آخر تحديث: 10/06/2021

ما أنواع التسويق وعناصره ودوره في نجاح المشروع؟

ما أنواع التسويق وعناصره ودوره في نجاح المشروع؟
أصبحت أنواع التسويق ضرورة ملحة في واقعنا المعاش، إذ يرتبط التسويق ارتباطاً وثيقاً بالمشاريع، فهو يظهر منذ بداية الفكرة إلى شراء العميل للمنتجات المعروضة، ومن الممكن أن يتعدى مرحلة ما بعد البيع.
تتعدد أنواع التسويق بتعدد أنواع الأعمال في المشروع الواحد، كما أن لكل نوع من تلك الأنواع مجموعة من العناصر والآليات المؤدية لنجاحه.

مفهوم التسويق

هو عبارة عن جذب الأشخاص المهتمين بالمنتج أو بإنتاج شركة معينة إلى معرفة المنتج وشرائه، أو هو العملية التي من خلالها نجعل السلع من مجرد معرفة إلى حاجة ضرورية في حياة المستهلكين والمستخدمين.

  • وقد ظهر مصطلح التسويق في بديات القرن الثامن عشر بعد الثورة الصناعية واستمرت عملية تأخذ أشكال عديدة حتى القرن التاسع عشر، وذلك لتأثرها بالتغيرات الاجتماعية والاقتصادية التي شهدتها البلاد في هذين القرنين حيث بدأ التسوق لمختلف البضائع أصبح أسهل حتي أصبح هناك فائض كبير في البضائع عن حاجة المستهلكين في الأسواق فصارت المخازن والمستودعات تحوي بداخلها العديد من البضائع التي تعتبر أكثر بكثير عن حاجات المستهلكين.
  • ولذلك اتجه المصنعون للمنتجات إلى الاهتمام بتطوير المنتجات بما يتلاءم مع حاجة المستهلكين منعاً لازدحام المخازن بالبضائع غير المهمة للمستهلكين.
  •  وقد اشتدت المنافسة بين المصنعين بعضهم البعض مما دفعهم إلى استخدام أفضل التقنيات الحديثة في العرض والتسويق، بل طرق الترويح الحديثة للمنتجات لإقناع المستهلك بأن المنتج التي تقدمه الشركة هو الأفضل بين منتجات الشركات المنافسة.
  • ويعتبر فليب كوتلر هو الأب الروحي للتسويق الحديث، حيث ألف كتب عديد في مجال التسويق ومن أشهر كتبه مبادئ التسويق الذي يحوي بداخله كل التفاصيل التي تتعلق بالتسويق.

أهم عناصر التسويق

1- المنتج:

  • من أهم عناصر التسويق المنتج، حيث تحديد واختيار المنتج بما يتناسب مع مصلحة العميل، فيجب أن يتم دراسة للمنتج توضح هل هذا المنتج المقدم يسد حاجة المستهلكين أم لا.
  • يجب توضيح حجم المنتج في السوق، كما يجب تحديد السعر المناسب لبيع المنتج بما يضمن تحقيق أرباح للشركة ةيضمن تحقيق شراء العميل له عن طريق وضع العروض الترويجية للمنتج، مما يجعل المستهلك يقبل عليه ويرغب في شرائه.
  • فعملية تسعير المنتج تخضع لعدة ضوابط منها احتياج السوق وأسعار المنافسين للمنتج في السوق، وطبيعة العملاء المستهلكين للمنتج.

2- المكان:

  • يعتمد الوصول إلى مكان العميل على اختيار الطريقة المناسبة للتسويق، ولكي تستطيع التوصل إلى أفضل المبيعات، يجب تقسيم السوق لعدة شرائح، بحيث يكون لكل شريحة طريقة توزيع للمنتجات بطريقة معينة، للقدرة على تحقيق الأهداف بصورة سريعة.

3- الترويج:

  • يجب على منتج السلعة أن يضع خطة مناسبة لترويج المنتج بداية من وضع شكل المنتج والعلامة التجارية الخاصة به ومواصفاته إلى الوصول إلى بيع المنتج، وممكن أن يمتد الترويج للمنتج إلى ما بعد البيع.

4- الأشخاص:

  • ويعتمد هذا العنصر على توفير الأشخاص المناسبين في الشركة بداية من المدير الإداري إلى موظفي المبيعات، إذ يكون فريق العمل في تكامل تام لضمان الوصول إلى طريقة مناسبة للعمل تمتاز بالنجاح.
  • فيجب عند اختيار فريق العمل مراعاة الكوادر والكفاءات اللازمة.

5- العمليات:

  • ويختص هذا العنصر من عناصر التسويق بكيفية تعبئة المنتج وطريقة توصيله.
  • فلكي تحصل على النتيجة المطلوبة من إدارة المبيعات، يجب أن تكود على دراية بكل ما يخص المنتج من بداية التصنيع مروراً بالتعبئة والتسليم إلى ما بعد البيع.

6- الأدلة المادية:

  • وتعلق هذه الأدلة عن طريقة تفكير الناس عن المنتج وانطباعهم عنه بالرضا أم لا.
  • فيجب الاهتمام بترك انطباع جيد عن منتجاتك كما يجب الاهتمام بخدمة العملاء لكسب ثقة المشتري.

أنواع التسويق 

أولاً: التسويق الالكتروني

التسويق الإلكتروني: تتعدد استراتيجيات التسويق الإلكتروني، إنها كلها تشترك في نفس الهدف الذي يراد تحقيقه ومن أشهر أنواعها:

1. التسويق بالمحتوى:

هو من أهم أنواع التسويق واحد المفاهيم التي تندرج تحت مفهوم التسويق الإلكتروني، حيث  يعتبر نوع غير مباشر من التسويق حيث تتضمن تأسيس شركة تعمل علي مشاركة مواد عبر الإنترنت مثل تنفيذ مقاطع فيديو أو مشاركة منشورات علي وسائل التواصل الاجتماعي أو المواقع الإلكترونية، وغالباً هذه المواد لا تلقي ترويجياً بعائد مادي إلا أنها لها دور في لفت نظر الجمهور إلى هذه المنتجات، ومن خلال المحتوي يستطيع الجمهور التعرف علي نشاطك التجاري والمنتج أو الخدمة التي تسوقها، ويأخذ التسويق بالمحتوي أشكالا متعددة عبر الإنترنت، ومن هذه الأشكال: 

  •  المدونات عبر مواقع الويب أو متجر إلكتروني.
  • منشورات حسابات منصات التواصل الاجتماعي.
  • رسائل البريد الإلكتروني.
  • تنفيذ ندوات ولقاءات عبر الإنترنت.
  • من الممكن أن يأخذ التسويق شكلاً من أشكال الكتب الإلكترونية.
  • عرض صور أو فيديوهات عبر الموقع أو المتجر الإلكتروني أو مواقع التواصل الاجتماعي.

2. التسويق عن طريق البريد الإلكتروني:

  • يعتبر التسويق عبر البريد الإلكتروني أفضل من التسويق علي مواقع التواصل الاجتماعي لأنه يساعد علي الوصول إلى أكبر شريحة من الناس، وخاصة رجال الأعمال وأصحاب المناصب والمدراء، فهؤلاء الشرائح تهتم بتصفح البريد الإلكتروني أكثر من غيره.
  • ومن أهم الأسباب التي تجعل التسويق بالبريد الإلكتروني مهماً وناجحاً، هي دقة الإرسال للعميل المستهدف 
  • فمع التحليلات التسويقية، أصبح بإمكانك إنشاء قائمة بريد إلكتروني تتضمن جهات اتصالك مع الاهتمام بالمحتوي المرسل للعملاء مما يجعلهم يقبلون على قراءة المحتوى المرسل بل يتعدى ذلك إلى انتظار إرساله مما يعود على نشاطك بكثير من الفوائد.

3. التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي:

  • تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة سهلة من وسائل التسويق؛ إذ لا يخلو بيت لا يستخدم وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي وهي (فيس بوك، انستجرام، تويتر، سناب شات، واتساب) أو يعرفها.
  • فالعالم أشبه بالقرية الصغيرة وخاصة من بداية 2020، وبذلك إذا أردت أن تروج لمشروعك، فتخيل كم الربح العائد على مشروعك من التواصل مع أصدقاء في مختلف أنحاء العالم، بالإضافة إلى تحقيق أهداف أهم من تحقيق الربح وهي توثيق العلامة التجارية لدى الجمهور.

4. التسويق عن طريق محركات البحث:

  • وذلك عند جعل الموقع المراد ترويجه يظهر في أول قائمة نتائج البحث، فمن منا عندما يريد أن يتعرف على أي معلومة أو يريد الذهاب إلى مكان معين لا يلجأ إلى محرك البحث جوجل للحصول عليطى ما يريده؟!
  • يشمل التسويق عبر محركات البحث نوعين من التقنيات التي تساهم في زيادة التسويق والترويج للمنتج وهما SEO الذي يعني تحسين محركات البحث، والـSEM  ويعني إعلان الدفع مقابل النقرة.

ثانياً التسويق التقليدي

هو أهم أنواع التسويق ويكون هذا عن طريق لإعلان عن المنتجات في الإعلانات التليفزيونية أو الإعلان عن المنتجات باستخدام اللوحات الإعلانية المنتشرة في الشوارع والأماكن العامة.

لا نستطيع إغفال أهمية الطباعة والإعلانات عن طريق الصحف والمجلات وكيف ساهمت هذه الحملات الإعلانية في تحقيق أهداف التسويق.

أنواع التسويق متعددة، فيمكنك اختيار ما تراه الأفضل لعملك، كما يلزم تحديد ميزانيتكم من أجل تحديد حجم وقيمة التسويق اللازم للحصول على أكبر قدر ممكن من الربح خلال خطة عملك.