آخر تحديث: 21/08/2021

كيف تتعلم اللغة اليابانية ولم تعد من اللغات سهلة التعلم؟!

كيف تتعلم اللغة اليابانية ولم تعد من اللغات سهلة التعلم؟!
كيف تتعلم اللغة اليابانية؟ ما هي الأساليب التي يجب تطبيقها أثناء التعلم؟ على الرغم من أنها تبدو مخيفة بسبب الأبجدية اليابانية، إلا أنها تُعرف في الواقع بأنها إحدى اللغات التي يسهل تعلمها للغاية.
على الرغم من أن تعلم اليابانية قد يبدو أمرًا مروعًا بالنسبة للشخص الذي يرغب في التعلم، إلا أنها في الواقع إحدى اللغات التي يمكن تعلمها بسهولة، اعرف السبب معنا.

معلومات عن اللغة اليابانية

  • يتم استخدام ثلاثة أشكال مختلفة لكتابة اليابانية، على الرغم من أن اليابانية هي لغة مختلفة تمامًا عن الصينية إلا أن خطها مشتق بالفعل من الصين القديمة.
  • شهد يقال أن هذا الخط قد تم إنشاؤه منذ آلاف السنين، هذه الرموز المسماة كانجي تستند إلى الصور، تغيرت هذه الصور بمرور الوقت.
  • لم يعد معظم الكانجي يشبه شكل الكائن الأصلي، كل كانجي له معنى كلمة أو جزء من كلمة، هناك 2000 كانجي قيد الاستخدام اليومي، يتعلم الأطفال 1000 كانجي في المدرسة الابتدائية و1000 في المدرسة الثانوية.
  • بصرف النظر عن هذا هناك نوعان من الأبجديات الصوتية المختلفة المشتقة من كانجي في اليابانية، وهي تسمى هيراغانا وكاتاكانا.
  • يوجد 46 حرفًا في كل مقطعـ يتكون كل حرف عادةً من حرف ساكن وحرف متحرك، بما في ذلك الإشارات الإضافية التي تغير الصوت الأصلي، فإن هذه الأحرف كافية للتعبير عن جميع الأصوات في اليابانية الحديثة.
  • يتم استخدام الهيراغانا جنبًا إلى جنب مع الكانجي لكتابة الكلمات اليابانية العادية، الكاتاكانا، من ناحية أخرى، تستخدم لكتابة كلمات من لغات أجنبية أخرى، أسماء أماكن وشخصيات أجنبية، أصوات وأصوات حيوانات.
  • هناك العديد من اللهجات المحلية التي تسمى الهوجين في اليابانية، تستخدم كلمات مختلفة لنفس المفهوم بلهجات مختلفة.
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن اللواحق المضافة إلى نهاية الصفات والأفعال، وكذلك الاختلافات في اللكنة والتشديد، مختلفة أيضًا.
  •  ومع ذلك فإن المعيار الياباني مقبول على نطاق واسع بفضل الناس من مختلف المناطق لا يجدون صعوبة في التعايش مع بعضهم البعض.

أي أبجدية يجب أن نتعلم في اليابانية؟

تُعرف الأبجدية اليابانية بأنها أصعب الأبجدية في الدول الآسيوية، وكما هو معروف، هناك 4 أبجديات مختلفة في اليابانية، لكن تعلم اليابانية يصبح أسهل لأنه لا توجد حاجة لتعلم كل هذه الأبجديات الأربعة.

الأبجديات التي يجب تعلمها هي أبجديات هيراغانا وكاتاكانا، هذه الحروف الهجائية سهلة التعلم أيضًا.

ما الذي يجب أخذه في الاعتبار عند تعلم اليابانية؟

مثلما توجد خطوات نحتاج إلى اتخاذها أثناء تعلم لغات أخرى، هناك بالطبع خطوات نحتاج إلى الانتباه إليها أثناء تعلم اليابانية.

هذه الخطوات مهمة للغاية بالنسبة لنا لتعلم اللغة والتعامل معها بسهولة، إذن، كيف يكون تعلم اليابانية أسهل؟

1. بطاقات الكلمات:

  • تعد البطاقات التعليمية واحدة من أهم الطرق التي نواجهها أثناء تعلم أي لغة ويجب علينا تطبيقها.
  • لأن البطاقات التعليمية تعطينا الكلمات اللازمة للتحدث باللغة، وبالتالي تساعدنا بشكل كبير في أن نكون قادرين على التحدث بطلاقة.

2. معرفة اللغة:

  • القواعد هي بالطبع واحدة من أهم الخطوات التي نواجهها أثناء تعلم كل لغة؛ لأن التحدث باللغة دون معرفة القواعد النحوية يمكن أن يجعلنا نرتكب أخطاء أثناء المحادثة.
  • لهذا السبب، ينبغي إيلاء الاهتمام الواجب للقواعد ويجب اعتماد القواعد بعناية.

3. حل الاختبار:

  • بعد تعلم القواعد النحوية وتعلم مستوى كافٍ من المفردات، فإن إجراء الاختبار بالتأكيد لتعزيزه يعد خطوة مهمة لتعلم اليابانية.

4. القراءة لتعلم ثقافاتهم:

  • أثناء تعلم اللغة، فإن إحدى أكثر الطرق فعالية لتسهيل تعلم اللغة هي بالتأكيد قراءة الكتابات الثقافية لتلك الأمة.
  • المعلومات المثيرة للاهتمام حول الأمة تجعل من السهل التعلم وفي نفس الوقت توفر الإثراء الثقافي.

لماذا يجب أن نتعلم اليابانية؟

تعلم اليابانية هو أكثر من مجرد تعلم لغة؛ لأن اليابان على جدول الأعمال كدولة تواصل تحسين نفسها وهي من بين دول العالم المهمة.

ومع ذلك، من الممكن إعطاء إجابات أكثر تفصيلاً عن السؤال عن سبب وجوب التعلم:

  • إمكانات اليابانيين في المستقبل:

اليابان دولة تمكنت من تحسين نفسها في مجال التكنولوجيا ووجدت مكانتها في السوق العالمية في مجال الاقتصاد، على الرغم من كارثة القنبلة الذرية التي مروا بها في الماضي.

  • احترام اليابانيين للثقافات الأخرى:

يعبر الناس من جميع أنحاء اليابان عن حبهم للثقافات الأخرى، وخاصة الثقافة العربية التي تعد ثقافة كبيرة وغزيرة، كما أنها جديدة بالنسبة لهم، مما يجعلهم يرغبون في التعرف عليها.

  • الثقافة اليابانية والآسيوية:

نظرًا لوجود اليابان في آسيا فهي تعد جذابة للكثير من الدول الآسيوية، وأيضًا تشتهر اليابان بالإنمي، لذا تجد الكثير من محبي هذه اللغة يرغبون في تعلمها.

أسباب تجعل اليابانية أسهل من اللغات الأوروبية

عند التفكير في تعلم أي لغة جديدة، يجب أن تضع في اعتبارك أولاً أنه لا توجد لغة في العالم سهلة حقًا، ولكن غالبًا ما يُساء فهم هذه العبارة وأن صعوبات تعلم لغة معينة مبالغ فيها.

هذا هو الحال بالنسبة لليابانية، عندما يعبر أحدهم عن رغبته في تعلمها يظهر على الجميع فجأة علامات الرعب والاستنكار، وكأنهم يتحدثون عن قصة رعب.

يوجد الكثير من الكلمات الإنجليزية في اليابانية:

  • تهانينا إذا كان لديك إجادة اللغة الإنجليزية، لقد وفرت على نفسك الكثير من المتاعب في تعلم اليابانية!
  • مثلما ستجد آلاف الكلمات في لغة مستوحاة من اليابانية، هذه الكلمات الأجنبية، أو "gairaigo"، تساعد بشكل كبير الناطقين باللغة الإنجليزية في تعلم اليابانية.
  • فهو يساعدهم على فهم الكثير من المعلومات حتى لو كان لديهم مفردات يابانية ضعيفة أو ليس لديهم معرفة معقدة بالكانجي.
  • بالطبع يجب أن تتعلم النطق الياباني لهذه الكلمات المستعارة من اللغة الإنجليزية، ولكن لا تقلق، فإن التغييرات في النطق ثابتة ومتوقعة للغاية.
  • كل ما عليك فعله هو تعلم أبجدية الكاتاكانا عن طريق كتابة هذه الكلمات ومعرفة كيف تتغير الأصوات من الإنجليزية إلى اليابانية.

 المذكر والمؤنث في اليابانية:

  • على عكس العديد من اللغات الأوروبية، تفتقر  اليابانية إلى "المذكر" أو "المؤنث" أو حتى "الحيادية".
  • إذا سبق لك أن درست إحدى اللغات الأوروبية مثل الفرنسية، فأنت تعرف بالضبط مدى معاناة التذكير والتأنيث.
  • إذا قررت تعلم اليابانية، فلن تضطر إلى التفكير في أي من هذا؛ لأنه لا يوجد، بالطبع هناك بعض الكلمات المذكرة والمؤنثة في اللغة.

 لا حاجة لمطابقة الفعل:

  •  قد لا تواجه هذه المشكلة باللغة الإنجليزية، لكنها متوفرة بمختلف اللغات الأوروبية وحتى باللغة العربية.
  • لذلك في اللغة العربية، على سبيل المثال، عليك أن تدمج الفعل مع 12 ضميرًا مختلفًا، ماذا عن الفرنسية؟ يمكن أن تكون الفرنسية أفضل قليلاً، حيث لا يتعين عليك سوى تصريف الفعل بـ 6 ضمائر.
  • اليابانية مثالية هنا لأنها لا تحتوي على تصريفات أفعال بضمائر مختلفة، على أي حال، فإن الفعل "أكل" سيبقى كما هو مع جميع الضمائر: Taberu.
  • بالطبع، يجب أن تتعلم أيضًا تصريف الفعل بأزمنة مختلفة وبدرجات مختلفة، لكن لا داعي للقلق مطلقًا بشأن إقرانه بالضمائر.
تعد اللغة اليابانية من اللغات التي تجذب الكثير من محبي الثقافة اليابانية وخاصة الإنمي، قدمنا لك معلومات مهمة عن هذه اللغة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط