أخطاء تمنع نزول الوزن
بواسطة: :name حوريه
آخر تحديث: 15/12/2020
أخطاء تمنع نزول الوزن
يتبع الكثير من الناس نظام غذائي يقلل من الوزن، وأحياناً يجدون أن وزنهم لا يقل حتى مع الرجيم ويتعجبون لذلك، ولكن يزول العجب عندما يعلمون أن هناك أخطاء تمنع نزول الوزن
وعند البحث الجيد ودراسة الأسباب المحدثة ذلك يقوم الأشخاص الإيجابيون باتباع الطرق الصحيحة من جديد أما السلبيون فيقفون عاجزين عن أي تغير لأنهم ضعفاء غير قادرين على السيطرة على رغباتهم.

مفهوم الرجيم

إن الرجيم هو نظام غذائي يحدده طبيب السمنة والنحافة للشخص السمين أو النحيف فيكون النظام الغذائي لأصحاب السمنة قائم على البعد عن كل الأطعمة التي تسبب السمنة أو التقليل منها قدر المستطاع وأن تكون الوجبات صحية وفي نفس الوقت لا تزيد من الوزن.

أما الرجيم لأصحاب النحافة فيكون باتباع نظام غذائي يصفه الطبيب لزيادة الوزن بحيث يشمل النظام على جميع الأطعمة الصحية التي تسبب زيادة طبيعية في الوزن وأن تكون المأكولات تشمل على السعرات الحرارية مع البعد عن الدهون الضارة.

وقد يعتقد بعض الناس بأن الرجيم هو نظام قاسي على الإنسان ويحرمه من تناول ما يرغبه أو يتمناه من الأطعمة.

ولكن هذا الاعتقاد خاطئ لأن الرجيم ليس حرمان من الطعام ولكنه يكون عبارة عن نظام في الطعام يقلل من الكميات الزائدة أو يزود من الكميات القليلة في أنواع الطعام المختلفة.

وعلى سبيل المثال رجل لا يأكل إلا القليل من الحساء ولكنه يأكل كثير من الأرز فيقوم الرجيم بعمل اعتدال عبارة عن إنقاص كمية الأرز لأنها تسبب السمنة وزيادة كمية الخضروات والحساء لأنها مفيدة للجسم ولا تسبب السمنة وهكذا.

أخطاء تمنع نزول الوزن

من الأخطاء التي يقع فيها الكثير من الأشخاص عند تطبيق نظام غذائي يقلل من الوزن ما يلي:

تجاهل وجبات الطعام

إن الرجيم يعتمد في عمله على توزيع وجبات الطعام على مدار اليوم بحيث أنها تكون وجبات خفيفة ولهذا التوزيع أهمية بالغة في الحصول على نتيجة جيدة وسريعة من الرجيم أو فقدان الوزن بالشكل الذي يتمناه المرء في الوقت الذي يتمناه.

ولكن يسود اعتقاد خاطئ بين أغلب الناس بأن تجاهل بعض هذه الوجبات يسبب فقدان الوزن بصورة أسرع لأنهم يقللون من تناول السعرات الحرارية الموجودة في هذه الأطعمة.

ولكن هذا الاعتقاد خاطئ لأن تخطي وجبة معينة يمكنه أن يزيد من تناول الطعام في الوجبة التالية أي أنه يفتح الشهية أكثر فيزداد تناول الطعام عن الحد المسموح به في الوجبة التالية.

مما يعمل على تأخير فقدان الوزن ولغبطة الرجيم بالإضافة إلى أن هذه التجاهل لبعض الوجبات يمكنه أن يسبب ارتفاع في مستوى السكر في الدم أو التمثيل الغذائي ومستوي الطاقة.

الاعتماد على الأطعمة قليلة الدسم

يلجأ البعض عند اتباع نظام غذائي للتقليل من الوزن أن يعتمدون على الأطعمة قليلة الدسم ولكن هذه الأطعمة تسبب الرغبة الشديدة في الحصول على السكر مما قد يؤدي لزيادة الوزن وفشل الرجيم.

ولكن يجب استبدال الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة بالأطعمة عالية الدهون المشبعة الأحادية أو الدهون الغير مشبعة وذلك يعني أنه يجب التركيز على تناول الأطعمة التي تحتوي على الزيوت النباتية السائلة.

قلة النوم أو السهر عادة خاطئة

إن السهر أو الحرمان من النوم هو عامل أساسي في الإصابة بالسمنة حيث أن الكثير من الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي لتقليل الوزن ويمارسون التمارين الرياضية لا يجدون تحسن في الأمر أو تقليل في الوزن وذلك بسبب السهر.

حيث أن السهر وقلة النوم تمنع الجسم من فقدان الوزن بسبب زيادة افراز هرمون الكورتيزول الذي يفرز عندما يحصل الجسم على كمية قليلة من النوم ويسبب ذلك الهرمون تخزين الدهون ويمكنه أن يسبب تقلبات في هرمونات الجوع عند الإنسان مما يسبب فشل الرجيم.

الإجهاد في البدن من مسببات عدم نزول الوزن أثناء الرجيم

إن التعب والإرهاق والإجهاد هو طبيعي في الحياة ولكن الإجهاد الزائد عن الحد الطبيعي يمكنه أن يمنع الإنسان من فقدان الوزن.

كما يتمنى والمشكلة الأسوأ أن تناول الغذاء الصحي مع ممارسة الرياضة مع الإجهاد الزائد يمكنها أن تزيد من الوزن لا تقلله لأن دماغ الإنسان أثناء الإجهاد يرشد الخلايا لإطلاق سراح الكورتيزول وهو هرمون يجعل الجسم يحتاج الأطعمة الغنية بالسكر والدهون مما يسبب عدم نزول الوزن مع الرجيم.

ماهي الأخطاء التي تسبب فشل الرجيم؟

إهمال البروتين في النظام الغذائي

إن البروتين عنصر هام من العناصر التي يحتاجها الجسم حيث أنه يلعب دور هام في جوانب تنظيم وزن الجسم ويساعد البروتين على الحفاظ على سكر الدم ومنع الرواسب الزائدة من الدهون.

لذلك فإن زيادة البروتين مع وجود النشاط البدني والنظام الغذائي يمكنهم أن يسببوا فقدان الوزن الزائد، والبروتين هو عنصر هام يعمل على توليد الحرارة وهي عملية التمثيل الغذائي التي تعمل على انتاج الحرارة في الجسم وحرق السعرات الحرارية.

قلة شرب المياه

إن الماء يمثل أكثر من ثلثي وزن الجسم وله دور هام في الحفاظ على جميع أعضاء الجسم في القيام بدورها على أكمل وجه وعلى الحصول على الترطيب الطبيعي وعدم حدوث الجفاف في الجلد.

كما أن له دور هام أيضاً في تحديد كتلة الجسم وقلة سرب الماء تسبب الجفاف الذي يؤخر عملية حرق لدهون.

وبالتالي فإن الشخص يلجأ لأخذ المزيد من السعرات الحرارية مما يقلل ويبطئ من عمليات الأيض بالإضافة إلى أن نقص الماء يسبب انخفاض مستوى الطاقة مما يسبب زيادة التعب والذي يجعل الجسم لا يبدو نشيط.

تناول المشروبات فقط

يتقد الكثيرون أن اللجوء للشرب فقط والبعد عن الطعام أمر يساعد في التخسيس أو خسارة الوزن.

ولكن هذا اعتقاد خاطئ لأن الاعتماد على السوائل فقط لا يسبب خسارة الوزن بل يسبب فقدان عناصر أساسية توجد في الطعام مثل الألياف والنشويات والكربوهيدرات وغيرهم.

على سبيل المثال عصير الفواكه على الرغم من أنه مفيد للجسم ألا إن الاعتماد عليه فقط يحرم الجسم من الألياف الموجودة في الفاكهة وفي الطعام وأيضاً يحرم الجسم من البروتين وهي عناصر لا بد أن توجد في النظام الغذائي لإكمال عملية حرق الدهون.

الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية

هذا خطأ أخر يسبب فشل الرجيم وعدم خسارة الوزن المطلوبة حيث يعتقد الناس بأن ممارسة الرياضة بعنف ولمدة كبيرة يمكنه أن يخسس الجسم دون اتباع نظام غذائي صحي.

ولكن الحقيقة هي أن ممارسة التمرينات الرياضية أمر ضروري للتخلص من الوزن الزائد بشرط أن يتبع الشخص نظام صحي وأن يغير من نظام الحياة الخاطئة قبل ذلك.

الإفراط في تناول الطعام في عطلة نهاية الأسبوع

كثير من الأشخاص يقعون في خطأ كبير وهو تناول الطعام كثيراً في عطلة نهاية الأسبوع حيث أنهم يتبعون نظام غذائي صارم ويمارسون التمرينات الرياضية باستمرار ويبررون لأنفسهم أنهم يأكلون بدون نظام في العطلة فقط وهذا يعوق فقدان الوزن بل يكسبهم وزن أكبر.

بعد أن قدمنا أخطاء تمنع نزول الوزن نود أم نقدم نصيحة لكل من يريد الحفاظ على نظامه الصحي  وان يفقد الوزن الزائد بسرعة كبيرة أن يبتعد عن كل الأخطاء التي ذكرت وأن يتبع نصائح الطبيب وأن يكون منتظم في ممارسة الرياضة مع التنوع في التمرينات بين الحين والآخر.