آخر تحديث: 31/10/2021

خصائص مرحلة الطفولة المبكرة والمتأخرة

خصائص مرحلة الطفولة المبكرة والمتأخرة
الطفولة فترة من حياة الشخص تبدأ بميلاده وتنتهي عندما يبلغ سن الرشد، وبالنسبة للبعض، فإن مفهوم الطفولة أعمق بكثير من مجرد وقت، وإليكم أهم خصائص مرحلة الطفولة.
الطفولة مرحلة حساسة تؤثر بشكل مباشر على نمو وتكوين شخصية الإنسان، وهي أحد القواعد المهمة لتحقيق الأهداف المرجو تحقيقها في التعليم، ومعرفة الطفل من جميع الجوانب للتقدم نحو الهدف بالتخطيط المناسب لخصائصه، لذلك من الضروري معرفة مراحل وفترات النمو.

خصائص مرحلة الطفولة المبكرة

فترة الرضاعة (0-2 سنة)

  • يكون نمو المولود سريعًا جدًا في السنة الأولى، وأهم ما يميز هذه الفترة هو أن الطفل يعتمد على الكبار ولا يمكنه الاستمرار في حياته بدونهم.
  • في هذه الفترة، الأمور مثل تغذية الطفل ونظافته ونومه يجب أن تقدم بعاطفة.
  • يتعلم التنفس والتكيف مع التغيرات في البيئة المادية بعد الولادة.
  • اكتساب مهارة إمساك المرحاض.
  • وجود نمط للنوم.
  • يتناول الطعام الصلب، بعد مرور السبعة أشهر الأولى مع استشارة الطبيب.

فترة (2-6 سنوات)

  • مع بداية سن الثانية، يتعلم الأطفال أنه من المتوقع أن يكونوا كائناً مستقلاً بدلاً من شخص متمركز حول الذات.
  • يبدأون أيضًا في تعلم أنه يجب ممارسة بعض السلوكيات في بيئات معينة.
  • في مرحلة الطفولة الأولى بين سن 2-6، يبدأ الطفل في تعلم كيفية إقامة علاقات اجتماعية، وكيف يكون مع أشخاص خارج المنزل، وخاصة مع أقرانهم، وينمي الانسجام والتعاون.
  • يبدا في تعلم الكلام والمشي.
  • يبدأ في تحقيق الانسجام بين اليد والعين.
  • يتناول الطعام ويتعلم ارتداء الملابس واستخدام المرحاض بنفسه وكل هذه من مهارات الرعاية الذاتية.
  • يبدأ في التعرف على الاختلافات الجنسية والبدء في اكتساب هويته الجنسية.
  • يتعلم الاستعداد للقراءة والكتابة.
  • يتعلم مكاسب مثل البدء في التمييز بين السلوك الخاطئ والصحيح فيما يتعلق بالقواعد الاجتماعية وتعلم الأدوار الاجتماعية.

فترة (6-12 سنة)

  • لقد حقق الطفل تقدمًا كبيرًا من حيث التطور الحركي واللغوي، ونتيجة لتطور التوازن، أصبح فردًا يمكنه المشي بسرعة ولعب كرة القدم ورمي الأسهم ويمكنه استخدام كلتا يديه بشكل مستقل نتيجة لذلك.
  • تطوير التنسيق بين العين واليد.
  • تنمية ثلاث مهارات أساسية تتعلق بمحو الأمية والحساب.
  • تكوين مواقف إيجابية تجاه الذات.
  • تطوير العلاقات الشخصية، وتعلم التعايش مع الأقران.
  • تطوير دور مناسب للنوع الاجتماعي من خلال أخذ الكبار الذين هم قدوة له كمثال.
  • يبدأ في اكتساب الاستقلال الشخصي عندما يُسمح لها بتحمل المسؤولية واتخاذ قراراتها الخاصة.
  • تنمية الوعي وفهم القيمة.
  • يتعلم مكاسب مثل التكيف مع الحياة اليومية.

خصائص مرحلة الطفولة المتأخرة من الناحية الجسدية

  • يزداد طول الأطفال في سن المدرسة ويزداد وزنهم ويصبحون أقوى خلال هذه الفترة.
  • يبدو التطور في هذه المرحلة أبطأ ولكنه مستمر مقارنة بفترات النمو الأخرى.
  • يُنظر إليها جزئيًا على أنها فترة هادئة مقارنة بفترات النمو الأخرى.
  • خلال هذه الفترة، يزداد طول الأطفال بين 5 و7.5 سم.
  • هناك زيادة ملحوظة في كتلة العضلات وقوتها.
  • من المتوقع حدوث زيادة كبيرة في عملية التركيز لدى الأطفال في هذا العمر.
  • من الجدير بالذكر أنه في السلوكيات التي لوحظت كتطور حركي للأطفال في هذه الفترة، زادت سيطرتهم على أجسادهم.
  • في المهارات الحركية الدقيقة، يمكن ملاحظة تغيير كبير في أنماط الكتابة والتناغم.
  • بالنظر إلى العملية من حيث الجنس، يمكن القول أن الفتيات أكثر تطوراً في المهارات الحركية الدقيقة وأن الأولاد يتطورون أكثر في المهارات الحركية الإجمالية.
  • يجب أن نعرف أن الطفولة المتوسطة والمتأخرة هي فترة تكون فيها الصحة عادة في أعلى مستوى.
  • تجدر الإشارة إلى أن أمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان ما زالت تشكل أهم المشاكل الصحية في هذه الفترة.
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن السمنة مشكلة صحية متزايدة في هذه الفترة.

خصائص مرحلة الطفولة المتأخرة من الناحية العقلية

  • في هذه العملية، لوحظ زيادة كبيرة في ذكريات الأطفال طويلة المدى.
  • التفكير الإبداعي هو القدرة على التفكير بطرق جديدة غير تقليدية والتوصل إلى حلول فريدة للمشاكل في هذه الفترة.
  • في هذه المرحلة، يمكن تجربة العديد من طرق التفكير والاستراتيجيات الجديدة مثل العصف الذهني لدى الأطفال.
  • يمكنه التحلى بالقدرة على حل المشكلات وتقديم استنتاجات حول التعلم من خلال التكيف مع التجارب اليومية.
  • يمكن القول أنه من بين السمات المميزة للأطفال الموهوبين النضج المبكر وشغفهم بالعمل والتعلم كما يعرفون كيف.
  • يذكر أن أطفال هذه الفترة لديهم نهج تحليلي ومنطقي أكثر من حيث المفردات والقواعد.
  • في هذه الفترة، ذكر أنه يمكنهم استخدام قواعد اللغة المعقدة وكتابة القصص.
  • القراءة والتدريس للأطفال في هذه الفترة يجب أن يكون موازي لتعلم اللغة الطبيعي للطفل.

التطور الإجتماعي في مرحلة الطفولة المتأخرة

  • مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة هي فترة هدوء جسدي، تثري فيها حياتهم الاجتماعية والنفسية.
  • تكسبه الأسرة والأقران والعلاقات والمدرسة شخصية جديدة ومختلفة.
  • في هذه الفترة، يصبح مفهوم الذات والمفاهيم الأخلاقية أيضًا عناصر مهمة يفكر فيها الطفل في هذه المرحلة من الحياة.
  • يكشف فهم الذات والمقارنة الاجتماعية في مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة عن مدى اكتساب الشخصية الاجتماعية والنفسية.
  • يكتسب الأطفال في سن المدرسة عمقًا نفسيًا بينما يزداد فهمهم الاجتماعي في هذه الفترة.
  • في هذه المرحلة، يمكن أيضًا التفكير في تقدير الذات من حيث قيمة الذات بشكل عام.
  • يلفت الخبراء الانتباه إلى أهمية احترام الذات لدى الأطفال في سن المدرسة، ويصفون طرقًا مختلفة لزيادة احترام الذات، منها تحديد أسباب تدني احترام الذات وضرورة إعطاء الدعم العاطفي والقبول الاجتماعي ومساعدة الأطفال على النجاح والتعامل مع المشاكل بكفاءة ذاتية.

التطور العاطفي والأخلاقي في مرحلة الطفولة المتأخرة

  • في هذه الفترة، يُلاحظ أن عواطف مختلفة مثل الفخر والعار تنضم حديثًا إلى مشاعر الأطفال.
  • يُذكر أيضًا أنهم يقمعون المشاعر السلبية والمدمرة ويبذلون جهودًا لإدارة عواطفهم.
  • تظهر الدراسات في علم النفس التنموي أنه مع نمو الأطفال، تزداد مهاراتهم أو استراتيجياتهم في التأقلم، خاصة في القضايا العاطفية.
  • في مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة، تقضي العائلات عادةً وقتًا أقل مع أطفالها مقارنة بالطفولة المبكرة.
  • في هذه المرحلة، يلعب الآباء دورًا مهمًا في دعم وتوجيه النجاح الأكاديمي لأبنائهم.
  • من بين التغييرات التنموية التي لوحظت في علاقات الأقران في الطفولة المتوسطة والمتأخرة، يُلاحظ أن الزيادة في تفضيلات مجموعة الأقران من نفس الجنس، وزيادة الوقت المخصص للتفاعل بين الأقران وحجم مجموعة الأقران مهمة.
  • صداقات الأطفال مثل صداقات الكبار، والجوانب المشتركة مهمة في الصداقات في هذا العصر.
  • يؤكد الخبراء أن صداقات الأطفال لها وظائف فرعية مثل دعم الأنا والعاطفة والاخلاص.
  • في عالم اليوم، يعد أفضل أسلوب تعليمي لإضفاء الطابع المؤسسي للأطفال في هذا العصر موضوعًا محل نقاش مستمر.
  • في الوقت نفسه، يقف المستوى الاجتماعي والاقتصادي أمامنا كعامل حاسم في تعليم الأطفال في هذا العمر.
  • من المؤكد أنه بالنسبة للعديد من الأطفال الذين يعانون من الفقر، فإن الوضع في كل من المدرسة والبيئة المنزلية يمثل عقبات مختلفة.
كملخص للمقال، تم التعرف على خصائص مرحلة الطفولة المبكرة والمتأخرة الجسدية والمعرفية، والتي تظهر في تغيرات مختلفة على الطفل، كما تم أيضًا التعرف على أنماط النمو الإجتماعي والنفسي للأطفال في سن المدرسة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ