كتابة : الاء
آخر تحديث: 22/03/2022

أفضل دواء لتقلصات الدورة الشهرية

أفضل دواء لتقلصات الدورة الشهرية
هل تبحثين عن دواء لتقلصات الدورة الشهرية؟ تقلصات الدورة الشهرية، هي الجزء الأكثر تأثيرًا على السيدات، فأكثر من نصف النساء يعانين من هذه الآلام أثناء الحيض، يمكن أن يكون الألم خفيف أو شديد.

ما الذي يسبب تقلصات الدورة الشهرية؟

يحدث الحيض لأن جدار الرحم، الذي يُعد عادةً لنمو الطفل، يفرزه الجسم نتيجة لقلة الإخصاب، الرحم هو في الواقع نسيج عضلي، هنا، يبدأ هذا النسيج العضلي في الانقباض للمساعدة في التخلص من الجدار اللين الذي يحيط بداخله.

يتسبب الهرمون المسمى البروستاغلاندين في حدوث تقلصات الرحم هذه، يصل البروستاجلاندين إلى مستويات عالية في الدم قبل يوم أو يومين من بدء الدورة الشهرية ويبدأ في الانخفاض بعد اليومين الأولين من الحيض.

كلما ارتفع مستوى البروستاجلاندين، زادت حدة تقلصات الدورة الشهرية، هذا هو سبب الشعور بآلام الدورة الشهرية في بداية الدورة الشهرية.

يُطلق على آلام الدورة الشهرية المحسوسة بسبب الدورة الشهرية عسر الطمث الأولي، بصرف النظر عن هذا، فإن آلام الدورة الشهرية التي تشعر بها بسبب الحالات الطبية التالية تسمى عسر الطمث الثانوي:

  • تضيق عنق الرحم: في بعض النساء، تكون فتحة عنق الرحم صغيرة جدًا بحيث تمنع تدفق الدورة الشهرية، يمكن أن تتسبب هذه الفتحة الصغيرة في زيادة الضغط داخل الرحم، مما يؤدي إلى حدوث ألم أكثر حدة.
  • الانتباذ البطاني الرحمي: يسمى النسيج الذي يغطي الرحم لينمو ويستقر خارج الرحم على قناتي فالوب أو المبيضين أو الأنسجة الأخرى المبطنة للحوض، يمكن أن تتسبب الشوكولاتة في تكوين الأكياس، وألم الدورة الشهرية، وكذلك الألم أثناء الجماع.
  • الأورام الليفية الرحمية: الأورام الليفية الرحمية، التي تتكون من عضلات وأنسجة ليفية في جدار الرحم، هي أورام غير سرطانية يمكن أن تكون صلبة وكبيرة، قد تعاني النساء المصابات بالأورام الليفية الرحمية من ألم أكثر حدة أثناء الحيض.
  • العضال الغدي: في هذه الحالة، تبدأ الأنسجة المبطنة للرحم بالنمو في الجدران العضلية للرحم.
  • مرض التهاب الحوض: عادة ما تحدث هذه العدوى التي تصيب الأعضاء التناسلية الأنثوية بسبب البكتيريا المنقولة جنسياً.

ما هي أعراض تقلصات الدورة الشهرية؟

يمكن سرد تقلصات الدورة الشهرية والأعراض الأخرى التي يمكن ملاحظتها مع هذه التشنجات على النحو التالي:

  • تتركز آلام أسفل البطن.
  • هذا الألم، الذي يمكن أن يبدأ قبل يوم إلى ثلاثة أيام من الحيض، يصل إلى ذروته بعد 24 ساعة من بداية الدورة الشهرية وينخفض ​​في غضون 2 إلى 3 أيام.
  • ألم مستمر مع شعور بالثقل (يمكن الشعور به أيضًا في الفخذ أو داخل الفخذين).
  • ألم قد يمتد إلى أسفل الظهر ويسبب التنميل.

تظهر بعض النساء أيضًا أعراضًا مثل:

  • غثيان.
  • براز.
  • ناعم.
  • صداع.
  • دوخة.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بدورة شهرية أكثر شدة؟

قد يكون خطر حدوث تقلصات الدورة الشهرية أكثر حدة في الحالات التالية:

  • من هن أقل من 30 عامًا.
  • من تدخل سن البلوغ مبكرًا، في سن الحادية عشرة أو ما قبل ذلك.
  • اللاتي يعانين من نزيف حاد أثناء فترة الحيض.
  • اللاتي يعانين من نزيف حيض غير منتظم.
  • اللاتي لديهن تاريخ عائلي من تقلصات الدورة الشهرية.
  • المدخنات.

لا تسبب تقلصات الدورة الشهرية مضاعفات طبية أخرى، ولكنها يمكن أن تتداخل مع المدرسة والعمل والأنشطة الاجتماعية.

ومع ذلك فإن بعض الحالات المصاحبة لتقلصات الدورة الشهرية يمكن أن يكون لها مضاعفات، على سبيل المثال يمكن أن يسبب الانتباذ البطاني الرحمي مشاكل في الخصوبة، يمكن أن يزيد مرض التهاب الحوض من خطر زرع البويضة الملقحة خارج الرحم (الحمل خارج الرحم).

متى يجب أن أرى طبيبًا لتقلصات الدورة الشهرية؟

إذا كانت تقلصات الدورة الشهرية شديدة لدرجة أنها تؤثر على حياتك اليومية، أو تزداد الأعراض سوءًا بشكل تدريجي، أو إذا بدأت في الشعور بتقلصات الدورة الشهرية الشديدة بعد سن 25 عامًا، يجب عليك استشارة أخصائي دون تأخير.

ما الاختبارات التي يمكن أن يطلبها الطبيب في حالة آلام الدورة الشهرية الشديدة؟

للألم الشديد والمتزايد، قد يطلب طبيبك بعض الاختبارات لاستبعاد احتمال وجود حالة طبية كامنة أخرى.

  • الموجات فوق الصوتية: يستخدم هذا الاختبار الموجات الصوتية لإنشاء صورة للرحم وقناتي فالوب والمبيضين.
  • اختبارات التصوير الأخرى: يوفر الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسيأسباب إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب مزيدًا من التفاصيل عن الموجات فوق الصوتية، ويمكن أن يساعد طبيبك في تشخيص الحالات الأساسية.
  • يجمع التصوير المقطعي المحوسب صور الأشعة السينية المأخوذة من زوايا عديدة لإنتاج صور مقطعية للعظام والأعضاء والأنسجة الرخوة الأخرى في جسمك، يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي موجات الراديو ومجالًا مغناطيسيًا قويًا لإنتاج صور مفصلة للهياكل الداخلية، كلا الاختبارين غير مؤلمين.
  • تنظير البطن: على الرغم من أنه ليس ضروريًا عادةً لتشخيص تقلصات الدورة الشهرية، إلا أن تنظير البطن يمكن أن يساعد في الكشف عن حالة كامنة، مثل الانتباذ البطاني الرحمي والالتصاقات، والأورام الليفية، وكيسات المبيض والحمل خارج الرحمأهم اعراض الحمل خارج الرحم.. نصائح للوقاية من الإصابة.

أفضل دواء لتقلصات الدورة الشهرية

تشمل مسكنات الألممعلومات حول دواء اسبرين 81 الشائعة المستخدمة لعلاج أو تخفيف آلام الدورة الشهريةوداعًا عسر الطمث .. طرق تخفيف آلام الدورة الشهرية ما يلي:

  • يقلل الباراسيتامول من إنتاج البروستاجلاندين، والتي تشارك بشكل أساسي في آلية الألم، لذلك فهو يعتبر مسكنًا لدورة الطمث، لكن الباراسيتامول وحده قد لا يساعد في تخفيف آلام الدورة الشهريةوداعًا عسر الطمث .. طرق تخفيف آلام الدورة الشهرية، خاصة إذا كان الألم شديدًا.
  • تعتبر مضادات التشنج مسكنات للدورة الشهرية، بالنظر إلى أن آلام الدورة الشهرية ناتجة عن تقلصات الرحم وحدها أو بالاشتراك مع مسكنات أخرى.
  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات والتي تعتبر أكثر المسكنات فعالية لآلام الدورة الشهرية، حيث أنها تعمل مثل الباراسيتامول لتقليل البروستاجلاندين.

مسكنات الآلام لآلام الدورة الشهرية.

تشمل مسكنات آلام الدورة الشهرية ما يلي:

  • الإيبوبروفين هو أكثر مسكنات الآلام أمانًا للمعدة والجهاز الهضمي.
  • يتميز حمض الميفيناميك، الذي يُنظر إليه على نطاق واسع كمسكن لألم الدورة الشهرية، بتأثيره الخاص في تخفيف آلام الدورة الشهرية أكثر من الآلام الأخرى، وقد يكون ذلك بسبب تداخل آليات أخرى غير معروفة تجعله أكثر تحديدًا.
  • يعتبر النابروكسين أكثر مسكنات آلام الدورة الشهرية فعالية، ولكنه أكثر ضررًا للمعدة والجهاز الهضمي.
  • على الرغم من أن المسكنات الأخرى، مثل ديكلوفيناكدواعي استعمال دواء ديكلوفيناك وأهم موانعه وسيليكوكسيب فعالة في تخفيف آلام الدورة الشهرية، لا ينصح باستخدامها المتكرر لتخفيف آلام الدورة الشهرية.

إذن ما هو دواء لتقلصات الدورة الشهرية مسكن؟

ليست فعالية الدواء فقط هو ما يتم أخذه في الاعتبار عند تحديد أفضل مسكن، وإنما أيضًا أمان الدواء يؤخذ في الاعتبار.

  • تم إجراء دراسات مختلفة لمقارنة فعالية الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات الشائعة الاستخدام، مثل الإيبوبروفين وحمض الميفيناميك والنابروكسين، وكانت نتائج هذه الدراسات كما يلي:
  1. مسكن النابروكسين هو أكثر مسكن له فاعلية.
  2. اختلفت النتائج فيما يتعلق بقوة الفعالية المسكنة للأيبوبروفين ومسكن حمض الميفيناميك.
  3. أجريت دراسة أخرى حول سلامة هذه المسكنات، حيث أظهرت معظم النتائج أن الإيبوبروفين هو الأكثر أمانًا، يليه حمض الميفيناميك والنابروكسين.
  4. في ضوء هذه الدراسات خلص العلماء إلى أن الإيبوبروفين هو أفضل دواء للألم للدورة الشهرية، من حيث سلامته وفعاليته الجيدة في تخفيف آلام الدورة الشهرية.
  5. لكنهم لفتوا الانتباه إلى ذلك إذا كانت المريضة لا تعاني أكثر من 50٪ من آلام الدورة الشهرية.

في هذا المقال ذكرنا لكم أسباب وأعراض تقلصات الدورة الشهرية، وما هو أفضل دواء لتقلصات الدورة الشهرية.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ