آخر تحديث: 09/11/2021

كم عدد دول حوض النيل؟ وما أهمية نهر النيل؟

كم عدد دول حوض النيل؟ وما أهمية نهر النيل؟
جذب نهر النيل الذي ولدت وتطورت حوله الحضارات الأولى، اهتمام العديد من الفلاسفة والعلماء والرحالة والمستكشفين منذ العصور القديمة، وإليكم أشهر دول حوض النيل وعددها.
حاول علماء المسلمين في العصور الوسطى وكذلك الفلاسفة اليونانيون والرومان القدماء إيجاد إجابة لسؤال منبع النهر ومع القرن التاسع عشر، بينما أصبحت المعلومات حول مصدر نهر النيل مؤكدة بخصوص البيئة والتضاريس وجيولوجيا النهر، بدأت المعلومات حول النهر في الازدياد وبالتالي تم فهم الجوانب المعجزية للنهر بشكل أكثر وضوحًا.

معلومات عن نهر النيل

  • نهر النيل، يمتد أحد روافده إلى بحيرة تانا في شمال إثيوبيا والفرع الآخر إلى بحيرة فيكتوريا في أوغندا، ينبع من هذين المصدرين، ويلتقي كلا الفرعين في الخرطوم، عاصمة السودان، ويتدفقان عبر مجرى واحد باتجاه مصر.
  • يعد نهر النيل، الذي يبلغ طوله حوالي 6853 كم، من أطول الأنهار في العالم، بينما يشمل حوض على 11 من دول حوض النيل الإفريقية.
  • النيل هو النهر الوحيد الذي يتدفق من الجنوب إلى الشمال، في حين أن 80 ٪ من مياه النهر تأتي من النيل الذي ينشأ في إثيوبيا، لأن هطول الأمطار أمر حيوي لمستوى المياه في نهر النيل.

تأثير نهر النيل على الحضارة المصرية

  • حولت الرواسب الغرينية على ضفاف النيل المناطق الصحراوية الجافة في مصر إلى تربة خصبة، مما سمح بدوره بنمو الحضارة المصرية القديمة.
  • وقد كان قدماء المصريين يزرعون القمح والكتان والبردي ومنتجات مماثلة على ضفاف النيل ويتاجرون بها عبر مجاري النيل مما يضمن الاستقرار الاقتصادي للحضارة.
  • كما مكن نهر النيل قدماء المصريين من زراعة التربة الصحراوية الجافة، وكان يفيض النهر كل عام في أغسطس، تاركًا تربة موحلة سميكة مثالية للزراعة.
  • وبعد آلاف السنين من الفيضانات لم تعد تحدث لأن سد أسوان الذي يتم بناؤه اليوم يتحكم في تدفق النهر، ويوفر السد مياه الشرب للمنازل وري الحقول وتوليد الكهرباء.

تأثير النيل على الحياة الثقافية والروحية

  • لعب النيل دورًا مهمًا في تشكيل الحياة الثقافية والروحية لمصر، كان يعتقد أن النهر هو ممر من الحياة إلى الموت ومن هناك إلى العالم الآخر، وحتى التقويم المصري القديم كان يعتمد على الدورة الهيدرولوجية للنيل المكونة من 3 فترات.
  • اليوم، يعيش في حوض النيل أكثر من 400 مليون نسمة، ويتزايد هذا العدد يومًا بعد يوم، وفي حين أن نهر النيل مهم لجميع دول الحوض من حيث إمدادات المياه والري الزراعي، فإن اعتماد مصر على النهر أعلى بكثير.
  • لهذا السبب، مصر هي أول مكان يتبادر إلى الذهن عند ذكر النيل، بينما يعيش نصف السكان المصريين في الدلتا التي شكلها نهر النيل حيث يصب في البحر الأبيض المتوسط، تقع معظم الأراضي الزراعية في البلاد في حوض النيل في مصر، حيث أصبح نهر النيل تقريبًا مرادفًا للحياة.

المشروع الإثيوبي لنهر النيل

  • اليوم، يستمر مشروع ضخم في الارتفاع على الفرع الإثيوبي لنهر النيل، وعند اكتمال هذا المشروع، المسمى سد النهضة الكبرى، والذي سيكون له القدرة على إنتاج 15000 جيجا وات ساعة من الكهرباء سنويًا، سيتم إنشاء أكبر سد في القارة الأفريقية.
  • بالنظر إلى احتياجات إثيوبيا الخاصة بالري والكهرباء، فإن المشروع العملاق بميزانية 5 مليارات دولار، والذي بدأ في عام 2010، هو الآن في مرحلة الاكتمال تحول إلى فخر وطني لإثيوبيا وعلقت عليه آمال كبيرة، تحول إلى كابوس لمصر.
  • لقد تحولت محاولة إثيوبيا لتقييم كنز النيل هذا إلى نوع من الأزمة بين مصر وإثيوبيا ليس فقط من خلال التعامل مع المشاكل البيئية، ولكن أيضًا في المجال السياسي.
  • في حين أن هذه الأزمة، التي يشارك فيها السودان أيضًا، مستمرة منذ عام 2010م, اجتمع الطرفان على طاولة المفاوضات عدة مرات وتم السعي إلى حل سلمي.
  • في حين أن وجهات النظر الرسمية لمصر والسودان، اللتين عارضتا في البداية تمامًا بناء السد، كان لا بد من مراجعتها بسبب تصميم إثيوبيا على المشروع.
  • إن القضايا التي أدت إلى الخلاف اليوم هي قضايا تقنية مثل المدة التي سيستغرقها لملء خزان السد وتخشى مصر، التي تعتمد بشكل شبه كامل على نهر النيل في الإنتاج الزراعي، من أن إثيوبيا ستسيطر على منسوب مياه النهر وتستخدمه كوسيلة للضغط، بفضل السد الذي تم تشييده حديثًا.
  • على الرغم من أن السودان يتشاطر مخاوف مماثلة، إلا أن النزاعات بين السودان وإثيوبيا على مستوى يمكن حله بسهولة أكبر، بسبب التوقعات بأن جزءًا من احتياجات السودان من الكهرباء سيأتي من سد النهضة وأن السد سيقلل من فيضانات النيل المتكررة.
  • عند النقطة التي تم التوصل إليها في المفاوضات بين الطرفين، فإن القضية الأهم هي المدة التي سيستغرقها ملء خزان السد في هذا الصدد، تريد مصر زيادة منسوب المياه تدريجياً وملء خزان السد، بينما تفضل إثيوبيا، على العكس من ذلك، تحقيق هذه العملية.
  • بالإضافة إلى ذلك، تجادل مصر بأن آثار السد ستمتد إلى الدلتا في نهاية النهر، بينما تجادل إثيوبيا والسودان بأن هذا التأثير سيكون موضع تساؤل في المنطقة حتى سد أسوان.
  • وبينما تم الانتهاء من أكثر من 70٪ من المشروع، والذي هو الآن في مراحله النهائية، لم يتم التوصل إلى اتفاق كامل في المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا.

أهمية نهر النيل

ترجع أهمية نهر النيل للدول التي يسير فيها إلى الأتي:

  • دعم نظام نهر النيل الحياة البشرية والحيوانية والنباتية على طول الساحل في مناطق أخرى حيث يتدفق خارج مصر ويستمر في ذلك حتى اليوم.
  • يوفر نهر النيل المياه للأراضي الأفريقية الشاسعة التي كانت ستصبح لولا ذلك أراض صحراوية قاحلة.
  • يوفر نهر النيل مصدر رزق لملايين الأشخاص الذين يعيشون على ضفافه اليوم.
  • يعطي نهر النيل الحياة لمصر ولجميعدول حوض النيل، حيث يقع جميع سكان البلاد تقريبًا على جوانبه.
  • تستفيد شعوب الدول الأفريقية الأخرى مثل رواندا وبوروندي والسودان وأوغندا وتنزانيا من نهر النيل لأنشطة الزراعة والنقل وصيد الأسماك المرتبطة بمياه النهر، حيث يمر عبر 11 دولة في المجموع.
  • ترتفع الغابات الاستوائية المطيرة على طول الحدود بين النيل والكونغو وجنوب غرب إثيوبيا وبحيرة بلاتو، وتنمو نباتات الأبنوس والموز والخيزران وشجيرة البن في هذه الغابات.
  • في السهول السودانية، تهيمن الأراضي العشبية المفتوحة والشجيرات على المناظر الطبيعية، ويتكون الغطاء النباتي هنا من ورق البردي وصولجان القصب وزنابق الماء وأنواع نباتية مماثلة.
  • تعيش مجموعة متنوعة من الكائنات المائية على طول نهر النيل، بما في ذلك سمك الفرخ النيلي، والبربل، والبلطي، وسمك النمر، وسمك الرئة، وسمك الطيني، وثعبان البحر، وغيرها.
  • من أنواع الزواحف الشهيرة في نهر النيل تمساح النيل، كما أن السلاحف ذات القشرة الرخوة والسحالي وفرس النهر شائعة أيضًا في المنطقة.

كم عدد دول حوض النيل؟

  • أبعد روافد النيل هي بوروندي أو رواندا جنوب خط الاستواء.
  • يتدفق إلى البحر الأبيض المتوسط ​​في مصر عبر شرق إفريقيا.
  • نهر النيل؛ يتدفق من الجنوب إلى الشمال وله ثلاثة روافد رئيسية هم نهر النيل الأبيض ونهر النيل الأزرق ونهر عطبرة.
  • النيل هو النهر الوحيد المهم في العالم، الذي يبدأ جنوب خط الاستواء وينتهي شمال خط الاستواء.
  • هناك 11 دولة في حوض النيل، وهم تنزانيا وبوروندي ورواندا والكونغو وكينيا وأوغندا وإثيوبيا وجنوب السودان وإريتريا والسودان ومصر.
  • المدن الرئيسية على النيل هي القاهرة عاصمة مصر والخرطوم عاصمة السودان وجوبا وأسوان والأقصر وعاصمة جنوب السودان.
  • بدءًا من بحيرة تانا في إثيوبيا، يجلب النيل الأزرق معظم مياهه إلى دلتا النيل.
  • النيل الأبيض، أكبر من النيل الأزرق، وهو ينبع من بحيرة فيكتوريا وينضم إلى النيل الأزرق بالقرب من الخرطوم.
  • تشمل الروافد الرئيسية لنهر النيل أنهار باهريف غزال، والسوباط، وكاجيرا، وباشيلو، وجولا.
استخدم المصريون ورق البردي، وهو نبات معروف أنه ينمو حول النهر، لصنع أول ورقة في العالم، وفي مصر القديمة، أطلقوا على إله النيل اسم "حابي"، ولعب النيل دورًا في بناء الأهرامات والآثار الاصطناعية القديمة التي صنعها الإنسان، وهكذا نكون تعرفنا على كل دول حوض النيل.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ
ذات صلة من مقال

كم عدد دول حوض النيل؟ وما أهمية نهر النيل؟