آخر تحديث: 10/05/2021

خطوات تعلم اللغة الانجليزية

خطوات تعلم اللغة الانجليزية
من الواضح أن تعلم اللغة الانجليزية من بين أساسيات نجاح الفرد في حياته خصوصا في عصرنا هذا، فهي لغة عالمية تخول لك فى غالب الأحيان السفر إلى عدة بلدان دون أن تجد مشكلة في التواصل، تمكن الباحث أو الطالب من الاطلاع وفهم كل ما استجد من الأبحاث التي تكتب طبعا بهذه اللغة أولا.

خطوات تعلم اللغة الانجليزية

لنبدأ إذن في استعراض أهم الخطوات لإتقانها:

  • الاستماع

يعتبر الاستماع لأشرطة الفيديو أو للأشخاص المتقنين لهذه اللغة أحد التقنيات التي تؤدي بك إلى إتقانها، حيث أن العقل يتعود على أسلوبها وكلماتها وطريقة نطقها وبالتالي المساعدة على التعلم السريع.

  • التواصل

التقنية الثانية هي محاولة خلق جسر تواصل بينك وبين متقني اللغة، لأن الممارسة من بين أهم النقاط التي يجب التركيز عليها أثناء التعلم.

لذلك من المهم انتقاء بعض الأصدقاء الجيدين سواء على أرض الواقع أو في مواقع التواصل الاجتماعي من أجل التحدث معهم بهذه اللغة بهدف إتقانها، لكن يجب دائما توخي الحذر لأن أصدقاء السوء منتشر في كل مكان.

  • القراءة

أن تقرأ الكتب يخول لك كذلك الرفع من مستوى لغتك، و من الأفضل كمبتدئ أن تقرأ قصص و كتب الأطفال لأن لغتها بسيطة سهلة الفهم، وشيئا فشيئا تزيد من صعوبة الكتب التي تقرؤها ويزداد معها مستواك في اللغة.

  • استعن بأستاذ

يمكنك دائما الاستعانة بأستاذ محنَّك لإتقان هذه اللغة، إن كانت إمكانياتك المادية تسمح بذلك أو الانخراط في معهد أو نادي لتعلم اللغة الإنجليزية؛ لكن هناك إمكانية متابعة دروس على الإنترنيت كذلك، فهناك العديد منها وتكون إما مجانية أو بدفع النقود.

  • التحفيز الذاتي

عندما تبدأ تعلم اللغة الإنجليزية يمكن أن تشعر يوما ما بالملل منها أو التعب، لذلك لا بد أن تحفز نفسك بكتابة الدوافع التي تعتبر السبب الأساسي الذي جعلك ترغب في تعلم اللغة، دور هذه الورقة هو قراءتها كلما قلت عزيمتك كي تتحمس من جديد.

يمكنك أن تحفز نفسك كذلك بمكافئة نفسك كلما أحرزت تقدما في تعلمك، كافئ نفسك ولو بأشياء بسيطة. يكون التحفيز كذلك بتذكر ما ستجنيه مستقبلا من تعلمك للغة، تخيل نفسك وأنت تتواصل بها بكل أريحية وطمأنينة ستكون فخورا بنفسك بالطبع وسوف تكون قادرا على القيام بأمور أخرى رائعة باستخدام هذه اللغة العالمية.

  • المفكرة اليومية

من بين أحسن الطرق التي تساعدك على رفع مستواك في اللغة الإنجليزية هو الاستعانة بهذه المفكرة، وذلك بكتابة يومياتك باللغة المراد تعلمها يعني اللغة الإنجليزية، حاول أن تنسق الجمل وأن تنتج فقرات منسجمة، وإن كنت تريد التعبير عن فكرة ما ولكنك لا تعرف كيف يمكنك البحث عنها وبهذه الطريقة ستضمن تذكرها، أو مثلا لا تعرف اسم شيء ما باللغة الإنجليزية في هذه الحالة كذلك ستبحث عنه وسيخول لك هذا تذكره ربما طوال حياتك.

  • اسمح لنفسك بالخطأ

لا تخف من الخطأ فمنه نتعلم، لا تخشى أن تفشل في نطق كلمة ما أو كتابتها، أطلق العنان لنفسك أثناء التواصل مع الآخر أو عندما تشارك أثناء الفصل، فلا عيب في أن تخطئ لأنك في نهاية المطاف إنسان، وإن كان محيطك سلبي ويستهزء بك فالتجاهل من شيم الواثقين بأنفسهم، امضي قدما ولا تهتم بالآراء والأفعال التي تعيق تقدمك في تعلم اللغة الإنجليزية.

  • علِّم ما تعلمته

من بين طرق استيعاب المعلومات وفهمها جيدا، هو أن تعلم للآخرين ما سبق وتعلمته أنت. فهذه الطريقة تخبر عقلك بأنك شخص متمكن من ما يقول، كما أن تكرار المعلومة أكثر من مرة يزيد من ترسيخها في دماغنا، فالتكرار يعلم الشطَّار.

  • خصص مدة للتعلم كل يوم

عندما أقول مدة لا أقصد بها الكثير من الساعات، بل أقصد فقط 15 دقيقة أو أقل كل يوم فرغم أنها مدة قصيرة لكنها كفيلة بتحقيق تطور ملحوظ في مستوى لغتك.

في هذه المدة يمكنك مثلا حفظ عشر كلمات ومعرفة معناها جيدا، في اليوم الموالي تراجع العشر كلمات الماضية وتبحث عن عشر كلمات أخرى، فالتعلم ليس بالضرورة قضاء ساعات طوال في البحث والحفظ.

خلاصة القول، هذه بعض التقنيات الجيدة التي ستساعد أي شخص في تعلم اللغة الإنجليزية، تجدر الإشارة بأنها خطوات يمكن تطبيقها على أي لغة أخرى. ويجب كذلك التذكير بأن تعلم اللغات مهم جدا، لأنه يجعل شخصية الفرد متطورة ويمكنه من الاستفادة من الكثير من الفرص.