آخر تحديث: 03/05/2021

إزالة المكياج قبل النوم

إزالة المكياج قبل النوم
يعتبر المكياج من الأشياء الأساسية التي تعتمد عليها معظم النساء في هذا الزمان، حيث أنه لا تستغني أي امرأة عن وضع المكياج خلال اليوم. فالمكياج يساهم في إخفاء العيوب، كما أنه يضفي جمال لملامح الوجه بشكل جيد، مما يمد المرأة بثقة زائدة بنفسها، وعلى الرغم من كل هذه المميزات، إلا أن هذه ا‏لمستحضرات التجميلية لها آثار تضر بشكل كبير نضارة البشرة، لذلك يجب أن تعتني المرأة بضرورة تنظيف البشرة كل يوم، كما يجب على المرأة أن تحرص على ضرورة إزالة المكياج قبل النوم.

أضرار المكياج على البشرة

سوف نكتشف معا أهم الأضرار التي تسبب مشاكل على صحة البشرة في حالة إذا لم يتم ازالة المكياج قبل النوم، ومن بينها هي:

الكيماويات السامة

تعتبر المستحضرات التجميلية منتجات مصنعة، وبالتالي فهي تحتوي على نسبة كبيرة جدا من العناصر الكيماوية، وعلى الرغم أنه يتم صناعتها بمواد تتناسب مع البشرة إلا أن بعض هذه المواد قد تكون سامة، وبالتالي قد يتسبب ذلك في هدم المكونات الأساسية للبشرة مع مرور الوقت.

فمع وجود هذه المكونات لفترة طويلة على البشرة، فإنها تدخل على مسام البشرة وتتراكم بها، وبالتالي تبدأ المشكلات الجلدية في الظهور، وتتقافم لدرجة كبيرة لتؤدي إلى إصابة الجلد والبشرة بالجفاف الشديد، كما تظهر تجاعيد مبكرة أو قد يسبب ذلك وجود سرطان الجلد.

لذلك يجب على المرأة أن تتأكد من إزالة آثار المكياج قبل الخلود إلى النوم، وذلك حتى تحمي البشرة من المشاكل التي تسببها مستحضرات التجميل الخطيرة.

المشكلات الجلدية

كما ذكرنا سابقا أن المواد الكيماوية المكونه منها المستحضرات التجميلية قد تتسبب في انسداد المسام، فمن بين المشكلات الجلدية التي تظهر على البشرة هي وجود الرؤوس السوداء والبيضاء أيضا، كما نجد ظهور حب الشباب وبالأخص في فترة المراهقة.

كما تظهر تجاعيد على البشرة بالأخص حول العين والفم، لذلك يجب أن نجعل تنظيف البشرة قبل الخلود إلى النوم من العادات الأساسية، وعمله كروتين يومي حتى نضمن أن نحفاظ على البشرة بشكل صحي، ونضر.

التهابات العين

من بين منتجات المكياج المستخدمه هي الماسكارا والآيلاينر، والتي يتم وضعهم على العين، وقد يوجد الكثير من السيدات التي تعشق وضع الماسكارا والآيلانير بشكل يومي، ومع زحام اليوم فقد تنسي إزالتهم من العيون قبل النوم.

لذلك فإن ذلك يترك أثر خطير على العيون، فقد يتسبب ذلك في ظهور التهابات العين، ومنها العدوى الفطرية، كما تتسبب أيضا في ظهور الحساسية بالعين مما يؤدي لاحمرار وتهيج بالعين كبيرة، كما أنه قد يحدث تساقط في الرموش.

لذلك يجب أن تحرص كل سيدة من تنظيف العيون والجفون من جميع آثار المكياج، وبالأخص الكحل، والآيلاينر أو الماسكارا قبل النوم، وينصح خبراء التجميل أيضا أنه عند إزالة الآيلاينر والماسكارا يفضل استخدام الزيوت الطبيعية وعدم استخدام مزيلات المكياج الكيماوية؛ لأنها قد تتسبب بأضرار بالعين وتزيد من التهابات العين. 

الشيخوخة المبكرة

تعتبر فترة الليل من الأوقات المثالية التي تعمل فيها البشرة على تجديد الخلايا، حيث يحدث إصلاح ذاتي لهذه الخلايا، لذلك إذا لم يتم تنظيف البشرة من آثار المكياج قبل النوم، فسوف يظل المكياج متراكم على البشرة، مما يمنع من إتمام عملية إصلاح البشرة بالشكل السليم.

كما أن المواد السامة الموجودة بالمكياج، تسبب تراكم السموم بالوجه ويؤثر على البشرة ويظهر الخطوط الدقيقة والشيخوخة المبكرة، في سن صغير للعديد من السيدات.

تهيج الجلد

يعتبر من الآثار السلبية لعدم إزالة آثار المكياج هو تهيج الجلد بشكل كبير، مما يسبب إحمرار وجفاف بالبشرة، وذلك بسبب تراكم كميات كبيرة من الأوساخ والزيوت في مسامات البشرة، وتظل هذه الأوساخ موجودة  طوال اليوم، وأحيانا نذهب للنوم دون أن نهتم بتنظيف البشرة والوجه بشكل صحيح.

وبالتالي يحدث انسداد بالمسام، وتتفاعل مستحضرات التجميل مع البشرة، وتسبب في مشاكل كثيرة للبشرة.

أضرار تصيب البشرة عند النوم بالمكياج

  • عدم إزالة المكياج يسبب ظهور البثور؛ وذلك بسبب عدم تنفس الوجه والبشرة بشكل جيد خلال النوم، وبالتالي لا يحدث توازن عند إصلاح البشرة ليلا.
  • عندما تذهب المرأة للنوم بالمكياج، فإن ذلك يحدث جفاف بالبشرة وذلك عن طريق تلف خلايا الكولاجين الطبيعية.
  • بسبب المكياج الموجود على البشرة أثناء النوم، فقد يحدث تشقق بالجلد والشفاة أيضا بشكل كبير.

‏نصائح لإزالة المكياج قبل النوم

يجب أن نتعرف سويا على كيفية ازالة المكياج قبل النوم بالشكل الصحيح، وبالأخص للبشرة الحساسة، فمن بين هذه النصائح هي:

يجب على كل سيدة عندما تقوم بتنظيف بشرتها أن تتأكد من الوصول إلى كل جزء ببشرتها، وبالأخص منطقة خلف الأذنين وأسفل الفكين، وذلك لأن هذه المناطق قد تسبب تهيج بالجلد بشكل كبير إذا لم يتم تنظيفها بشكل جيد.  

ينصح بأن تكون المرأة عند تنظيف بشرتها أن تكون لطيفة ورقيقة عليها، وبالأخص في المنطقة الموجودة حول العين، وذلك لأن هذه المنطقة تعتبر من الأعضاء الحساسة جدا في البشرة.

لذلك بمجرد الإكثار في فرك هذه المنطقة أثناء تنظيف البشرة، سيؤدي إلى الإضرار بهذه المنطقة بشدة، وللبشرة الحساسة هناك معاملة خاصة لتنظيفها فمثلا هناك منتجات مثل Simple® Kind to Eyes Eye Make-Up Remover.

تعتبر هذه المنتجات هى الأفضل في تنظيف البشرة بدون فركها بشكل قوي يؤذيها، كما يمكن أن نستخدم المواد الطبيعية كالزيوت أثناء التنظيف أيضا.

عند تنظيف المكياج الخاص بالعيون ننصح بإزالة مكياج العين العنيد، وذلك عن طريق وضع لثواني معدودة، ثم نقوم بإزالة آثار الماسكارا مرة واحدة.

يفضل أن نقوم باستخدام أعواد تنظيف الأذن لإزالة المكياج وبالأخص في المناطق العنيدة الموجودة بالوجه، مثل المنطقة بين الحاجبين، تحت خط العينين، وحتى بقايا كريم الأساس التي ‏يصعب الوصول إليها في خط الشعر، ويمكن تنفيذ ذلك عن طريق تبليل أحد طرفي عود التنظيف الخاص بالأذن ونقوم باستخدامه بالطريقة العادية.

يفضل تنظيف فرشاة وضع كحل العين وذلك عن طريق غمس عود تنظيف الأذن في كمية كافية من المزيل، وبالتالي سيتم إصلاح الفرشاة، ويفضل تكرار هذه العملية.

يفضل تدليك البشرة بشكل مستمر أثناء التنظيف وبحركات دائرية، ويفضل أن نركز على المناطق التي يوجد بها أوساخ كثيرة، وبالأخص المنطقة جانبي الأنف والرقبة، كما يجب أن لا نشد الجلد للأسفل أثناء التنظيف، حتى لا يحدث ترهلات بالجلد.

كما أن ذلك سوف يؤدي إلى الضغط على البشرة الرقيقة بشكل كبير، فالتدليك المستمر سوف يحسن وينشط الدورة الدموية، ويعمل على تدفق الأكسجين للبشرة، وبالتالي تجعل البشرة منعشة وصحية.

أخيرا.. يجب أن نتأكد من إزالة المكياج قبل النوم، وذلك حتى نتجنب الالتهابات التي قد تصيب البشرة بالعديد من الأمراض المختلفة، ويمكن أن نطبق النصائح السابقة لمزيد من الحماية.