آخر تحديث: 06/10/2020

تعرف على طرق لقهر الاكتئاب النفسي

تعرف على طرق لقهر الاكتئاب النفسي
الاكتئاب يعد مرض نفسي خطير ومن أكثر الأمراض التي تنتشر بشكل كبير على مستوى العالم، لذلك سنتعرف على طرق لقهر الاكتئاب قبل أن يلجأ الأشخاص لتناول الأدوية للعلاج.
يصاب الشخص بمرض الاكتئاب لأسباب عديدة منها؛ كثرة الضغوط النفسية التي يتعرض لها الشخص على مدار اليوم، حيث أنه يوجد العديد من الظروف الحياتية الصعبة التي تقهر الشخص وتجعله يصل لحد الاكتئاب، لذلك سوف نتطرق في السطور القادمة عن طرق لقهر الاكتئاب النفسي.‏

طرق لقهر الاكتئاب النفسي

هناك طرق يمكن تطبيقها لكي نستطيع أن نقهر الاكتئاب سريعا ومن بين هذه الطرق هي:

الابتعاد عن المشاحنات السلبية

يصاب الشخص بمرض الاكتئاب بسبب تعرضه للعديد من المشاحنات السلبية خلال اليوم، لذلك إذا أراد الشخص أن يتخلص من الاكتئاب عليه التخلص أولا من الأجواء السلبية.

وذلك عن طريق الابتعاد سريعا من السلبيات التي تحيط به ويحاول أن يسير في الطبيعة لكي يتنفس الهواء ويملئ الرئتين بالإكسجين الخالص، حتى يغذي ويقوي الدماغ والعقل ضد هذه السلبيات.

يجب أن نمارس التمارين الرياضية

هناك العديد من الدراسات التي أكدت على أن ممارسة الشخص للتمارين الرياضية قد يتفادون بشكل كبير التعرض لمرض الاكتئاب.

ذلك مجرد شعور الشخص بدخوله في مرحلة الاكتئاب عليه أن يمارس الرياضية بشكل مستمر ومنتظم، وبالأخص في فترة الصباح الباكر ليستفيد بأشعة الشمس الدافئة.

يجب أن نحصل على نوم مريح

يشير أطباء علم النفس أن هناك علاقة كبيرة بين النوم وبين مرض الاكتئاب، فالسهر لفترة طويلة في اليل يجعل الشخص عرضة للإصابة بالاكتئاب بكل سهولة.

لذلك علينا أن نقهر الاكتئاب عن طريق الحد من السهر وأن نأخذ قسط من الراحة والنوم وبالأخص في فترة الليل، حيث يفضل على الشخص أن ينام بمعدل 7 ساعات : 9 ساعات حتى يستطيع أن يكمل اليوم الخاص به دون إجهاد.

الغذاء الصحي مهم

يعتبر الغذاء الصحي من بين الأمور التي يجب أن يلجأ إليها الشخص حتى يستطيع أن يقهر الاكتئاب، حيث أن النظام الغذائي الصحي يؤثر بشكل إيجابي على صحة الشخص سواء كانت النفسية أو الجسدية.

فهناك أطعمة قد تجعل الشخص يشعر بالاكتئاب ومنها؛ الأطعمة الدسمة، والوجبات الجاهزة، والأطعمة الغنية بالمواد الحافظة، لذلك علينا أن نلجأ بشكل أكبر للأطعمة التي تقينا من الاكتئاب ومنها؛ تناول الأسماك، والمكسرات، والشوكولاته الداكنة.

الابتعاد عن العزلة

إذا أراد الشخص أن يقهر الاكتئاب فعليه أن يبتعد عن العزلة، وعليه أن ينخرط سريعا مع المجتمع، فالانعزال عن المجتمع يعمل على تحريض العقل على تواجد العديد من الأفكار السلبية التي ستضر الشخص مع مرور الوقت.

ولذلك على الشخص أن يبتعد عن الجلوس وحيدا لفترة طويلة بالمنزل.

السفر وفوائده

على الشخص أن يتخذ من السفر الصديق الوافي الذي سوف يجعله ينطلق خارج جميع العوامل التي تساعد على الاكتئاب، فالسفر له فوائد كثيرة والتي تعمل على تحسن الحالة النفسية للشخص، وبالتالي تبعده عن الاكتئاب.

الابتعاد عن الانترنت

كثيرا من الأشخاص الذين يفرطون في الجلوس على متصفح الانترنت بشكل كبير، مما يجعل الشخص يصاب بسهولة بالاكتئاب الشديد، حيث يحدث تغييرات غريبة بالمخ، تجعل الشخص يشعر بالتعب والاجهاد.

لذلك يفضل الابتعاد عن الجلوس على الانترنت وبالأخص في فترة الليل، حتى لا يصاب الشخص بالأرق قبل النوم.

الابتعاد عن الأشخاص السلبيين

هناك الكثير من الأشخاص الذين يتركون على أنفسنا آثار سلبية كبيرة، مما يشعرنا بحالة من الاكتئاب الشديد، لذلك يفضل عدم مرافقة هؤلاء الأشخاص والابتعاد عنهم قدر المستطاع، لأنهم هم أساس تراجع المعنويات وبالتالي نصل لحالة الاكتئاب.

التدخين وأضراره

يعتبر التدخين بأنواعه العديدة من بين الأمور الذي تسبب حالة من الاكتئاب شديدة، حيث يتعرض الشخص المدخن لحدوث تغييرات كيميائية تضر بالمخ بشكل كبير.

الخمول وعدم النشاط

يعتبر من الأمور التي تؤدي إلى حدوث حالة من الاكتئاب شديدة، لذلك يفضل أن يقوم الشخص بإدخال نفسه في العديد من النشاطات اليومية سواء كانت البدنية أو العقلية، وذلك حتى يستطيع الشخص أن يجعل عقله غير راكد ونشط، مما يجعله يستطيع قهر الاكتئاب سريعا.

الروتين اليومي

هذا من بين الأمور الذي يجعل الشخص يشعر بحالة من الاكتئاب وذلك بسبب تأثر حالته النفسية، لذلك على كل شخص أن يكسر الروتين اليومي حتى لا يقع في فخه.

يجب الالتزام بمواعيد الدواء

هناك حالات من الاكتئاب قد تصل بالشخص لدرجة إنهيار شديدة، لذلك من يعاني من هذه الحالة عليه أن يذهب سريعا للطبيب المختص في علم النفس، حتى لا تدهور حالته، كما يجب أن يلتزم المريض بتناول الأدوية في مواعيدها، لأن سوء استعمالها قد يؤدي لفشل العلاج وتأخر الحالة النفسية للشخص.

ما هو الاكتئاب الموسمي؟

هناك نوع من أنواع الاكتئاب قد يصاب به الشخص، وذلك بسبب تبدل الفصول، ويظهر هذا الاكتئاب في نهاية الشتاء حيث تقل ساعات النهار بشكل تدريجي، لذلك يجب الالتزام بطرق لقهر الاكتئاب التي تطرقنا لها حتى نستعيد حياتنا سريعا.

اكتئاب ما بعد الولادة

هناك اكتئاب تصاب به معظم النساء بعد الولادة مباشرة، وقد يؤثر هذا الاكتئاب بشكل كبير على صحة الأم النفسية والجسدية، كما يؤثر ايضا على الطفل، وقد تظل حالة الاكتئاب موجودة إذا لم تستطع الأم أن تخرج نفسها.

ومن أهم الأسباب التي تؤدي لحالة الاكتئاب هي:

  • تغيرات هرمونية تتعرض لها الأم.
  • كما يحدث تغيرات جسدية تتسبب في عدم ثقة الأم بنفسها.
  • التغير الكبير الذي طرأ على حياتها بوجود طفل يجب أن تعتني به وتكون مسؤولة عنه بشكل كامل.
  • وهناك أعراض تشعر بها الأم يجب أن نأخذها في الاعتبار ومن بينها:
  • قد تشعر المرأة بحزن شديد بشكل غير مبرر.
  • تصبح مزاجها العام متقلب كثيرا.
  • تشعر بالتعب والإجهاد حتى لو لم تقوم بعمل مجهد.
  • ليس لديها مقدرة على الحديث مع الآخرين.
  • ليس لديها رغبة لتناول الطعام، وغيرها من الأمور التي تشعر بها الأم بعد الولادة.
  • ولكن هناك خطوات بسيطة يمكن على الأم أن تلتزم بها حتى تستطيع أن تقي نفسها من حالة الاكتئاب وهي:
  • يجب على الأم أن تعبر عن مشاعرها فالصراحة هنا تجعل الأفكار السيئة التي تراودها تنتهي بشكل سريع، وتولد لها أفكار إيجابية جديدة.
  • إذا لم تستطع الأم أن تخرج نفسها من هذه الحالة عليها أن تلجأ لطلب المساعدة الخارجية من أمها أو عائلتها أو زوجها أو صديقة مقربة لها، وذلك حتى تستطيع أن تكمل مشوارها مع طفلها.
  • يجب أن تأخذ الأم قسط من الراحة، وبالأخص الراحة النفسية، حيث يمكنها أن تمارس تمارين اليوغا في خلال يومها حتى لو نصف ساعة، ولكن يجب أن تلتزم بها.
  • يجب على المرأة أن تهتم بشكلها الخارجي وذلك من خلال اختيار ملابس تتناسب معها في هذه الفترة، كما أنها تعتمد على الملابس المريحة وذات الألوان الفاتحة التي تبعث على الراحة والسكينة والآمان.  
أخيرا.. هناك طرق لقهر الاكتئاب كثيرة يمكن على الشخص التعامل بها حتى يستطيع أن يبتعد عن مرض الاكتئاب اللعين الذي قد يصل بالشخص لدرجة الموت في معظم الأحيان.  

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط