آخر تحديث: 25/09/2021

ما هي اسماء الانبياء في القرآن الكريم ؟

ما هي اسماء الانبياء في القرآن الكريم ؟
نذكر لكم اسماء الانبياء منذ نزول الخلق في الأرض وحاول الله التماس الإنسان إلى التوحيد والإيمان على يد إرسال الأنبياء، فكان التحدي الأضخم للإنسان منذ مطلع الإنسانية، إما أن يكون بجوار الله سبحانه وتعالى أو بالقرب من الشيطان.

اسماء الانبياء في القرآن الكريم

تعددت أسماء الأنبياء الذين ورد ذكرهم في القرآن، والذين يحملون رسالة المولى عز وجل إلى سائر العباد ويدعوهم إلى عبادة الله الواحد الصمد ويتقربون إليه بالصلوات والأعمال الصالحة منذ بدء الخليقة وصولا إلى خاتم الأنبياء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ومنهم الأتي :

آدم عليه السلام

  • هو أحد اسماء الانبياء وهو آدم عليه أفضل السلام، أبو الإنسان وله خمسة أسماء، وهي: الإنسان، البشر، أبو البشر، آدم، الخليفة.
  • وقد ذُكر في 17 مقر من كتاب الله الكريم، واسم آدم مشتق من الأدمة، وهي: بياض اللون، وقيل: لون بين البياض والسواد كلون الحنطة.
  • وقيل إنه سمي أيضاً لأنه خلق من أديم الأرض، وتحدث الثعلبي: إن التراب يسمى "آدام" بالعبرية، فسمي آدم باسمه، وصرح الجواليقي: إن اسم آدم اسم عربي، بينما أفاد آخرون: إنه سرياني المصدر، وقيل إنه عاش 960 سنة، إلا أنّ الأشهر أنّه عاش 1000 سنة.
  • وقد توفي في مكة، ودفن في منطقة جبلية والدي قبيس، وأدى إنفاذ شعيرة فريضة الحج ستين مرّة، وهو يسير على قدميه ويجيء من أبعد بلاد الهند.

شيث عليه السلام

  • شيث هو واحد من الأنبياء الذين لم يذكر أسمهم في كتاب الله الخاتم وإنما تمت معرفتهم من العمرة النبوية.
  • الدليل على نبوته ما أتى في الحوار الطويل إن رسول الله -صلّى الله عليه وسلم- قال: "أُنزِل على شيث خمسون صحيفة" وقد ذكر ابن عديد أن شيث -عليه السلام- هو من أبناء آدم وتولى المسألة من بعده، ولما حانت ساعته أوصى بالأمر لابنه أنوش فقام به من بعده.

إدريس عليه السلام

  • إدريس هو ابن النبي شيث مثلما قالت الحكايات التاريخية، وقيل هو من أجداد النبي نوح، وصرح ابن عباس: إن بينهما 1000 عام.
  • واسمه سرياني، وقيل إنه عربي ومشتق من التعليم بالمدرسة لكثرة عبادته وقراءته في الصحف، وقد وردت الأحاديث بكونه بأنه أبيض وطويل هائل البطن فضفاض الصدر.
  • وقد كان في أناسٍ سميكر جوارهم واعتدائهم على حواجز الله فرفع الله سبحانه وتعالى نبيه إلى السماء السادسة.
  • وقد كان حياته حينما رفع 350 سنة، وهو أوّل من كتب بالقلم، وأول من وقف على قدميه بالخياطة، وأوّل من تحدث في دراية الإدارة والحساب والفلك، وذكر اسمه في موضعين من كتاب الله الكريم.

نوح عليه السلام

  • نوح أكثر الصحابة إلى أنه قبل إدريس، ودلت عدد محدود من الأحاديث أنه أول نبي عقب آدم، وبينهما عشرين قرن، وقيل بينهما عشرة قرون.
  • وصرح الطبري إن مولده كان حتى الآن موت آدم ب 126 عام، واسمه سرياني المنبع ومعناه القاطن، وقيل: الشاكر، وقيل إنه سمي نوحًا لكثرة نوحه على ذاته وقيل لكثرة نياحة على قومه.
  • وتحدث ابن عباس أنه بعث وعمره أربعين عامًا، وظلّ يدعو قومه 950 سنة، وعاش حتى الآن الطوفان ستين عامًا، وقيل إنه عاش 1300 سنة، إذ بعث وعمره 350، وهو أطول الأنبياء عمرًا.
  • وذكر في 36 مكان من كتاب الله الخاتم، وتحدث القرآن عن أناس غير أن لم يشطب التعرض إلى اسم قومه وقبيلته.

هود عليه السلام

  • هود من سلالة سام بن نوح، وقيل كان أشبه الناس بآدم، ووصفه ابن مسعود بالرجل الجلد، أي الصبور الشديد، وقيل إن اسمه أعجمي.
  • وتحدث بعضهم هو عربي ومن هاد بمعنى عاد، فهو هائد والجمع هود، وهود هو اسم جنس لليهود، وقد بعثه الله سبحانه وتعالى إلى أناس آب فدعاهم للإيمان بالله ولم يستجيبوا لدعوته.
  • فدعا عليهم فأنزل الله عذابه بهم وأهلكهم بالريح.

صالح عليه السلام

  • صالح من سلالة سام بن نوح، وأتى وصفه بالرجل الأحمر المائل إلى البياض، بعثه الله إلى قومه ثمود بعد أن أهلك آبًا أناس هود، وقد كان شاب صغير في مقتبل العمرًا في مقتبل السن.
  • وظلّ يدعوهم عشرين سنة ولم يستجب له إلّا اليسير، وصالح اسم عربي وهو أول من سُمّي بذلك الاسم، وثمود من العرب وسُميّت بذاك الاسم لقلّة الماء في أرضها، إذ كانوا يسكنون الصخر بين الحجاز والشام.

إبراهيم عليه السلام

  • إبراهيم واسمه سرياني المصدر ويعني: والد رحيم، وقيل مشتق من البراهمة، وهي جذبة البصر، وأبوه آزر واسمه تارح.
  • وقيل إن إبراهيم طفل صغير في أعقاب خلق آدم بألفي سنة، وورد في تاريخ العاصمة السورية دمشق عاصمة سوريا السورية بسوريا أنه صبي بقرية برزة في الشام، غير أن السليم أنه كان ميلاده في بابل في جمهورية دولة العراق.
  • وقد هاجر إبراهيم من جمهورية دولة العراق إلى الشام، وعاش 175 سنة وقيل مائتين سنة، ودفن في الأرض المقدسة.

لوط عليه السلام

  • لوط ابن أخي النبي إبراهيم، واسم لوط أعجمي وهو أول من سمي بذلك الاسم، وقيل إنه هاجر مع سيطرة إبراهيم وأقام في مملكة الأردن بقرية سدوم.
  • وبعثه الله سبحانه وتعالى إلى أهل هذه النواحي الذين فعلوا فاحشة لم توضح في أناسٍ قبلهم، وهي الوصول إلى الرجال لبعضهم القلة، إلا أنهم استمروا في عملهم ذاك ولم يستجيبوا لنبي الله، فأهلكهم الله بوجعٍ بالغ.

شعيب عليه السلام

  • شعيب بعثه الله سبحانه وتعالى إلى أناس مدين وأصحاب الأيكة، وقيل إنّهما أمّة واحدة، وأفاد أنه ما من نبي بعث إلى أمتين إلّا شعيب.
  • واستدل ابن عديد على هذا بالخطاب القرآني لجميع أمة من بينهم على حدة.

إسماعيل عليه السلام

  • هو أحد اسماء الانبياء وهو إسماعيل واسمه أعجمي، وهو أوّل من سُمّي به من الإنس، وهو ابن النبي إبراهيم، ولغته كانت العربية، والعرب يرجعون بنسبهم إليه.
  • وكان قد رسول الله يعتز بأنّه من سلالة إسماعيل.

إسحاق عليه السلام

  • إسحاق ابن النبي إبراهيم، غلام في أعقاب إسماعيل ب 14 سنة، ويصرح أنّ اسمه عبري ويعني الضحاك، وقيل إنه سرياني.

يعقوب عليه السلام

  • يعقوب وهو ابن النبي إسحاق ووالد يوسف الصديق، واسمه إسرائيل أيضًا، وكلا الاسمان أعجمي، إلا أن القلة قد تكلف له عدد محدود من الاشتقاقات، فقيل معناه صفي الله وخاصته.

يوسف عليه السلام

  • هو أحد اسماء الانبياء المذكورين بالقرآن الكريم وهو يوسف ابن النبي يعقوب، وقد تميّز بالحُسن ودلّت الأحاديث أنّه أُعطي شطر الحسن، أي نصفه.
  • وقد أُلقي يوسف عليه السلام في الجب وعمره 12 سنة، ولقي أباه يعقوب عمره ثمانين سنة.
وقد وضحنا أن ذكر كتاب الله الكريم، والأحاديث النبوية الشريفة، اسماء الانبياء والرسل الذين أرسلهم الله إلى أقوامهم بالحق، ليهدوا الناس من الظلمات إلى النور، ويقودهم إلى الصواب إلى دين الله الحق.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ