كتابة : حوريه
آخر تحديث: 11/06/2024

أهم 16 فائدة لعشبة الاستخدوس الصحية للجسم

من بين الأمراض التي تساهم هذه العشبة في علاجها هي أنها تعمل على إراحة العقل حيث أنها تعالج حالات الصداع والوسواس القهري والصرع والإرهاق العقلي والتفكير الدائم وحالة الأرق وقلة النوم، كل هذه الأمور تستطيع هذه العشبة في معالجتها. كما أنها تفيد كثيرًا الأشخاص الذين يعانون من حالة الأعصاب المشدودة بشكل دائم، فهي تساعد في تحسين حالتهم المزاجية، وبالتالي تساعدهم على الحد من حالة الاكتئاب والتوتر النفسي الحاد الذي يتسبب في حالة الحزن الشديد والقلق والتوتر. كل هذا وأكثر سنتطرق له في السطور القادمة سوف نتعرف على هذا الموضوع في موقع مفاهيم.
أهم 16 فائدة لعشبة الاستخدوس الصحية للجسم

معلومات عن عشبة الاستخدوس

هناك معلومات كثيرة عن الاستخدوس قبل أن نتطرق إلى فوائد هذه العشبة ومن أهم هذه المعلومات نذكر ما يلي:

  • هذه العشبة لها العديد من الأسماء فمنها؛ اسم الخزامى أو اللافندر أو اسطوخودوس، ويعتبر اسم الأستقدوس هو الاسم العلمي المعروف به من ناحية العلماء، أما اسم عشبة الاستخدوس في مصر الخزامي لافندر.
  • وتعتبر هذه العشبة من أقدم الأعشاب التي يتم استخدامها على مستوى العالم، وذلك لما تضمنه من فوائد سواء الطبية منها أو التجميلية.
  • وهي من الأعشاب التي تنتمي إلى عائلة النعناعيات.
  • كما يتم استخدام أزهارها العطرة لاستخلاص زيت الخزامى منها أو زيت اللافندر، ويتم استعمالها في العديد من المستحضرات التجميلية، فهي تعتبر من أشهر الزيوت العطرية التي يستخدمها الكثيرون.
  • وهو من النباتات العشبية التي تتميز أزهار جميله وعطره ويصل طول طولها إلى حوالي ٦٠ سنتيمتر.
  • ويعتبر موطنها الأصلي في آسيا وفي حوض البحر المتوسط وفي الجزيرة العربية.

عشبة الاستخدوس هل هي الخزامى؟

هناك العديد من المسميات التي تطلق على عشبة الاستخدوس ومنها اسم خزامي، هي نبات عطري وتُعرف علميًا باسم Lavandula، وتتميز بأزهارها البنفسجية الجميلة ورائحتها العطرية المميزة. هناك عدة أنواع من الخزامى، لكنها تتشابه في استخدامها وفوائدها. وتعتبر هذه العشبة من أقدم الأعشاب الطبيعية التي تستخدم في علاج العديد من الحالات المرضية.

فوائد عشبة الاستخدوس

هناك فوائد عديدة لهذه العشبة نذكر منها ما يلي:

1. علاج الصرع:

  • حيث إنها تعمل على خفض الكميات الكهربائية التي تصل إلى المخ، وبالتالي تهدئ الأعصاب بشكل ملحوظ.

2. علاج الوسواس القهري:

  • يتم استعمال هذه العشبة في معالجة الوسواس القهري، حيث تعمل على تهدئة الشخص من حدة التفكير الزائدة عن الحد، وبالتالي تعالج العديد من الأمراض المرتبطة بالوسواس القهري ومنه؛ الأرق وقلة النوم.
  • وأيضا تؤثر بشكل إيجابي على العديد من الأمراض النفسية التي تصيب معظم الأشخاص ومنها؛ حالات الاكتئاب والتوتر الشديد والقلق الدائم والمستمر من المستقبل.

3. المساعدة على صفاء الذهن:

  • تستطيع هذه العشبة في مساعدة الشخص على صفاء الذهن، وذلك لأنها تحتوي على مواد تعمل على تهدئة العقل، ولكنها مميزة في أنها لا تسبب النعاس مثل باقي الأدوية التي تعالج هذه الأمراض.
  • كما أنها تحد من كثرة التفكير التي تؤثر على الشخص بشكل سلبي، وتجعل المخ في حالة انزعاج وتعب شديد.

4. تهدئة الأعصاب:

  • هذه العشبة تساعد على تهدئة الأعصاب بشكل ملحوظ، والفضل يرجع إلى احتوائها على مواد نافعة للجسم ومنها؛ مادة المغنيسيوم التي تلعب دورا كبير في صحة الأعصاب والجهاز العصبي المركزي، لذلك ننصح الأزواج في تناول هذه العشبة لتهدئة الأعصاب من أي مشاكل داخل الأسرة.

5. تساعد على التخلص من الصداع:

  • من منا لا يشعر بالصداع الدائم، لذلك ننصح بتناول هذه العشبة التي تكافح الصداع، والفضل هنا يرجع إلى مد الدم بكمية كبيرة من الأكسجين، وبالتالي يصل ذلك إلى المخ.
  • وهذا الأمر سوف يساهم في إنعاش المخ، كما أنه يخفض من حالة الأوجاع التي تظهر عند الشخص على هيئة الصداع الشديد.

6. تعطي الشعور بالاسترخاء التام:

  • تساهم هذه العشبة في جعل الشخص يسترخي جسديًا بعد مجهود طويل وتعب شديد من ضغوطات الحياة، ويمكن أن تعالج هذا الأمر عن طريق وضعه في حوض الاستحمام سواء الدافئ منه أو البارد.
  • ويقوم الشخص بالاسترخاء فيه لمدة لا تقل عن 20 دقيقة، هذا الأمر سوف يساعد الشخص على التخلص من التعب والإجهاد، وتبدأ العضلات والأعصاب المشدودة في الاسترخاء التام.

7. عشبة الاستخدوس للتنحيف

  • تساعد هذه العشبة على تقويه المعدة، فهي تعمل على زيادة قوة العملية الهضمية، فمن الممكن أن يتم تناول هذه العشبة بعد تناول الأكلات الدسمة ومنها؛ اللحوم، مما يساعد على التخلص من الوزن الزائد.
  • كما يتم تناولها على الريق في الصباح الباكر فهذا الأمر سوف يساعد على تنظيف الجهاز الهضمي بشكل جيد حتى يستطيع الشخص أن يستقبل اليوم بشكل أفضل.

8. علاج احتباس البول:

  • يتم استخدام هذه العشبة لعلاج احتباس البول، بالأخص عند الأشخاص كبار السن، فهو لديه خصائص تساعد على إدرار البول والعرق، وبالتالي يساعد على خفض درجات حرارة الجسم المرتفعة، كما أنه يساهم في تطهير الكلى من جميع السموم والحصوات التي تتراكم بها.

9. تساعد على تنظيم عمل وظائف الكبد:

  • تعمل هذه العشبة في تنشيط الكبد بالشكل الملحوظ، حيث تساعد على تخليص الكبد من الدهون التي تتراكم فيه، وبالتالي تقلل من المادة الصفراء، وحينها يستعيد الشخص حياته الصحية ويشفي سريعا من مرض الكبد.

10. تمنع التشنجات العصبية والعضلية:

  • تحارب هذه العشبة جميع التشنجات التي يصاب بها الشخص، ذلك لأنها تساهم في الحد من حدوث التشنج العضلي والتشنج العصبي داخل الجسم.

11. تحسين وظائف الجهاز التنفسي:

  • تفيد هذه العشبة كثيرا الصدر والجهاز التنفسي بشكل عام، لأنها تعمل على تطهير الرئة عن طريق طرد البلغم، كما أنها فيما بعد تزيد من كفاءة ووظيفة الرئة، لذلك يتم استعمالها في معالجة السعال والكحة ومرض الربو الشديد.

12. التخلص من الرعشة والدوار:

  • تساهم هذه العشبة في جعل الجسم يتخلص من الرعشة والدوار، وبالتالي تجعل الجسم يستعيد راحته من الإحساس المرتعش أو الدوخة، لهذا لا بد أن يقوم الشخص بتناول هذه العشبة، وينصح بوضع ملعقة من العسل الأبيض عليها عند تناولها في كل ليلة قبل النوم، كما يفضل عدم إضافة ماء عليها.

13. زيادة قوة التركيز والذاكرة:

  • تقوم عشبة الخزامى بتقوية العقل، وذلك عن طريق مساعدتها في زيادة قوة الذاكرة والتركيز، وبالأخص عند كبار السن وعند الأطفال، حيث تساعد على تخليص الجسم من المشاكل التي تصيبه، وبالتالي يتخلص الجسم من مشاكل النسيان.
  • كما أنه يجعل الشخص تقل لديه مشاكل مرض الزهايمر، لذلك ينصح العديد من العلماء في تناول هذه العشبة، لأنها من الأعشاب المميزة جدا للجسم.

14. التخلص من الأرق:

  • الخزامى يجعل الشخص يتخلص بشكل تام من حالة الأرق، وذلك عن طريق وضع قطرات من الزيت المستخلص من زهور الخزامى في قطنة، ويضعها على المخدة الذي ينام عليها.
  • وهذا الأمر سوف يساهم في جعل الشخص يتخلص من الطاقة السلبية التي تتواجد بالجسد والتي تنتشر بشكل خاص في الرأس، وبالتالي سوف يجعل الشخص ينام بشكل هادئ وراحة بال.

15. رفع مستوى هرمون السعادة:

  • تعتبر عشبة الخزامى من بين الأعشاب التي تزيد من حالة السعادة عند الشخص، هذا الأمر يحدث عندما يتم استخدامه بشكل دائم وبالأخص إذا كان الشخص يمر بحالة من الحزن والكآبة.
  • هذه العشبة تجعل المخ يفرز هرمون خاص يسمى الأندروفين، هذا الهرمون يتكون في المخ بشكل زائد، بالأخص عند تناول هذا المشروب بشكل يومي وفي الصباح الباكر، هنا يستطيع الشخص أن يستقبل يومه بنفسية جيدة وبدون أي غضب يمر عليه.

16. المساعدة على علاج تنميل الأطراف:

  • تساعد هذه العشبة في معالجة حالة التنميل التي تصاب بها الأطراف بشكل دائم، وبدون أي عرض أو مرض ما.

17. فوائد عشبة الاستخدوس للجنس

  • تساعد عشبة الاستخدوس على زيادة تدفق الدورة الدموية في الجسم، مما يساهم في تعزيز الانتصاب وتحسين القدرة الجنسية والقضاء على مشكلة الضعف الجنسي.
أخيرا.. قدمنا لكم في هذه المقالة موضوع حول عشبة الاستخدوس، هذه العشبة التي تشتهر باسم عشبة الخزامى أو عشبة اللافندر في العديد من الدول العربية، والتي يتم استخدامها في معالجة الجهاز العصبي المركزي، والمشاكل والأمراض التي تصيب هذه المنطقة بالأخص. لذلك ينصح خبراء الأعشاب في تناول هذه العشبة لما لها من فوائد عديدة سواء من ناحية الجهاز العصبي أو من الناحية النفسية للشخص.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ

المراجع