آخر تحديث: 28/11/2021

لمحة عامة عن معاني الروح في ثقافات الشعوب

لمحة عامة عن معاني الروح في ثقافات الشعوب
تعد الروح هي عبارة عن كيان خارق للطبيعة كما أنها تعد ذات طبيعة غير ملموسة ولذلك فإن معاني الروح في ثقافات الشعوب تتضمن طابع ثقافي وفلسفي بالإضافة إلى تضمنها في بعض الشعوب طابع ديني.
يختلف مفهوم الروح حسب الفلسفات والأديان واختلاف عقائد الشعوب ولذلك سوف نوضح لك في هذا المقال مفهوم الروح في ثقافات الشعوب المختلفة احرص على متابعتنا من خلال موقعنا لمعرفة المزيد.

لمحة سريعة مفهوم الروح في ثقافات الشعوب

تعد الروح في الدين والفلسفة هي عبارة عن:

  • الجانب غير المادي أو إنها عبارة عن جوهر الكائن الحي وهي غالبا تعد مرادفة لمعنى الذات والتعرف على معاني الروح في ثقافات الشعوب، ولكن مع العلم أن الروح لا يوجد لها معنى واضح وهذا باتفاق الجميع ويرجع ذلك أي أنها من الغيبيات التي لا يعلمها بها الله سبحانه وتعالى.
  • ومن التعريفات التي وردت في تعريف الروح انه المسببة القدرات العقلية للإنسان والتي تساعدهم في تكوين الشخصية وتكوين الوعي ووظائف الإدراك، وهناك من عرفها بأنها عبارة عن النفس الحقيقية أما الجسد فانه عبارة عن وعاء يحوي الروح بداخله.

 الروح في الدين والفلسفة

تعد الروح في الدين والفلسفة هي:

  • جوهر الكائن الحي، كما انه تعبر عن الجانب الغير مادي الذي يوجد في الإنسان كما أن الروح تعد مرادفة لمصطلح الذات.
  • كما أن هناك الكثير من الكتب متعددة الثقافات توضح مفهوم الروح سواء في الدين أو في الفلسفة، كما وضحت تلك الدراسات والكتب كيفية السمو بالروح لأعلى المنازل. 

معاني الروح في ثقافات الشعوب

لقد نشأ الاختلاف بين الشعوب في وضع معني محدد للروح وذلك نظرا لاختلاف عقائدهم ما يؤمنون به، ولذلك أصبح من الصعب التوصل إلى معنى محدد لتعريف الروح يمكن تعميمه على الشعوب في وقت واحد ويرجع ذلك إلى كثرة التناقضات إلى تنبعث من الاختلاف بين معتقدات الشعوب، ومن هذه المعاني ما يلي:

مفهوم الروح عند المصريين القدماء

قام المصريون القدماء بتعريف الروح على أنها مقسمة إلى سبعة أقسام، وذلك وفقا لمعتقداتهم وهذه الأقسام تتمثل في:

  • كا: تعد كا هي بمثابة القوة التي تمنح الإنسان الحياة وعندما تفرق قوة كا الجسد فإن الإنسان سوف يفارق الحياة بالموت.
  • با: وهي تلك القوة التي تجعل الإنسان يمتلك شخصية فريدة تميزه عن الشخصيات التي يحملها الأفراد الآخرين.
  • رين: وهي تلك الروح الخاصة بالمولود الجديد أي أن رين تعبر عن ولادة روح جدية.
  • سكم: وهي التي تعني حيوية وروح الشمس.
  • آخ: وهي التي ترمز إلى الشبح الذي يتم خلقه من اتحاد فوة با وقوة كا بعد موت الإنسان.
  • شوت أو خيبيت: وهي عبارة عن الروح التي ترمز إلى ظل الإنسان.
  • آب: وهي تلك الروح إلى ترمز إلى قطرة من قلب الأم.

معنى الروح عند الصينيين

قسم الصينيون الروح إلى قسمين هما:

  • الروح العلوية وهي تلك الروح التي سوف تموت وتختفي والروح السفلية.
  • وهي تلك الروح التي سوف تظل في الأضرحة وتكون هذه الروح مكانا للعبادة يزورها الأجيال القادمة باعتبارها أماكن مقدسة.

مفهوم الروح عند اليونانيين

لقد اختلفت معاني الروح في الحضارة اليونانية اختلافا كبيرا ويرجع ذلك إلى:

  • اختلاف العصور والمدارس الفلسفية التي مرت عليها.
  • حيث أن الأبيقوريون اعتبروا أن الروح تتكون من ذرات مثل تكوين باقي الجسد أما أصحاب المدرسة الأفلاطونية قد قاموا بتعريف الروح على أنها عبارة عن مادة جوهرية غير ملموسة ولذلك تعد من الأشياء الغير مادية.

مفهوم الروح عند اليهود

قام اليهود بتقسيم الروح إلى ثلاثة أقسام وذلك وفقا لما جاء في كتاب كبالاه المفسر للتوراة وهذه الأقسام تتمثل في:

  • نيشامه: وهي التي تختص بالطبقة العليا من الروح وهذه الطبقة هي المسئولة عن تفضيل الإنسان على غيره من المخلوقات الموجودة على الأرض.
  • روح: وهي التي تعبر عن الطبقة المتوسطة من الروح وهذه الطبقة هي المسؤولة عن التمييز بين الخير والشر، بالإضافة إلى أنها هي المسؤولة عن تنظيم المبادئ الإنسانية والمبادئ الأخلاقية بين ابشر.
  • نفيش: وهي التي تعبر عن الطبقة السفلي من الروح، وهذه الطبقة هي المرتبطة بغرائز الإنسانية والتي يولد بها الإنسان وتستمر معه مدى حياته.

معنى الروح عند الهندوسيين

لقد ظهر عند الهندوس عدة مصطلحات من خلالها تم التوصل إلى وصف الروح، وذلك حسب ما كانوا يعتقدون ويؤمنون به ومن هذه المصطلحات ما يلي:

  • الجيفا: وهي التي تعبر عن الكينونة الخالة الخاصة بالكائنات الحية، وهذا المصطلح يعد مرادفا لمصطلح الروح في المعتقد الهندوسي.
  • المايا: تدل المايا في الثقافة الهندوسية على القيمة المعنوية والقيمة الجسدية ولكن بشكل مؤقت، حيث إنها غير خالدة مثل مصطلح الجيفا وهذا المصطلح يشبه مفهوم النفس في الديانات الأخرى.

معنى الروح عند المسيحيين

يمكننا توضيح مفهوم الروح ومعناها لدى السميحين والأقباط بشكل سريع من خلال النقاط الآتية:

  • في الديانة المسيحية يعتقدون أن الإنسان عندما يموت أن روحه سوف تصبح ملكا لله يتصرف بها كيفيا يشاء ويحاسبها الله علي ما صدر منها في الحياة الدنيا وبذلك يكون مصير الروح إما إلى الجين وإما إلى النار.
  • ويعتقدون أن موتاهم يكونون نائمين من اجل انتظار الثواب على العقاب، كما أنهم يعتقدون أن الأشخاص الآثمين فإن الله يعاقبهم بخروجهم من الوجود.
  • أما الأشخاص المؤمنين فإنهم يخلدون بشكل دائم في الجنة ومن الأقوال الشهيرة في الثقافة المسيحية أن الروح هي الحياة.

مفهوم الروح في الإسلام

  • تعني الروح في الإسلام إنها من الغيبيات وأنها من مخلوقات الله تعالي بل إنها تعد من أعظم مخلوقاته على وجه البسيطة وقد شرف سبحانه وتعالي الروح وكرمها تكريما عظيما، حيث انه سبحانه وتعالي قد نسبها إلى ذاته العليا سبحانه وتعالى في كتابه الكريم 
  • ومما يدل على عظمة الروح وأجلها أن الله تعالى قد اختص نفسه سبحانه وتعالى بعلمه الكامل للروح وانه لا يمكن لأي شخص مهما كان قدره أن علم شيئا عن الروح إلا بإذنه سبحانه وتعالي.

الروح والعلم

  • حتى إلا لم يوجد دليل واضح يثبت وجود الروح كما أنه لا يوجد مجال من مجالات استطاع أن يفهم الروح وما تحتوي عليه من معاني، كما أن العلم عجز أن يتوصل إلى مفهوم محدد وواضح للروح وعلى الرغم من ذلك فإن مجال البحث عن الروح ساهم في التوصل إلى العديد من الابتكارات العلمية التي كانت خاصة بعلم التشريح وعلم وظائف الأعضاء.
  • ومع كثرة التعريفات حول الروح توصل العلم في النهاية إلى وجود مفهومين للروح كل واحد منهما يتعارض مع الآخر المفهوم الأول وهو القائل بأن الروح هي روح روحية خالدة.
  • أما المفهوم الثاني فهو الذي يقول بأن الروح مادية وفنية ومع هذا الاختلاف الشاسع بينهما إلا أن المفهومين بينهما وجه اتفاق وهو أن الروح توجد في عضو معين بجسم الإنسان أو أنها منتشرة في جميع الجسد.
ختاما على الرغم من كثرة معاني الروح في ثقافات الشعوب وذلك على حسب معتقداتهم ودياناتهم إلا انهم جميعا يتفقون أن الروح من الكائنات الغيبية التي لا يوجد لها شبيه في الوجود وأنها أساس الشعور والوعي عند الإنسان.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ