آخر تحديث: 10/05/2021

أنواع الطرز المغربي

أنواع الطرز المغربي
العديد من النساء المغربيات ربات البيوت يقضين معظم أوقاتهن في المطبخ وأعمال المنزل ورعاية الأطفال إلى آخره. ويعتبر هذا الأمر روتينا مملا لدى بعض السيدات. لذلك نقترح عليك سيدتي في تغيير هذا الروتين وإضافة شيئ جديد له مثلا بالأعمال اليدوية من بين هاته الأعمال اليدوية يوجد الطرز أو فن التطريز والذي يمكنك تعلمه فقط من المنزل والذي يساعدك أيضا في تعبئة وقت فراغك والقيام بنشاط جديد في هذا الصدد سوف نتعرف على تعريف الطرز كذلك أنواع الطرز المغربي وتاريخ نشأته.

تعريف الطرز

فن الطرز هو نوع من أنواع الأعمال اليدوية  والتي يمكن للإنسان أن يتعلمها بسهولة فقط تحتاج إلى الوقت وقليلا من الصبر والممارسة لإتقانه.
كلمة التطريز لغوياً تعني وشيّ الثياب أي طرزها بالزخرفة، وتزيينها بالرسوم والأشكال بالإبر الخاصة بالتطريز.

يعد الطرز المغربي تراثا فنيا كبيرا من الثراث  المغربي  إذ يعتبر من الأشياء الأنيقة والفاخرة التي ترمز إلى الأناقة والفخامة والتي تضفي على  الديكورات المغربية طابع الأصالة والتفر،  خصوصا  في أغطية السرير التي تحتار العين على تنقية من الأفضل منها. ناهيك عن أغطية الطاولات وصينية الشاي أو القهوة إلى غير ذلك، فجمالية الطرز المغربي تختلف وتتعدد من مدينة إلى أخرى، فمنها التطريز الرباطي والشمالي مرورا بالطرز المراكشي والفاسي، ويعتبر الطرز الفاسي أكثر شهرة عن غيره وذلك راجع  لانتشاره في ربوع المملكة المغربية.

تاريخ الطرز المغربي

ظهر الطرز في المغرب في أواخر القرن التاسع عشر مع بداية القرن العشرين.  ظهر أولا في كبرى المدن المغربية مرورا بالنواحي والقرى، إذ أن المناديل والقطع المطرزة توجد في كل منزل مغربي تقريبًا بغض النظر عن موقع السكن أو الوضع الاجتماعي.

من  المعروف على سكان المملكة المغربية تناول وجبة الإفطار على مفرش مطرز بشكل جميل ومسح  الفم بمنديل مطرز بينما تجلس على طاولة أسفل نافذة مزينة بأغطية مطرزة بألوان وأشكال مختلفة.

كانت معظم النساء المغربيات يسعون إلى تعلم الطرز، كما تعمل الأم على تلقين ذلك لبناتها أيضا كرمز من رموز المعرفة والنضج.

كان الطرز بمثابة وسيلة للنساء لتوليد دخل لعائلاتهن لأن النساء كانوا يقومون ببيع القطع التي قمن بطرزهن وبالتالي يجنين من هاته الحرفة لقمة العيش.

في القرن التاسع عشر تم تدريب العديد من النساء كفتيات صغيرات على يد معلم محترف في بيوتهن لتلقينهن فن الطرز المغربي على أصوله. خلال القرن العشرين أصبحت مدارس التطريز المهني أكثر شعبية.

بعد الثمانينيات، بدأ التطريز المغربي في الازدهار حيث تم الاعتراف به كفن ثقافي يمكن أن يحافظ على التقاليد المغربية على قيد الحياة ويساعد البلاد اقتصاديًا.

من المفترض أن يكون تاريخ التطريز اليدوي المغربي مقتبس من أنماط الوشم البربرية أو تصاميم الحناء القديمة التي كانوا يتزينون بها النساء في ذلك العصر. يظهر هذا الشكل من الفن في العناصر التي يستخدمونها كل يوم:  مثل مفارش المائدة والمناديل الصغيرة وأغطية الوسائد والملابس مثل جلباب قفاطين عباءات فساتين... وهناك أيضا تطريزات أخرى مخصصة فقط للديكور أو للمناسبات الخاصة مثل الزرابي  السجادات لوحات فنية...

أنواع الطرز المغربي

الطرز الفاسي

الطرز الفاسي

ينتمي الطرز الفاسي إلى مدينة فاس المدينة الروحية المغرب، وهي  مدينة جميلة وفريدة من نوعها.

الجانب الخاص بالتطريز الفاسي هو أن الجزء الخلفي من النسيج لديه نفس التصميم مثل الجبهة. أي يمكن الإشتغال على الثوب من الجهتين معا كذلك لا توجد عقدة أو تشابك مخفية أسفل مفرش المائدة، ولكن يتم عرض النموذج القابل للانعكاس تمامًا عند قلب القماش.

في الواقع، قد يكون من الصعب عليك  معرفة أي جانب هو واجهة الطرز وما هو الخلف .نمط التطريز الفاسي هو عادة الأزهار أو الأشكال الهندسية.

اللون الأكثر شيوعًا للتطريز في فاس هو الأزرق أو الأخضر والبني والأحمر والتي توجد أيضا في فن الفخار فلكل مدينة لها ألوان وأشكال تميزها عن باقي المدن.

الطرز الرباطي

الطرز الرباطي

الرباط هي عاصمة المغرب، هي  واحدة من بين أكبر المدن في المغرب. أسلوب التطريز فيها يختلف عن فاس.

تم تصميم الطرز الرباطي في الغالب على القطن الأبيض، ويركز على لون واحد مطرز بالخيوط الحريرية. في بعض الأحيان يكون لها ألوان زاهية تستخدم على عكس بعضها البعض.

غرز الطرز الرباطي تكون أقرب لبعضها البعض يتم الإعتماد في التطريز الرباطي على أشكال هندسية ورسوم على شكل أزهار وورود وينفرد هذا النوع بالألوان والرسوم المزركشة.

الطرز الشمالي

الطرز الشمالي

يقول بعض الناس أن الطرز الموجود على حجاب النساء المنحدرات من شمال المغرب يستند إلى الوشوم التي كانوا يضعنها كوشم ويتزينون بها مثلما يتزين بالمجوهرات والحلي. فلما عزفن النساء على التزين بالوشم ولم يعد معتادًا لدى المنطقة الشمالية بدأت النساء في تطريز الحجاب والذي كان يعرف بإسم الحايك  أو الخمار. يتميز الطرز الشمالي بالألوان الزاهية والرسوم المستوحاة من المحيط الطبيعي لمنطقة الشمال المغربي.

الطرز المراكشي

الطرز المراكشي

مراكش مدينة مغربية سياحية تتوفر على الكثير من المعالم الأثرية والتاريخية مثل قبور السعديين وسبعة رجال تسمى أيضا مدينة البهجة أو المدينة الحمراء والبهجة تعني الضحك والسرور، كما تمتاز بالطرز المراكشي.

يمتاز الطرز المراكشي باستخدام خيوط كبيرة ويتميز أيضا بالدقة في عدد الغرزات ويعتمد على الحساب لكي لا تقعي في خطأ وتفسد الرسمة. ويمتاز أيضا التطريز المراكشي بكونه محشوا بشكل كبير وضخم ويحتوي على الكثير من الرتوشات والزخارف المتنوعة والمتعددة والتي يتم حشوها بطرق مختلفة عن باقي التطريزات إما باعتماد العقيق أو اعتماد على خيوط من ألوان مختلفة بشكل ينسجم مع اللون الرئيسي المعتمد في التطريز وغالبا ما يكون البني أو الأخضر الغامق أو البرتقالي ويتم تعبئته بألوان أخرى تتماشى بشكل متناسق مع هذه الألوان ما يضفي على هاته الزخارف اختلافا ونعومة مميزة وغاية في الجمالية.

الطرز المكناسي

الطرز المكناسي

مكناس هي المدينة الأقرب من مدينة فاس

يتميز الطرز المكناسي بخيوطه الرفيعة جدا والمتشابكة بشكل يجعل بناء الغرز قريبة جدا من الطرز الفاسي.

في الأواخر من  القرن  العشرين كثر  الطلب على الطرز المكناسي بكثير فأصبح الطلب أكثر من العرض ولزيادة العرض قامت مدينة فاس بإنتاج هذا النوع من الطرز أيضا. لهذا السبب يعتبر الطرز المكناسي مزيجا بين الطرز الفاسي الأصيل والذوق الرفيع الأمازيغي.

الطرز الأزموري

الطرز الأزموري

نشأ الطرز الأزموري في مدينة أزمور. مدينة أزمور هي مدينة مغربية قريبة من مدينة الجديدة.

سمي الطرز الأزموري نسبة إلى موطنه الأصلي مدينة أزمور ويطلق عليه أيضا إسم طرز السبع.

يلقى الطرز الأزموري إقبالا كبيرا داخل وخارج المغرب خاصة لدى الجالية المغربية.

يتميز هذا الطرز عنه غيره بكونه غني بالألوان الجميلة التي تحمل رسوما للطبيعة كالأشجار والورود.

الطرز التطواني

الطرز التطواني

تطوان هي مدينة مغربية تقع شمال المملكة المغربية.

يحظى التطريز التطواني بشعبية كبيرة في المغرب ويمتاز باعتماد الخيط الذهبي مما يجعله المفضل في الملابس الاحتفالية والزفاف وخاصة على الخامات الحريرية.
الأشكال الأكثر شيوعا في التطريز التطواني هم الدوائر الأزهار.

التطريز بواسطة الماكينة

طرز الماكينة

أصبح الكثير من الناس في وقتنا الحالي يلجأون إلى التطريز بواسطة الماكينة وذلك لقلة تكلفتها أي ثمنها  أقل من تكلفة  التطريز باليد وسرعة تجهيزها وتطريزها للملابس في وقت أقل من التطريز اليدوي لكن جودة التطريز اليدوي أفضل بكثير من جودة التطريز بواسطة الماكينة.

أدوات الطرز المغربي

من بين الأدوات الواجب توفرها في بداية تعلم فن الطرز المغربي بكل أشكاله، هي كالتالي:

​  أدوات الطرز المغربي

  • الخيوط

الخيوط المستعملة في الطرز المغربي متنوعة ومتعددة سوف نذكر من بينها ثلاثة أنواع فقط:

النوع الأول الخيط الحريري يكون مبروم على أربع شعرات فهو من أغلى الخيوط وأثقلها وزنا. وهو خيط يستخدم غالبا على الملابس الخاصة بالأعراس والمناسبات المهمة.

النوع الثاني الخيط القطني يكون خفيفا ورخيص الثمن  ومتوفر في جميع أنحاء المملكة المغربية ويستعمل على جميع أنواع الأثواب.

النوع الثالث الخيط المقصب الذي يباع في قصبات بلاستيكية ويستعمل هذا النوع من الخيوط في بعض المناطق من الملابس مثل طرفي الأكمام أو في أعلى الصدر.

  • المرمة

هما قطعتان دائريتان تتداخلان فيما بينهما بشكل يثبت الثوب مما يسهل عمل السيدة التي ستشتغل عليه، ويتم تعبئته بالرسوم والأشكال.

  • الإبرة

هي إبر خاصة يتم استخدامها في الطرز المغربي حيث كل إبرة تختص بنوع معين من الطرز.

إذا كنت تبحثين عن طريقة أو وسيلة تريدين تعلمها وتشغلين بها وقتك فالتطريز هو الحل الأفضل والأنسب، وذلك لكونه من جهة هواية رائعة ومن جهة أخرى اعتمادها كمصدر دخل يفيدك ويساعدك في تحسين ظروفك المعيشية.