كتابة : رحاب
آخر تحديث: 11/02/2022

تعرف على أهم معلومات عن مرض كواشيوركور وأعراضه وطرق علاجه

تعرف على أهم معلومات عن مرض كواشيوركور وأعراضه وطرق علاجه
من ضمن معلومات عن مرض كواشيوركور المثيرة للاهتمام أن هذا اللفظ أو هذه الكلمة أصلها أفريقي، وهي تعني مرض الطفل المستبعد أو مرض الطفل الذي تم عزله.
سنتعرف في هذا المقال عن معلومات عن مرض كواشيوركور من حيث ماذا يقصد بهذا المرض، أعراضه، العوامل والأسباب التي تودي إلى الإصابة به، ولا يمكن أن ننسى طرق الوقاية من الإصابة بهذا المرض.

أهم معلومات عن مرض كواشيوركور

يقصد بهذا المرض سوء التغذية الذي يؤدي إلى حدوث نقص حاد في البروتين بشكل كامل، ويقصد بالنقص الحاد في البروتين هو حدوث نقص في أحماض أمينية عددها ٨ أحماض، المميز بهذه الأحماض أن الجسم لا يقدر على صنعها بنفسها أو إنتاجها داخل الجسم، لذا يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتين الموجود بها هذه الأحماض.

ومن الجدير بالذكر أن من أهم معلومات عن مرض كواشيوركور كونه يطلق عليه مرض البلدان الفقيرة أو النامية مثل بعض المناطق في أفريقيا وكذلك الهند وغيرها من البلدان الغير متطورة، وهذا المرض يصيب الأطفال من عمر يوم إلى ٣ سنوات.

وكما ذكرنا أن هذا المرض منتشر في البلاد النخامية مثل الهند وبعض الدول الآسيوية، والسبب في ذلك أن النساء في تلك البلاد تقوم بالولادة بشكل متكرر دون وجود مسافة زمنيه طويله بين الطفل والآخر، وبسبب الولادات المتكررة يحرم الطفل من أن يخذ حقة في الرضاعة الطبيعية والاهتمام والعناية به وبطعامه.

ونظرا إلى اعتماد الأم على إطعام طفلها أطعمة محددة وهي الذرة والأرز بجميع أصناف وأنواعه وكذلك البطاطا، كل هذه الأطعمة تودي إلى أن الطفل يكون وزنه زائد ولكن جسده مفتقر للبروتين وفي نفس الوقت ضرورة التنويه أن نقص البروتينأسباب وأعراض نقص البروتين في الجسم وطرق زيادته يكون مصاحب له نقص في الطاقة.

أعراض مرض كواشيوركور

  • حدوث تأخر في النمو عند الطفل المصاب فيلاحظ انه يعاني تأخر في ناحية البنية الجسمية وكذلك الوزن والحجم اذا ما تم عقد مقارنه بينه وبين أقارنه الذين معه في نفس العمر.
  • جهاز المناعة الذاتي للجسم الطفل المصاب لا يعمل بكفاءة الطبيعية في ذلك السن، وبسبب ذلك يصاب الطفل باستمرار بالرشح والزكام وارتفاع درجة الحرارة، وفي الكثير من الحالات المتقدمة نظرا إلى كثرة تعرض الطفل للإصابة بالوعكات الصحية والأمراض يؤدي في النهاية إلى وفاة الطفل في كثير من الحالات الخطيرة.
  • الطفل المصاب بذلك المرض يصاب ب الأنيميا والحاد منها، بسبب أن جسمه يفتقر إلى العناصر والمعادن الطبيعية والتي من ضمنها عنصر الحديد.
  • جسم الطفل لا يكون متزن من ناحية المعادن والوسائل الموجودة في نظامه الحيوي مما يؤدي إلى إصابته بالجفاف، ونقص المعادن المهمة بجسمه وخاصة البوتاسيوم ارتفاع نسبة الحموضة في الدم.
  • زيادة ترشح الدهون وترسبها في الكبد مما يؤدي إلى تضخم ذلك العضو وبتالي حدوث انتفاخ وورم ملحوظ في البطن.
  • درجة حرارته جسمه ليس معتدلة أو عند الحد الطبيعي لكل موسم بل تميل في أغلب الأوقات إلى الانخفاض مع الإحساس بالبرود في اليدين وأيضا القدمين.
  • نتيجة لنقص عمل جهاز المناعة وكذاك وجود فيتامين ب١٢ يؤدي ذلك إلى حدوث تقرحات في القم بشكل متكرر ومستمر، كما يلاحظ على الطفل انه فاقد للشهية ولا بتناول الطعام في أغلب يومه.
  • يعني من الوذمات أو ما يطلق عليها بمصطلح آخر تخزن السوائل في منطقة معينه من الجسم مما يعطي شكل لجسم الطفل المصاب انه سمين في بعض مناطق جسمه والبعض الآخر يعاني من النحافة، حيث يلاحظ أن كل من اليدين والقدمين وكذلك البطن وأيضا الوجه منتفخة أو متورمة بسبب تجمع السوائل وباقي الجسم نحيف للغاية.

علامات مرض الكواشيوكور

  • يلاحظ على الطفل المصاب انه يعاني من ضعف عام في الجسد وكذلك يظهر عليه التعب من أي مجهود حركي حتى لو كان بسيط.
  • حدوث خلل فيما يتعلق بقدرة الطفل المصاب على التواصل من الناحية الذهنية وليس هذا فقط بل انه يعاني من تأخر فيما يتعلق بردوده الفعلية تجاه المواقف التي تحدث معه حتى البسيط منها.
  • فمثلا لا تظهر عليه علامات الفرح أو الضحك عند حدوث موقف مضحك ونفس الأمر ينطبق على المواقف الحزينة الغير سعيدة.
  • بسبب ضعف شعره وكذاك الصبغيات المسئولة عن إعطاء الشعر اللون الطبيعي والصحي له، كما يلاحظ أن لون شعر الطفل المصاب يميل إلى الصبغي الأصفر.
  • يعاني من هشاشه أظافره ومنظرها الغير محبب بسبب ضعفها وتكسرها على الدوام.
  • لون البشرة يكون شاحب للغاية ودائما تعاني من الجفاف والتقشر وتظهر عليها الالتهابات والجروح بسهولة وبصورة واضحة للعين.

طرق علاج مرض كواشيوركور

يتم تزويد جسم الطفل المصاب بالعناصر الغذائية التي يفتقد إليها جسده في صورة مكملات غذائية هذه المكملات تكون تحتوي على البروتين بنسبه عالية وكذلك على الأحماض الأمينية التي يحتاج إليها جسم الطفل.

يتم إعداد وجبات غذاء للطفل متماشية مع طبيعة عمره وكذلك على مدى الإصابة بهذا المرض، هذه الوجبات تكون متنوعة من حيث العناصر الغذائية التي تمد الجسم بها وأيضا تكون بشكل منتظم من حيث الكمية ومعاد تناولها والتركيز بها يكون على أطعمة تحتوي على البروتين وأيضا لا يمكن أن ننسى إمداده بالحليب الصناعي الذي يحتاجه في ذلك الوقت.

في وضع كانت الحالة المرضية للطفل خطيرة بسبب ارتفاع مستوى نقص البروتينأسباب وأعراض نقص البروتين في الجسم وطرق زيادته بالجسم وبسبب تدهوره صحته من نواحي كثيرة يتم وضعه الحالة المصابة في مستشفى، ويتم إعطاءه الطعام من خلال الوريد، ولا يقتصر طريقة العلاج عند ذلك الحد بل يتم إعطاءه المضادات الحيوية في حالة وجود التهابات بالجسم أو تقرحات بالفم وكذلك عند وجود مشاكل متعلقة بالبشرة وأيضا عملية الهضم.

طرق أخرى لعلاج هذا المرض والوقاية منه

تقوم المنظمات المهمة بالإنسان وبصحته بتوعية الأمهات بخصوص هذا المرض وبشكل خاص في البلاد المعروف أن هذا المرض متفشي ومنتشر بها، هذه التوعية تعلم السيدات الرغبات في الحمل وكذلك الأمهات والنساء الحوامل كيفية وقاية أطفالهم من أن يتعرضوا للإصابة بالمرض.

وتقوم هذه المنظمات بعقد مؤتمرات تعلم السيدات كيفيه التميز والتعرف على معلومات عن مرض كواشيوركور وأعراضه ومتى ظهرت على الطفل كيفيه التعامل معها وما هي الخطوات التي تنفذها الأم في المنزل لكي تعجل من شفاء طفلها من هذا المرض.

ومن الجدير بالذكر أن دور هذه المنظمات الخيرية وكذلك جمعيات حقوق الإنسان دورها لا يقتصر على التوعية الفكرية بخصوص كيفيه العلاج والوقاية منه، بل إنها تقدم مساعدات لعلاج حالات كثيرة من الأطفال المصابين سعيا منهم لإنقاذ حياتهم، كما أنها تقوم بتقديم وجبات غذائية للأطفال المصابين هذه الوجبات تحتوي على البروتين الذي يحتاجه الطفل وأيضا المكملات الغذائية والعناصر والمعادن الطبيعية من خلال توفير حليب يتناسب مع أعمار الأطفال المصابين.

من ضمن معلومات عن مرض كواشيوركور أن الإصابة والعلاج يعتمدان على الأم بنسبة كبيرة جدا، لذا يجب توعية الأمهات بشكل كبير فيما يتعلق بهذا الموضوع حتى لا يؤثر هذا المرض على صحة أطفالهم والذي يؤدي في النهاية إلى خسارة الأمهات لهؤلاء الأطفال بموتهم.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ