آخر تحديث: 23/07/2021

أنواع الصخور البركانية وأهم خصائصها

أنواع الصخور البركانية وأهم خصائصها
ما هو البُركان؟ إنه ظاهرة طبيعية تُسبب فتحة أو ثقباً داخل القشرة الأرضية، تندفع منها مواد إلى سطح الأرض تُعرف بالماغما، وتساهم البراكين في تكوين الغلاف الجوي والقارات والمحيطات.
تسمى صخور البراكين أيضًا بالصخور النارية والصخور الأساسية والصخور الأولية، وذلك لأنها كانت أول أنواع الصخور التي تشكلت على سطح الأرض والصخور التي تشكلت منها أنواع الصخور الأخرى، وتشكلت هذه الصخور نتيجة تصلب الصهارة في داخل البركان أو على سطح الأرض، تتصلب الصهارة أو الطحالب وتتغير نتيجة لتبريد الصهارة المستمر. 

تعريف الصخور البركانية

معظمها عبارة عن كتل صلبة تشكلت بسبب الظروف الطبيعية لأنها تتكون من معادن ومركباتها الكيميائية وتشكلت معظم الصخور على الأرض منذ تكوين الأرض، وتشكلت القشرة الداخلية للأرض من الصخور الصلبة والصخور المنصهرة عندما تغير شكلها ومظهرها.

  • تنقسم درجة الحرارة المرتفعة والصخور داخل الأرض أساسًا إلى ثلاثة أنواع أساسية، تختلف عن بعضها البعض بنسب متفاوتة من هذه المواد الموجودة في تركيبها.
  • الصخر البركاني عبارة عن صخور رسوبية وصخور متحولة من حيث طرق تكوينها وتشكيلها، ولكن معظم هذه الأنواع تتكون من المادة الأم لها وهي السيليكا والأكسجين والكربونات، وتختلف أنواع الصخور باختلاف نسبة السيليكا، وهي الصخور الأكثر شيوعًا الموجودة على سطح الأرض وفي القشرة الداخلية، وتتشكل نتيجة تصلب وتبريد الحمم البركانية، وهي مادة صخرية تزيد درجة حرارتها عن 1300 درجة مئوية.
  • توجد في أعماق القشرة الأرضية في ظل ظروف قاسية مثل ارتفاع الضغط ودرجة الحرارة، وتختلف أنواع الصخر البركاني عن بعضها البعض في اللون والملمس والحجم.

أنواع الصخور البركانية

كثيرة هي أنواع صخور البركان، وفي السطور التالية جمعنا لكم أشهرها، وهي:

  1. صخر البازيلت:
    • صخرة لها بنية داكنة اللون وخفيفة الحبيبات وحبيباتها معدنية بالداخل ومضغوطة للغاية بحيث لا يمكن تمييزها بالعين المجردة أو حتى باستخدام عدسة مكبرة وفقط يتم رؤيتها من خلال الميكروسكوب، وهي الأكثر شيوعًا بين جميع الصخور، ومعظم صخور البازلت من أصل بركاني وتشكلت عن طريق التبريد السريع وتصلب الحمم.
  2. صخر الجرانيت:
    • نوع من الصخر البركاني يتكون من أربعة معادن: الكوارتز، الفلسبار، الميكا، وهورنبلند، وعادة يتكون الجرانيت عندما تبرد الحمم بعمق تحت سطح الأرض ومع تصلبها في أعماق الأرض، فإنها تبرد ببطء شديد، مما يسمح لبلورات المعادن الأربعة بالنمو بشكل كبير بما يكفي لتكون مرئية للعين المجردة بسهولة.
    • الجرانيت مادة ممتازة لبناء الجسور والمباني حيث يمكنه تحمل أحمال الضغط العالي جدًا، كما أنها تستخدم في بناء المعالم الأثرية لأنها تتآكل تدريجياً، وبعد مئات السنين، يمكن قراءة النقوش الجرانيتية التي تجعل هذه الصخور ذات قيمة كبيرة، كما يستخدم الجرانيت في أجزاء كثيرة من العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية، ولاية (نيو هامبشاير) تسمى "ولاية الجرانيت" بسبب الكمية الكبيرة من الجرانيت في جبال تلك الولاية.
  3. صخر الداسيت:
    • تتكون من عدة معادن أساسية وهي بلاجيوجلاز، كوارتز، بيروكسين، أو هورنبلند.
  4. حجر الاوبسيديان:
    • حجر زجاجي بركاني طبيعي رائع، وله شكل مخروطي مميز عند كسره، ويتكون الحجر عندما تبرد الحمم البركانية بسرعة بحيث لا يمكن أن تتشكل البلورات، عندما يصنع الناس الزجاج، فإنهم يذوبون صخور السيليكون مثل الرمل والكوارتز ويبردونها بسرعة كما يحدث بالمثل في الطبيعة، وعادة ما يكون لونه أسود أو أخضر داكن جدًا ويمكن العثور عليه أيضًا في شكل شبه واضح.
    • استخدمه القدماء في جميع أنحاء العالم في صنع رؤوس الأسهم والسكاكين والرماح وجميع أنواع أدوات القطع للاستخدام في الصيد والحروب واليوم يتم استخدامه كمشرط من قبل الأطباء في جراحات العيون الحساسة للغاية.
  5. صخر الجابرو:
    • إنها صخرة نارية داكنة اللون ولها هيكل خشن الحبيبات، وتشبه البازلت في تركيبته المعدنية، وتتكون من الفلسبار والبلاجيوجلاز وكميات صغيرة من البيروكسين والزبرجد الزيتوني.
  6. صخر الريوليت:
    • الجرانيت قريب جدا من هذا النوع من الصخر، الفرق هو أن الريوليت يحتوي على بلورات أكثر نقاءً وهذه البلورات صغيرة جدًا بحيث لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.
    • والريوليت هو صخر بركاني مقذوف يبرد بشكل أسرع من الجرانيت ويمنحه مظهرًا زجاجيًا والمعادن التي يتكون منها الريوليت هي الكوارتز والفلسبار والميكا والهورنبلند.
  7. صخر الخفاف:
    • هي صخور بركانية فاتحة اللون وتتكون من حمم مملوءة بالغاز أثناء ثوران البركان يتم إطلاق الحمم في الهواء وأثناء وجود هذه الحمم في الهواء، تبرد وتطلق الغازات، وتشكل صخورًا مليئة بالثقوب.
    • حجر الخفاف خفيف جدًا لدرجة أنه يطفو على سطح الماء وشوهدت كتل ضخمة من الخفاف تطفو في المحيط بعد الانفجارات البركانية الضخمة التي تحدث وبعض هذه الكريات كبيرة بما يكفي لحمل الحيوانات الصغيرة، ويستخدم الخفاف في صناعة الصابون والمنظفات المنزلية اليوم.
  8. صخر السكوريا:
    • يتم إنتاج هذه الصخور من الحمم البازلتية المليئة بالفقاعات، مما يسمح لها بحمل العديد من بذور النباتات التي تنمو بمرور الوقت.
  9. صخر الكوارتز:
    • إنها صخور ريوليت تحتوي على حبيبات كوارتز كبيرة وتوجد بألوان عديدة مثل الأسود والرمادي والأحمر.
  10. صخر بهواياهو:
    • نوع من أنواع الصخور البركانية تتكون من حمم منخفضة الكثافة ومنخفضة السيليسي وهي رقيقة جدًا.
  11. صخر بيبرت:
    • هو أحد أنواع الصخور التي تتكون من الحمم البركانية بعد تلقيها الكثير من الرواسب المشبعة بالمياه في أعماق المحيطات والبحر.
  12. صخر البجماتيت:
    • هذه الصخور خشنة جدًا وتوجد بأحجام كبيرة وتحتوي على بلورات جميلة في عروق البغماتيت، وتحتوي هذه البلورات على البريل والزركون والتورمالين.
    • هو أحد الأحجار البركانية الموجودة تحت الأرض وهو متوسط ​​الحجم ويتكون من نسيج خشن الحبيبات ويتكون من فلسبار البوتاسيوم والبيوتايت والهورنبلند وهذه الصخرة تعادل إليسان.
  13. صخر الانديزيت:
    • تتكون هذه الصخرة بشكل أساسي من معادن وهورنبلند وبلاجيوجلاز وتعادل الديوريت، وهي صخرة أنديزيتية بركانية.

آلية حدوث البراكين:

البراكين من الظواهر الطبيعية التي تحدث لتقليل شدة الحرارة والضغط الداخلي في أعماق الأرض، حيث يتشكل البركان نتيجة انخفاض كثافة الحمم المنصهرة في الأرض حسب الكثافة، ويبدأ التدفق نتيجة ضغط الصخور المحيطة والغازات المذابة مما يؤدي إلى صعود هذه الصهارة إلى السطح أو الأعماق التي تحددها كثافة الصهارة ووزن الصخور داخل الصهارة وتؤدي إلى صعودها إلى سطح الأرض وارتفاعها لمسافات عمودية قد تكون كبيرة.

وتتكون البراكين من الأجزاء الرئيسية التالية:

  • غرفة الصهارة: وهي الحوض الداخلي للبركان حيث تتراكم الحمم والغازات.
  • مدخنة: هي أنبوب تتدفق من خلاله الحمم البركانية من حجرة الصهارة إلى السطح، ويمكن أن يحتوي البركان على مدخنة واحدة أو مدخنة رئيسية متصلة بمدخنة ثانوية أو عدة مداخن ثانوية.
  • عنق البركان: هو فتحة أو عدة فتحات بها فتحة واحدة فقط على سطح البركان تنبعث منها حمم أو غاز أو رماد أو مادة بركانية أخرى.
  • فوهة البركان: هي الفتحة العلوية للبركان وتتكون من ثوران الحمم البركانية إلى أعلى.
  • المخروط البركاني: الحواف المنحدرة لبركان الحمم البركانية حيث تعتمد درجة الانحدار على نوع النشاط البركاني وطبيعة المقذوفات الخارجة من فوهة البركان.
الصخور البركانية هي صخور تشكلت من تبرّد الحمم المقذوفة من البراكين، وتختلف عن الصخور النارية، ولقد عرفناها تفصيلاً وذكرنا أشهر أنواعها وعادة ما تمتلك صخور البركان ميزات مختلفة عن الأنواع الأخرى مثل الصخور الرسوبية.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ