آخر تحديث: 03/05/2021

خسوف القمر تعريفه, أنواعه, وقت حدوثه وأهميته

خسوف القمر تعريفه, أنواعه, وقت حدوثه وأهميته
تعد ظاهرة خسوف القمر من الظواهر الطبيعية التي تحدث في السماء حيث إن القمر يدور في مدار بيضاوي حول كوكب الأرض وتدور الأرض حول الشمس، وأثناء هذا الدوران يحدث مصادفة.
حيث تقع الأرض بين الشمس والقمر لبعض الوقت فتحجب الأرض ضوء الشمس عن القمر ويظهر لنا خسوف القمر (الظاهرة الفلكية المشهورة) فقط عندما يكون القمر في طور البدر.

تعريف خسوف القمر 

القمر بطبيعته:

  • جسم معتم لا يشع ضوء أو حرارة ولكنه يعكس لنا ضوء الشمس الساقط عليه فيبدو لنا وكأنه منير.

وتحدث ظاهرة الخسوف:

  • عندما يتواجد القمر والأرض والشمس على استقامة واحدة، ولكن لا تحدث هذه الظاهرة كل شهر وإنما كلما كانت الأرض والشمس والقمر على استقامة واحدة فهي نادراً ما تحدث.

أنواع خسوف القمر 

يوجد من خسوف القمر ثلاثة أنواع ويمكن ذكرهم فيما يلي:

1. الخسوف الجزئي

  • الخسوف الجزئي هو نوع من أنواع الخسوف، ويحدث عندما يكون جزء من القمر في منطقة ظل الأرض فيقع ظل الأرض على جزء من سطح القمر فيبدو لنا ذلك الجزء المعتم وكأنه لم يوجد أو يبدو القمر على شكل هلال أو نصف قمر.
  • ويحدث الخسوف الجزئي عندما لا يكون القمر والشمس والأرض على استقامة واحدة، ويمكننا القول بأن مرحلة الخسوف الجزئي تحدث قبل وبعد الخسوف الكلي في كل مرة.

2. الخسوف الكلي

  •  يحدث عندما يدخل القمر بالكامل في منطقة ظل الأرض فتمنع الأرض ضوء الشمس من الوصول للقمر فلا يبدو لنا أو يبدو وكأنه معتم تماما.
  •  ولكن في بعض الأحيان يبدو القمر منير بنور خافت وذلك بسبب مرور أشعة الشمس من خلال الغلاف الجوي فتتشتت وتتفرق وينعكس أجزاء منها على سطح القمر فيبدو خافت الضوء.
  • أما بالنسبة للشخص المشاهد للأرض وهو على سطح القمر فيرى الأرض معتمة تماماً وكأنها قرص أسود ومحاطة بحلقة مشعة من الضوء وهو الضوء الذي يسقط على القمر خلال الخسوف الكلي.

3. خسوف شبه الظل

  • هو نوع من أنواع الخسوف ويحدث عندما يدخل القمر منطقة شبه ظل الأرض بشكل كلي أو جزئي ويظهر القمر باهت وهذا النوع من الخسوف ليس ملاحظ بشكل كبير.

ظاهرة القمر الأحمر

يطلق عليها القمر الدموي وتحدث بسبب:

  • وهي ظاهرة تحدث عندما يدخل القمر كُلََّه في منطقة ظل الأرض، وعند مرور الضوء النابع من الشمس في طبقات الغلاف الجوي تتشتت بعض جزيئات الغلاف الجوي تاركة ورائها لون أحمر فينعكس على ظل الأرض الذي انعكس على سطح القمر.
  • فيظهر القمر باللون الأحمر الذي يميل إلى البرتقالي ويشبه ذلك اللون لون السماء عندما تشرق أو تغرب الشمس.

متى يحدث الخسوف القمري؟

يحدث خسوف القمر خلال مدّة معينة تسمى  :

  • موسم الخسوف وتستمر هذه المدّة أربع وثلاثون يوم وتتكرر تقريباً كل ستة أشهر، وفي هذه الفترة لا يحدث الخسوف إلا في اليوم الذي يصبح فيه القمر مضاء بالكامل.

يتراوح وقت الخسوف بالنسبة للقمر:

  • بين دقائق وعدة ساعات وذلك اعتماداً على نوع الخسوف والمنطقة التي يتم مشاهدة الخسوف من خلالها، ومن خلال نوع الخسوف يمكن تحديد عدد المرات التي سوف يتكرر فيها.
  • فالخسوف الجزئي يحدث مرتين في الأقل خلال عام، أما الخسوف الكلي يحدث نادراً أي إن الناس لا يستطيعون رؤية الخسوف كل شهر وذلك لأن مدار الأرض ومدار القمر لهما مستويان مختلفان حيث يميل مدار القمر عند دورانه حول الأرض بمقدار خمسة درجات تقريباً عن مدار الأرض حول الشمس وعلى هذا يمنع تواجدهم على استقامة واحدة.
  • فعندما يكون القمر بدر فقد تكون الأرض أعلى منه أو أسفل فلا تحجب ضوء الشمس عنه ولا يحدث الخسوف الكلي، أو يحدث عند التقاء مستوى مدار الأرض مع مدار القمر في بعض أماكن تسمى العقد وفي هذا الوقت فقط يكون القمر على استقامة تامة مع الأرض والشمس.

اختلاف مواقع الخسوف على سطح الأرض:

  • وتجدر الإشارة إلى أن مستوى مدار القمر غير ثابت مما يفسر اختلاف المواقع التي يحدث الخسوف فيها، ويمكن مشاهدة خسف القمر دون معدات أو بالعين المجردة،
  • ولكي يحظى الفرد برؤية الخسوف بشكل واضح يجب أن يكون واقفاً في الجهة الليلية من الكرة الأرضية وأن تكون السماء خالية من الغيوم وأن تكون المنطقة الواقف فيها قليلة الأضواء ولا تكون المنطقة محاطة بالأبراج أو الأشجار.
  • قد يستمر هذا الخسوف عدة ساعات أما في الخسوف الكلي فيمتد قرابة ساعة أو أقل وذلك بسبب سقوط ظل الأرض على القمر.

مواعيد خسوف القمر لعام 2020 

  1. حدث خسوف شبه ظل في 5 - 6 – 2020  في أجزاء من أوروبا وأمريكا الجنوبية وأفريقيا ودول أسيا واستراليا.
  2. حدث خسوف شبه ظل في تاريخ 5- 7- 2020 في مناطق كثيرة من أمريكا الشِّمالية وأمريكا الجنوبية والدول الغربية في أوروبا وأفريقيا.
  3. حدث خسوف شبه ظل في 30- 11- 2020 في مناطق أمريكا الجنوبية وأمريكا الشِّمالية والدول الشِّمالية في أوروبا واستراليا وشرق أسيا.

أهمية ظاهرة الخسوف القمري 

لقد أفادت ظاهرة الخسوف بالنسبة للقمر اليونانيون القدماء عبر التاريخ في العديد من الأمور, ومنها الأتي:

  • درس اليونانيون القدماء شكل ظل الأرض الساقط على القمر ومن خلال ذلك تم استنتاج أن شكل الأرض دائري.
  • استفاد العالم أرسطرخس الساموسي عالم الفلك من توقيت خسوف القمر في تقدير قطر القمر.
  • استطاع العلماء ومنهم إراتوستينس من خلال ظاهرة الخسوف ومن خلال القياس الذي قام به لقطر الأرض استنتاج المسافة بين الأرض والقمر.
  • قام العالم هيباركوس وبطليموس بتحسين قياسات القمر والأرض وهم إلى ذلك استطاعوا تحديد المسافة بين الأرض والقمر بدقة.
  • تم الاستفادة من هذه الظاهرة في القرن السابع عشر من أجل تحسين تحديد خطوط الطول.
  • في وقتنا الحالي أصبح بإمكان العلماء إجراء قياسات دقيقة من خلال هذا الخسوف وذلك باستخدام أشعة الليزر المنعكسة عن عاكسات تم وضعها على سطح القمر وذلك من خلال الرِّحْلات الفضائية إلى القمر.
  • لقد سمح التطور التكنولوجي في العصر الحالي بعمل قياسات أكثر دَقَّة لسرعة القمر وتباطؤ الأرض.
  • أتاح التطور العلمي تحليل انكسار الضوء من الغلاف الجوي للأرض خلال هذه الظاهرة خسوف وأيضاً قياس سمك طبقة الأوزون التي تنحصر بين خمسون إلى ثمانون كيلو متر فوق سطح الأرض.

تأثيرات ظاهرة خسوف القمر 

نظرا لارتباط ظاهرتي المَدّ والجزر بحركة الأرض والقمر :

  • وموقعهم بالنسبة لبعضهم البعض وبالنسبة للشمس فتتأثر هذه الظواهر أكثر من القمر بسبب قربه للأرض، فيبلغ المَدّ والجزر أقصاه عند اكتمال القمر أو عند حدوث هذه الظاهرة التي قد تستمر إلى ثلاث ساعات.

تأثر الحياه البرية بهذه ظاهرة:

  • حيث تختلف حياة الحيوانات في فترة الخسوف ومن خلال دراسة أجريت على القرود الليلية وجد ازدياد في نشاط القرود في فترة الخسوف.
يؤثر الخسوف بالنسبة للقمر على الناس أيضاً فقد يسبب تأثيرات نفسية كبيرة قد تؤدي إلى حدوث آثار جسدية بسبب اعتقادات الناس عن هذه الظاهرة والإجراءات التي يتخذونها بسبب هذه المعتقدات، ويوجد اختلاف بين كسوف الشمس والخسوف الذي يحدث للقمر حيث يحدث الكسوف عند وقوع القمر بين الأرض والشمس في أثناء دورانه.