آخر تحديث: 05/09/2021

ما هو التضخم المالي؟ ما أسبابه وما عواقبه؟

ما هو التضخم المالي؟ ما أسبابه وما عواقبه؟
التضخم المالي هو الزيادة في أسعار السلع والخدمات، التضخم ليس مجرد زيادة في سعر سلعة أو خدمة معينة فقط، ولكنه زيادة مستمرة في المستوى العام للأسعار، وهي مشكلة تعاني منها الكثير من الدول النامية.
لا يحدث التضخم فقط في حالة ارتفاع أسعار بعض السلع بشكل مستمر أو ارتفاع أسعار جميع السلع مرة واحدة، في هذا المقال نتحدث بشكل مفصل عن كل الجوانب المتعلقة بالتضخم.

ما هو التضخم المالي؟

كما ذكرنا سابقًا التضخم يعني زيادة أسعار المنتجات والخدمات، وتكون هذه الزيادة مستمرة، وعلى الرغم من أن مصطلح التضخم جديد نسبيًا، فإن التضخم بشكل عام يحدث منذ بدء الحضارة.

ونذكر لكم مثالًا لتوضيح معنى التضخم:

إذا كان معدل التضخم الشهري 1 بالمائة، فهذا يشير إلى أن المستوى العام للأسعار قد ارتفع بنسبة 1 بالمائة في ذلك الشهر مقارنة بالشهر السابق.

  • انخفاض التضخم لا يعني انخفاض الأسعار أو زيادة القوة الشرائية للناس وزيادة دخولهم، انخفاض التضخم يعني زيادة أقل في الأسعار، وانخفاض أقل في القوة الشرائية للناس وبالتالي الاستقرار والازدهار.
  • نظرًا لأن معدلات التضخم يمكن أن تؤثر بشكل مباشر على الخطوات التي تتخذها البنوك المركزية في سياساتها النقدية، فهي أيضًا فعالة جدًا في أسعار الصرف، لأن معدل التضخم هو المؤشر الرئيسي للتغييرات التي ستجريها البنوك المركزية على أسعار الفائدة.
  • على سبيل المثال، إذا انحرفت معدلات التضخم عن أهداف البنوك المركزية في اتجاه تصاعدي، فإن توقع حدوث زيادة في أسعار الفائدة يأتي في المقدمة.
  • بينما إذا كان معدل التضخم أقل من أهداف البنوك المركزية، فإن توقع حدوث انخفاض يأتي في المقدمة في أسعار الفائدة.
  • قد تؤدي التطورات المحلية والدولية إلى انحراف هدف التضخم، على الرغم من أن معدل الانحراف هذا ليس له قيمة محددة.
  • إذا زاد البنك المركزي من أسعار الفائدة مع الأخذ في الاعتبار مسار الأسواق العالمية، يمكن ملاحظة التحركات الهبوطية في معدلات العملة المحلية.
  • إذا تسببت الظروف الحالية في قيام البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة، فقد تكون هناك زيادات في معدلات العملة، على الرغم من أن التضخم ليس عاملاً منفردًا في تحركات أسعار الصرف، إلا أنه بيانات مهمة يمكن أن تسبب التقلبات.

ما هي أسباب التضخم؟

تتلخص أسباب التضخم على النحو التالي في 100 سؤال في كتيب البنوك المركزية، في الأدبيات الاقتصادية، تم التأكيد على ثلاثة أسباب رئيسية للتضخم بشكل خاص:

  •  يحدث تضخم الطلب عندما لا تستطيع السلع والخدمات المنتجة في الاقتصاد تلبية الطلب الكلي.
  • تؤدي حقيقة أن الزيادة في الطلب على السلع والخدمات أعلى من الزيادة في إجمالي العرض إلى زيادة أسعار السلع والخدمات.
  • تضخم التكلفة هو انخفاض إجمالي العرض نتيجة زيادة تكاليف الإنتاج في الاقتصاد، تليها زيادة في المستوى العام للأسعار.
  • يمكن أن يكون سبب الزيادة في تكاليف الإنتاج هو سوق العمل والأجور، وكذلك بسبب ارتفاع أسعار السلع الأساسية مثل النفط والغذاء أو الكوارث الطبيعية.
  • يمكن أن تؤدي الزيادات في سعر الصرف أيضًا إلى التضخم من خلال تكاليف القطاعات التي تستخدم المدخلات المستوردة في عملية الإنتاج.
  • ومع ذلك، يمكن أن تتسبب اللوائح والضرائب التي تفرضها الحكومة أيضًا في تضخم التكلفة.
  • تلعب توقعات التضخم أيضًا دورًا رئيسيًا في التضخم، إذا توقع المستهلكون والمنتجون أن الأسعار ستستمر في الارتفاع في المستقبل، فسوف تنعكس هذه التوقعات في أسعار السلع والخدمات من خلال مطالب الأجور في المستقبل.
  • يمكن الاستشهاد بمطالب مثل زيادة الراتب وزيادة الإيجار وتحديد السعر الآجل الخاضع لاتفاقيات البيع والشراء التجاري كمثال على هذا الموقف.
  • هذه التوقعات والمطالب يمكن أن تحدد التضخم في المستقبل، هذا الوضع يسمى التأكيد الذاتي لتوقعات التضخم.

ما هي العواقب السلبية للتضخم؟

بعض النتائج السلبية للتضخم هي كما يلي:

  •  القوة الشرائية للمال تتناقص:

إذا انخفضت القوة الشرائية تدريجياً، فإن هذا يقلل من الثقة في العملة ويؤدي إلى الدولرة، مع انخفاض القوة الشرائية للعملة الوطنية في بيئة تضخم عالية، يزداد تفضيل العملات الأجنبية، مما يحافظ على قوتها الشرائية.

  •  تدهور توزيع الدخل بسبب التضخم:

التضخم يؤثر سلبا على النمو، تؤثر بيئة عدم اليقين سلبًا على الإنتاج والإنتاجية، بيئة عدم اليقين الناتجة تؤدي أيضًا إلى ارتفاع أسعار الفائدة.

تفقد الأموال قيمتها بمرور الوقت، مما يضر بمدخرات التقاعد بشكل عام ويقلل من التعامل مع البنوك.

إذا كان التضخم أعلى من مستوى معقول، فغالبًا ما يلجأ البنك المركزي إلى رفع أسعار الفائدة لتقليل الإنفاق ثم تشجيع المستهلكين على الادخار، وبالتالي تقليل الطلب على السلع والأسعار، والعكس صحيح إذا انخفض التضخم المعدل أقل من المعدل المستهدف.

تستخدم بعض الشركات مستوى التضخم لتحديد الزيادات السنوية في الأجور، ولكن في السنوات الأخيرة اتجهت بعض الشركات إلى هذا النهج لتحديد زيادات الأجور وبالتالي لم تتمكن من مواكبة ارتفاع الأسعار.

إيجابيات التضخم

غالبًا ما يتم تصوير التضخم على أنه أمر سيء للغاية في نظر الجمهور -وهذا صحيح غالبًا خاصة في معدلات التضخم المرتفعة- لكن التضخم -عند أدنى مستوياته- له جانب إيجابي:

  • نظرًا لأن سوق العمل أكثر قابلية للتكيف مع التغيير، فإن تقليل شدة الركود عند حدوثه يسمح له بمعالجة الركود بشكل أكثر فعالية وبأضرار أقل.
  • يساهم التضخم، بحده الأدنى، في زيادة حركة الأموال الثابتة وتحفيز الاستثمار والتجارة (على عكس التأثير السلبي لمعدلات التضخم المرتفعة).

كيفية حساب معدل التضخم؟

يتم حساب التضخم ببساطة على النحو التالي:

  •  معرفة المنتجات الأكثر شراء (مسح إنفاق الأسرة).
  • ثم قم بقياس التغير في الأسعار وقم بتطبيق وزن السلعة على التغير في السعر.

هناك عدة مؤشرات لقياس التضخم أشهرها:

  • مؤشر أسعار المستهلك(CPI): بما أن المؤشر يقيس متوسط أسعار سلة، فهو تقرير شهري يعكس التغير الشهري في أسعار بعض السلع ومستوى استهلاك السلع والخدمات في الدولة.

وهذا يشمل مجموعة من أسعار السلع للأغذية، والملابس، والمواصلات، والرعاية الطبية، والخدمات الترفيهية، وغيرها، لذلك يشار إليها بمؤشر تكلفة المعيشة.

  •  تغيير الأسعار WPI: في المراحل التي تسبق مستوى التجزئة، يراقب التغيرات في أسعار السلع المحلية والدولية بين فترتين في الأسواق الأولية.
  • PPI حساب التضخم: عبارة عن مجموعة من المؤشرات التي تحسب وتوضح متوسط حركة أسعار مبيعات المنتجات المحلية بمرور الوقت، ويقيس مؤشر سعر المنتج تحركات الأسعار للبائع، أي أن هذا المؤشر هو تكلفة الإنتاج.

في هذه المتغيرات، يمكن أن تؤدي الزيادة في سعر أحد المكونات (مثل المشتقات البترولية) إلى إلغاء انخفاض السعر في عنصر مختلف تمامًا (مثل الحبوب).

رياضياً، يمكن حساب التضخم بالمعادلة التالية:

التغيير في التضخم= قيمة مؤشر CPI النهائي/ القيمة الأولية لمؤشر أسعار المستهلك.

اتفق العلماء بالإجماع على تعريف التضخم المالي على أنه زيادة هائلة ومتزايدة في الأسعار مع انخفاض القوة الشرائية للمستهلك، بسبب الاختلاف في قيمة سعر الصرف وتأثيره على قطاعي الصناعة والخدمات، وبالتالي تقليل من قيمة العملة المحلية.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ