آخر تحديث: 10/05/2021

تعرف على فوائد الملفوف المختلفة وعلاجه لسرطان القولون

تعرف على فوائد الملفوف المختلفة وعلاجه لسرطان القولون

الملفوف ينتمي إلى عائلة الخضراوات الورقية مثل الكرنب والبروكلي والقرنبيط، ويعتبر موطنه الأصلي حوض البحر الأبيض المتوسط، وما لك أن تتخيل الفوائد العديدة التي يحتوي عليها الملفوف سواء للجسم أو البشرة والحماية من الأمراض لذلك ينصح بتناوله أكثر من مرة خلال الأسبوع للحصول على كمية الفيتامينات والمعادن التي يحتوي عليها، ويمكن تناوله بأكثر من طريقة للطهي سواء بالصلصة أو غيرها.

فوائد الملفوف

الملفوف أو كما يعرف باسم "الكرنب" ينتمي إلى العائلة الصليبية تلك العائلة التي ينتمي إليها القرنبيط والبروكلي أيضا، فهو يحتوي على عناصر هامة من شأنها أن تفيد جسم الإنسان، حيث أنه غني بعنصر الكبريت الذي يعتبر من العناصر الهامة لبصيلات الشعر وعنصر الكروم الذي يساعد على حرق الطعام من خلال تناول شربة الكرنب والتي تساعد في إنقاص الوزن لذلك ينصح بتناولها لمن يتبع حمية غذائية، لأن عنصري الكروم والكبريت يساعدان على الحرق بطريقة سريعة، لافتة إلى أن الملفوف يعتبر مضاد قوى للالتهاب والألام المفاصل، لاحتوائه على خصائص مضادة للالتهابات وتسكين الألم.

كما أن الملفوف يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي تساعد على الإحساس بالشبع لكن ينصح بتناوله بكميات معتدلة لأن الإفراط في تناوله يؤدي إلى حدوث انتفاخات وغازات للبطن، كما أنه غني بعنصر البوتاسيوم المهم لصحة القلب لذلك ينصح بتناول مرضي القلب السلطة التي تحتوي على الملفوف لأن الألياف مهمة أيضا للحفاظ على صحة القلب، أما بالنسبة للجلد فهو يحتوي على معدن الكبريت وفيتامين "أ" المهمان للبشرة والجلد وبصيلات الشعر لذلك ينصح بتناوله للحصول على بشرة نضرة وجذابة.

معالجة السرطان

وجود الفضلات لمدة كبيرة في الجسم يؤدي إلى الإصابة بسرطان القولون لأنها تعطي فرصة لتكون البكتيريا الضارة للجسم لذلك فإن احتواء الملفوف على الألياف يساعد على تقليل فرص الإصابة بسرطان القولون لأنه يساعد على خروج الكتل البرازية بطريقة أسهل، لافتة إلى أن فيتامين أ الموجود في الملفوف يساعد على تحسين البصر، لذلك ينصح بعدم تناوله بكميات كبيرة وغسله جيدا بكميات كبيرة من الماء وغليه للتخلص من الكيماويات التي تؤدي إلى حدوث الأمراض.

الملفوف والجهاز الهضمى

يعتبر الملفوف من الخضراوات الهامة التي تساعد في علاج الإمساك المزمن لأنه يعمل على تليين نزول البراز من الجسم، حيث أنه ينشط عمل الجهاز الهضمي لاحتوائه على كميات كبيرة من الألياف وتنظيم عملية الهضم، كما أنه يساعد على الإحساس بالشبع بشكل أسرع لذلك يستخدم في إنقاص الوزن لأنه يقلل من الشهية والإقبال على الطعام.

كما أن الألياف الموجود في الملفوف تساعد على تحسين جهاز المناعة ويقلل خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل السكري والسرطان والضغط والكوليسترول، ويرجع ذلك لاحتوائه على عنصر البروبيوتيك الذي يعزز جهاز المناعة في جسم الإنسان، فوائد الملفوف بالنسبة للحد من مرض السرطان لا تتوقف عند تقليل الإصابة بسرطان القولون فقط بل أنه يساعد أيضا على تقليل حجم الورم في سرطان الثدي الذي يصيب النساء.

ريجيم الملفوف

ريجيم الملفوف يعد من أكثر الأطعمة التي تساعد على خسارة الوزن وذلك من خلال تناول شوربة الملفوف لمدة حوالي أسبوع كامل نظرا لفوائدها العديدة في المحافظة على نسبة السكر الموجودة في الجسم وثبات الوزن، حيث أن نقص نسبة السكر في الجسم تؤدي إلى شعور الإنسان بالجوع والرغبة في تناول السكريات التي من شأنها أن تزيد الوزن، ويحتوي الملفوف على نسبة كبيرة من الألياف التي تزيد الشعور بالشبع ويتميز بسعرات حرارية منخفضة لذلك فهو مفيد للأشخاص الذين يرغبون في الحصول على حمية جيدة لإنقاص الوزن.

وعلى الرغم من الفوائد العديدة للملفوف في خسارة الوزن إلا أن له أيضا مجموعة من الأضرار والتي من ضمنها، أنه لا يساعد على حرق الكتل الدهنية المتراكمية في الجسم على الرغم من قدرته على إنقاص الوزن، كما أن الدراسات وجدت أن ريجيم الملفوف يؤدي إلى الشعور بالصداع والاكتئاب والدوار وعدم التركيز والشعور طوال الوقت بالتعب الدائم، وظهور هالات سوداء حول العين، وتراكم الغازات في البطن، منوها بعدم الإكثار من هذا النوع من الريجيم لأنه لا يمد الجسم بأي نوع من أنواع الفيتامينات التي يحتاجها الجسم.