آخر تحديث: 01/09/2021

أسباب وأعراض الرمد الربيعي وطرق علاجه

أسباب وأعراض الرمد الربيعي وطرق علاجه
الرمد الربيعي هو نوع من أنواع الحساسية تأتي في فصل الربيع وهي شعور بحكة بالعين يصحبها احمرار وتدميع باستمرار قد تستيقظ في الصباح ولم تستطع فتح عينيك بسهولة.
يعتبر الرمد الربيعي من الأمراض الموسمية التي تسبب تهديد على صحة العين، فهي حساسية تصيب ملتحمة العين بسبب عدة أنواع مختلفة من الفيروسات أو البكتريا فتسبب شهور بالحكة والألم الشديد مؤدية إلى تورمها واحمرارها.

أسباب الرمد الربيعي

يرجع بعض الأسباب إلى قابلية بعض الأشخاص لجينات الحساسية للأشياء والتي تتسبب في تحفيز إفراز الجهاز المناعي لمادة الهيستامين التي منها الآتي:

  • حبوب اللقاح التي توجد في الزهور والنباتات.
  • غبار الأشجار، درجة الحرارة العالية.
  • الرياح المحملة للأتربة والغبار بكل اشكاله.
  • التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية.
  • استعداد للحساسية الوراثي.
  • وبر الحيوانات الأليفة، بجانب دخان السجاير.
  • ينتشر الرمد في الأماكن ذات مناخ حار وجاف لذلك نادر حدوثه في الأماكن الباردة.

أعراض الرمد الربيعي

هناك مجموعة من الأعراض التي تصاحب الرمد في فصل الربيع وتتمثل في:

  • إفرازات بيضاء اللون بالعين مصاحبة للدموع المستمر.
  • وجع وألم مستمر بالعين.
  • حدوث حكة بالعين.
  • يصاحبه أيضاً احمرار بتلك العين.
  • حدوث تورم وانتفاخ بالجفن.
  • في حالة الإهمال يحدث ضبابية بالرؤية.
  • تشوش بالرؤية كما لا يستطيع المصاب التعرض والنظر للضوء.

الفئات الأكثر عرضه للإصابة بالرمد الربيعي

  • الأطفال الأقل من 16عام، بعد تلك الفترة من المرحلة العمرية يقل الإصابة بالرمد الربيعي.
  • في حالة الإصابة به بعد سن 16عام يظل يعاني من تلك الحساسية مدى الحياة.
  • يصيب الرمد الذكور أكثر من الإناث بنسبة ليست قليلة بل تصل للضعف.
  • قد يزيد الإصابة بالرمد االربيعي اذا كان أحد أفراد العائلة مصابون بالأمراض التحسسية مثل الربو والأكزيما أو التهاب الأنف

علاج الرمد الربيعى

يمكن علاج الرمد الربيعى من خلال عدة طرق تتمثل في:

  1. استخدام قطرات العين التي تحتوي على مضادة للهيستامين.
  2. عمل كمادات دافئة وبالأخص للأطفال.
  3. استخدام قطرات مرطبة للعين خاصة بالأطفال.

طرق الوقاية من أمراض الرمد في الربيع

من أهم الطرق التي يمكن اتباعها للوقاية من أمراض الرمد الربيعية الأتي:

  1.  تجنب الخروج من المنزل طول فترة العاصفة التربية.
  2. تجنب التواجد والجلوس في الحدائق.
  3. عدم فرك العين أثناء الشعور بأحد الأعراض السابقة.
  4. عدم تكرار استخدام القطرات التي تحتوي على الكرتيزون دون استشارة الطبيب.
  5. استخدام نظارات الشمس تستخدم نظارات الشمس حتى تحمي من الأشعة الفوق بنفسجية، بجانب.
  6. استخدام قبعة الرأس حتى تحمي العين أشعة الشمس الضارة خاصة في فصل الربيع حيث تكثر الخروجات والفسح والأماكن المفتوحة، كما يفضل ارتداء النظارة الشمسية خلال فترات الغيوم والأتربة.
  7. غسل اليدين بالصابون لحماية الشخص من جميع الأنواع الفيروسية أو البكتيرية وأيضا الجرثومية لذلك يجب غسل اليدين باستمرار كما ينطبق أيضاً على العين فحتى تحمي العين من أي عدوى يجب غسل اليد باستمرار وتجنب لمس العين.
  8. تجنب التعرض للكلور في حمام السباحة نجد أن معظم الأشخاص يقومون بممارسة السباحة في فصل الصيف والربيع بصورة منتظمة مما يعرض العين للكلور.
  9. كما نجد أن الكلور بالرغم من أهميته للحماية من الجراثيم لكنه يكون مؤذي للعين فكي تقلل من أعراض الرمد أو حساسية العين يجب استخدام نظارات للحماية، كما ينطبق ذلك على جميع المسطحات المائية مثل البحر حتى مع عدم وجود الكلور لكن سوف يوجد بها بعض ملوثات العين الأخرى.
  10. احمي عينيك من الإجهاد الشديد فنجد استخدام الهاتف المحمول والكمبيوتر قد يزيد من إصابة جفاف العين.
  11. كما أن الخروج في فصل الصيف والتعرض للضوء أو حتى الدخان قد يؤدي من زيادة حدة الرمد، لذلك يجب تجنب بقد المستطاع إجهاد العين واستخدام طرق الحماية المناسبة مثل ارتداء النظارات أو القبعات.
  12. احمي عين أطفالك من سن صغير حسب ما قدرت منظمة الصحة العالمية بأن الأشعة البنفسجية التي يتم التعرض لها طوال حياتنا من الصغر وحتى قبل الـ 18عام، حيث يقضوا الأطفال وقت طويل خارج المنزل خصوصًا في فصل الربيع والصيف لذلك يجب حماية أعينهم من سن صغير وذلك بسبب أكثر فئتين يعانوا من الرمد هم فئة الأطفال والشباب.
  13. اشرب مياه كثيرة نجد أن شرب المياه بكثرة قد يساعد على إفراز الكمية المطلوبة من السوائل لقيام العين بوظيفتها الطبيعية وبالتالي يقل جفاف العين وحمايتها من أي عدوى أو أمراض.
  14. استخدام قطرات العين استخدام قطرات العين هو الحل الأمثل في بعض الأحيان في تقليل التهابات العين أو حتى جفافها، وأيضاً لحماية العين بعد العمليات الجراحية، لذلك يجب المتابعة مع طبيب لكي يساعدك في اختيار نوع القطرة المناسب لحالة عينك.
وفي الختام نجد أن فصل الربيع من الفصول التي نستمتع فيها بالجو المعتدل والخروجات وممارسة الرياضة فإذا كنت تعانى من الرمد الربيعي فعليك المتابعة مع دكتور لكي ينظم طرق حماية عينيك من الرمد وتمارس حياتك بشكل طبيعي.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ