الاعتناء بجمال الوجه
بواسطة: :name Reham
آخر تحديث: 15/12/2020
الاعتناء بجمال الوجه
إن الاعتناء بجمال الوجه من أهم الأمور التي تلجأ لها الفتيات والسيدات بخاصة بعد عمر الثلاثون خوفاً من ظهور علامات التقدم في العمر، ويعد الاهتمام بجمال الوجه من الأمور التي تمنح المرأة ثقة في نفسها
حيث تبدو مشرقة وجميلة وفي عمر أقل من عمرها الحقيقي ولكن الاعتناء بالوجه والبشرة له أصول وأساسيات لابد من التعرف عليها حتى تحافظ على بشرتها وأن تتجنب المنتجات الضارة.

العناية بجمال الوجه

إن العناية الأساسية تتطلب معرفة كافة المنتجات الأساسية للحفاظ على البشرة كما أن الوصفات الطبيعية لها أثر فعال وجيد في منح البشرة النضارة والإشراق.

ويمكن أيضاً التعرف على العادات الصحية للجسم والوجه فيما يلي:

تدليك الوجه بمكعبات الثلج يومياً

إن التدليك بمكعبات الثلج يعد خطوة أساسية لتدفق الأكسجين والدماء في شرايين الوجه وإيصال الغذاء الكافي لجميع خلايا البشرة.

وتفيد عملية التدليك بمكعبات الثلج في توريد البشرة وشدها مما يقلل من التجاعيد ويحميها من علامات الشيخوخة المبكرة، ولكن يجب عدم وضع الثلج مدة طويلة على البشرة بل يمكن التدليك لمدة دقيقة أو دقيقتين فقط.

تقشير البشرة مرتين أسبوعياً

من المفضل أن يتم  تقشير البشرة مرتين في الأسبوع من الخلايا الميتة ومن رواسب الماكياج ومن الملوثات الصعبة التي تسبب ظهور الأضرار على البشرة مثل البقع والحبوب وغيرها.

ترطيب البشرة يومياً بصفة مستمرة

إن ترطيب البشرة من الأمور الهامة للحفاظ على جمال الوجه حيث أن الجفاف يسبب شحوب البشرة وظهورها في مظهر غير لائق.

كما أن الجفاف يمنع الجلد من التنفس كما يمنع الخلايا من التجدد مما يظهر علامات التعب والإرهاق.

لذلك يفضل ترطيب البشرة والحفاظ على ليونتها وعلى إطلالتها وشبابها، ويجب اختيار نوع المرطب المناسب للبشرة والذي لا يسبب حساسية.

ممارسة الرياضة من العادات الجيدة لنضارة الوجه

إن ممارسة الرياضة من أفضل الأمور لإعطاء الوجه التوهج والإشراق والنضارة فلا تقتصر فوائد الرياضة على التنحيف والحصول على جسد متألق فقط بل تكسب الإنسان صحة جيدة وقوة في العضلات مع إشراق في الوجه وتنشيط الدورة الدموية.

مما يعزز وصول الدم للبشرة ويغذيها فتصبح رطبة ووردية ونضرة، ويفضل ممارسة التمارين يومياً أو ثلاث مرات أسبوعياً على الأقل.

الحصول على قسط كافي من النوم

إن الحصول على قسط كافي من النوم المبكر ليلاً هو أمر هام ليس لصحة الجسم فقط بل أيضاً للحصول على نضارة البشرة واشراقها ويجب ألا تقل عدد ساعات النوم عن سبع ساعات أو ثمانية.

الاهتمام بجمال الوجه

لا يقتصر الاهتمام بجمال الوجه على استخدام المنتجات الطبيعية أو مستحضرات التجميل فقط بل يمكن اتباع عادات أخرى صحية تساعد على تجميل الوجه بطرق طبيعية أو بطريقة غير مباشرة ومن هذه العادات:

تناول الغذاء الصحي المتوازن

إن تناول الطعام الصحي من أهم الأمور للحصول على الصحة الجسدية والعقلية وعلى جمال وإشراق الوجه حيث أن أساس جمال البشرة يكون من تناول الفيتامينات والعناصر الهامة.

مثل الحديد الموجود في الخضروات والبروتين الموجود في اللحوم وفي الألبان والكالسيوم الموجود في البيض كما تعد الفاكهة من أهم الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة لإكساب البشرة النضارة والإشراق،

ويجب أن يتحقق التوازن في الغذاء بحيث يتم تجنب المأكولات التي تؤثر سلبياً على البشرة والبعد عن السكريات والدهون والمشروبات الغازية كما يجب التقليل من تناول الشاي والقهوة.

الحفاظ على نظافة الوجه

يجب الحفاظ على نظافة الوجه عن طريق استعمال الغسول المناسب للبشرة والبعد عن الغسيل بالصابون العادي الذي قد يسبب جفاف البشرة.

ويمكن استخدام الصابون الطبي ويفضل تنظيف البشرة مرتين في اليوم على الأقل وإزالة الماكياج قبل الخلود للنوم، كما يجب البعد عن لمس الوجه في حالة عدم غسل اليدين حتى لا تنتقل العدوى والميكروبات إلى الوجه.

خليط العناية بالبشرة

يعد خليط العناية بالبشرة من أهم طرق الحفاظ على جمال الوجه حيث أن هذا الخليط مكون من مواد طبيعية عبارة عن ملعقة من عصير الليمون.

وخلطها مع بيضة وملعقتان من الشوفان وبعد خلط المكونات جيداً توضع على الوجه لمدة عشر دقائق وبعدها تغسل البشرة بالماء ويفضل تكرار الوصفة ثلاث مرات أسبوعياً.

وصفات جيدة للعناية بالوجه

إن العناية بجمال الوجه يعتمد أيضاً على استخدام الوصفات الطبيعية وفي البداية يتطلب الوجه استخدام مقشر جيد ومناسب لنوع البشرة حتى لا يسبب التهابات أو حساسية.

ويفضل استخدام الوصفات الطبيعية التي يتم صنعها من مواد منزلية وتوجد بعض الطرق للعناية بالبشرة وتقشيرها كما يلي:

استخدام مقشر القهوة للعناية بالوجه

تعد القهوة الخام من أفضل المواد المستخدمة في التقشير نظراً لتركيبتها التي تحتوي على أحماض تحمل خصائص مضادة للالتهابات.

كما تساعد على زيادة انتاج الكولاجين مما يساهم في جعل البشرة أكثر شباب ونعومة وإشراق وصحة.

وتتم الخلطة عن طريق خلط ملعقة كبيرة من القهوة الخام مع ملعقة من المياه وزيت الزيتون ثم يتم توزيع الخليط على البشرة.

ويترك خمسة عشرة دقيقة ويغسل الوجه بعدها بالمياه الفاترة أما في حالة البشرة الدهنية فيفضل عدم استخدام زيت الزيتون بل يستبدل بالمياه.

ماسكات طبيعية لتفتيح ونضارة الوجه

ماسك قشر البرتقال والزبادي

يمكن تحضير الوصفة عن طريق خلط قشور البرتقال في الخلاط الكهربائي ثم يضاف لها ملعقة من الزبادي وملعقة من ماء الورد ثم يوزع الخليط على البشرة ويترك لمدة عشرون دقيقة.

قناع الطين المغربي والحليب لنضارة البشرة

للطين المغربي قدرة كبيرة على تفتيح لون البشرة وتقشيرها وتنعيمها، ويتم تحضير القناع عن طريق مزج ملعقة من الطين المغربي مع ملعقتين من الحليب الطازج الكامل الدسم.

وبعد الحصول على عجينة متجانسة يتم فردها على الوجه وتترك لمدة عشرون دقيقة ثم يغسل الوجه بعدها بالماء الفاتر.

وصفة الطماطم والزبادي اليوناني لنضارة الوجه

نقوم بمزج حبة من الطماطم في الخلاط ويضاف لها ملعقتين من الزبادي اليوناني ثم يفرد الخليط على الوجه ويترك عشرون دقيقة ثم تنظف البشرة بالماء البارد.

ماسك الخميرة والحليب لنضارة البشرة

يمكن الحصول عليه عن طريق إذابة ملعقة من الخميرة مع ملعقتين من الحليب ثم نضيف ملعقتين من العسل ويوضع الخليط على البشرة ويترك ثلاثون دقيقة ويغسل بعدها بالماء الفاتر.

نصائح الحصول على جمال طبيعي للوجه

شرب المياه من أهم العادات الجيدة التي تحافظ على بشرة صحية ونضرة وخالية من العيوب حتى في الشتاء يحتاج الجسم ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء.

تناول المياه بالليمون في الصباح على الريق فيعمل على تطهير المعدة وتخليص الجسم من السموم كما يحمي البشرة من الحساسية.

تنظيف الأسنان من أهم الأمور التي تجعل الوجه جميل لأن الأسنان جزء من الوجه وكلما كانت الأسنان نظيفة وذات رائحة جيدة كلما زاد ذلك من جمال الوجه وكلما كانت الابتسامة ساحرة.

إن الاعتناء بجمال الوجه من أهم العادات الجميلة التي تجعل الإنسان يشعر بالبهجة والفرحة والثقة بالنفس عند التحدث مع أي شخص حيث أن الإنسان عندما يشعر بأنه جميل فإن روحه المعنوية ترتفع وبالتالي تتحسن نفسيته ويجب اتباع النصائح الجيدة للحفاظ على البشرة وجمال الوجه.