كتابة : رحاب
آخر تحديث: 10/07/2024

من هو مخترع الساعة ذات العقارب؟ وأهم أنواع الساعات

اهتم الإنسان منذ القدم بمعرفة الوقت وذلك منذ أن أدرك أن الحاضر يختلف في خصائصه عن الماضي حيث كانوا سابقا يستعينوا بظل الشمس لمعرفة الوقت ولكن هذه الطريقة كانت غير دقيقة ولذلك اتجه إلى اختراع الساعة، لذا سنتحدث في هذا المقال في موقع مفاهيم عن مخترع الساعة. وقد تم اختراع الساعة الرملية والساعة المائية التي تعمل من خلال انسياب الماء والرمل بين إناءين ويتم معرفة الوقت من خلال ارتفاع سطح الماء أو الرمل في الإناء وإليكم من هو مخترع الساعة.
من هو مخترع الساعة ذات العقارب؟ وأهم أنواع الساعات

لمحة سريعة عن الساعة

قبل توضيح "مخترع الساعة" تعد الساعة هي:

  • أهم الاختراعات التي توصل إليها الإنسان وخاصة بعد أن أدرك مفهوم الوقت وأن الماضي يختلف عن الحاضر وعن المستقبل لذا بدأ يستغل كل في الطبيعة ابتكار وسيلة جديدة لمعرفة الوقت.
  • حيث كان في السابق يتم الاعتماد على ظلال الشمس في معرفة الوقت، ولكن هذه الطريقة كانت نتائجها غير دقيقة ولهذا اخترع الساعة ولكن كانت ساعة بدائية وظل بعدها يعمل الإنسان جاهدا لتطويرها وتحسين عملا إلى أن وصلت إلى الشكل الذي هي عليه الآن.
  • ومن الجدير بالذكر أن بدء ظهور الساعة كان عند اليونانيين والرومان وقد عرفها المسلمون في العصور الوسطى وقد ظهرت العديد من الأشكال عند تطوير الساعة.
  • حيث ظهرت ساعات اليد والساعات التي كانت تعلق على الجدران كما تم اختراع الساعات المنبهة هذا بالإضافة إلى ظهور الساعات النقالة التي كان يحلها الأشخاص في رحلاتهم.

من هو مخترع الساعة؟

لم يتصلوا المؤرخين إلى تحديد شخص معين يرجع إليه اختراع الساعة حيث أن الإنسان قد بذل العديد من المحاولات منذ القدم من أجل اختراع وسيلة دقيقة لمعرفة الوقت. ولهذا توصل إلى اختراع الساعة ومن بعدها ظل يواصل مجهوداته للعمل على تطويرها وتحسين عملها، وذلك لأن الساعة كانت تعد هي الوسيلة الأساسية التي من خلالها يمكن معرفة الوقت بشكل دقيق كما انه تم تطويرها وظل الإنسان يعرف من خلالها التقويم.

إليكم أهم تطورات مخترع الساعة حتى وصلت للشكل الحالي التي هي عليه، وتشمل:

  1. الساعات الشمسية هي أول أجهزة قياس الوقت ظهرت في بابل في العراق.
  2. تطورت الساعة الشمية في مصر القديمة وظلت مستخدمة لآلاف السنين وتزامن تطورها مع بناء أول مسلة.
  3. تطورت الساعة في روما واليونان وأصبحت صغيرة نسيبة بحيث يمكن حملها في الجيب.
  4. تطورت الساعات وظهرت الساعات الميكانيكية التي تعتمد على الماء في توليد الطاقة لتسهيل عملها في أوروبا.
  5. ويعد العالم الصيني سو سونغ هو من ابتكر أول ساعة مائية ميكانيكية تعمل على مبدأ الإفلات.
  6. في القرنين الثالث عشر والرابع عشر ظهرت الساعات الميكانيكية الأوروبية التي لا تعمل بالماء
  7. تم إنشاء أول ساعة حديثة على يد المخترع الألماني بيتر هنلاين التي تعمل بالزنبرك حوالي عام 1511.

وعن الشخص الذي اختراعه الساعة إليكم التفاصيل والتي تتمثل فيما يلي:

  • تجدر الإشارة إلى أن السومريين هم أول شعوب العالم الذين اهتموا بمعرفة الوقت حيث أنهم قد نجحوا في حساب السنة عن طريق الشمس.
  • حيث إنهم كانوا يتتبعون حركات الشمس منذ شروقها في الصباح وحتى غروبها في اليوم التالي ووفقا لما توصلوا إليه قد قسموا السنة إلى 12 شهر.
  • كما أن المصريين قد تميزوا ببراعتهم في معرفة الوقت، حيث أنهم قد اعتمدوا على القمر في تحديد الوقت ومن أهم ما توصلوا إليه أنهم قسموا السنة إلى 365 يوم وهو ما يعرف الآن أيام السنة الميلادية.
  • ولا يمكن أن نغفل دور العرب المسلمين في اختراع وتطوير الساعة حيث أنهم هم أول الشعوب الذين اخترعوا الساعة الرملية والساعة المائية.
  • كما أنه قد ظهر إبداعهم في اختراع الساعات الرخامية والتي كانت تنطق التوقيت بصوت مسموع، وتعد الساعة التي قام بإهدائها الخليفة هارون الرشيد لقارة الفرنجي من أشهر الساعات التي تم ابتكارها من قبل المسلمين.
  • وفي القرن الرابع عشر تم التوصل إلى اختراع رائع ألا وهو الساعة الميكانيكية ثم بعد ذلك تم اختراع الساعة الكهربائية وقد استمر تطور الساعة إلى أن ظهرت الساعة الذرية والكوارتز.
  • وفي عام 1656 ميلادية تم اختراع الساعة البندولية إلى العالم المخترع كريستيان هيوجنس وعلى الرغم من أن اختراعه كان أكثر من رائع الى أنها كانت تحمل بعض الأخطاء البسيطة اليت قام بتصليحها المخترع جورج غراهام.
  • وفي القرن العشرين تم اختراع ساعة الكوارتز التي كانت تعمل بثلاثة عقارب على يد المخترع الكندي ووارين موريسون والذي كان مهندسًا.

من هو مخترع الساعة ذات العقارب؟

  • مخترع الساعة ذات العقارب هو صانع الساعات الألماني بيتر هينلاين (Peter Henlein). عاش بيتر هينلاين في نهاية القرن الخامس عشر وبداية القرن السادس عشر، ويعود له الفضل في تطوير أولى الساعات المحمولة التي تعمل بآلية الزنبرك، مما أدى إلى تقليص حجم الساعات بشكل كبير وجعلها قابلة للارتداء أو الحمل في الجيب.
  • هينلاين لم يخترع الساعة ذات العقارب بشكلها النهائي كما نعرفها اليوم، ولكن إسهاماته كانت حاسمة في تطوير التكنولوجيا التي سمحت بتصنيع الساعات الميكانيكية الصغيرة.

أنواع الساعة وأشكالها

بعد التعرف على مخترع الساعة يمكننا توضيح أنواع الساعات من خلال الآتي:

  • علي مر العصور قام الإنسان بتطوير عدة وسائل لمعرفة الوقت بشكل دقيق ولهذا ظهرت على مر التاريخ البشري أدوات غريبة لتحديد الوقت وقياسه ومن الجدير بالذكر أن الحضارات القديمة هم أوائل الشعوب الذين قد ساهموا بمجهود كبير في اختراع آلات الخاصة بحساب الزمن.
  • ومن أوائل الحضارات التي كانت لهذا السبق في هذا الشأن الحضارة الفرعونية والحضارة الصينية والحضارة اليابانية فقد تميز الصينيون بأنهم من أوائل الشعوب التي اعتمدت على أغرب الآلات لمعرفة وقياس الوقت.
  • فقد ذكر أنه في القرن الرابع عشر الميلادي قد استخدم الصينيون آلات تشبه الساعات مصنوعة من البخور وذل لمعرفة وقياس الوقت بدقة.
  • أما الحضارات القديمة فإنها كانت تتبع العديد من السبل لمعرفة وتحديد الوقت فمثلا كانت تعتمد على الكواكب والأجرام السماوية لمعرفة الوقت.
  • كما أنه في أحيان أخرى تعتمد على موسم الفيضان ومن هنا يظهر لأنها عبقرية الانسان على مر العصور في اختراع واكتشاف العديد من الأدوات التي كان يستخدمها في تحديد الوقت.

ولعل هذه المحاولات منه هي السبب الرئيس وراء اكتشاف الساعة وقد تنوعت الساعات على النحو التالي:

الساعة الشمسية

  • تعد الساعة الشمسية هي أقدم الساعات التي عرفها الإنسان البشري والتي كان الإنسان يعتمد عليها في تحديد الوقت عن طريق ملاحظته الدورات الطبيعية التي تحدث في السماء وقد كانت الساعة الشمسية هي عبارة عن مجموعة من الشواهد الصخرية أو الدوائر العملاقة التي يتم صناعتها من الأحجار أو أي مادة صلبة.
  • وقد كان الهدف من صنع هذه الدوائر هو تحديد تعاقب الفصول الأربعة كما أنه كان يتم من خلالها رصد حركة النجوم والكواكب في السماء.
  • ولها أهمية الشواهد الصخرية تظهر من خلال أنه في وقت محدد من السنة تظهر الشمس والقمر على خط واحد مع بعض الصخور وعند حدوث هذه الظاهرة يدرك العلماء أنه قد بدأ فصل جديد من فصول السنة.
  • أما فيما يخص تقسيم الأيام إلى ساعات فإن هذا التقسيم قد ظهر منذ أكثر من 4000 سنة ويرجع الفضل إلى البابليين في تقسيم اليوم إلى أربعة وعشرون ساعة.
  • كما أنهم يرجع إليهم الفضل أيضا في اختراع الساعة الشمسية والتي كانت عبارة عن دائرة كبيرة مرسوم عليها علامات محددة يتضح من خلالها الساعات التي تكون بين شروق الشمس وغروبها.
  • وكان في وسط هذه الساعة ساق خشبية يقع ظلها على هذه العلامات المرسومة ومع حركة الشمس في السماء يحدث تحرك الظل الساق.

الساعة الرملية

  • ظهرت الساعة الرملية تقريبًا في القرن الرابع عشر وقد كانت هذه الساعة تعمل بنفس عمل الساعة المائية وقد كانت هذه الساعة هي عبارة عن لونين من الزجاج متصلان ببعضهما من خلال عنق صغير في وسطهما.
  • ثم تنساب الرمال من البالون العلوي إلى البالون السفلي وعند انتقال الرمال من الجزء العلوي إلى الجزي السفلي يدرك المراقب أن هناك فترة زمنية محددة قد مضت.

الساعة الميكانيكية

  • ظهرت الساعة الميكانيكية في أوروبا من 700 عام وقد كانت هذه الساعة تعمل من خلال الاعتماد على أوزان هابطة وصاعدة وذلك لمعرفة ما انقضى من الوقت، وذلك عن طريق أحد التروس الذي كان يتحرك حركة مستمرة إلى أن يتم إطلاق صوت رنين.
  • وعند سماع أحد الرهبان هذا الصوت فإنه يدرك أن موعد الصلاة قد حان ويتم اجتماعهم في هذا الوقت لأدائها، ومن الجدير بالذكر أن الساعة الميكانيكية القديمة كانت تخلو من العقارب وإنما كانت تطلق صوتا معينا عند مرور ساعة كاملة من الوقت.
ختامًا لا يمكن تحديد شخص معين يمكن نسب إليه أنه مخترع الساعة وإنما اختراع الساعة كانت حصيلة مجهودات عدد كبير جدا من الأشخاص في مختلف الحضارات.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ