كتابة : حوريه
آخر تحديث: 20/12/2021

ما هو نبات الديدحان وما هي آثاره الجانبية؟

ما هو نبات الديدحان وما هي آثاره الجانبية؟
يعتبر نبات الديدحان من بين النباتات البرية غير المعروفة عند الكثير من الناس، و هي من النباتات التي تنمو بشكل كثير في المناطق التي تمتاز بغزارة الأمطار، ويتم تصنيفها من بين الفئات التي تتمتع بالزهور.
هناك العديد من المعلومات حول عشبة الديدحان حيث أن لها الكثير من الاستخدامات كما أن لها آثار جانبية مثلها مثل أي نباتات أخرى، فالديدحان كما يتم الإطلاق عليها في الجزيرة العربية، أو ما تسمى بشقائق النعمان، فهو نبات بري لديه أزهار ذات لون أحمر مميز، وينتشر هذا النبات بشكل ملحوظ في الأماكن السهلة التي تتساقط فيها الأمطار الغزيرة وبشكل مستمر، إليكم التفاصيل في موقع مفاهيم.

معلومات عن نبات الديدحان

من المعروف أن ازهارها تتفتح في بداية فصل الربيع فهي تمد الأرض بجمال مميز للغاية.

تعرف زهور الديدحان بأنها تظهر في الربيع وبالأخص في شمال المملكة العربية السعودية وفي بلاد الشام وفي المغرب العربي، أما عن طرق زراعتها فقد تتم من خلال بذورها التي يسهل كثيرا تنبيته، فهو يحتاج إلى درجة حرارة تصل ما بين 18 الى 25 درجة، وينمو الديدحان في نهاية فصل الشتاء وبداية فصل الربيع، ويقف عن النمو في السنوات التي لا تهطل فيها الأمطار بكثرة.

من ناحية مناطق النمو

سنتحدث هنا عن أهم معلومات تخص الديدحان ومن أبرز هذه المعلومات نذكر ما يلي:

  • في العادة ينمو الديدحان في المناطق التي تتميز بالرطوبة العالية، والتي تسقط فيها الأمطار بكثرة، حيث أنها تحتاج إلى المياه الغزيرة حتى تنمو .
  • ومن أشهر الدول التي تنتشر فيها هذا النبات هي دول الخليج العربي، حيث أن هذه المناطق تمتاز بكثرة الأمطار في فصل الشتاء، و من أهم هذه الدول هى المملكة العربية السعودية.
  • يتواجد بهذا النبات زهرة ذات جمال خلاب ولكن تظهر بالأخص في الدول العربية المتواجدة في شمال دول الخليج العربي .
  • وقد نجد أيضا بعض من الدول الأوروبية التي ينمو فيها هذا النبات، و هي من الدول أيضا التي تتوافر فيها مناخ يتناسب مع زراعتها، وبالأخص دولة الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تتواجد الديدحان في العديد من الحدائق العامة وفي الحقول المكشوفة، وذلك إذا توافرت التربة المناسبة لنموها .
  • نجد أن الديدحان يتواجد أيضا في المناطق الصحراوية وفي السهول التي تتساقط فيها الأمطار بشكل كثير.
  • تعتبر دولة كاليفورنيا من بين الدول التي تشتهر بوجود زهرة الديدحان فيها، كما أنها تعد الزهرة الأولي والرسمية لهذه الدولة .
  • يمكن أن يتم زراعة الديدحان في المنازل التي تتمتع بمساحات كبيرة ومكشوفة حتى تتساقط عليها الأمطار لتنمو.

من ناحية النمو

سنتحدث هنا عن مراحل نمو نبات وزهرة الديدحان، ومن أبرز هذه المعلومات نذكر ما يلي:

  • يعتبر فصل الربيع هو من أكثر فصول السنة الذي ينمو فيها هذا النبات، حيث أنه يمتاز بالطقس الدافئ، وبالطقس المليئ بسقوط الأمطار في ذات الوقت.
  • وقد يحتاج هذا النبات إلى التربة التي تتميز بالرطوبة الدافئة حتى ينمو، لذلك يجب أن يتم ري التربة جيدا قبل أن نبدء في زراعة الديدحان .
  • يجب أن تتعرض التربة الخاصة بهذا النبات لكمية مناسبة من ضوء الشمس بعد أن يتم وضع بذور الديدحان، ولمدة لا تقل عن ٦ ساعات .
  • يجب أن نحذر جيدا من تعرض الديدحان لأشعة الشمس الحادة وبشكل مباشر وبالأخص إذا كان الطقس جاف، لذلك يجب أن يتم التظليل على هذا النبات عندما يكون الطقس جاف والشمس شديدة .

 من ناحية الوصف

سنقدم لكم الآن وصف لشكل نبات وزهرة الديدحان، ومن أهم هذه المعلومات نذكر ما يلي:

  • يعرف الديدحان بأزهاره الطويلة، حيث أن هذه الأزهار تزداد طولها بشكل سريع للغاية، حيث يتراوح طوله ما بين ٢ قدم إلى ٣ أقدام، وقد يصل في بعض الأحيان إلى ٤ أقدام.
  • يتكون الديدحان من سيقان طويلة ورفيعة جدا، كما أنها تتكاثر بشكل سريع وتتراكم بجانب بعضها البعض .
  • في أعلى ساق الديدحان نجد الزهرة الحمراء كما نجد الأوراق الكبيرة والتي تشبه في شكلها للشمس، و لكن ما يميزها أن زهرتها ذات جمال يجذب النظر، ولكن بدون رائحه .
  • ينتشر هذا النبات بشكل سريع للغاية في المكان الذي ينمو فيه، ويمنح للمكان مظهر كثيف لدرجة أنه يشبه الحديقة الصغيرة .

 مشاكل الأفات

وحتى نستطيع زراعة هذا النبات يجب أن نستطيع التعامل مع مشاكل الأفات التي قد تظهر عليها، ومن أبرز المعلومات الخاصة بالآفات نذكر ما يلي:

  • قد يواجه هذا النبات الكثير من الحشرات و الأفات التي تهاجمه بسبب كثافته، وذلك عندما تتراكم المياه عليه، فهي تجذب أنواع عديدة من الحشرات.
  • وقد نجد أن هناك أنواع من الحشرات تتغذى بالفعل على الديدحان، ومن أهمها حشرة الخنافس والتي قد تعرف أيضا بإسم هوبيليا .
  • تتكاثر الحشرات على هذا النبات، حيث تترك يرقاتها عليها وسرعان ما تنمو وتبدأ الحشرات بالخروج بأعداد كبيرة جدا تهدد حياة النبتة .
  • وتؤثر الحشرات على الديدحان بشكل سلبي للغاية، حيث أنها تساهم في انتقال العديد من الأمراض النباتيه الآخرى، كما أنها تقوم بتخريب التربة وأوراق النبات .
  • يجب أن يقوم الشخص بمكافحة الحشرات وذلك من خلال وضع المبيدات الحشرية المخصصة للنباتات، مع الالتزام برشها في كل المواعيد المحددة لها.
  • يحذر أن نقوم بوضع مبيدات حصرية كيماوية غير مخصصة للنباتات، لأن هذا الأمر سوف يؤثر بالسلب على نضارة النبات .
  • يجب أن نضع هذا النبات تحت الرقابة الدائمة، كما يجب تنظيف مكانها بشكل دائم من وقت لأخر، و ذلك حتى نحد من وجود الحشرات التي تهاجمها .

 من ناحية العناية

سنذكر الآن كيفية العناية بالديدحان، فمن أهم هذه المعلومات نذكر ما يلي:

  • قد تكون العناية بالديدحان بسيطة، ولكن قد تحتاج لعملية الانتظام والدقة في تطبيقها حتى نتمتع بنتيجة جيدة .
  • ومن الأمور التي يحتاجها هذا النبات هو التباعد بين سيقانها نوعا ما، لأنه كلما ازدادت كثافتها، فقد يتسبب بتعفن النبته .
  • يجب أن نقوم بري الديدحان بشكل منتظم وبكميات كبيرة جدا، وبالأخص في غير المواسم الخاصة بالأمطار، وذلك لكي ينمو بشكل جيد .
  • من الأمور الهامه هو عملية تسميد التربة التي ينمو عليها الديدحان، حيث أن هذا النبات يعتمد على نسبة كبيرة من الأسمدة الطبيعية لكي ينمو .
  • يتم زراعة الديدحان في الهواء الطلق، كما يحتاج إلى التظليل أيضا وبالأخص إذا اشتدت أشعة الشمس فوقه .

الآثار الجانبية والأضرار

الديدحان كأي نتبة بها ما يميزها وبها الأثار الجانبية التي يجب الحذر منها ومن أهم هذه الآثار نذكر ما يلي:

  • يعد الديدحان من النباتات السامة وبالأخص إذا تم تناولها بالفم، لذلك فهي تهدد حياة الأشخاص الذين يجهلون ذلك .
  • يجب أن نقوم بإبعاد هذا النبات عن متناول الأطفال و الحيوانات، لأنها تشكل خطورة كبيرة عليهم إذا تناولوها بغير قصد عبر الفم .
  • قد يهدد الديدحان البيئة إذا نمى بشكل كثير بدون الاهتمام به، وبالتالي سيساهم في إكثار الحشرات، لذلك يجب القضاء إذ لم نهتم بها .
  • هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد الديدحان، مما يتسبب في تورم واحمرار بالجلد إذا لامسهم.
أخيراً.. قدمنا لكم في هذه المقالة معلومات سريعة عن نبات الديدحان وذكرنا أهم المعلمومات من ناحية زراعتها وأماكن انتشارها ووصفها بجانب آثارها الجانبية، كل ما علينا الالتزام به أننا إذا قمنا بزراعة هذا النبات يجب الاهتمام به جيداً حتى نستمتع بجماله ولا نضر بالبيئة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ