آخر تحديث: 15/09/2020

فوائد عشبة الفراسيون الابيض

فوائد عشبة الفراسيون الابيض
فوائد عشبة الفراسيون الابيض، أو ما يسمى بنبات المريوت، ويسمى أيضا باسم عشبة الكلاب، وأيضاً تشتهر باسم نبات الميرمية، فاسم المريوت تعني كلمة العلاج باللغة اللاتينية.
تعتبر هذه العشبة من فئة النباتات المعمرة والتي تنتمي لعائلة النباتات الشفوية، حيث أن لها جذور ثخينة، وساقها قصيرة، ويوجد بساقها شعيرات كثيفة تشبه شكل الفرو، وتتكاثر في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط، وبدأت في الإنتشار بجميع أنحاء العالم، وذلك بسبب فوائدها المذهلة والتي سنتحدث عنها في السطور القادمة.

فوائد عشبة الفراسيون الابيض

هناك العديد من الفوائد لهذه العشبة ومن بينها هي:

  • يعتبر نبات المريوت من الأعشاب التي لها تأثير قابض ومطهر للبشرة.
  • تعتبر من الأعشاب المثالية جدا التي تجعلنا نتخلص من جميع الالتهابات الموجودة في الجسم، وخاصة التهابات الحلق.
  • قد تم استعماله بالفعل لإنتاج سوائل للمضمضة للفم، وبالتالي تخلصنا من التقروحات التي تصيب اللثة كما أنها تحافظ على صحة الأسنان.
  • بسبب مادتها القابضة فقد تم استعمالها لمعالجة الإسهال المتوسط.
  • تعد من النباتات التي تعمل على تنبيه الجهاز الهضمي، ‏حيث يجعله يتخلص من انتفاخ البطن، ويطرد الغازات المزعجة، ويقضي على الديدان المعوية. ‏
  • تفيد بشكل كبير في تقوية الأعصاب، وبالتالي تعمل على تهدئتها بشكل ملحوظ.
  • ومنذ القدم قد تم استعمال هذه العشبة لمعالجة مشاكل الحيض الغير منتظمة، وذلك لأنه تعمل على زيادة تدفق الدم بالجسم، وبالتالي فهي تعمل على تنظيم الهرمونات الأنثوية بشكل خاص، كما أنها تعالج الخلل والاضطرابات التي تحدث للنساء عند سن اليأس وبعد انقطاع الدورة الشهرية.
  • يعشق الكثيرون عملية المساج، لذلك يمكن استعمال الزيوت المستخرجه من هذا النبات لعمل تدليك للجسم لمعالجة الإرهاق والتوتر الجسدي الذي يتعرض له الشخص خلال يومه، وبالتالي يحصل الشخص على الاسترخاء التام بجانب تجديد نشاطه الجسماني.
  • يمكن أن نستعمل أوراق نبتة المريوت لعمل إسعافات أولية، وبالأخص إذا تم استخدامها لعلاج لدغات الحشرات، وعضات الحيوانات، فهي تعمل على تخفيف الألم والالتهابات والتسمم الذي يحدث بالجسم.
  • يتم استعماله لمعالجة التهابات الحلق واللثة, والفم أيضا. ‏
  • يمكن أن نتخلص من رائحة الفم الكريهة بعد المضمضة بهذا العشب. ‏
  • يساهم في تطهير وتنقية الجهاز التنفسي, وذلك بسبب غناه بالزيوت الطيارة, ‏التي تساهم في التخلص من الميكروبات والجراثيم, التي تتسبب في التعرض للأمراض الصدرية, ومنها الربو والسعال المزمن, وهو فعال أيضا في معالجة الالتهاب الرئوي الحاد. ‏
  • يعد الفراسيون من الأعشاب الموسعه للشعب الهوائية, حيث يستخدم للقضاء على الالتهابات التي تخص الجيوب الأنفية. ‏
  • يساهم في طرد البلغم الذي يتراكم في القصبة الهوائية. ‏
  • الفراسيون الابيض غني بمضادات الأكسدة، هذه المضادات تساهم في وقاية الجسم من أمراض ‏السرطان بأنواعه المختلفة. ‏
  • يساهم في تقليل الأعراض المزعجة التي تنتج عن نزلات البرد الحادة والأنفلونزا, وذلك بسبب غناه بنسبة ‏مرتفعة من فيتامين ‏C‏, ويساهم أيضا في طرد البكتيريا والفيروسات, مما ‏جعل جهاز المناعة يعمل بكفاءة عالية.
  • يستعمل لمعالجة حمي الملاريا. ‏
  • بمجرد استعمال الفراسيون فسوف يعمل على إنقاص معدلات الكولسترول الضار الموجود بالدم, ‏كما أنه يساعد في حماية الأوعية والشعيرات الدموية, من أي ترسبات للدهون ‏المشبعة, مما يجعله الدرع الواقي من جلطات القلب والدماغ. ‏
  • يعمل على السيطرة على مستويات السكر بالدم, مما يجعل الشخص يتغلب على مرض ‏السكري. ‏
  • يساعد الجسم علي التخلص من السموم المتراكمة علي الكبد ويزيد من ‏نشاطه. ‏
  • يزيد من نشاط الكبد وذلك عن طريق زيادة الإفرازات للعصارة الصفراوية.
  • يتعرض الشخص لدوالي المرئ وبمجرد تناول هذه العشبة فسوف يعالج هذه الدوالي بجانب علاج اليرقان. ‏
  • يعمل كمدر للبول, وبالتالي يجعل الجسم يتخلص من الماء الزائدة التي تتراكم بالجسم، وبالتالي أيضا يساعد في تفتيت الحصوات الموجودة بالجيوب الخاصة بالكلي والحالب ‏والمثانة. ‏
  • تزيد من عملية حرق الدهون, وبالتالي يساهم في القضاء على الوزن الزائد. ‏
  • يساهم في تنظيف وتنقية الأمعاء والقولون من أي طفيلات قد تصيب المعدة، وبالتالي تجعلنا نتجنب الإصابة بالأمراض المعوية الخطيرة.
  • يستعمل في تهدئة قرحة المعدة، حيث على ترطيب جدار المعدة. ‏
  • يعمل على رفع كفاءة الجهاز الدوري بفاعلية كبيرة، وذلك بفضل تواجد العناصر الغذائية التي تساعد في تنظيم حركة الدم بالجسم. ‏
  • يعزز عمل الجهاز العصبي المركزي وبالتالي يجعل الشخص يتجنب التوتر والعصبية الزائدة.
  • يقلل بشكل كبير من التشنجات العصبية وبالتالي يتخلص من الأعراض التي تأتي مصاحبة للاكتئاب، ويتم استعماله لحماية الشخص من الأرق أثناء النوم.
  • ينشط الجسم بشكل عام، ولذلك يتم استعماله بكثرة لزيادة القدرة الجنسية، مما يجعله يقضي على المشكلات التي يتعرض لها الرجل بالخصوص كمشكلة ضعف الانتصاب وسرعة القذف.
  • يساهم في معالجة الالتهابات التي تتسببها الجروح الملوثة, كما يساعد على تسريع التئامها. ‏

الاستخدامات العلاجية للمريوت

  • تعتبر نبتة المريوت من النباتات التي يتم استعمالها في كمقوي عام للجسم بشكل عام، وهي أيضا من النباتات التي لديها ملمس مخملي وذات رائحةٌ عطرة ونفاذة، وتعتبر من النباتات التي لها تأثير قابض ومذاق مر وحار.
  • وتعد هذه النبته من بين النباتات التي تنتج مادة الإستروجين بالجسم، وهذه المادة تؤثر بشكل إيجابي على الهرمونات.
  • وهي أيضا من النباتات التي تستعمل في تقليل نسبة التعرق، كما أنها يمكن استعمالها في تطهير وتعطير الجسم بالكامل، ولكن يجب عدم الإفراط في تناوله بشكل كبير لأنه بها مواد سامة للإنسان.
  • يتم استخراج زيوت عطرية من هذا النبات حيث تتكون من الفلافونيات، وحموض الفينوليك، وحموض التنيك، كما يوجد بالزيت مركبات أخرى كالبورنيول، والباينين، والسينيول، والثوجون، هذا بالإضافة إلى احتواءه على مواد الدتيربين بمعدل 50%.

فوائد عشبة الفراسيون الابيض ووصفات طبيعية

  • يتم استخدام خليط من عصير الليمون ومعه نبات الميرمية، ونقوم بتدليك الأسنان بها وذلك لتبييض وبالأخص لأسنان ‏المدخنين. ‏
  • من الوصفات الطبيعية التي يتم استخدام نبات الميرمية بها هي لعلاج حساسية الحنجرة، ويمكن تنفيذ ذلك عن طريق وضع ملعقة كبيرة من هذا النبات في كوب من الماء المغلي، ونتركه منقوع به لمدة تصل إلى عشر دقائق، ثم نقوم بتصفيته، ونشربه مرتين في خلال اليوم مرة بالصباح ومرة أخرى بالمساء.

القيمة الغذائية للفراسيون الأبيض

  • يحتوي هذا العشب على عدة عناصر تفيد الجسم بأكمله، ومن بين هذه العناصر هي البوتاسيوم, وفيتامين C, وفيتامين B.
  • كما أنه غني أيضا بالزيوت الطيارة التي تعمل على تحسين المناعة بالجسم، كما أنه يمكن الاعتماد عليها لتخلصنا من التشنجات العضلية، وتحارب الجراثيم أيضا. ‏
  • كما بها مجموعة من المواد التي تعمل على مكافحة الأمراض المزمنة، ومنها الصابونيين, والصمغ, والراتنج, والشمع.
  • يوجد بعشب الميرمية حمض الروزميرنييك ويتكون من مادة الفينولات التي تعمل كمضاد للالتهاب, مما يساهم في علاج التهابات المفاصل والروماتيزم الذي يتعرض لها الكثير من الأشخاص.
أخيرا.. فوائد عشبة الفراسيون الابيض كما ذكرنا سابقا أن لهذه العشبة فوائد كبيرة حيث يتم زراعة بذورها في فصل الربيع، وتظل لفصل الصيف لجنيها، كما أنها من النباتات التي تحتاج إلى أجواء الشمس حتى تتكاثر، ونجد أن هذه النبته تدخل في تحضير وطهي الكثير من ‏الأطعمة, كما يمكن استعمالها في المجال الصحي والعلاجي، وذلك بفضل قيمته ‏الغذائية المرتفعة. ‏

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط