آخر تحديث: 03/05/2021

فوائد البابونج

فوائد البابونج
بما لا شك فيه أن للأعشاب الطبيعية فوائد كثيرة للجسم بشكل عام إذ تعمل على محاربة الكثير من الأمراض وعلى رأسها السرطان، الشعر والبشرة بشكل خاص. من بين هاته الأعشاب نذكر البابونج Chamomile الذي بات يستخدم في عدة مجالات لكثرة فوائده، فيما يلي سوف نعرفكم على أبرز فوائد البابونج التجميلية والصحية.

عشبة البابونج

تحتوي عشبة البابونج Chamomile على زيت طيار، ذو رائحة قوية بعض الشيء، ويستخرج الزيت باستخدام طريقة التقطير سواء التقليدية منها أو العصرية، وذلك من أجل الحصول على زيت له لون أصفر، ويتمتع برائحة البابونج المعروفة.

ويحتوي هذا الزيت على عدة مكونات مفيدة للشعر والبشرة وصحة الجسم إلى ما غير ذلك. من بين هاته المكونات نذكر ما يلي: مادة الأزولين، الكمازولين، فلافونات (فلافون جليكوسيد)، هيدروكسي كومارين، ومواد هلامية أخرى.

ولقد استعملت عشبة البابونج على مر العصور إذ كانت تستخدم قديما في عدة مجالات من بينها علاج التشنجات الهضمية، وعلاج أمراض القولون العصبي...

لطالما تم استخدام عشبة البابونج من ضمن قائمة الأعشاب الطبية المفيدة للجسم، واشتهر مغلي البابونج، أو كأس من الشاي مع قليل من البابونج بقدرته على مواجهة العديد من الأمراض، وهذا ما أثبتته العديد من الأبحاث والدراسات العلمية التي أجريت في هذا المجال.

فوائد البابونج الصحية

للبابونج فوائد كثيرة و متعددة تعمل على معالجة المشاكل الصحية التي يعاني منها جسم الإنسان، من بين هاته الفوائد نذكر ما يلي:

تعزيز مناعة الجسم

لا شك فيه أنك لم تكن تعلم من قبل أن البابونج هو مضاد حيوي طبيعي فعال، فشرب كوب من مغلي البابونج يوميا يعمل على تعزيز مناعة الجسم، كما يقوي حصانة الجسم ضد العدوى والالتهابات. بالإضافة إلى قدرته على علاج الانفلونزا وأمراض البرد، والتخفيف من أعراضها بشكل ملحوظ.

علاج الأرق واضطرابات النوم

تبعاً للدراسات العليا والبحث المعمق في مجال التداوي بالأعشاب، يعتبر مغلي البابونج مهدئاً للأعصاب ويساعد على الاسترخاء، كما يساعد على تنظيم النوم، ويحارب الأرق واضطرابات النوم. وذلك بشرب كوب واحد من مغلي البابونج يوميا.

محاربة الأمراض الجلدية

يعد شرب مغلي البابونج يوميا أو الاستخدام الموضعي له قد يساهم في علاج بعض المشاكل الجلدية، والعمل على تهدئتها مثل الاكزيما والصدفية، والتهاب الجلد وطفح الحفاظات عند الأطفال

محاربة تقرحات الفم

يساعد تناول البابونج يوميا كما تشير بعض الدراسات إلى إزالة تقرحات الفم، وإزالة رائحة الفم الكريهة، بالإضافة الى تعزيز مينا الأسنان وصحتها، وذلك باستخدامه كغسول للفم، من اربع لست مرات في اليوم.

تهدئة أوجاع دم الحيض

خلصت بعض الدراسات العلمية أنه بعد شرب مغلي البابونج لمدة اسبوعين كاملين، لاحظوا أنه توجد هناك زيادة في مستويات الحمض الأميني المعروف بجلايسين، الذي يساهم في خفض تشنجات العضلات. وبالتالي فالبابونج يساعد على التقليل من الأوجاع التي تمر بها السيدة خلال فترة الحيض. مثل تقلصات الرحم وآلام أسفل البطن والظهر.

تهدئة الأعصاب

يساعد شرب يوميا كأس من الشاي مع القليل من البابونج على استرخاء الأعصاب، مما يساهم في التقليل من أعراض الاضطرابات النفسية المختلفة، مثل التوتر والقلق المستمر.

فوائد البابونج للأطفال الصغار

كثيرة هي فوائد عشبة البابونج على الأطفال الصغار والرضع، إذ يعتبر استخدامه من طرف هذه الفئة آمن وجد فعال، من بين هذه الفوائد نذكر ما يلي:

علاج مغص الأطفال والرضع

تستعمل العديد من الأمهات زهرة البابونج في علاج العديد من مشاكل الرضع، مثل المغص والتشنجات،  والإسهال والحمى و غازات البطن التي يعاني منها حديثي الولادة وأوجاع البطن.

المساعدة على النوم

يستعمل مغلي أوراق البابونج مع أوراق اللويزة حيث توضع المكونات في كأس به ماء مغلي وتترك حتى تبرد ثم يشرب منها الطفل يوميا، هذه الوصفة تعتبر فعالة للمساعدة الأطفال والرضع على النوم، والاسترخاء، والحد من بكائهم المستمر.

ولكن لا يوصي أطباء الجامعة الأمريكية لمن هم دون الخمس سنوات بتناول ما يزيد عن نصف كوب من مغلي البابونج يومياً، ويجب التأكد من درجة حرارة المغلي قبل اعطائهم اياه، مع الحرص على عدم إضافة السكر للاستفادة من كل فوائده.

فوائد البابونج التجميلية

فوائد البابونج للبشرة

تعتبر زهرة البابونج من بين الأعشاب المفيدة جداً لصحة الجلد والبشرة، وذلك راجع إلى ما تحويه من فوائد قيمة نذكر منها ما يلي:

مضاد للالتهابات

يعتبر البابونج من أغنى النباتات التي تتوفر على نسب عالية من مضادات الأكسدة القوية التي تجعله بمثابة مضاد للالتهابات بكل أنواعها، وخاصة عند تطبيقه بشكل مباشر على البشرة.

القضاء على البقع الداكنة

تساعد عشبة البابونج في محاربة البقع الغامقة التي تظهر في الوجه، ومبيض طبيعي لها، ويقلل من الصبغات الداكنة، وبالتالي فهو فعال في تفتيح البشرة.

للاستفادة من هذه الخاصية يكفي غسل الوجه يوميا بمغلي البابونج البارد وسوف تبهرك النتيجة.

شفاء الجروح

يساعد مغلي البابونج البارد الذي يوضع على الجروح البسيطة والخدوش على تطهيرها وتهدئتها، ويسرع من عملية شفائها. ولا يترك لها أثرا واضحا.

تقليل ظهور حب الشباب

بفضل الخواص المطهرة التي يتميز بها البابونج، فإنه يعمل على التقليل  من ظهور حب الشباب، و يساعد على التخلص من آثارها.

فوائد البابونج للشعر

للبابونج فوائد كثيرة ومتعددة للشعر، فهو يستعمل بعدة طرق مختلفة، إذ يمكن استعماله كبديل طبيعي لصباغة الشعر، بالإضافة إلى معالجة مختلف مشاكل الشعر مثل :

مضاد للالتهابات

يحتوي البابونج على مضادات الأكسدة طبيعيا مما يساعد فروة الرأس على التخلص من الإلتهابات المختلفة، إضافة إلى قدرته على محاربة حساسية الشعر.

مضاد للقشرة

يعرف البابونج بكونه فعال في علاج بعض مشاكل فروة الشعر، إذ يعتبر فعال في علاج القشرة.

بديل طبيعي للصبغة الكيماوية

يستخدم العديد من النساء أزهار البابونج للحصول على لون أشقر فاتح، بعيدا عن الصبغات الكيماوية الباهظة الثمن، والمضرة بصحة الإنسان.

وذلك يتم من خلال شطف الشعر بماء البابونج  مراراً وتكرارا، إذ يساهم في تفتيح لون الشعر بشكل تدريجي. ينصح استعماله لمدة شهر على الأقل وسوف تبهرك النتيجة.

التأثيرات الجانبية لتناول البابونج

يعتبر البابونج عشبة طبية ذات فوائد كثيرة، لكنها شأنها شأن الأعشاب الطبيعية الأخرى، التي قد يكون لها تأثير سلبي على مستهلكها، لذا يجب مراعاة ومعرفة بعض الحقائق قبل تناوله، ألا وهي:

تجنب استعماله للحوامل

بحسب توصيات UMMC، يجب على النساء الحوامل عدم تناول عشبة البابونج، اذ انه يمكن أن يزيد من مخاطر الإجهاض، ويسبب ضرر للجنين.

تجنب استعماله من مرضى السرطان

من الممكن أن يكون للبابونج تأثير مشابه لتأثير هرمون الأستروجين في الجسم، لذا لا ينصح للنساء اللواتي يعانين من سرطان الثدي أو سرطان الرحم... بتناوله اذ انها قد ترفع من خطر الإصابة لديهم، وتشكل خطرا على صحتهم.
تجنب استعماله من طرف الأشخاص الذين يعانون من الحساسية.

بعض الأشخاص قد يظهرون حساسية من تناول البابونج، إذ قد تظهر عليهم أعراض الحساسية ضد البابونج مثل: القيء، الطفح الجلدي، إسهال حاد.

البابونج يسبب الاسهال

إن استهلاك البابونج بشكل مفرط يمكن أن يسبب الإسهال الحاد، في هذه الحالة يجب على الشخص المصاب بالحساسية تجنّب أكله والحذر عند تناول الأطعمة المصنوعة من البابونج، أو استخدام المواد التجميلية التي تحتوي على البابونج.

و ختاما، إن لعشبة البابونج  فوائد عظيمة لا تعد ولا تحصى سواء التجميلية منها أو الصحية. فهي غنية بالزيوت الطبيعية المفيدة، وغنية أيضا بالفيتامينات والبروتينات والألياف، التي تساعد على الحفاظ على صحة الإنسان والوقاية من العديد من الأمراض. لذلك يجب إضافة مغلي البابونج إلى النظام الغذائي للاستفادة من فوائده؛ و كذا خواصه المطهرة وخصائص الشفاء الموجودة فيه.