آخر تحديث: 23/09/2021

ما هي أنماط الشخصية الأربعة وأهم الدراسات عنها؟

ما هي أنماط الشخصية الأربعة وأهم الدراسات عنها؟
تتعدد أنواع وأنماط الشخصيات في المجتمع فهناك الكثير من الشخصيات ولكل نوع في الشخصيات صفات ونقاط قوة أو ضعف يتسم بها، وسنتعرف في هذا المقال على أنماط الشخصية الأربعة.
 أنماط الشخصية الأربعة تتكون من الشخصية الودودة، الشخصية العنيدة، الشخصية المترددة، والشخصية الثرثارة، وسنتعرف عليهم بالتفصيل وما هي صفاتهم وكل هذا.

تعريف الشخصية

 تعتبر كلمة الشخصية مشتقة من كلمة الشخوص، ومعنى كلمة الشخوص هي:

  • الظهور أمام الآخرين، وهذا معني باللغة العربية ولكنه لا يختلف أبداً عن معناه باللغات الأجنبية والأوروبية الأخرى.
  • كلمة الشخصية هذه personality تكون مشتقة أيضاً من كلمة persona  اللاتينية وهذه الكلمة اللاتينية تشير إلى القناع الذي كان يقوم الممثلون اليونانيون بارتدائه  وهذا لكي يقوموا بتأدية أدوارهم على المسرح أمام الجماهير، فهذا القناع يقوم بإكساب الممثلين صفة الأشخاص أو الأدوار التي يقومون بها على مدار الوقت الذي يضعون القناع فيه.
  • ولهذا فإن كلمة شخصية في اللغات الأوروبية يكون دلالتها على الأدوار التي يقوم الممثل أو الفرد بها أمام الناس.
  • هناك تعريف آخر للشخصية وهي أنها: مجموعة من التنظيمات المتكاملة من الصفات النفسية والاجتماعية والوجدانية والعقلية والجسمية، حيث أن كل هذه الصفات تكون متفاعلة مع بعضها البعض، وكما تظهر في أي بيئة اجتماعية محددة.
  • وهذا عن طريق أن الفرد يقوم بمجموعة من التفاعلات الاجتماعية حيث أن هذه التفاعلات تميز هذا الشخص عن أي أحد غيره من باقي الأشخاص.
  • هذا أيضاً يعني أن الشخصية تتمثل أو تتكون من: الميول والعواطف والاهتمامات والسمات الأخلاقية ودوافع وآراء ومعتقدات الشخص.
  • تتمثل في: العادات والتقاليد الاجتماعية والاتجاهات والقيم والمواهب الخاصة والذكاء الموجودين عند الشخص، حيث تكون هذه المكونات والجوانب متسقة ومنتظمة ومتكاملة عند الشخص.
  • وكل هذا يعني أن الشخصية ليست فقط مجموعة من المكونات والجوانب ولكنها كلها تعطي لمجموعة مكوناته وجوانبه معناها واتساقها وانتظامها والوظيفة التي تقوم بها.

دراسة الشخصيات 

 تعتبر دائما دراسة الشخصية من أهم المواضيع التي تتحدث عنها وتهتم بها العلوم سواء كانت علوم قديمة أو علوم حديثة مثل علم النفس وهكذا، وذلك يرجع إلى:

  • أن هناك تعدد في العادات والتقاليد والمعتقدات والثقافات والديانات وأساليب التنشئة الأسرية، ولكن بالرغم من كل هذا إلا أنه يوجد مجموعة من الملامح والتفاصيل المعروفة التي تحدد ما نوع أو نمط هذه الشخصية من الأنماط الشخصية الأربعة، وكل هذه الملامح مرتبطة ارتباطاً كبيراً بجميع المراحل الذي يمر بها الإنسان في حياته.
  • حيث أن الشخصية نتجت عن مجموعة من التجارب والأحداث والمواقف وعدة تصرفات، وكل هذا ظهر وتجمع وتبلور ليشكل الشخصية للفرد عبر فترات زمنية، وبالطبع يوجد لكل شخصية طريقة وأساليب وكيفية للتعامل معها بطريقة فعالة.

أنماط الشخصية الأربعة

كما سبق وذكرنا أنا لكل فرد عادات وتقاليد وموروثات بالإضافة إلى طريقة تربية وتعلم بيئة مختلفة تؤثر على طريقة تفكيره وتعامله ونتج عنه أنماط عديدة للشخصية ومنها ما يلي:

الشخصية الودودة والبسيطة

من صفات اول نمط من أنماط الشخصية الأربعة هي:

  •  أنه محبوب جدا من الناس، والأخرين يحبوا أن يودوه.
  • متعاون جدا مع الناس ويحب كثيراً العمل مع الآخرين والعمل الجماعي.
  • من أهم صفات الشخص الودود أنه يحب مساعدة الآخرين جدا ويستمتع بها، وأيضاً إذا طلب منه أحد أي خدمة أو أي شيء فسوف ينفذه دائماً أي لا يرفض لأي أحد طلب، أيضاً يتمتع بأنه مستمع جيد للآخرين وهو يحب ذلك.
  • إذا حدث شيء يوجد فيه مغامرة أو خطر في حياته فإنه لا يقدم على فعله إلا إذا حصل على دعم كثير من الآخرين أو الأشخاص الذين حوله، ولذلك فإنه يحاول دائماً الابتعاد عن الخطر والمغامرة.
  • يتميز الشخص الودود بأنه صبور جدا، محبوب ممن حوله وودود بالطبع، ويهتم بالتفاصيل دائماً، وكل هذه الصفات لا تجتمع إلا إذا كان الشخص عطوف بالتأكيد.
  • يتميز أيضاً بأنه يتقبل ويحب جميع الناس ويتقبلهم بعيوبهم وكل هذا، ولكنه إذا أراد علاقات شخصية فإن ذلك يحدث مع الوقت ويكون هؤلاء الأشخاص عدد قليل ومحدد وليس بعدد كثير.
  • يثق فيه الكثير من الناس أو جميع الناس، الشخص الودود يحب أن يكون علاقات دافئة وناعمة مع الناس.
  • يتميز هذا الشخص بأنه شخصية مرحة وليست كئيبة وهو هادئ دائماً ويستطيع السيطرة على أعصابه في معظم الأوقات، يمتلك دائماً شعور بالأمان فهذا يعني أنه يشعر بأنه جيد وحالته جيده ويشعر أيضاً أن الأشخاص الأخري هكذا.
  • يحب دائماً أن يسمع ممن حوله كلمات وعبارات إيجابية ولكنه لا يحب أن يتحدث على أي شيء يخص العمل.

 الشخصية العنيدة 

من صفات ثاني نمط من الأنماط الشخصية هي

  •  يتجاهل أي وجهة نظر لأي شخص ولا يستمع إليها وبهذا فهو يرى دائماً أنه على صواب.
  • هو شخصية قاسية وصعبة وصلبة في تعاملها مع الآخرين، حيث أن درجة عناده تظهر عندما يقوم برفض الحقائق والبديهيات الموجودة دائماً
  • لديه صفة سيئة للغاية أنه لا يكن أي احترام لأحد وأيضاً يخطط ويحاول في التخلص منهم أو أن ينال منهم.

ولكن هناك طرق للتعامل مع مثل هذه الشخصية بالرغم من صعوبة التعامل معها وهي : 

  •  لتقنع شخصاً ما من الأشخاص العنيدة حاول أن تقوم بجمع اكبر عدد من الأشخاص الموجودة في وجهة نظرك أو وجهة النظر الصحيحة وهذا لتوحيد الرأي العام، وقم أيضاً بالطلب منه أن يتقبل وجهة نظر الآخرين حتي ولو لمدة قصيرة وهذا لكي تتوصلوا لحل أو اتفاق يرضي جميع الأطراف،
  • قد تقول له أيضاً أنك سوف تقوم سعيد لمناقشة ودراسة وجهة نظره ولكن هذا في وقت آخر، ولكي تتجنب أي نقاش أو جدال حاد يمكنك أن تستخدم أسلوب أو طريقة "نعم ولكن" معه كثيراً.

الشخصية المترددة

من صفات ثالث نمط من أنماط الشخصية هي

  • من صفات هذا الشخص أنه دائماً ما ينقصه الثقة بالنفس، أيضاً يكون ظاهر عليه القلق والحيرة والخجل وعلاماتها.
  • في أغلب الأوقات يكون متردد في الكثير من المواقف التي تقابله، أيضاً تكون هناك دائماً صعوبة في اتخاذه لبعض القرارات ولذلك فهو دائماً يقوم بطلب تأكيدات ومعلومات ويقوم بالاعتماد على القوانين والأنظمة الثابتة.
  • هذا الشخص من صفاته أنه يوعد الناس كثيراً ولا يكون الوقت في اهتماماته عند وعوده، أيضاً هذا الشخص يرى أن الناس من حوله في حالة جيدة وبخير ولكنه هو ليس كذلك.

هناك عدة أساليب وطرق التعامل مع الشخصية المترددة وهي : 

  1.  محاولة زيادة ثقته بنفسه دائماً ويمكنك أيضاً أن تقوم بتخفيف القلق والتوتر الموجودين عنده.
  2. ويمكنك أن تقوم بجلب مصادر جيده له ونظام للمعلومات والتأكيدات له وأن تساعده في أن يأخذ قراراته وكل هذا لتخفف القلق والتوتر.
  3. يمكنك أن تقول له أن الناس يحترموا الشخص الثابت على قراراته والذي يأخذ قراراته في وقت مناسب.

 الشخصية الثرثارة 

من صفات رابع وأخر نمط من أنماط الشخصية الأربعة هي: 

  •  يكون في اعتقاد هذا الشخص أنه مهم جداً وأيضاً يكون متعالي ولكنه في الحقيقة ضعيف.
  • كثير الكلام فيتحدث في كل شيء وأي شيء حتي ولو كان لا يعرف هذا الشيء.
  • وبسبب أنه يتحدث كثيراً فهو يقع في أخطاء كثيرة في أغلب الأوقات نظراً لأنه ينسي ما قاله، أيضاً يتمتع بخيال واسع ليثبت وجهة نظره ورأيه.
  • يمكنك أن تنظر إلي الساعة أو تنفخ في أثناء حديثك معه وأن تقوم بإظهار انك غير مرتاح في التحدث معه، وأثناء تحدثه يمكنك مقاطعته وتقول له أن هذا الكلام بعيد عن ما تتحدثون عنه وأنك مهتم بوقتك ويجب أن تستغل الوقت استغلالاً أفضل.
وفي النهاية بعد أن تحدثنا عن أنماط الشخصية الأربعة يجب أن نعرف كيفية التعامل مع كل شخصية من الشخصيات هذه لكي تكون هناك علاقات مريحة كثيرة في حياتنا.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ