كتابة : رحاب
آخر تحديث: 26/03/2022

أفضل طرق ووصفات علاج النحافة للرجال

أفضل طرق ووصفات علاج النحافة للرجال
إن النحافة من المشاكل التي يواجها الكثير من الأشخاص نتيجة اتباع أنظمة غذائية غير سليمة أو نتيجة للكثير من العوامل الوراثية، لذا سنتحدث في هذا المقال في موقع مفاهيم عن علاج النحافةما هي أفضل طرق علاج النحافة الشديدة للرجال.
يمكن علاج النحافة للرجال من خلال تغيير النظام الغذائي أو من خلال تناول المكملات الغذائية، كما يمكن علاجها من خلال الفحص الطبي الشامل ومعالجة أي مشاكل متعلقة بالغدة الدرقية.

أسباب النحافة عند الرجال

هناك الكثير من الأسباب المؤدية إلى النحافة عند الرجال وتتمثل في الآتي:

  • أولا:قد يكون العامل الوراثي سبب في التكوين الجسماني ومسبب للنحافة بشكل واضح.
  • ثانيا:الإفراط في بذل المجهود البدني من خلال (العمل ساعات طويلة – ممارسة التمارين الرياضية لساعات متعددة).
  • ثالثا:إصابة الرجل بأحد الأروام الخبيئة مثل (أمراض السرطان) أو أمراض السل.
  • رابعا:سوء تغذية الجسم وعدم تناول الأغذية الصحية المليئة بالفيتامينات مثل الفواكه والخضروات.
  • خامسا:الإصابة باضطراب تناول الطعام مثل مشاكل فقد الشهية أو عدم القرة على تناول أكثر من وجبة في اليوم الواحد.
  • سادسا: تناول الكثير من أنواع الأدوية في أوقات متقاربة أو تناول بعض الأدوية التي لا تحفز الشهية مثل أدوية علاج الاكتئاب وغيرها من الأدوية لمعالجة الأمراض العصبية.
  • سابعا: إصابة الجسم بأي نوع من اضطرابات الدورة الدموية أو حدوث اضطراب فقي الكبد مما يؤثر على القدرة على تناول الطعام بشكل طبيعي.
  • ثامنا: إصابة الجهاز الهضمي بعسر الهضم أو بأحد عدوى الطفيليات والبكتيريا الغير نافعة أو الإصابة بجرثومة المعدة أو القرحة بالاثني عشر.

خطواتعلاج النحافة للرجال

هناك بعض الخطوات يمكن اتباعها من أجلعلاج النحافة للرجال، وتتمثل في الآتي:

  • الخطوة الأولى:يلزم إتباع نظام غذائي صحي ذو سعرات حرارية مرتفعة، وذلك من أجل مد الجسم بالطاقة ومنحه السعرات اللازمة لزيادة الوزن.
  • الخطوة الثانية:يلزم تناول كميات مناسبة من البروتين يوميا، حيث إنه يعمل على بناء الكتلة العضلية للجسم ويزيد من القوة والطاقة ويساعد على زيادة الوزن بشكل تدريجي.
  • الخطوة الثالثة:يلزم أن تحتوي أحد وجباتك اليومية على عنصر الكربوهيدرات، والتي تعمل على مد الجسم بكمية مناسبة من السعرات الحرارية كما أن لها دور في بناء القوة العضلية للجسم.
  • الخطوة الرابعة:يلزم ممارسة نوع من أنواع التمارين الرياضية والتي تعلم على تنشيط الدورة الدموية وفتح الشهية، وينصح أطباء التغذية بتناول الطعام بعد أداء التمارين مباشرة لأن في تلك الفترة يكون الجسم على استعدادا لتناول كميات مناسبة من الطعام لسد الجوع بعد فقد السعرات الحرارية.
  • الخطوة الخامسة:تجنب الاضطرابات النفسية والضغط العصبي، حيث إن الراحة النفسية تعمل على تجنب فقد الشهية مما يضمن عجم اضطراب الجهاز الهضمي.
  • الخطوة السادسة:الإقلاع عن التدخين، حيث أن التدخين يعمل على إدخال الكثير من المواد السامة للجسم، مما يعمل على فقد الشهية وعدم القدرة على تناول الطعام.
  • الخطوة السابعة:النوم لمدة 6 ساعات على الأقل يوميا وذلك لضمان منح الجسم والراحة وتجنب حدوث أي مضاعفات أو ضغوط مباشرة على صحة الجسم والجهاز المناعي.
  • الخطوة الثامنة:تناول قدر كافي من الفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتمثل في الأوميجا 3 وفيتامين د وفيتامين ب12 والزنك، حيث أن تلك العناصر الغذائية تعمل على تنشيط أجهزة الجسم وتحسين حالة القلب والجهاز المناعي، مما يضمن عدم الإصابة بأمراض النحافة.
  • الخطوة التاسعة:الإكثار من تناول المشروبات الطبيعية التي تعمل على تعويض الوسائل المفقودة بالجسم، كما تعمل على تنشيط الدورة الدموية.
  • الخطوة العاشرة: الإقبال على المعالجة من خلال العلاجات الطبية إذا تجاوز الأمر الحالة الطبيعية للنحافة، ويلزم المتابعة مع الطبيب المعالج خلال الفترة العلاجية لتجنب أية مضاعفات.

ما الأغذية التي تساعد على زيادة الوزن؟

هناك بعض الأغذية التي تساعد بشكل ملحوظ على تغذية الجسم وإمداده بالعناصر الغذائية الهامة، وتشمل تلك الأغذية الآتي:

  • المكسرات (عين الجمل – الجوز – اللوز – الكاجو – البندق).
  • بذور عباد الشمس.
  • منتجات الألبان (اللبن – الجن – الحليب).
  • الخضروات (الطماطم – الخيار – الجزر – البقدونس – البطاطس – الباذنجان).
  • الفواكه (البرتقال – الموز – المانجو – التفاح – البطيخ).
  • الحبوب الكاملة (القمح – الشوفان).

كيفية تحسين النظام الغذائية لمريض النحافة؟

هناك الكثير من الخطوات يمكن اتباعها من أجل تحسين النظام الغذائي للجسم، وتتمثل تلك الخطوات في النقاط الآتية:

  • أولا: تناول ما لا يقل عن كوب حليب بشكل يومي (كامل الدسم).
  • ثانيا: تناول المأكولات التي تحتوي على نسب مناسبة من الدهون الصحية مثل (الأفوكادو – الأسماك البحرية – زيت الزيتون).
  • ثالثا: وضع الجبن المبشور على أطباق الطعام الشهية كمحفز للشهية ومغذي للجسم.
  • رابعا: الامتناع عن تناول الشاي أو القهوة وتناول العصائر الطبيعية كبديل لهم.
  • خامسا: إضافة اللبن إلى المشروبات الطبيعية مثل العصائر والأيس كريم والسوائل الدافئة مثل الكاكاو والميلك شيكطريقة عمل مشروب الميلك شيك.

أهمية المكملات الغذائية لعلاج النحافة

تعتبر المكملات الغذائية أحد أهم العلاجات المستخدمة للتخلص من مشكلة النحافة، ويمكننا توضيح أهم أنواعها من خلال الآتي:

  • أولا: (مكملات البروتين):وهي من أهم الأنواع التي تعمل على بناء العضلات، ولكن يلزم تناولها بجرعات حسب ما يحددها الطبيب لتجنب حدوث أي مضاعفات للجسم.
  • ثانيا: (حبوب الزنك):وهي من الحبوب التي تمتلك دور كبير في فتح الشهية لمريض النحافة، مما يساعد على الوقاية من أمراض فقر الدم وغيرها.
  • ثالثا: (كبسولات الأوميجا 3):وهي من المكملات العلاجية التي تعمل على مد الجسم بالكثير من الزيوت الطبيعية والأحماض الدهنية التي تعيد نشاط الجسم وحيويته وتقيه من عمليات الأكسدة، كما أن لذلك المكمل دور كبير في علاج الجسم من مشاكل النحافة.

علاج النحافة عند كبار السن من الرجال

لا شك إن تقدم العمر يعمل على إضعاف الجسم بشكل كبير وخاصة عند الرجال حيث من المعروف أن فترة الشباب لدى الرجل قد يهمل فيها تناول الكثير من الأغذية المفيدة لصحة البدن، ولا محالة أن ذلك ينعكس على صحة الجسم في الكبر ولذلك ينصح الأطباء بوقاية الجسم من الأمراض منذ السن الصغير من خلال ممارسة الرياضة وتناول الأنشطة الصحية، ولهذا سنعمل على توضيح كيفية علاج النحافة في السن الكبير للإنسان من خلال الآتي:

  • أولا:تناول الوجبات الخفيفة على مدار اليوم، حتى يتم تجنب نقص السعرات الحرارية في الجسم وفي نفس ذات الوقت نحمي الجسم من الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو ضغط الدم المرتفع وغيرهم من الأمراض.
  • ثانيا:محاولة ممارسة أي نوع من أنواع النشاط البدني مثل الجري أو المشي أو أداء التمارين الرياضية وذلك من أجل ضمان تنشيط الدورة الدموية وفتح الشهية.
  • ثالثا:تناول قدر مناسب من العصائر الطبيعية حيث تعمل على تعزيز مناعة الجسم وفتح الشهية لتناول الطعام والحد من الإصابة بالأمراض الخبيثة مثل الأورام السرطانية ومرض الزهايمر والسكتات الدماغية وغيرهم الكثير من الأمراض الأخرى.

الأمراض الناتجة عن النحافة الشديدة

هناك مجموعة من الأمراض التي تنتج عن الإصابة بالنحافة مثل:

  • انتفاخ الرئتين.
  • فقد الشهية.
  • مرض قصور الغدة الكظرية.
  • مرض انسداد الرئتين.
  • الاضطرابات والمشاكل بالجاهز الهضمي.
  • أمراض فقر الدم.

وفي حالة تطور الإصابة بالنحافة قد يصاب الجسم بالكثير من الأمراض المزمنة أو الخطيرة مثل:

  • حصوات الكلى.
  • انسداد مجرى البول.
  • أمراق القلب.
  • ضمور العضلات.
  • انخفاض معدل ضغط الدم باستمرار.
  • الأورام السرطانية.
علاج النحافة للرجال من أهم أنواع العلاجات التي لا يجوز إهمالها، حيث إن النحافة أحد الأمراض التي تتسبب في تدهور الحالة الصحية لأي جسم.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ