إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل

أهم إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل
الجراحة التجميلية هي نوع من الجراحات التي يتم إجراؤها لأغراض وظيفية أو جمالية، ولكن عند لتعرض لها يلزم التعرف أولا عن إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل.
بالرغم من تعدد أغراض عمليات التجميل مثل غرض إصلاح العيوب أو التشوهات الخلقية أو ترميم الجلد وأجزاء الجسم بعد الحروق أو الحوادث المختلفة يلزم التعرف على ما يخص إِجابيات وسلبيات عمليات التجميل لحماية الجسم من أي مضاعفات.

نبذة عن إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل

قد يكون السعي وراء الجمال مرهقًا، لكن الجراحة التجميلية اليوم جعلت الأمر أسهل، وفي السنوات الأخيرة أصبحت العمليات الجراحية شيوعًا بين النساء والرجال.

ومع تطور التقنيات الطبية والجراحية، أصبح الطريق ممهداً مع نحافة الجسم، على الرغم من ذلك، فإن العمليات التجميلية مثل العمليات الجراحية الأخرى لها بعض المخاطر والعيوب التي قد تسبب التردد قبل تطبيقها.

الجراحة الترميمية

تم تصميم جراحة وإعادة تأهيل الأعضاء الخارجية التي تعرضت لحوادث فقدت شكلها المتناسق أو وظيفتها الطبيعية؛ التشوهات الخلقية، وإصابات الحروق، وحوادث السيارات.

ومن بين الحالات المعروفة التي يتم فيها إجراء هذا النوع من الجراحة شق الشفة، أو زيادة أو نقص في عدد أصابع اليد والقدم، ومحاولة صنع الثدي بعد إزالة السرطان خلايا منه.

يركز هذا النوع من الجراحة على العمليات الجراحية التي تتناول الجانب الرسمي الوحيد، مثل نحت الجسم وشفط الدهون وإصلاح الأنف وشد الوجه وشد الثدي وزراعة الشعر وإزالة التجاعيد.

أضرار عمليّات التجميل

الجراحة التجميلية سيف ذو حدين، حيث تتعدد إِجابيات وسلبيات عمليات التجميل على الصعيد الجسدي والصحي والنفسي، بالإضافة إلى التكلفة الباهظة للجراحة، وقد يصاحب الجراحة بعض الأضرار مثل:

الورم الدموي

وهو عبارة عن تجمع الدم في الجراحة تحت الجلد، وحوالي 1 إلى 6٪ من جراحة تكبير الثدي، حيث يعاني الورم الدموي.

تلف الأعصاب

احتمال تلف الأعصاب موجود في أنواع أخرى كثيرة الجراحة إنها دليل على تلف الأعصاب، وحوالي 15٪ من النساء اللواتي يخضعن لتكبير الثدي يفقدن الإحساس بشكل دائم في الحلمة.

الإنتان

على الرغم من إجراء الجراحة لمنع العدوى بعد الجراحة، يمكن أن يحدث السيلوليت تحت الجلد - على سبيل المثال - عندما يعاني 2-4٪ من الأشخاص من انسداد رئوي.

جلطات عميقة

عادةً ما تظهر الإصابة بجلطات الأوردة العميقة في الأطراف السفلية، وعندما تحدث الجلطات في هذه المناطق بالذات.

فإنهم يتحملون خطر نقلهم إلى الأوعية الرئوية بعد عبور القلب الأيمن، وهذه الحالة الطبية المتمثلة في الانسداد الرئوي شديدة للغاية وخطيرة للموت.

تشكيل الندبات

ويمكن أن تحدث الندبات في جميع العمليات الجراحية.

غياب الرضا عن المظهر العام الجديد

على الرغم من أن معظم جراحي التجميل سعداء بالنتائج التي تم الحصول عليها، إلا أن احتمال عدم الرضا عن الشكل الجديد.

ولأن أولئك الذين يجرون عملية تجميل عضلي قد يعانون من عدم تناسق في الثدي، وأولئك الذين يخضعون لشد الوجه قد لا يكون نتيجة نهائية.

تلف الأعضاء

شفط الدهون قد يسبب تلف الأعضاء الداخلية القريبة.

مضاعفات التخدير

مثل الحساسية للتخدير المتنوع أو الاستيقاظ أثناء الجراحة في حالة عدم بحث كمية التخدير بشكل جيد.

مياه تحت الجلد

وهو تراكم السوائل في المصل من الدم تحت الجلد، ويؤدي إلى الانتفاخ والألم.

مخاطر عمليّات التجميل

عند ذكر إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل يمكن أن تشكل الإجراءات التجميلية عدة مخاطر محتملة، تتراوح من مخاطر بسيطة إلى معقدة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات مميتة أو دائمة.

ولعل أهم المخاطر المرتبطة بالجراحة التجميلية هي:

  • نزيف، عدوى، التهاب في الجرح أو في مكان الحقن
  • خطر مع التخدير، لأن التخدير العام قد يتسبب في دخول بعض الأشخاص في غيبوبة مؤقتة أو دائمة أو الإصابة بجلطات دموية، ونادرًا ما تنتهي بالوفاة، خاصة عند المرضى الذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة أو السمنة.
  • الشعور بالشلل أو الوخز نتيجة موت الأعصاب أثناء الجراحة
  • تجمع السوائل تحت الجلد، وتورم في الجروح أو كدمات بعد الجراحة.

سلبيّات عمليات التجميل

على الرغم من المزايا العديدة للجراحة التجميلية، إلا أن الجراحة التجميلية لا تزال لها عيوبها التي يجب أن تأخذها بعين الاعتبار قبل أن تقرر إجراء عملية جراحية أو جراحة تجميلية.

ومن أهم عيوب الجراحة التجميلية:

الإدمان

وتجدر الإشارة إلى أن بعض الحالات التي خضعت لجراحة تجميلية طورت حالة من الإدمان وهاجس الجراحة التجميلية، مع شعور دائم بفقدان الثقة بالنفس، الأمر الذي يدفعهم لإجراء عمليات تجميل جديدة من الرغبة في ذلك احصل على صورة أقرب إلى المثالية.

المخاطر الصحية والنفسية التي تنطوي عليها عمليات التجميل المذكورة أعلاه.

التكلفة النقدية العالية

تستغرق معظم الإجراءات التجميلية، خاصةً المعقدة منها، وقتًا طويلاً للتعافي.

مضاعفات عمليّات التجميل

مثل أي إجراء طبي آخر أو جراحة تقليدية، يمكن أن تسبب الإجراءات التجميلية بعض المضاعفات الصحية، يمكن علاج بعضها بالأدوية أو إجراءات أخرى لإصلاح الضرر.

ومن أهم المضاعفات الصحية التي يمكن أن تسببها الإجراءات التجميلية:

النزيف الحاد

كما هو الحال مع أي عملية جراحية، يمكن أن يصاحب الجراحة التجميلية نزيف، وهو من أخطر المضاعفات التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة إذا لم يتم علاج المريض على الفور، كما يمكن أن تسبب فقر الدم.

الحساسية

يعاني بعض المرضى من ردود فعل تحسسية تجاه الحقن، أو رفض الأنسجة المنقولة في الجسم كما في حالات ترقيع الجلد لإصابات الحروق أو زراعة الثدي.

مضاعفات التخدير

يمكن أن يصاحب التخدير العام أو التخدير الخاص العديد من المضاعفات، مثل الدخول في غيبوبة مؤقتة أو دائمة والالتهاب الرئوي وانخفاض مفاجئ في ضغط الدم أو السكتة الدماغية والنوبات القلبية.

تلف الأعصاب

يعد تلف الأعصاب الدائم وفقدان الإحساس في الأنسجة المصابة من المضاعفات التي يجب ملاحظتها وغالبًا ما تظهر في جراحة الثدي.

مضاعفات أخرى

  • تجلط الدم، والذي يمكن أن يسبب انسداد الشاريان والموت.
  • الأضرار التي تلحق بالأعضاء الداخلية والتي قد تحدث في إجراءات مثل شفط الدهون.
  • تلف خلايا الدماغ بسبب عدم كفاية إمداد الدماغ بالدم.
  • تقلبات مزاجية مستمرة نتيجة اضطراب هرموني.

كيف تتجنب مخاطر عمليّات التجميل؟

قد يقيك التحضير الكامل لجراحة التجميل من المخاطر أو المضاعفات المحتملة للجراحة.

إختيار الطبيب

من أجل تجنب المخاطر والمضاعفات العديدة في الجراحة التجميلية، يجب أولاً اختيار جراح تجميل من ذوي الخبرة والسمعة، ويجب التأكد من أن الطبيب مؤهل رسميًا ولديه ترخيص لممارسة المهنة.

الفحوصات والتحاليل الطبيّة

يجب أن يخضع المريض لفحوصات طبية شاملة لتجنب المضاعفات المحتملة، ويجب إعداد ملف كامل عن تاريخه الطبي ومشاكله الصحية وتقديمه إلى الطبيب مع قائمة الأدوية المستخدمة يوميًا.

إسشارة الطبيب

يجب على المريض طلب الدعم النفسي قبل الجراحة وبعدها إذا لزم الأمر، كما يُنصح بمناقشة الطبيب مع كل ما يتعلق بالجراحة والمضاعفات والمخاطر.

احتياطات أخرى

  • يجب فحص سمعة المستشفى ومعداته وطاقمه الطبي
  • لا تتسرع في النتائج واستغرق وقتًا كافيًا للشفاء التام، مع المتابعة الدورية مع الطبيب والاتصال به فور حدوث مضاعفات أو أعراض جانبية
  • لا تجرب أي تقنيات جديدة وانتظر التجارب والتقييم والموافقة
  • أخيرًا، تحتاج إلى الاعتراف بحاجتك الحقيقية إلى الجراحة التجميلية والقراءة عن الجراحة وتجارب الأشخاص السابقين قبل اتخاذ قرار.
تعتبر إيجابيات وسلبيات عمليات التجميل من النقاط التي يجب التعرف عليها قبل الإقبال على أي عملية جراحية غرضها التجميل، وذلك من أجل مراجعة قرارك ولتفادي أي أضرار قد تلحق بك. 

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط