كتابة : حوريه
آخر تحديث: 13/04/2022

الفيتامينات الموجودة في القمح.. تعرف على المحتوى الغذائي للقمح

القمح هو أحد أنواع الأطعمة الأساسية في طاولة طعام أي بيت، وهي من الأطعمة التي يوصي بتناولها في القائمة اليومية للطعام، في هذا المقال على مفاهيم سنعرفك المحتوى الغذائي للقمح بما فيها الفيتامينات، بجانب فوائد القمح وأضراره أو مخاطره، إليكم التفاصيل.
الفيتامينات الموجودة في القمح.. تعرف على المحتوى الغذائي للقمح

فيتامينات الموجودة في القمح

تعرف على المزيد عن القمح الكامل والمحتوى الغذائي للقمح وإليك أهم الفيتامينات الموجودة في القمح:

جميع أنواع القمح هي في الأصل حبوب كاملة، فالمقصد بالقمح الكامل هو بذور الحنطة الكاملة إذا لم يتم طحنها على الإطلاق.

حيث تتكون بذور القمح الكامل من ثلاثة أجزاء، وهي النخالة والبذرة والسويداء، هذه الأجزاء محمية ببشرة غير صالحة للأكل من التعرض لأشعة الشمس والآفات والمياه.

  • النخالة

النخالة هي الجزء الخارجي من القمح الذي يحتوي على الألياف ومضادات الأكسدة وفيتامينات ب والمواد الكيميائية النباتية.

كما أنه يحتوي على معادن مثل الحديد والنحاس والزنك والمغنيسيوم والتي تعتبر مفيدة جدًا للجسم.

أيضًا تحتوي على الحديد الذي يعمل على نقل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم ويساعد على منع فقر الدم، المغنيسيوم الذي يشكل العظام، والزنك الضروري للحفاظ على جهاز المناعة.

  • السويداء

هو مركز الحبة الكاملة، يحتوي السويداء على الكربوهيدرات والبروتين وكمية صغيرة من فيتامينات ب والمعادن.

  • البذور

هي الجزء الأساسي من الحبوب الكاملة التي تحتوي على دهون صحية وفيتامينات ب والمواد الكيميائية النباتية ومضادات الأكسدة مثل فيتامين هـ.

ما الفرق بين الحبوب الكاملة والقمح المطحون؟

يتكون القمح الذي تمت معالجته بشكل عام من السويداء فقط، ستزيل عملية الطحن معظم النخالة والبذور بالإضافة إلى العناصر الغذائية التي تحتوي عليها بما في ذلك الألياف والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة وغيرها.

حتى 75٪ من المواد الكيميائية النباتية تُفقد في عملية الطحن هذه، المواد الكيميائية النباتية، أو المغذيات النباتية، هي مواد كيميائية تحدث بشكل طبيعي في النباتات والتي تعد مصدرًا للنكهة واللون في النباتات، بما في ذلك القمح.

في البشر يمكن أن تساعد المواد الكيميائية النباتية في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان والسكري.

فوائد القمح للجسم

من المهم بالنسبة لنا معرفة فوائد القمح على الصحة، السبب هو أن القمح هو أحد الأطعمة الأساسية التي يستهلكها الكثير من الناس، غالبًا ما يستخدم هذا النوع من الحبوب كمواد خام لصنع الخبز والمعكرونة والنودلز.

عادة ما يكون القمح مكونًا غذائيًا مفضلًا لأخصائي الحميات؛ وذلك لأن القمح يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة المفيدة للصحة وخاصة الجهاز الهضمي، وإليك فوائد القمح للجسم:

على الرغم من أن القمح غني بالعناصر الغذائية، إلا أنه يحفظ الآثار الجانبية التي يمكن أن تضر بالصحة إذا استهلكها الأشخاص الذين يعانون من أمراض معينة، قبل تناوله بانتظام، يساعدك على فهم فوائد ومخاطر القمح أولاً.

فوائد القمح التي يمكنك الحصول عليها من العناصر الغذائية المختلفة الموجودة فيه، يوجد في 100 جرام من القمح الكامل حوالي 340 سعرة حرارية وكذلك بعض العناصر الغذائية الهامة التالية:

  • 72 جرام من الكربوهيدرات.
  • 13 جرام من البروتين.
  • 10.7 جرام من الألياف.
  • 2.5 غرام دهون.
  • 0.4 جرام سكر.

بالإضافة إلى ذلك تعتبر الحبوب الكاملة مصدرًا كبيرًا للفيتامينات والمعادن، مثل فيتامينات ب والسيلينيوم والمنغنيز والفوسفور والنحاس.

تحتوي الحبوب الكاملة أيضًا على مضادات الأكسدة والمركبات النشطة، مثل حمض الفيتيك والبوليفينول والستانول والستيرولات النباتية.

بفضل هذه المكونات، من المعروف أن تناول الحبوب الكاملة بانتظام يوفر العديد من الفوائد، مثل:

  • منع وعلاج الإمساك.
  • يدعم وظيفة الجهاز الهضمي الصحية من خلال المساعدة في القضاء على البكتيريا السيئة في الأمعاء.
  • تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية والسمنة ومرض السكري من النوع الثاني.
  • تقليل الالتهابات المزمنة.
  • تقليل مخاطر الإصابة بسرطان القولون.
  • يدعم برامج النظام الغذائي ويجعل الجسم يشعر بالشبع لفترة أطول.

هل القمح مفيد لخسارة الوزن؟

أظهرت إحدى الدراسات أن تناول الحبوب الكاملة بدلاً من الحبوب المكررة في النظام الغذائي يزيد من سرعة التمثيل الغذائي ويحرق السعرات الحرارية، وبالتالي تساعد على إنقاص الوزن.

فالأشخاص الذين تناولوا الحبوب الكاملة فقدوا حوالي 100 سعر حراري في اليوم أكثر من المجموعات الأخرى، وذلك بسبب ارتفاع معدل الأيض أثناء الراحة، وهضم أفضل لعدد السعرات الحرارية المستهلكة، ولكن من ناحية أخرى، لم يكن هناك فرق بين الشعور بالجوع أو الشبع.

وتجدر الإشارة إلى أن زيادة الوزن أو إنقاصه يعتمد على كمية الطعام المتناولة وليس فقط على نوع الطعام

مخاطر القمح على الجسم

على الرغم من وجود العديد من الفوائد للقمح، إلا أن تناول القمح في الواقع يمكن أن يسبب العديد من المشاكل الصحية لدى بعض الأشخاص، ومن مخاطر القمح على الجسم التالي:

  • تفاقم حالة الداء البطني

الغلوتين هو البروتين الرئيسي الموجود في القمح وبعض الحبوب الأخرى، بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية، فإن تناول الأطعمة الغنية بالجلوتين يمكن أن يكون ضارًا بالصحة.

والسبب هو أنه عندما يأكلون الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين، فإن جهاز المناعة لديهم يستجيب عن طريق إتلاف الأمعاء الدقيقة، الأعراض التي تحدث غالبًا هي فقدان الوزن وانتفاخ البطن والإرهاق.

ليس ذلك فحسب بل من المعروف أيضًا أن الغلوتين يزيد من خطر إصابة الأشخاص المصابين بمرض الاضطرابات الهضمية باضطرابات الدماغ، مثل الفصام والصرع.

  • يسبب أعراض عدم تحمل القمح

يمكن أن يكون بعض الأشخاص حساسين للقمح أو لديهم حساسية من القمح، تُعرف هذه الحالة أيضًا باسم حساسية القمح غير البطني.

تشمل الأعراض التي تظهر غالبًا آلام البطن والصداع والتعب والإسهال وآلام المفاصل وانتفاخ البطن والأكزيما.

بالإضافة إلى ذلك فإن عدم تحمل القمح شائع أيضًا لدى الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي (IBS) ويمكن أن يزيد الأعراض سوءًا.

  • تتدخل في امتصاص العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم

تحتوي الحبوب الكاملة على حمض الفيتيك الذي يمكنه الارتباط والتدخل في امتصاص المعادن، مثل الكالسيوم والزنك والحديد والمغنيسيوم، هذا بالتأكيد خطير بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من نقص هذه المعادن في حالة أجسامهم.

ومع ذلك من المعروف أن محتوى حمض الفيتيك في القمح الكامل ينخفض ​​بشكل كبير عن طريق نقعه وتخميره.

بموازنة فوائد القمح ومخاطره على الصحة، نأمل أن تكون أكثر يقظة في تناوله، إذا كنت تعاني من أي من الأمراض المذكورة أعلاه، فاحرص على الحد من تناول القمح أو تجنبه تمامًا.

ومع ذلك، إذا لم يكن لديك تاريخ من المرض، فتأكد من أن المنتجات التي تختارها تحتوي على الحبوب الكاملة واستهلكها بكميات كافية للحصول على الفوائد المثلى للقمح.

ولتكون أكثر أمانًا يجب عليك أولاً استشارة طبيبك إذا كنت ترغب في تناول القمح بانتظام، خاصةً إذا كنت تعاني من مرض أو تتناول بعض الأدوية.

في هذا المقال ذكرنا لكم أهم الفيتامينات الموجودة في القمح، والمحتوى الغذائي الذي به، كما ذكرنا لكم فوائد القمح للجسم، وما هي المخاطر المحتملة التي يمكن أن يُعاني منها الشخص إذا تناول القمح.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ