آخر تحديث: 05/10/2021

أهم أسباب غيرة الام من ابنتها، وكيفية التعامل مع هذه الحالة

أهم أسباب غيرة الام من ابنتها، وكيفية التعامل مع هذه الحالة
قد تعتقد في بادئ الأمر أنه شيء غير حقيقي، ولكن هناك الكثير من الحالات المثبتة عن غيرة الام من ابنتها، وهذا وفقًا لأبحاث علمية أمريكية تم إجراؤها على 100 أم، وأثبتت أن 18% من الأمهات تغار من بناتهن.
تتعدد أسباب غيرة الأم من بناتها، وتشعر الأم حينها أن ابنتها تنافسها أو تأخذ حيزًا كبيرًا من الاهتمام بدلًا منها، فما أسباب هذه الحالة؟ وكيفية علاجها وحلها؟ في هذا المقال ستجد الإجابة.

ما هي أسباب غيرة الام من ابنتها؟

كما ذكرنا سابقًا هناك أسباب عديدة تؤدي إلى الغيرة بين الأم وبناتها، ويمكن لنا أن نفصل أهم هذه الأسباب، وتتمثل في:

1. الاضطرابات النفسية:

  • تعد النرجسية من أهم هذه الأسباب التي تؤدي إلى الغيرة، وهو نوع من الاضطراب أو الخلل النفسي التي تجعل الفرد يشعر بأهميته دونًا عن البقية ويكون لديه حالة عميقة للاهتمام والحب.
  • الأم التي تعاني من هذا الاضطراب قد تكون مدمرة لبناتها، حيث تحسد الام ابنتها إذا شعرت أنها محبوبة أكثر منها، وهو ما يجعل الأم في حاجة لكسر ابنتها بكل السبل مما يؤدي إلى احتقار الذات لدى الابنة.
  • من أشكال أيضًا النرجسية هو التسلط الدائم والهجوم على كل تصرفات الابنة وعلى شكلها أيضًا وإشعارها دائمًا بالتقصير والفشل، وهذا يؤدي إلى فقدان الثقة بالنفس.
  • يمكن أن تستمر حالة الغيرة بعد الزواج إذا شعرت الأم أن ابنتها سعيدة في زواجها فتسعى لتخريب العلاقة بين ابنتها وبين زوجها، وأيضًا التعليق على كل شيء تقوم به في بيتها.

2. توقف الطمث:

  • انقطاع الطمث لدى المرأة يصاحبه تغيرات جسدية ونفسية، وفي نفس الوقت تكون الابنة في مرحلة التوهج وهو ما يشعر الأم أنها أقل جمالًا من ابنتها، وتشعر أنها أفنت عمرها في تربية أولادها وتصبح حساسة أكثر.
  • أيضًا التغيرات الجسدية كتغير في شكل الجسم كزيادة الوزن مثلًا أو مشكلات الشعر تجعل الأم أقل ثقة في نفسها، وتبدأ الغيرة في الظهور.

3. غيرة الأم من علاقة الابنة بأبوها:

  • علاقة الابنة بأبوها تكون قوية جدًا ويهتم الآباء ببناتهم أكثر ويعطوهم الحب والحنان والاهتمام، ويمكن أن يقابل ذلك جفاء الزوج في معاملته مع زوجته أو إهماله لها وهنا تزيد مشاعرة الغيرة.

4. الشعور بالحرمان:

  • تظهر هذه المشاعر خصوصًا عند الأمهات اللاتي أفنين عمرهن في تربية أبناءهن دون الاهتمام بأنفسهن واحتياجاتهن، وهو ما يجعل الأم في حاجة للحصول على كل الاهتمام من الأبناء.
  • أيضًا تشعر الأم أن ابنتها تعيش حياتها بكل بساطة ولها كل الحرية التي سلبت منها عندما كانت أصغر وهو ما يؤدي إلى مشاعر الغيرة والحقد.

كيفية التعامل مع مشاعر الغيرة؟

إن الغيرة بين الأم وابنتها مشكلة خطيرة قد تؤدي إلى هلاك البيوت، وإذا لم تحل هذه المشكلة وتم التعامل معها بحكمة فإن نتائجها ستكوون وخيمة، لذلك إذا كنت أم وشعرتي بالغيرة من ابنتك عليك اتباع النصائح التالية:

  •  عليك أن تحولي مشاعر الغيرة إلى حب وعطاء، حاولي بأقصى قدر ممكن أن تظهري الطاقة الإيجابية والمشاعر الجيدة، وتجاهدي نفسك بكتم هذه المشاعر وعدم الانقياد وراءها.
  • حاولي أن تكوني صديقة لابنتك، اقتربي منها وسدي فجوة العمر والفكر التي بينكما، وحينها يمكن أن تتحول مشاعر الغيرة إلى حب الخير وتفاهم بين الطرفين.
  • وازني في المشاعر، لا تكوني قاسية جدًا مع ابنتك فتتحول القسوة إلى عقاب، ولا تكوني لينة جدًا مع ابنتك فيتحول اللين إلى استهتار، حتى لا تتحول العلاقة بينك وبين ابنتك إلى علاقة ندية.
  • اهتمي بجمال ابنتك واهتمي بنفسك أنت أيضًا، فجمال ابنتك موروث منك، عليك أن تفكري بهذا الشأن.
  • عند شعورك بالغيرة من ابنتك فكري دائمًا في صدمتها إذا عرفت ذلك، عليك أن تحولي تفكيرك عن نفسك في هذه اللحظة لتفكيرك عن مشاعر ابنتك.
  • اقتربي من ابنتك وتحدثي معها دائمًا، حاولي أن تكوني صديقة لها، اشركيها في اهتماماتك، وحاولي أن تستمعي لها دائمًا.

كيفية تعامل الأبنة عند علمها بغيرة أمها منها؟

قد تكون صدمة كبيرة للابنة إذا شعرت أن أمها تغار منها، ولكن أهم ما يجب عليكِ القيام بها هو التصرف بحكمة وهدوء، إليك بعض النصائح:

  1.  أولًا فكري في فارق العمر بينكما، وأيضًا حاولي تفهم أمك واستوعبي الحالة العقلية والنفسي لأمك، خاصة إذا كانت تمر بمرحلة حرجة في حياتها مثل فترة انقطاع الطمث.
  2. لا تفكري دائمًا أن أي عتاب أو توجيه من أمك نابع من الغيرة، ولكن تفهمي أنها أمك في النهاية وتريد مصلحتك وتحبك.
  3. أكثر من مدحها دائمًا، قولي لها كلامًا جميلًا، امدحي جمالها، ورقتها، وطبخها الرائع، وشخصيتها المرحة، ها يزيد من ثقة الأم في نفسها ويقلل من مشاعر الغيرة.
  4. لا تكوني قاسية على أمك، حاولي أن تقتربي منها واستمعي لها، ولا تبتعدي عنها، حاولي حتى الحديث معها لنصف ساعة يوميًا عن أي شيء.
  5. اهدي أمك الهدايا أعطيها اكسسوارات أو عطور، وحاولي أن تهتمي بأمك وجمالها إذا كانت هي مهملة في نفسها، وشجعيها على ذلك.
  6. إذا كانت أمك كثيرة النقد حاولي التحدث معها أن هذا يزعجك، ولا تفكري أن أي محاولة للنقد نابعة من الغيرة.
  7. لا تستفزي مشاعر أمك إذا كانت العلاقة بينها وبين زوجها مضطربة، حاولي تهدئة الأمور بين أمك وأبيك، وإذا لم تتمكني من ذلك فالتزمي الصمت.

كيف تتأكدي أن أمك تغار منك؟

هناك الكثير من الحالات التي قد تشعر فيها الأبنة أن أمها تغار منها، وإليك بعض العلامات التي قد تثبت ذلك، ومنها الأتي:

 كثرة النقد والكلمات الحادة:

  • إذا كانت الأم تغير من ابنتها فهي تكثر من النقد واختيار الكلمات الحادة والقاسية لقولها لابنتها، وفي غالب الأوقات تعلل الأم أنها تفعل ذلك لمصلحتها وتوعيتها، ولكن الحقيقة عكس ذلك.
  • أيضًا من ضمن أشكال النقد هي المقارنة، حيث تقارن الأم بين الأبناء، أو تقارن ابنتها بفتاة ثانية أكثر ذكاء ً أو حظًا مثلًا.

 غيرة الأم من شكل ابنتها:

  • عند نجاح ابنتها، أو أن تكون الأبنة جميلة ومهتمة بشكلها وجمالها تظهر مشاعر الغيرة، وحينها تشعر الأم بالغضب من ابنتها وتنتقدها دائمًا.

 عدم احترام الحدود والخصوصية:

  • الشك الدائم، ومراقبة الابنة في كل تصرفاتها، ومحاولة معرفة مع من تتحدث أو لماذا تضحك، هي حالات تحدث للأم التي تغير من ابنتها.
  • يمكن أن يؤدي ذلك إلى الكراهية المتبادلة وايضًا الصراعات المستمرة بين الأم وابنتها.

تفضيل الأم لابنها عن ابنتها:

  • تميز الأم في التعامل مع أبناءها، وتختار ابنًا مفضلًا، تعامله بشكل أفضل وتميزه في الحنان والحب عن ابنتها، وهو ما يتولد مشاعر الغير بين الأخوة.

 غضب الأم عند اهتمام الآخرين بابنتها:

  • الأم التي تغير من ابنتها لا ترغب أبدًا ان تحصل ابنتها على الاهتمام أو الإعجاب من الآخرين، لذلك تحاول منعها من الخروج أو الذهاب إلى المناسبات الاجتماعية، وأيضًا يمكن أن تبالغ في الزينة عند الخروج مع ابنتها.
هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى غيرة الام من ابنتها وضحناها لك، وفي هذه الحالات التصرف بحكمة وهدوء يمكن أن يقلل من المشاكل الناتجة عن هذه الغيرة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط