آخر تحديث: 08/01/2022

من هو مخترع المصباح الكهربائي؟

من هو مخترع المصباح الكهربائي؟
للكهرباء أهمية كبيرة في حياتنا حيث تعد الكهرباء هي إحدى صورة الطاقة التي يمكن استخدامها في جميع المجالات كما أنها تعد من أعظم الاختراعات التي تم اكتشافها، لذا سنتحدث في هذا المقال في موقع مفاهيم عن مخترع المصباح الكهربائي.
يعد توماس اديسون هو مخترع المصباح الكهربائي الذي به أنار الظلام الذي كان يطغى على حياة الأفراد وسوف نعرض لك في هذا المقال الكثير من المعلومات حول اختراع المصباح الكهربائي وكيفية تطويره.

من هو مخترع المصباح الكهربائي؟

يعد توماس الفا اديسون هو الذي قام باختراع المصباح الكهربائي، ومن أهم الحقائق حوله ما يلي:

  • ولد هذا المخترع العظيم في مدينة ميلان التابعة لولاية أوهايو في الولايات المتحدة الأمريكية في يوم 11 من شهر شباط لعام 1847.
  • على الرغم من أن توماس أديسون قد حصل على القليل من التعليم الرسمي إلا أنه قد تمكن من الحصول على أول براءة اختراع خاصة به في عام 1868 أي عندما كان يناهز من العمر واحدا وعشرين عاما فقط حيث كان أول اختراع له عبارة عن مسجل صوت كهربائي.
  • قام اديسون بعمل تصميمات كثيرة للمصباح الكهربائي في معمله المعروف بمختبر اديسون الموجود في مينلو بارك حيث قد يصل عددها إلى أكثر من ثلاثة الاف تصاميم وذلك في الفترة التي كانت تقع ما بين عامي 1878 الي عام 1880 م.
  • وبعدها قد قام اديسون بتقديم براءة اختراع المصباح الكهربائي الذي كان يستخدم في خيوط الكربون في عام 1879 ميلادية.
  • يعد اديسون هو المخترع الذي حظي على شهرة واسعة في التاريخ الأمريكي حيث حصل إديسون على حوالي 1093 براءة اختراع بالإضافة الى أنه يعد هو أول من أنشأ أول مختبر يستخدم لاختبار الأبحاث الصناعية في العالم أجمع.

المصباح الذي اخترعه أديسون

اخترع توماس الفا اديسون مصباحه الكهربائي الشهير في عام 1879 ميلادية:

  • قد استخدم اديسون خيوط الكربون لصناعة المصباح حيث قام بإحضار خيوط الكربون ووضعها داخل لمبة خالية من الاكسجين وبعدها قد تمكن المصباح من التوهج لفترة استمرت لأربعين ساعة وقد كان ما فعله توماس تطويرا لبراءة الاختراع التي اشتراها اديسون من هنري وأدوار وماثيو إيفانز في عام 1875.
  • ثم قام اديسون بإدخال التعديلات على المصباح لمدة قد استغرقت حوالي خمس سنوات وفي عام 1880 قد تمكن المصباح بعد إدخال التعديلات عليه أن يستمر في التوهج لمدة 600 ساعة.
  • ومن بعد هذه التجربة قد اصبح حظي المصباح الذي اخترعه أديسون بالثقة التجارية التي تجعله مؤهل ليتم ضخه في الأسواق التجارية للاستفادة منه في القضاء على الظلام.

الأفكار الأولى للمصباح الكهربائي

كل شخص في هذه الحياة يعلم أن توماس أديسون هو مخترع المصباح الكهربائي ولكن في الواقع أن توماس الفا اديسون لم يعد هو الشخص الوحيد الذي ساهم في تنمية هذه التكنولوجيا التي  تعد بمثابة ثروة قومية للجميع ولهذا لا يمكن أن نغفل دور العديد من الشخصيات التي قامت ببذل المزيد من الجهود في اختراع البطاريات الكهربائية واختراع المصابيح المتوهجة الأولى، ومنهم:

المخترع الإيطالي أليساندرو فولتا

  • حيث قام المخترع الإيطالي أليساندرو فولتا في عام 188 ميلادية بتقديم أول اختراع يستخدم لتوليد الكهرباء.
  • وقد عرف اختراعه باسم الكومة الفولتية التي تعد هي عبارة عن طبقات متراصة  من أقراص الزنك والنحاس تتخللها طبقات من الورق المقوى التي غمرت في المياه المالحة وقد كانت الكهرباء خلالها تسير بين الأسلاك النحاسية وذل في حالة تلامسها من جهة الطرفين وتعد هذه البطارية التي اخترعها اليساندرو فولتا هي أقدم بطاريات الإضاءة في العالم.

المخترع الإنجليزي الكيميائي همفري ديفي

  • ومن الجدير بالذكر أنه لم يمضي وقتا طويل على براءة اختراع اليساندرو قد قام بعدها المخترع الإنجليزي الكيميائي همفري ديفي بتطوير الكومة الفولتية حيث قام بإنتاج أول مصباح كهربائي يعمل عن طريق توصيل بالكومة الفولتية التي اخترعها اليساندرو فولتا.
  • بواسطة أقطاب كهربائية مصنوعة من الفهم وقد أطلق على اختراع مصباح القوس الكهربائي ولكن كان من عيب هذا الاختراع أن القوس المتوهج الذي ينبعث بين قطبي الكربون يحتر سريعا ولكن كان من فائدة هذا الاختراع أنه تم اعتبار مبدأ عمله بمثابة بداية جيدة لتطوير المصابيح واللمبات الكهربائية فيما بعد.

تاريخ الاختراعات الكهربائية

  • في عام 1840 ميلادية قد قام العالم البريطاني وارن لا رو بتطوير مصباح كهربائي تم تصميمه بطريقة جيدة حيث قام وارن لا رو باستخدام باستبدال خيوط النحاس بخيوط من البلاتين الملفوف لكن هذا المصباح لم يحظ بنجاح تجاري كبير ويرجع ذلك إلى ارتفاع تكلفة البلاتين.
  • وفي عام 1848 قام المخترع الإنجليزي ويليام ستايت بإجراء عدة تطويرات عمل من خلالها تمديد عمر المصابيح القوسية التي كانت سريعا ما تحترق حيث قام ويليام ستايت بتطوير الية عمل الساعة التي عملت على تنظيم قطبي الكربون التي كانت معرضة سرعة التآكل وهذا ما ساهم في إطالة عمر المصباح الكهربائي عن الأول.
  • وفي عام 1850 قام المخترع الكيميائي جوزيف سوان الذي كان يحمل الجنسية الإنجليزية بإيجاد حلول جدية تعالج مشكلة التكلفة المرتفعة للمصابيح التي تم اختراعها سابقا.
  • حيث قام في عام 1860 بتقديم مصباح كهربائي يتم فيه استخدام خيوط مصنوعة من الورق المتفحم بدلا من خيوط الكربون وخيوط البلاتين وهذا مما جعله يحصل على براءة اختراع في عام 1878 ميلادية في المملكة المتحدة.

صفات المخترع توماس اديسون

هناك مجموعة من الصفات التي اشتهر بها المخترعين والمبدعين والذين من ضمنهم توماس اديسون ومن أبرز هذه الصفات ما يلي:

  • كان يتميز بالإصرار حيث كان يستمر في إنجاز العمل رغم ما يتعرض له من صعوبات.
  • كان يتميز بالثقة في نفسه حيث كان لا يتزعزع ولا يتأثر بآراء الأشخاص المنتقدين لأعماله.
  • كان يمتلك موهبة كبيرة بالإضافة إلى سرعة البديهة.
  • كان يستخدم الأسلوب العلمي والأسلوب المنطقي في حل المشكلات.
  • كان يتقبل النقد البناء الموجه إليه من قبل الأفراد الآخرين.
  • كان لا يهاب المخاطر.
  • كان يسعى إلى اكتشاف الأشياء الغامضة.
  • كان يركز كثيرا على المشاريع القومية ويخطط الرؤي المستقبلية لها.
  • من صفات المخترع إنه يمنح أفكاره لغيره أو أنه يبيع أفكاره لغيره للاستفادة منها.
  • من صفات المخترع أنه يبذل كل جهده من أجل حماية أفكاره الابتكارية وتوثيقها.

صفات خاصة بتوماس إديسون مخترع المصباح الكهربائي

  • كان توماس اديسون دائم البحث عن الأفكار الجيدة.
  • كان يحاول أن يتأقلم مع المشكلة التي تواجهه وذلك من أجل الوصول إلى شيء نافع للبشرية؟
  • كان إديسون يسعي دائما إلي تعلم الأشياء الجديدة وذلك من اجل ان يتمكن من إحداث تغيرات واختراع ابتكارات كثيرة في شتى المجالات.
  • كان إديسون يقتدي بمن غيره من العلماء الذين لديهم باع طويل في التغيرات التي تتعلق بعلم الفيزياء وعلم الكيمياء.
  • كان توماس الفا إديسون يفكر خارج حدود المعقول وذلك من اجل ان يتمكن من الوصول إلى أصل الحقيقة.
ملخص القول يعد توماس الفا اديسون هو مخترع المصباح الكهربائي وبهذا الاختراع يعد اديسون رمزا للبراءة الأمريكية ببدء فجر القرن العشرين في الظهور.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ