كتابة : Sherif Mohamed
آخر تحديث: 12/09/2022

تجربتي مع حمية الكارنيفور لإنقاص الوزن بسرعة صاروخية

تجربتي مع حمية الكارنيفور لإنقاص الوزن بسرعة صاروخية
تأتي برامج النظام الغذائي في جميع الأشكال والأحجام، والنظام الغذائي الأكثر شيوعًا هو حمية الكارنيفور (حمية اللحوم). على الرغم من أنها قد تساعد في خسارة بضعة كيلوجرامات، لكن قد تتساءل عما إذا كان من الآمن تناول اللحوم فقط، وكيف تختلف حمية اللحوم عن غيرها من خطط الوجبات التي تحد من الكربوهيدرات، مثل حمية الكيتو؟ لمعرفة تفاصيل أكثر عن النظام الغذائي كارنيفور، تابع معنا هذه التدوينة في موقع مفاهيم.

ما هي حمية الكارنيفور؟

قد يبدو النظام الغذائي للحوم مجرد تذكرة إذا كنت تحب اللحوم بما يكفي لتتناولها في كل وجبة. في خطة النظام الغذائي هذه، تقوم بما يلي:

  • تناول اللحوم أو المنتجات الحيوانية في كل وجبة. على عكس الكيتو، الذي يحد من الكربوهيدرات إلى عدد معين في اليوم، حيث يهدف نظام أكل اللحوم إلى صفر كربوهيدرات في اليوم.
  • يتضمن اتباع حمية الكارنيفور تناول اللحوم والأسماك وبعض المنتجات الحيوانية، مع استبعاد جميع العناصر الغذائية الباقية، بما في ذلك الخضروات والفواكه والمكسرات والبذور والحبوب والبقوليات. تتميز حمية اللحوم بفقدان الوزن، وتحسين الحالة المزاجية، فضلاً عن تنظيم نسبة السكر في الدم.
  • إن عدم وجود الكربوهيدرات هو ما يؤدي إلى فقدان الوزن المرتبط بالنظام الغذائي للحوم، لكن الكربوهيدرات هي مصدر الطاقة المفضل للجسم، وقد يكون لديك بعض الآثار الجانبية الخطيرة من خلال اتباع نظام غذائي يقتصر على اللحوم فقط.

أضرار دايت الكارنيفور

دايت اللحوم في جوهره مقيد للغاية، فعندما تحذف مجموعات طعام كاملة من نظامك الغذائي، فلا بد أن تكون هناك عواقب، ومنها:

  • إنه منخفض جدًا في الألياف، مما يسبب الكثير من نوبات الإمساك، وتصبح المخاطر أكثر خطورة من الفشل في التبرز.
  • إذا كانت لديك حالة مزمنة موجودة مسبقًا، مثل ارتفاع ضغط الدم، أو ارتفاع الكوليسترول، أو أي تاريخ من السكتة الدماغية أو أمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى، فلا يجب عليك بالتأكيد تجربة هذا النظام الغذائي.
  •  حتى لو كنت تعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي، فإن هذه الحمية قد تجعل الأمور أسوأ مع كل تلك البروتينات والدهون، التي تستغرق وقتًا أطول للهضم.
  • النظام الغذائي للحوم غني بالدهون المشبعة التي تسبب ارتفاع الكوليسترول الضار وتعرضك لخطر للإصابة بأمراض القلب. علاوة على ذلك، هناك أنواع مختلفة من اللحوم المصنعة، التي ربطها بأنواع معينة من السرطان. كذلك قد يسبب اتباع نظام غذائي غني بالصوديوم مشاكل في الكلى وارتفاع ضغط الدم.

كيفية اتباع دايت اللحوم

القاعدة الأساسية للنظام الغذائي للحوم هي أنه لا يمكن للشخص أن يتناول إلا الأطعمة من مصادر حيوانية. يأكل بعض الناس نوعًا واحدًا من اللحوم فقط، بينما يدرج البعض الآخر مجموعة متنوعة من اللحوم وبعض منتجات الألبان في نظامهم الغذائي.

مكونات نظام الكارنيفور الغذائي

قد يستهلك الشخص الذي يتبع حمية اللحوم ما يلي:

  • اللحوم، مثل لحم الضأن ولحم البقر والدجاج والديك الرومي.
  • الأسماك والمأكولات البحرية، مثل السلمون والماكريل والرنجة والمحار والتونة والسردين.
  • المنتجات الحيوانية الأخرى، مثل البيض ونخاع العظام.
  • منتجات الألبان منخفضة اللاكتوز، مثل الزبدة أو الكريمة الثقيلة أو الجبن الصلب مثل البارميزان.
  • ماء.

يستهلك بعض الأشخاص أيضًا الملح والفلفل والتوابل الأخرى التي لا تحتوي على الكربوهيدرات. لكن لا يُسمح بالعسل في نظام غذائي صارم للحوم؛ ومع ذلك، هناك بعض المؤيدين الذين يدرجونه؛ لأنه يأتي من مصدر حيواني، على الرغم من ارتفاع نسبة الجلوكوز فيه.

أطعمة مستبعدة في حمية الكارنيفور

يتم استبعاد أي أطعمة لا تأتي من مصادر حيوانية من نظام اللحوم الغذائي، وتشمل هذه:

  • الفواكه، مثل الموز والتوت والحمضيات والتفاح والأفوكادو.
  • الخضار، مثل البطاطس والجزر والبروكلي والسبانخ والفلفل.
  • الحبوب، مثل الأرز، أو القمح، أو الحبوب، أو المعكرونة.
  • المكسرات والبذور، مثل اللوز والجوز وبذور اليقطين، أو بذور السمسم.
  • منتجات الألبان عالية اللاكتوز، مثل الجبن الطري، أو الحليب، أو الزبادي.
  • البقوليات، مثل الفول والعدس والفول السوداني أو فول الصويا.
  • الكحول، مثل النبيذ، أو البيرة، أو المشروبات الكحولية.
  • السكريات، مثل سكر المائدة، أو السكر البني، شراب الصبار.
  • الزيوت النباتية، مثل زيت عباد الشمس، أو زيت الزيتون، أو زيت جوز الهند.
  • المشروبات غير المياه، مثل المشروبات الغازية، أو الشاي، أو القهوة، أو عصير الفاكهة.

تجربتي مع الكارنيفور

بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون في تجربة حمية اللحوم، إليك نموذج أكلات لمدة 5 أيام:

اليوم 1
  • الإفطار: بيض مسلوق ولحم مقدد.
  • الغداء: صدور الدجاج، أو عجة البارميزان.
  • العشاء: قطعة برجر لحم بقري مع شرائح ديك رومي وكريمة حامضة.
  • الوجبات الخفيفة: لحم بقري مسلوق، أو سردين.
اليوم 2
  • الإفطار: بيض مخفوق بالزبدة.
  • الغداء: برجر لحم مع الجبن.
  • العشاء: طاجن السجق والبيض والجبن.
  • الوجبات الخفيفة: روبيان، أو شرائح لحم مقدد مشوي مع جبن البارميزان.
يوم 3
  • الفطور: عجة دجاج.
  • الغداء: قطعة دهنية من لحم أو بيض مخفوق.
  • العشاء: سمك مع كريمة حامضة أو كبد بقري.
  • الوجبات الخفيفة: كمية قليلة من جبن الشيدر الصلب أو مرق العظام.
اليوم 4
  • الإفطار: سمك السلمون المدخن، أو البيض المسلوق المهروس.
  • الغداء: قطع لحم مع العسل، أو كوب صغير من الكريمة الثقيلة.
  • العشاء: كرات اللحم البقري، أو عجة الجبن.
  • الوجبات الخفيفة: لحم الديك الرومي المقدد أو نخاع العظام.
يوم 5
  • الإفطار: سجق ديك رومي مع بيض.
  • الغداء: سلطعون مطبوخ.
  • العشاء: سمك فيليه، أو كبدة دجاج.
  • الوجبات الخفيفة: أجنحة دجاج أو مرق عظم.
قد تكون حمية الكارنيفور شائعة، لكنها نظام غذائي شديد التقييد بدون فوائد مدعومة علميًا. قد يؤدي إلى نتائج سريعة مثل فقدان الوزن، ولكن من المحتمل أن يجد الكثير من الناس صعوبة في الالتزام بها على المدى الطويل. كذلك قد يؤدي استبعاد مجموعات غذائية كاملة كجزء من حمية اللحوم إلى سوء التغذية.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ

المراجع