آخر تحديث: 11/06/2021

ما هو سم النحل؟ وما أهم فوائده؟؟

ما هو سم النحل؟ وما أهم فوائده؟؟
الكثير من الأشخاص ليس لديهم معرفة عن ما هو سم النحل بالرغم من فوائده العديدة، إن لسعات النحل شيء مزعج وشائع الحدوث خارج المنزل في معظم الحالات، تكون لسعات النحل مزعجة.
إن العلاج المنزلي هو وحده المهم من أجل تخفيف الألم، ولكن إذا كنت تعاني من الحساسية من لسعات النحل أو كنت تتعرض للسعات النحل في الكثير من الأوقات، فقد يكون عندك رد فعل يحتاج إلى العلاج الطارئ.

التعرف على فوائد سم النحل

هناك العديد من الفوائد التي يمكن لسم النحل أن يقدمها للإنسان وتتمثل في:

1. مضاد للالتهابات:

  • إن سم النحل يحتوي على مكونات كثيرة، وأكثر هذه المكونات: الميلتين وأبامين، وأدولابين، وهذا بناء على ما ذكره المركز السويدي الطبي.
  • كما تمتلك هذه المواد خصائص مضادة للالتهابات، بالإضافة إلى أنها تقلل من حدة الالتهابات في الجسم، بالإضافة إلى أن ردة فعل الجسم المناعية للسم، كما يمكن أن تكون ذات فائدة كبيرة.

2. معالجة التهاب المفاصل:

  •  إن الباحثون استنتجوا أن العلاج بسم النحل قد يثبط تطور التهاب المفاصل الروماتويدي لدى الإنسان.
  •  وذلك كما ظهر في دراسات أجريت على الفئران ونُشرت في المجلة الأمريكية للطب الصيني في عام 2004 ميلادياً،  حيث أن الفئران التي حُقنت بسم النحل كان حدوث التهاب المفاصل لديها أقل مقارنةً بالفئران الأخرى.
  •  ومن ناحية أخرى نشرت مطبعة جامعة أكسفورد دراسة في عام 2005م بحثت في تأثير الوخز بإبر سم النحل في علاج التهاب المفاصل.
  • وقد ذكر الباحثون أن الوخز بإبر سم النحل قد يكون علاجاً لكل من التهاب المفاصل الروماتويدي والعمود الفقري.
  •  كما أن حقن سم النحل باستخدام الوخز بالإبر في نقاط الوخز بالإبر، يحمل تأثيراً إيجابياً على المفاصل المتورمة والمؤلمة.

3. مسكن للألم :

  • إن سم النحل يملك الكثير من الخواص الفعالة التي تخفف من الشعور بالألم، وهذا بناء على أوجدته دراسة في عام 2005م في جامعة أكسفورد، إذ نصّ المركز الطبي السويدي على أنه يوجد في سم النحل مادة تُدعى أدولابين، تحمل خواص عديدة مسكنة للألم.
  •  وذلك حسب ما تبين من التجارب والقصص التي نُشرت على موقع AAS، وأوضحت أن لسم النحل قدرة على التخلص من الألم أو تخفيفه، كما يقول بعض الأشخاص أن سم النحل.
  • قد يُساهم في علاج الكثير من الأمراض مثل القوباء الجلدية والتصلب المتعدد والتهاب الأوتار والعدوى.
  • كما قال بعض الأشخاص أن سم النحل ساعدهم في التخلص من الصدفية وحب الشباب والندبات التي تظهر على الجلد بسبب الإصابة بسرطان الجلد.

4. الحد من شدة ردود الفعل التحسسية للسعات النحل :

  • إن إعطاء العديد من حقن سم النحل تحت الجلد يساعد في التخفيف من ردّات الفعل التحسسية تجاه لسعات النحل، وخصوصاً لدى الأشخاص الذين لديهم حساسية شديدة من لسعات النحل.
  •  إذ أن هذا العلاج المناعي الذي يعتمد على إعطاء كمية قليلة من السم، يوفر حماية نسبتها تقدر بحوالي  99% للحد من أثر التحسس للدغات النحل، وبمجرد إيقاف العلاج المناعي يكون خطر التفاعل مع سم النحل أصبح من 5% إلى 15% خلال خمس إلى عشرة سنوات قادمة.
  •  علماً أن سم النحل المنقى الذي يُحقن تحت الجلد يعتبر من المنتجات المعتمدة من قبل إدارة الغذاء والدواء.

5. معالجة تجاعيد الوجه :

  • لقد ظهرت البعض من النتائج التي تبين أن العلاج بمصل سم النحل يعمل على تقليل تجاعيد الوجه سريرياً، وذلك بتقليل مساحتها الكلية والتقليل من عدد التجاعيد ومتوسط عمق هذه التجاعيد، لذلك من الممكن أن يفيد مصل النحل في تحسين مظهر التجاعيد الجلدية.

ما هو سم النحل؟

  • يتم تكوين وإفراز سم النحل فى نحلة العسل من خلال زوج من غدد السم المتحورة عن الغدد الزائدة.
  • كما يتم تخزينه فى كيس السم Poisonsac الذى يفرغ محتوياته عند اللزوم فى قاعدة آلة اللسع .
  • إن النحل حديث الخروج من العيون السداسية يكون به كمية صغيرة للغاية من سم النحل ومع تقدم عمر الشغالة تتراكم بها الكثير من كميات من السم بشكل تدريجى تصل الى 0.3 ملليجرام فى شغالة نحل عمرها الذي يكون حوال 15 يوم .
  • وعندما يتم وصول عمر النحل الحارس الى  18 يوم، ولا يتم إنتاج كميات إضافية من سم النحل، ومن ثم  فإن وزن سم النحل في داخل كيس السم لا يتغير بالإضافة إلى أن كيس السم لا يمكن أن يمتلئ ثانية إذا تم إفراغ محتوياته.
  •  أما فى حالة الملكات فإن الملكة بمجرد خروجها من بيت الملكة فإن السم ربما يكون قد تكون بصورة كاملة بسبب احتياج الملكة إليه فى قتل منافساتها.
  • هذا بالإضافة إلى أن  Laute and Vla سنة 1939 وجد أن البيئة الغذائية السكرية الخالية من حبوب اللقاح تعتبر غير مناسبة لتكوين سم النحل.

تركيب وخصائص سم النحل

إن تركيب سم النحل يشتمل على المكونات الآتية :

  •  الهستامين.
  •  الدوبامين.
  •  الميليتين وهو بروتين السم الأساسى.
  • الإيبامين.
  • بييتيد تحطيم الخلايا الحلمية.
  •  المينيمين.
  • انزيم الفوسفوليبيز أ.
  •  انزيم الهيالورونيديز.
إن سم النحل له العديد من الفوائد كما ذكرنا ويمتلك درجة كبيرة من الفائدة للصحة العامة للإنسان كما أنه يساعد الكثير من الأشخاص في التخلص من العديد من الأمراض، فينبغي التعرف على هذا بشكل جيد وإدراك مدى فائدة سم النحل.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط