آخر تحديث: 10/05/2021

معلومات مختصرة عن دولة مصر

معلومات مختصرة عن دولة مصر

تشتهر دولة مصر بنموها الديمغرافي الكبير حيث يبلغ عدد السكان حوالي 104 مليون نسمة  (حسب تقديرات يوليو 2018)، على مساحة تقدر 386،662 ميلاً مربعاً (1،001،450 كم مربع)، القاهرة عاصمتها و عن أعلى نقطة فهي جبل كاثرين على ارتفاع (2،629 مترًا)، أما أدناها فهي منخفض القطارة عند (-133 متر).

حدود دولة مصر

مصر بلد يقع في شمال إفريقيا على طول البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأحمر، تشتهر مصر بتاريخها القديم ومناظرها الصحراوية وأهراماتها العريقة، لكن في الآونة الأخيرة، كانت البلاد في مأزق بسبب الاضطرابات الشديدة التي بدأت في أواخر يناير 2011، بدأت الاحتجاجات في القاهرة والمدن الرئيسية الأخرى في 25 يناير، الاحتجاج ضد الفقر والبطالة وحكومة الرئيس حسني مبارك، استمرت الاحتجاجات لأسابيع وأدت في النهاية إلى تنحي مبارك عن منصبه.

تاريخ مصر

تشتهر مصر بتاريخها الطويل والقديم، فمصر كانت منطقة موحدة لأكثر من 5000 عام، في 3100 قبل الميلاد كان مصر تحت سيطرة حاكم يدعى مينا، بنيت أهرامات الجيزة المصرية خلال الأسرة الرابعة.

وكان آخر ملوك الفراعنة في مصر قد تم إزاحته خلال غزو فارسي للبلاد عام 525 قبل الميلاد، ولكن في عام 322 قبل الميلاد غزاها الاسكندر الاكبر، في عام 642 هـ ، جاء الفتح الإسلامي للمنطقة والسيطرة عليها وبدأ في إدخال اللغة العربية التي لا تزال موجودة في مصر إلى اليوم وهي لغتها الرسمية.

في عام 1517، دخل الأتراك العثمانيون وسيطروا على مصر واستمرت هذه السيطرة حتى عام 1882 باستثناء فترة قصيرة سيطرت فيها قوات نابليون عليها، وبدءًا من عام 1863، بدأت القاهرة بالنمو لتصبح مدينة حديثة وكان إسماعيل قد سيطر على البلاد في ذلك العام وظل في السلطة حتى عام 1879.

انتهى الحكم العثماني في مصر عام 1882 بعد تدخل البريطانيين، ثم احتلوا المنطقة حتى عام 1922، عندما أعلنت المملكة المتحدة مصر مستقلة، خلال الحرب العالمية الثانية، استخدمت المملكة المتحدة مصر كقاعدة للعمليات، بدأ عدم الاستقرار الاجتماعي في عام 1952 عندما بدأت ثلاث قوى سياسية مختلفة تتصادم حول السيطرة على المنطقة وكذلك قناة السويس، في يوليو 1952 ، تمت الإطاحة بالنظام الملكي المصري بإنقلاب من الجيش، وفي 19 يونيو 1953، أعلنت مصر جمهورية مع العقيد جمال عبد الناصر قائدا لها.

كان ناصر يسيطر على مصر حتى وفاته عام 1970، وفي ذلك الوقت تم انتخاب الرئيس محمد أنور السادات، في عام 1973، دخلت مصر في حرب مع إسرائيل وفي عام 1978 وقعت الدولتان على اتفاقيات كامب ديفيد التي أدت فيما بعد إلى معاهدة سلام بينهما، في عام 1981، تم اغتيال السادات وانتخب حسني مبارك رئيسا بعد ذلك بوقت قصير.

خلال الفترة المتبقية من الثمانينيات وحتى التسعينات، تباطأ التقدم السياسي في مصر وكان هناك عدد من الإصلاحات الاقتصادية التي تهدف إلى توسيع القطاع الخاص، مع تجاهل الشعب.

في يناير 2011 بدأت الاحتجاجات ضد حكومة مبارك وما زالت مصر غير مستقرة اجتماعياً حتى الآن.

نظام الحكم في مصر

تعتبر مصر جمهورية ذات سلطة تنفيذية تابعة للحكومة تتكون من رئيس دولة ورئيس وزراء، كما أن لديها فرعًا تشريعيًا به نظام مؤلف من مجلسين يتألفان من مجلس الشورى ومجلس الشعب، يتكون الفرع القضائي المصري من المحكمة الدستورية العليا، وهي مقسمة إلى 29 محافظة للإدارة المحلية.

اقتصاد مصر و طرق استخدام الأراضي

يتميز الاقتصاد المصري بدرجة عالية من التطور ، لكنه يعتمد في الغالب على الزراعة التي تتم في وادي نهر النيل، وتشمل منتجاتها الزراعية الرئيسية القطن، والأرز ، والذرة ، والقمح ، والفاصوليا ، والفواكه ، والماشية ، وجاموس الماء ، والأغنام والماعز، الصناعات الأخرى في مصر هي المنسوجات ، وتجهيز الأغذية ، والكيماويات ، والمستحضرات الصيدلانية ، والهيدروكربونات ، والأسمنت ، والمعادن والصناعات الخفيفة، السياحة هي أيضا صناعة رئيسية في مصر.

جغرافيا ومناخ مصر

تقع مصر في شمال أفريقيا وتشترك في الحدود مع قطاع غزة وإسرائيل وليبيا والسودان.

حدود مصر تشمل أيضا شبه جزيرة سيناء،, أعلى نقطة في مصر هي جبل كاترين عند 8،625 قدم (2،629 م) ، في حين أن أدنى نقطة فيها هي منخفض القطارة عند -366 قدم (-133 م), تبلغ مساحتة مصر الإجمالية 386،662 ميل مربع (1،001،450 كيلومتر مربع).

مناخ مصر صحراوي ولهذا فهو صيف حار جداً جاف وشتاء معتدل، يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة في شهر يوليو في المتوسط (35 درجة مئوية) ومتوسط ​​يناير عند (9 درجة مئوية.