كتابة : الاء محمدي
آخر تحديث: 09/07/2024

تربية الفراخ البيضاء في الصيف وحمايتها من الحر للمبتدئين

تعتبر تربية الدواجن من الأساسيات الهامة في جميع المنازل، وأيضاً المزارع للكسب منها لأنها واحدة من المشاريع المربحة إذا تم عملها بشكل صحيح، وتمت معرفة جميع أسس التربية الصحيحة لإخراج إنتاج كثير، وفي هذا المقال في مفاهيم سوف نتحدث عن تربية الفراخ البيضاء في الصيف، إليكم التفاصيل.
تربية الفراخ البيضاء في الصيف وحمايتها من الحر للمبتدئين

تربية الفراخ

مما لا شك فيه إن تربية الفراخ واحدة من الأساسيات التي تساعد في الحصول على لحم ولبيض منهان وهي التي توفر الكثير على ربه المنزل.

  • وتربيتها في المزارع تجعل صاحبها يقوم بتقديم إلى الأسواق الدواجن واللحوم، ويستفيد منها بالحصول على الكثير من الأرباح المميزة.
  • وتريد جميع ربات المنازل معرفة طريقة تربية الفراخ البيضاء في الصيف، وذلك لتخرج منتجات نظيفة وطبيعية خالية تماماً من المواد الكيميائية والهرمونات التي تضف للمباعة في الأسواق.
  • ويعد الدجاج الأبيض واحد من السلالات الهامة والتجارية التي يتم استعمالها بشكل خاص للاستفادة من البيض، وتربيتها في فصل الصيف تحتاج لاهتمام كبير بها حتى لا تموت.
  • وفي حالة تربية هذا النوع من الدواجن في المنزل، فإنها لا تخرج إلا بيضة واحدة كل 26 ساعة، ولذلك فيقوم أصحاب المزارع بتربيتها لديهم حتى يصبح إنتاجها أكثر من ذلك.

تربية الفراخ البيضاء في الصيف

حقاً إن تربية الفراخ في الصيف من أفضل المشاريع الزراعية، وذلك لأن تربيتها من أكثر المشاريع نجاحاً، وذلك لأن جميع الأشخاص يقبلون على شرائها بكميات كبيرة.

  • وهي من المصادر الجيدة للحصول على البروتينات الأكثر استهلاكاً داخل الأسواق المصرية، وذلك بسبب أن أسعارها في متناول الجميع، على عكس غيرها مثل اللحوم والأسماك.
  • ومن أكثر المشاريع المربحة والمنتجة تربيتها في فصل الصيف، وجميع أصحاب المزارع أكدوا على ذلك، وأنها توفر عائد مادي مرتفع ولكم في حالة الاهتمام بها بشكل صحيح.
  • ويتم اتباع العديد من التعليميات والنصائح التي توفرها الجهات البيطرية، وذلك بسبب أن الدواجن يكون لديها حساسية شديدة في فصل الصيف.
  • والغرض الرئيسي من تربيتها في فصل الصيف أو في أي فصل آخر هو آخذ البيض منها، وأيضاً بيعها في العديد من الأسواق للحصول على الربح المالي الكبير.
  • وأنه في حالة تربيتها بهدف الحصول منها على البيض تصل فترة تربيتها إلى 4 شهور، وأنه في حالة تربيتها بغرض الحصول على لحومها فإن هذا يكون خلال 45 يوماً فقط.

الحر والفراخ البيضاء في فصل الصيف

الحرارة العالية يمكن أن تكون تحديًا كبيرًا عند تربية الفراخ البيضاء (الدواجن)، حيث أن الفراخ حساسة جدًا للتغيرات في درجات الحرارة، خاصة الحرارة الزائدة. فيما يلي بعض النصائح والإرشادات لمساعدة الفراخ البيضاء على التعامل معه:

  1. افتح النوافذ والأبواب لتحسين تدفق الهواء في المسكن. يمكنك أيضًا استخدام المراوح لتعزيز التهوية.
  2. إذا كانت الفراخ تخرج إلى الهواء الطلق، قم بتوفير مظلات أو مناطق مظللة لحمايتها من الشمس.
  3. رش الأرضية بالماء لتبريد الجو المحيط.
  4. ضع مشارب إضافية لتشجيع الفراخ على شرب المزيد من الماء لترطيب جسم الفرخة.
  5. انتبه لأي علامات تدل على الإجهاد الحراري مثل اللهاث الشديد، فقدان الشهية، والخمول.
  6. حاول إطعام الفراخ في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء عندما تكون درجات الحرارة أقل.
  7. تجنب اكتظاظ الفراخ في المسكن حيث يمكن أن يزيد ذلك من درجة الحرارة.

تربية الفراخ البيضاء للمبتدئين

تربية الفراخ تتطلب صبرًا وتفانيًا. لا تتوقع نتائج فورية، بل التزم بالرعاية الجيدة وستحصد النتائج الإيجابية بمرور الوقت، وذلك بالتزامك بهذه النصائح والإرشادات، وتشمل ما يلي:

  • المساحة: يجب أن تكون كافية لعدد الفراخ التي تنوي تربيتها. يجب توفير حوالي 0.1 متر مربع لكل فرخة.
  • التهوية: تأكد من أن المسكن جيد التهوية لتجنب تراكم الرطوبة والأمراض.
  • التدفئة: يجب توفير مصدر حرارة، خاصة في الأسابيع الأولى من عمر الفراخ. يمكن استخدام مصابيح التسخين أو المدافئ الخاصة بالدواجن.
  • المشارب: لتوفير مياه نظيفة بشكل دائم.
  • المغذيات: لتوزيع الطعام بالتساوي.
  • الفراش: استخدم مواد مثل القش أو نشارة الخشب كفراش لتوفير الراحة والدفء.
  • التحصين: اتبع جدول التحصين، وتأكد من استشارة الطبيب البيطري لضبط الجدول حسب الحاجة، وحافظ على نظافة المسكن لتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض.
  • التكاثر:إذا كنت ترغب في إنتاج فراخ جديدة، يمكنك شراء بيض مخصب أو استخدام الدجاجات الموجودة لتربية الصغار.
  • التغذية: العسل الأسود يمد الفراخ بالأملاح اللازمة ينصح بمعلقة عسل أسود على 3 لتر مياه كل 8 ساعات لمدة 3 أيام، يجب أن يبدأ التغذية بالخضرة في الصباح ثم العلف حتى يسهل امتصاص مكوناته. الخميرة تمد الفراخ بالكالسيوم لذا وجب إضافتها باستمرار، كما تساعد الفرخة عند وضع البيض، بالإضافة إلى الصدف والعلف البياض والتنوع أمر مهم في تغذية الفراخ.

عوامل تنجح تربية الدواجن البيضاء أثناء فصل الصيف

توجد العديد من العوامل التي لا بد من اتباعها والسير عليها، وذلك للحصول على أفضل إنتاج من الدواجن في فصل الصيف، ومن أهمها ما يلي:

توفير البيئة الملائمة

  • لا بد عند تربيتها في فصل الصيف أن يتم الاعتناء بالبيئة التي تناسبها، وبشكل خاص أثناء الأيام الحارة ومراعاة أن يكون مكان تربيتها بعيد تماماً عن مكان معيشة الأشخاص.
  • يجب أن تلائم المساحة مع عدد الدواجن الذي يتم تربيتها، وفي حالة إذا كان المكان مساحته متر فإنه يستوعب من 10 لـ 12 دجاجة أو من الأفضل أن يكون من 4 لـ 7 دجاجة بيضاء.
  • ويجب أن يتم تحضير العلف الخاص بهم، بغرض تسمينهم وتكبيرهم وتوفير جميع الأدوات التي توضع فيها والمساقي المخصصة لوضع المياه، والإضاءة اللازمة.

تقديم للدواجن التغذية السليمة للدواجن البيضاء

  • توفير العلف الملائم على حسب نوع الكتاكيت أو عمرهم، ولا بد أن يتم وضع الأعلاف أمام الكتاكيت وهي التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية السليمة ومنها الفيتامينات وغيرها.
  • وكذلك لا بد أن يتم تحصين الدواجن والكتاكيت، وإعطاء لهم الكثير من المضادات الحيوية الضرورية لأجسامهم وتجعلهم ينمو بشكل صحيح، وتقديم لهم جميع التحصينات الصحية.
  • ويجب أن يكون المربي حريص على تقديم جميع الأعلاف المليئة بالبروتينات، وتوفير المياه لهم بشكل مستمر لأنها من الأشياء التي تساعد في جعلهم يتمتعون بالصحة الجيدة.

توفير الأدوات الرئيسية لتربيتهم

  • ويتم العمل على شراء الأعلاف التي تناسب جميع أنواع الدواجن من المكان المخصص لها، وأيضاً وضعها في الأماكن التي تتناسب لها حتى لا تتلف.
  • ووضع الكثير من المصابيح لهم، وتوفير الإضاءة الجيدة حتى يستطيعون العيش في المكان الذين يتم وضعهم فيه.
  • وتوفير اللوائح الخشبية والأغطية البلاستيكية حتى تقاوم أشعة الشمس وحرارة الصيف، وهي من الأدوات الأساسية التي لا بد من توفيرها قبل البدء في هذا المشروع.

جدول تحصين الفراخ البيضاء

التحصين للفراخ البيضاء (الدواجن) يعتبر أمرًا مهمًا للحفاظ على صحتها والوقاية من الأمراض. الجدول التالي يمثل برنامجًا نموذجيًا لتحصين الفراخ البيضاء، ويشمل:

العمر التحصين
عمر الفراخ يوم واحد محلول من الماء والسكر بنسبة 0.5 كجم سكر لكل 10 لترات قبل العلف بساعتين
اليوم السابع التحصين بلقاح B1 أمبولة لكل 1000 كتكوت تحصين يفضل جرعة شرب + جرعة رش
اليوم الثالث عشر تحصين جمبورو عترة خفيفة (فى ماء الشرب أو تقطير بالعين)
اليوم التاسع عشر تحصين ضد نيوكاسل (جرعة مزدوجة شراب) أو (جرعة شراب + جرعة رش)
اليوم الرابع عشر تحصين جمبورو (عترة متوسطة فى ماء الشرب)
اليوم الثلاثين تحصين بلقاح لاسوتا فى ماء الشرب (أو بلقاح أفينيو) يفضل جرعة مزدوجة.

الطعام الذي يقدم للدواجن البيضاء في فترة التربية الـ 45 يوم

يحرص الكثير من الأشخاص على معرفة نوع الطعام الذي يقدم للدواجن البيضاء من أول يوم، إلى انتهاء الـ 45 يومياً للبدء في طرحهم بالأسواق ومنها:

  • في بداية حياة الكتاكيت وبالتحديد أول 15 يومي، لا بد أن يتم تقديم لهم العلف الناعم.
  • وأثناء الـ 15 يوم الآخرين في حياة الكتكوت أي أنه عندما يصبح عمره شهر، يتم تغيير له العلف الناعم ويقدم له العلف المتوسط.
  • وفي آخر 15 يوم يتم تقديم لهم العلف الخشن أو المحبب بدلاً من استعمال العلف المتوسط.
  • ومن الممكن بعد انقضاء أول 45 يومياً يجوز ذبح الدواجن البيضاء، وذلك في حالة تربيتها للحصول منها على اللحم فقط.
  • وأنه في حالة تركه لأطول مدة، فيتم استعمال معه العلف الخشن إلى فترة تربية الدواجن، والحرص على زيادة فترة التغذية باستعمال العلف الخشن لمدة 4 أشهر وبعدها يتم تغييره مرة أخرى.

أشياء تؤكد أن الدواجن البيضاء بصحة جيدة

توجد الكثير من العوامل التي لا بد من ملاحظتها على الدواجن البيضاء، وذلك لأنها تدل على أن صحة أجسامهم ونموهم يأتي بشكل طبيعي ومنها:

  • تصبح الدواجن أكثر نشاط وحيوية، وتمارس حياتها بشكل طبيعي بدون وجود لديها أي خمول أو كسل.
  • تناول الدواجن البيضاء كميات كبيرة من الطعام والمياه.
  • عدم وجود تورم في وجه الدجاجة، ويتم ملاحظة عيون الدواجن فإذا كانت مفتوحة فإنها بحالة صحية جيدة.
  • التأكد من عدم وجود داخل الدواجن أي آفات أو قشور على أجسامهم، وفي حالة وجود بقعة لونها أحمر فاتح فلا بد من استشارة الطبيب البيطري.
  • يكون ريش الدواجن مرتب ونظيف، وأجنحتها تكون مضمومة على جسدها.
  • العمل على التأكد من عدم وجود أي إفرازات تأتي من الأنف أو العين.
  • ضرورة التأكد من عدم إصابة الدواجن بالإسهال الشديد الذي يؤثر عليهم.
  • وملاحظة دائماً استقامة أرجل الدواجن، وأنها خالية تماماً من القشور وانتظام حركتها أثناء سيرها.

عوامل تدل على إصابة الدواجن البيضاء ببعض الأمراض

بعض العوامل التي يتم ملاحظتها على الدواجن البيضاء، تكون دليل قاطع على إصابتها بالكثير من الأمراض المختلفة، ومن أهمها:

  • إذا ظهرت الدواجن وهي كسلانة أو لديها خمول بشكل مستمر ودائم.
  • في حالة ملاحظة أن الدواجن لديها ريش منفوش.
  • ابتعادها عن تناول الطعام والشراب بشكل يومي.
  • خروج منها بعض الإفرازات المخاطية سواء من العين أو الأنف.
  • إصابة بعض الدواجن بالاحتقان في عرفها.
  • ملاحظة صعوبة تنفسها أو وجود بعض الالتواءات التي تحدث في رقبتها.
  • خروج منها إسهال لونه أخضر فاتح، وحدوث شلل في أجنحتها أو أرجلها.
تربية الفراخ البيضاء في الصيف تتم بشكل صحيح لتخرج كميات كبيرة من اللحوم والبيض، ويتم توفير لها الكثير من العوامل التي تجعل هذا المشروع مربح، وذلك لأن فصل الصيف الأكثر حرارة يتطلب السير فيه على الكثير من الخطوات المنظمة لتربية الدواجن بشكل سليم.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ