كيف أساعد ابني على الحفظ
بواسطة: :name Sara
آخر تحديث: 04/01/2021
كيف أساعد ابني على الحفظ
تود كل أم أن يكون ابنها متفوق دراسياً، ويعد الحفظ من أساسيات التعليم حيث تقلق الأمهات من عدم قدرة ابنها على الحفظ وتتساءل كيف أساعد ابني على الحفظ حيث أن لها دور كبير في مساعدة أبنائها على حفظ الدروس أو حفظ القرآن الكريم أو حفظ جدول الضرب وإن كانت غير متعلمة فيمكنها أن تشجع الابن أو توفر له الفرص ليتعلم أكثر ويحفظ بسهولة ويتفوق في دراسته.

كيف أساعد ابني على الحفظ بسرعة

توجد العديد من الطرق التي يمكن أن تتبعها كل أم لتساعد ابنها أو بنتها على الحفظ السريع ومن هذه الطرق ما يلي:

التكرار طريقة جيدة للحفظ
يمكن أن تساعدي طفلك على الحفظ عن طريق التكرار فيمكن أن تخصصي له وقت يومياً لتجلسي معه وتساعديه على التكرار الكثير وبعد أن ينتهي من مرات التكرار تتفاعلي معه أو تسأليه لتعرفي درجة الحفظ لديه ويمكن أن يكون الحفظ عن طريق الغناء فإن كان نشيد في اللغة العربية أو حفظ الحروف الأبجدية أو أي موضوع معين يمكنك أن تتغني به كثيراً أمام الطفل ليثبت في الذاكرة ويحفظه الطفل بسهولة.

ساعدي طفلك على الحفظ من خلال الكتابة
يمكنك أيتها الأم أن تعلمي طفلك الحفظ عن طريق الكتابة على سبيل المثال حفظ الكلمات الإنجليزية فيمكنك أن تعلمي ابنك أو ابنتك أن ينطق الكلمة ثم يكتبها وأن يكون نطق الكلمة الانجليزية مقسماً لمقاطع صوتية يسهل حفظها وأن يقوم الطفل بكتابة الكلمة المقسمة المقاطع عدة مرات وهذه الطريقة جيدة ومجربة في الحفظ من قبل أناس كثيرون تفوقوا في اللغة الإنجليزية.
 

قسمي الدرس إلى أقسام صغيرة
إن كان طفلك في الحضانة أو الصف الأول الابتدائي أو في أي سنة من المرحلة الابتدائية يمكنك مساعدته على الحفظ عن طريق تقسيم الدرس المراد حفظه لأقسام صغيرة على سبيل المثال عندما يكون الدرس المراد حفظه عبارة عن عشرة أسطر فيمكن للأم أن تقسمه لابنها بحيث يحفظ ثلاثة أسطر وبعد أن يتقنهم ويسمعهم جيداً يقوم بحفظ الثلاثة أسطر التاليين وهكذا إلى أن يتم حفظ الصفحة بأكملها.
 

اجعلي طفلك يحفظ من خلال اللعب
إن الحفظ من خلال اللعب من أفضل الطرق المستخدمة للأطفال الصغار بحيث يمكنهم حفظ أكبر كمية من المعلومات بدون ملل أو تعصب فيمكن للطفل أن يهوى الحفظ بهذه الطريقة لأنه مشوقة بالنسبة له، ويمكن أن يتم الحفظ من خلال اللعب عن طريق قيام الأم بإخبار طفلها أنها سوف تلعب معه لعبة معينة وأن تتضمن هذه اللعبة على الدرس المراد حفظه وأن تخبره بأنها سوف تسأله سؤال وإن أجاب صح يكون له أن يسأل الأم سؤال أو أن يلعب لعبة أخرى معها ويمكن أيضاً تجربة ألعاب البطاقات والصور وألعاب التوصيل وأيضاً ألعاب الأونو والألعاب الورقية المسلية والمناسبة لعمر الطفل.
 

شجعي طفلك على أن يقرأ بتركيز
من أفضل الطرق لفهم الدرس جيداً هي طريقة القراءة بتركيز قوي ويمكن أن يكون التركيز عن طريق قراءة الأم الدرس مع طفلها وأن تلفت نظره للنقاط الهامة في الدرس أثناء القراءة أو إن كان الدرس على هيئة قصة يمكن لكي أن تحكي له القصة لطفلك بطريقة مشوقه أو ان تسأليه عما فهمه من الدرس.
 

قدمي لابنك الطعام الذي يساعد على الحفظ والتركيز
يحتاج الجسم للأطعمة المغذية لكي ينمو ويكبر بصورة طبيعية كما يحتاج العقل أيضاً للغذاء حتى ينشط وينضج ويستطيع الفهم أو التركيز أو الحفظ واسترجاع المعلومات بسرعة، ومن الأطعمة التي يمكنك أن تقدميها لطفلك سمك السلمون والبيض وزبدة الفول السوداني والحبوب الكاملة واللحوم والدجاج.

كيف اساعد ابني على حفظ القران

إن حفظ القرآن الكريم من أهم الأعمال التي يجزي الله عليها الثواب في الدنيا والآخرة، ويقول النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام ( خيركم من تعلم القرآن وعلمه)كما قال ( عليك بتلاوة القرآن فإنه نور لك في الأرض وزخر لك في السماء)

وقد حث العلماء بأهمية حفظ القرآن الكريم وبخاصة في عمر الطفولة المبكرة لأنها من أكثر الفترات في حياة الإنسان التي تتميز بالقدرة الكبيرة على الحفظ مع أهمية فهم معاني الآيات أو التفسير حتى يستطيع الإنسان أن يطبقها على حياته العملية وأن يعيش في ظل الإسلام حياة سليمة.

ويمكنك أيتها الأم أن تشجعي ابنك على حفظ القرآن الكريم عن طريق الآتي:

الالتزام بقدر يومي من الحفظ
إن كنتي تريدين تحفيظ ابنك القرآن الكريم إذن فكل ما عليك أن تلتزمين يومياً بتحفيظ طفلك بعض آيات من القرآن الكريم حتى وإن كانت قليلة أو آيتين أو ثلاثة بمعنى أهمية الاستمرار وليس الكم، وإن كنتي لا تستطيعين تحفيظه بنفسك يمكنك أن تقدمي له في كتاب مع أحد قراء القرآن الكريم بحيث يتابع حالته ويستمر مع دائماً.
 

إمكانية الحفظ عن طريق الاستماع
يمكن للطفل أن يحفظ القرآن جيداً عن طريق استماعه بشكل يومي فيمكنك أن تقومي بتشغيل السورة التي يراد حفظها وأن تفعلي خاصية التكرار في القراءة بحيث يعيد القارئ السورة عدة مرات وبالتالي سوف يتقن حفظها الطفل.
 

ناقشي مع طفلك معاني الآيات التي يقرأها
يستطيع الطفل أن يحفظ أسرع عندما تناقشيه وتتحدثي معه بعد القراءة أو أثناء القراءة عن معاني الكلمات أو تفسير الآيات بحيث يتشوق الطفل لمعرفة المزيد عن القصص والحكايات وبالتالي يستطيع أن يفهم ويحفظ الآيات جيداً.
 

استخدام الطرق الجماعية في الحفظ
هي طرق تشجع الأطفال على الحفظ وتكون عبارة عن حفظ الأم مع الأب مع الأبن نفس الآيات يومياً والقراءة الجماعية سوياً والتسميع لبعضهم البعض وهذه الطريقة تحفز الطفل على حب الحفظ.

كيف اساعد طفلي على حفظ جدول الضرب مثلا

يجد الأطفال الصغار غالباً صعوبة في حفظ جدول الضرب ولكن حفظه من أساسيات الحساب ويسهل بعد ذلك حل المسائل والتفوق في مادة الرياضيات، ويمكن لكل أم أن تساعد طفلها على حفظ جدول الضرب عن طريق:

قومي بطباعة ورق جدول الضرب والتزمي بالوقت الذي سوف يتم فيه تسميع الجدول للطفل ورتبي مواعيدك بحيث تكون مناسبة لطفلك لممارسة تمارين جدول الضرب لمدة نصف ساعة يومياً على الأقل، وتجنبي المشتتات مثل التلفاز أو الهاتف.
ابدئي بالأرقام الأساسية 1,2,3,4 عند بداية الحفظ وتأكدي من فهم الطفل لفكرة حفظ الضرب ويجب أن يعلم أن الضرب هو تكرار الجمع.

أهمية أن يعلم الطفل الطريقة التي يأخذها في المدرسة في الحفظ واتباعها حتى لا يتشتت بين الطريقتين.

قومي بشرح الخواص التبادلية لجدول الضرب حتى يسهل العملية وأن يفهم جيدا بأن ال2 × 4 تساوي ال4× 2

يمكن حفظ جدول الضرب على هيئة أغنية لتسهل الحفظ للطفل.

أهمية أن يعرف الطالب الأنماط المعروفة في جدول الضرب لأنها تسهل عليه الكثير من الحفظ مثل أن حاصل ضرب أي رقم في 100 يساوي الرقم وبجانبه 00 كما أن الطفل يجب أن يعرف أن أي رقم في واحد يساوي نفس الرقم وأن أي رقم في صفر يساوي صفر، وأن أي رقم في 11 كل ما عليه أن يكرر الرقم مرتين، وهكذا.

نرجو أن نكون قد أجبنا كل أم تتساءل كيف أساعد ابني على الحفظ وأن تلجأ بالفعل للطرق الفعالة في الحفظ حتى يستطيع الطفل أن يتفوق في دراسته، كما أن ثمرات تحفيظ القرآن عديدة جداً ومنها تنشيط ذكاء الأطفال وبناء الإيمان في قلوبهم وأن يكونوا صالحين وقدوة لأبنائهم في المستقبل.