آخر تحديث: 06/10/2021

طرق تعليم المشي للاطفال في المراحل العمرية المختلفة

طرق تعليم المشي للاطفال في المراحل العمرية المختلفة

تعد طرق تعليم المشي للاطفال من الأشياء التي يبحث عنها الكثير من الآباء، إذ تعد هذه اللحظة من أكثر اللحظات التي تسعدهم لأنها المرة الأولى التي يستطيع فيها الطفل اكتشاف العالم من حوله.

وسوف نذكر لك عزيزي القارئ طرق تعليم المشي للاطفال، بالإضافة إلى ذكر الكثير من المعلومات حول هذا الموضوع، فتابع المقال لتعرف الكثير حول هذا الموضوع.

طرق تعليم المشي للاطفال

هناك بعض الأفكار المباشرة التي يمكنك من خلالها تشجيع طفلك وتحفيزه على المشي:
  •  من الأفضل أن تقومي بمسك يد الطفل في البداية، فذلك الأمر يشعره بالأمان ثم بعد ذلك اتركي يد واحدة من يديه عند إحساسك بأنه قد توازن في حركته اسحبي يديك شيئا فشيئا ثم اتركيه يمشي بمفرده مع استمرارك في تشجيعك له وتحفيزا من خلال تقبيله واحتضانه عند نجاحه في كل خطوة يخطوها.
  • اجلسي على الأرض في مواجهة طفلك ثم شجعيه يمشي في الاتجاه مع دعمه بالكلمات المحفزة له.
  •  العبي معه لعبة التوازن: وهي عبارة عن لعبة تقوم فيها الأم بالجلوس على الأرض مع الطفل ثم تطلب من الطفل القيام بمفرده ثم تقوم الأم بحساب الوقت الذي ظل فيه الطفل واقفاً ثم تشجعه الأم بعد كل محاولة ناجحة بالتصفيق والتقبيل له مع استمرارك في دعمه وتشجعيه بعد المحاولات الفاشلة.
  • قومي بتوفير الألعاب التي تدفعه إلى المشي معها أو قيام الطفل بجرها أو دفعها حيث ان هذه اللعب تزيد من تحفزه على المشي.
  • ضعي بعض الألعاب المناسبة لطوله بالقرب منه بالإضافة إلى الألعاب التي تجذب الانتباه، وسوف يقوم نحو هذه الألعاب ليأخذها عن طريق الوقوف على قدميه وشد جسمه من أجل الحصول عليها.
  • ضعي أمامك طفلك كرة كبيرة وحفزيه أن يدفعها ببطء إلى الأمام حيث أن الكرة سوف تحفزه على تحريك قدميه بالإضافة إلى إسعاده بها.
  • اذهبي بالطفل إلى المناطق الواسعة المفتوحة كالحدائق والمتنزهات العام، حيث أن هذه المناطق تساعد الطفل أن ينتقل بحرية مما يساعده على الإسراع في خطواته.
  • اطلبي من والد الطفل أن يساعدك في تعليم الطفل المشي عن طريق مشاركته في اللعب مع الطفل وذلك بأن يحمله الوالد إلى أعلى ويتركه يلوح بقدميه في الهواء كأنه يقوم بركل كرة في الهواء وذلك مع تكرار هذه الحركات لأن هذه الحركات سوف تزيد من قدرة الطفل على المشي.
  •  اجلسي أنتِ ووالد الطفل على الأرض في مواجهة بعضكما ثم اطلبي من الطفل أن يسير بينكما مع تحفيزه عند الوصول إلى كل واحد منكم.
  • اطمئني على صحته في حالة السقوط ثم حفزيه على القيام مرة أخرى.

ما هو السن المناسب لتعليم المشي للأطفال؟

هناك بعض الفروق الفردية بين الأطفال في تطور المهارات، حيث تختلف من طفل إلى آخر، ولكن هناك بعض النقاط الخاصة بتعليم المشي والخطوات التي تسبقه من تمهيد له، وهي:
  1. عادة يستطيع الطفل الجلوس في عمر ستة أشهر وهذا هو الطفل الطبيعي، كما يستطيع أن يزحف في عمر تسعة إلى عشرة أشهر.
  2. أما الطفل الطبيعي فيستطيع المشي من عمر 11 إلى 18 شهرا.
  3. يتعلم الطفل المشي في بداية الأمر بأنه يمشي مستندا على الأثاث المنزلي ثم يستطيع أن يمشي وهو يمسك يد الآخرين ويصير هكذا إلى أن يتمكن الطفل من اتزان نفسه ويستطيع المشي بمفرده.
  4. هناك بعض الأطفال من تأخر المشي لديهم حتى يصلوا إلى سن العامين ولكن لا داعي للقلق لأنه هناك بعض الفروق الفردية في نمو مهارات الطفل، ولكن يجب على الأم الاستمرار في تدعيم الطفل وتشجيعه على المشي كما تعمل علي تعزيز ثقة الطفل بنفسه من خلال اللعب معه وتشجيعه والإكثار من مدحه علي كل خطوة يخطوها إلى الأمام وذلك من أجل تزويد قدرته على عبور خطواته الأولى إلى المشي.

أشياء تساعد في تعليم الأطفال المشي

هناك بعض الأفكار غير المباشرة التي يمكنك القيام بها لكي تساعدي طفلك بطريقة غير مباشرة على المشي، ومن هذه الأفكار:
  1.  أن تقومي بعمل شيء يزيد من ثقة طفلك بنفسه كأن تقومي بتصويره وهو يخطو خطوته الأولى في المشي وتحتفل به.
  2. أن تعملي على توفير بيئة آمنة للطفل يتعلم فيها المشي كأن تعدي له غرفة مفروشة بالسجاد حتى لا يحدث له أضرار عند سقوطه على الأرض وهو يتعلم المشي.
  3. عدم الغضب أو الصراخ في وجه الطفل اذا لمسك بأحد الفازات أو قام بشد أغطية الطاولات وقام بإسقاط كل ما عليها.
  4. من الأفضل أن يتعلم الطفل المشي وهو حافي القدمين وذلك حتى تنمو قدميه بشكل سليم كما أن هذا الجعل يجعل الطفل متوازنا بشكل أفضل.

مراحل تعليم المشي للاطفال

من المعروف أن الطفل لا يتعلم المشي دفعة واحدة ولكن هذه المرحلة تسبقها مراحل كثيرة وهذه المراحل هي:
  1.  الجلوس بمفرده: تعد هذه المرحلة هي المرحلة الأولي في تطوير العضلات الخاصة بالمشي في جسم الطفل والتي تكون من عمر 4 إلى 7 اشهر حيث أن نموها السليم يساعد في تقوية عضلات قدميه بطريق سليمة مما يساعده على المشي وتقومي في هذه المرحلة بتشجيع الطفل على الجلوس عن طريق قيامك بوضع الألعاب المسلية في المكان الذي يجلس فيه.
  2. الزحف: تبدأ هذه المرحلة في عمر 7 شهور إلى 10 أشهر ويبدأ الطفل في هذه المرحلة بتحريك ذراعيه وساقيه في الوقت نفسه وهو ما يحتاج إليه عند المشي.
  3. الوقوف مستندا: تلي هذه المرحلة مرحلة الزحف وفيها يقوم الطفل بالوقوف بمفرده مستندا علي الأثاث المنزلي وتبدأ هذه المرحلة في عمر 10 أشهر تقريبا وينبغي على الأم في هذه المرحلة تعليم الطفل الطرق كما يبدأ في اكتساب ثقته بنفسه للجلوس والوقوف.
  4. المشي بمساعدة الآخرين: تبدأ هذه المرحلة في عمر 11 شهرا كما أن الطفل في هذه المرحلة يستطيع الطفل تحقيق بعض من التوازن جسمه فينبغي على الأم مساعدة الطفل وتحفيزه على المشي .
  5. الوقوف دون مساعدة: تعد هذه المرحلة هي المرحلة التي تكون قبل انتظام الطفل في المشي وتكون في عمر السنة تقريبا حيث يعمل الطفل خلالها على المحافظة على توازنه فيستطيع الوقوف بمفرده لبضع ثوان.
  6. المشي: تعد هذه هي المرحلة الأخيرة وتكون تقريبا في عمر 12 إلى 15 شهرا فيجب على الأم أن تشجعه على المشي باستمرار بدلا من تركه يجلس لفترة طويلة.

أسباب تأخر المشي عند الأطفال

عادة ما يستطيع الطفل المشي في عمر 11 إلى 15 شهراً ولكن إذا وصل الطفل إلى 18 شهرا ولم يستطع المشي، فيعد هذا الطفل متأخرا في المشي وهذا يكون راجعاً إلى سبب من هذه الأسباب:
  1. تأخر في التطور الحركي.
  2. تأخر النمو، ومن أهم مشاكل النمو الضمور العضلي ومتلازمة داون.
  3. قد يتأخر الطفل في المشي نظراًرا للظروف المحيطة بالطفل، فقد تتركه الأم ماكثا في سريره دون أن يتحرك.
وختاما نرجو أن نكون قد قدمنا محتوى جيداً عن تعليم المشي للاطفال والذي وضحنا فيه طرقاً مباشرة وطرقا غير مباشرة تساعد الأطفال على المشي بالإضافة إلى ذكر مراحله وأسباب تأخره عند بعض الأطفال.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط