كتابة : Sara
آخر تحديث: 26/10/2021

ما هي طاقة الذكورة والانوثة؟ وكيفية الموازنة بينهما؟

ما هي طاقة الذكورة والانوثة؟ وكيفية الموازنة بينهما؟
طاقة الذكورة والانوثة هي طاقة موجودة بداخل كل إنسان على وجه الأرض ولكن بنسب مختلفة، وذلك بسبب اختلاف الجنس، فطاقة الأنوثة من الطبيعي أن تكون أعلى من طاقة الذكورة عند الأنثى، والعكس صحيح.
خلق الله سبحانه وتعالى هذا الكون، وخلق من كل شيء زوجين حيث يوجد الذكر والأنثى، والموجب والسالب والخير والشر، وهذا الأمر لا يعني أن الكون قائم على التناقض بين الأشياء ولكن الاختلاف حيث يبرز معنى الشيء المختلف، بالإضافة إلى تحقيق التوازن في هذا الكون، وفي حال حدوث خلل بين هذه الثنائيات أو الطاقات المختلفة يحدث الخلل في الكون، ويصاب الإنسان أيضا بخلل في هويته سواء كان ذكر أو انثى.

طاقة الذكورة والانوثة

طاقة الذكورة والانوثة موجودة في كل أنثى وذكر على وجه الأرض، فلا توجد أنثى بها طاقة أنوثة فقط أو ذكر توجد به طاقة ذكورة فقط.

ولكن توجد طاقة الأنوثة والذكورة في كل ذكر وأنثى ولكن بنسب مختلفة، فمن الطبيعي أن تكون طاقة الأنوثة في الأنثى هي الغالبة.

ومن الطبيعي أيضا أن تكون طاقة الذكورة في الذكر هي الغالبة، وفي حالة زيادة طاقة الذكورة عند الأنثى أو زادت طاقة الأنوثة عند الذكر.

فهنا يكون الخلل أو الاضطراب في هوية كل من الذكر والأنثى، وطاقة الأنوثة يطلق عليها في بعض الثقافات بطاقة ألين.

ويقال أنها تكون موجودة أو مقرها في الناحية اليسرى من جسد كل من الذكر والأنثى.

بالإضافة إلى أنها موجودة أيضا في الجزء الأيمن من العقل أو الدماغ، أما طاقة الذكورة فتكون موجودة في الجزء الأيمن من الجسم.

بالإضافة إلى أنها متواجدة أيضا في النصف الأيمن من الدماغ، كما أن طاقة الأنوثة والذكورة لا توجد فقط في الذكر والأنثى للجنس البشري.

ولكن توجد في كل كائن حي أو غير حي على وجه الأرض، وذلك من أجل تحقيق التوازن بها.

عندما تكون الأنثى متزنة تكون طاقة الأنوثة لديها بنسبة 70%، وطاقة الذكورة لديها بنسبة 30%.

كذلك الذكر عندما يكون متزن تكون طاقة الذكورة لدينه بنسبة 70%، وطاقة الأنوثة لديه بنسبة 30%.

في حال كانت المرأة أو الأنثى غير متزنة من ناحية نسبة طاقة الأنوثة لديها، ستحدث لها الكثير من المشكلات في حياتها على كافة الأصعدة.

بالإضافة إلى إصابتها ببعض الأمراض الجسدية والنفسية، كذلك الذكر سيحدث له الكثير من المشكلات بسبب وجود خلل في طاقة الذكورة لديه.

علامات عدم توازن طاقة الأنوثة والذكورة عند كل من الذكر والأنثى

  • الإصابة بالاضطرابات النفسية

حيث تكون الأنثى والذكر سريعي الاضطراب أو التأثر بأي حدث أو شعور سلبي يصيبهما.

  • عدم القدرة على تحقيق الأهداف في الحياة

حيث يحدث الخلل تصور عند كل من الأنثى والذكر أن هناك الكثير من الصعوبات والعوائق في الحياة.

والتي تحول بينهم وبين الهدف، ولذلك يكون من الصعب الوصول إليه أو تحقيقه بكل سهولة ويسر.

ويظهر هذا الأمر بوضوح عند الذكور حيث يكون من الصعب على الذكر الذي تكون لديه طاقة أنوثة عالية أن يكسب المال أو أن يستقر في وظيفة معينة لفترة زمنية طويلة.

  • جذب مواقف أو أمور غير جيدة وسلبية في الحياة

ففي حال حدوث خلل في طاقة الذكور والأنوثة عند الأنثى والذكر سيتم جذب شريك الحياة السلبي أو الوظيفة غير المناسبة.

أو التعرض لمواقف سيئة في الحياة مثل الفشل أو التحرش أو أي أمر سلبي آخر.

فعلى سبيل المثال الأنثى التي تكون طاقة الأنوثة لديها زائدة عن الحد أو مرتفعة ستجذب لحياتها ذكرا طاقة الذكورة لديه مرتفعة جدا.

فستتعرض للخيانة من قبله أو للضرب والإهانة، حيث سيكون ذلك رد فعل طبيعي من الذكر من أجل إحداث أو خلق التوازن في العلاقة.

  • ظهور أعراض ذكورة عند الأنثى

فعندما تكون لدى الأنثى طاقة ذكورية مرتفعة فهذا الأمر يحدث خلل في هرمونات الذكورة والأنوثة لديها.

فتصبح هرمونات الذكورة هي الأعلى نسبة في جسم المرأة، وتبدأ هنا حدوث بعض المشكلات لها.

مثل تكيس المبايضعلاج تكيس المبايض أو ظهور شعر الذقن أو زيادة الكثافة في شعر الجسم بصفة عامة، أو الإصابة بالبرود الجنسي.

كذلك الذكر الذي تكون لديه مشكلات في طاقة الذكورة لديه يصاب ببعض الأمراض مثل الضعف الجنسي.

كيفية التوازن بين طاقة الذكورة والانوثة عند الجنسين

أولا: بالنسبة للأنثى

  • استخدام الطاقة الذكورية في العمل أو خارج المنزل فقط

في الوقت الحاضر نسبة كبيرة من السيدات يعملن خارج المنزل أو حتى داخل المنزل.

ويكون من المفروض عليهن أن يتحملن مسؤوليات العمل، والمسئولية هي فعل أو شعور أو طاقة ذكورية.

ولكن توازن الأنثى بين طاقة الذكورة والأنوثة بداخلها لابد أن تستخدم طاقة الذكورة فقط في العمل.

وعندما تنتهي من العمل وتذهب إلى منزلها يجب أن تكون ساكنة أو هادئة معظم الوقت لأن طاقة الهدوء والسكينة هي طاقة أنثوية.

وتبدأ في العناية بالمنزل أو نفسها حتى تتزن طاقة الأنوثة لديها من خلال عمل ماسكات للعناية بالبشرة أو الشعر.

أو الاستحمام بماء به ملح وزيوت طبيعية أو على ضوء الشموع أو تناول مشروبات مهدئة مثل البابونج.

أو سماع موسيقى هادئة أو الجلوس والاسترخاء فقد دون القيام بأي عمل.

  • التواصل مع الله

الأنثى كائن روحاني بالفطرة، وقوة طاقة الأنثوية في التواصل مع الخالق أو الذات.

ويكون ذلك من خلال ممارسة التأمل أو الصلاة وقراءة القرآنما هو دعاء ختم القران؟ وما فضله؟ اعلكريم أو الأدعية.

كذلك يجب على الأنثى أن يكون لديها إيمان عميق بذاتها وبالخالق.

وأنها في سلام دائما وأبدا مهما حدث لها لأن الله يحميها في كل وقت ومكان.

ثانيا: بالنسبة للرجل

من المعروف أن الرجل هو الذي يخرج للعمل، ويتحمل مسئوليات المنزل والعائلة من أمور مادية وخلافه.

ولذلك من الطبيعي أن تزداد لديه طاقة الذكورة عن المعدل الطبيعي، ولتوازن هذه الطاقة بداخله يجب عليه أن يقوم ببعض الأمور مثل:

  • تربية حيوان أليف مثل القطط.

القطط مخلوق أو حيوان هادئ بطبعه، ولا يحتاج للكثير من الأمور للعناية به مثل الكلاب.

كما أن القطط عندما تلاعب صاحبها أو تنام بجانبه فإنه تساعده على الاسترخاء، وتمتص أي طاقة سلبية موجودة بالمكان أو الشخص.

وهذا الأمر أثبتته الدراسات العلمية التي أجريت على القطط، كما أن الحيوانات بصفة عامة تعلم الإنسان الحب اللامشروط.

وطاقة الذكورة تتزن عندما يتخللها الحب اللامشروط، فالحب طاقة أنثوية عالية تهدأ من الطاقة الذكورية المرتفعة سواء عند الذكر أو الأنثى.

  • الإقلاع عن التدخين أو المشروبات الكحولية

التدخين وشرب الكحوليات يزيد من الطاقة الذكورية عند الرجل أو المرأة.

وعند الإقلاع عنها تبدأ طاقة الذكورة في الاتزان عند الرجل، وتتزين أيضا طاقة الأنوثة عند الأنثى.

في ختام معرفة ما هي طاقة الذكورة والانوثة وكيفية التوازن بينهما عند الذكر والأنثى، نستنتج أن هذه الطاقة هي عبارة عن القوة التي أعطاها الله لكل من الذكر والأنثى حتى تكون لديهم القدرة على العيش في سلام وأمان ووفرة، والتخلي عن هذه الطاقات معناه التخلي عن القوة التي منحها الله للإناث والذكور، ومن هنا يحدث الخلل في الكون كله.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ